موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

السلطة والجامعة والمسيرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كل مندوب يعبِّر بالضرورة عمن انتدبه. أكان دولة، أو هيئة، أو مطلق جهة انتدبته. ينطبق هذا على "مندوب فلسطين" لدى "جامعة الدول العربية"، وهو أثبته ولم يشذ عنه. تصريحاته الأخيرة، التي سبقت اجتماع الجامعة الطارئ على مستوى المندوبين،

وبطلب فلسطيني، والمتعلّقة بمحاولة استدرار موقف ما من هذه الجامعة حيال دمويَّة الاحتلال في مواجهة جماهير مسيرة العودة العزلاء في غزة المحاصرة في يوم الأرض، لم تخرج قيد أنملة على هذه القاعدة. التزم التعبير عن نهج وسياسات ومنطق سلطة الحكم الذاتي الإداري المحدود تحت الاحتلال حرفياً ولم يتجاوز السقف الأوسلوي. كما راعى اللعب في المتاح له في حلبة مثل هذه الهيئة الخارج الخدمة قومياً، خصوصاً فيما يتعلق بقضية الأمة المركزية في فلسطين، لاسيما وقد باتت المرآة العاكسة بأمانة لجاري الانحدار المشين لفلول ما كان يدعى "النظام العربي" الرسمي سابقاً.

قد يقول قائل معتمداً على الشكليات، إن المندوبين والسفراء هم من عدة شغل المنظَّمة وليس السلطة. لكنه لن يعدم رداً من يقل: والسلطة تعتبر المنظمة ومؤسساتها الهرمة المتآكلة والفاقدة المشروعية النضالية وقفاً درياً عليها، ولها وحدها الحق في استخدام اختامها للبصم على تمرير التنازلات ثم ركنها جانباً لحين الطلب... المهم، وماذا قال "مندوب فلسطين" في جامعة "الدول" العربية؟!

طالب بتحقيق جنائي دولي في جرائم المحتلين، وتناسى أن من اندبوه يتهربون منذ أمد من استحقاق التوجُّه لمحكمة الجنايات الدولية نزولاً عند وشوشة النصائح الأوروبية ووعيد التحذيرات الأميركية، وزاد فأخبر العالم بما يعرفه العالم وما هو أكثر منه ويشيح عنه، فقال: لقد "احتلت إسرائيل أكثر من 60% من اجمالي الضفة‘ وقامت ببناء المستوطنات دون وجه حق، ولا تزال تحاصر قطاع غزة"!

... الذي يعرفه العالم ويشيح عنه، أو لا يريد أن يعرفه، هو أن فلسطين كلها محتلة من نهرها إلى بحرها، بما في ذلك غزة المحررة من داخلها والمحتلة جواً وبحراً وحدوداً، وأن وجود الكيان الاستعماري الاستيطاني في فلسطين أصلاً هو مجاف لأبسط قواعد الحق، وليس مستعمرات اﻟ60% من الضفة فقط. وإذ يختمها بالإشارة إلى حصار غزة، يتناسى أن من يمثّلهم يشاركون الأعداء والأشقاء في حصار غزة منذ 11 عاماً ويفرضون عليها العقوبات ويتوعَّدونها بالمزيد!

... شيء واحد أصاب فيه السيد المندوب، ذلك عندما طالب باجتماع طارئ للجامعة على مستوى المندوبين. كان واقعياً، لم يطالب باجتماع على مستوى وزراء الخارجية لعلمه بتعذره، كما لم يتورَّط في تخيُّل اجتماع على مستوى القمة حتى لا يتهم بأنه غير ذي عقل... وإذ اجتمع المندوبون، اختفى الأمين العام، وصدح نيابةً عنه الأمين العام المساعد فحمَّل الاحتلال مسؤولية "ازهاق أرواح الفلسطينيين"، وانتهت الحكاية!

لا يخوض الشعب الفلسطيني صراع واحد من طبيعة تناحرية مع غاز استعماري استيطاني احلالي، وتحت طائلة نكون أو لا نكون فحسب، وإنما يخوض، ومن أسف، صراع آخر موازٍ له يزداد احتدامه. إنه الصراع بين فلسطينيي الانتفاضات المتواترة، وجديد مبتكرات الفلسطينيين النضالية، أي مسيرات العودة التي بدأت في احياء غزة ليوم الأرض، تردفهما ويردفانها ولا ينوبان عنها المقاومة، وبين فلسطينيي النهج الأوسلوي، وظهيره العربي المتصهين. بالنسبة للأخير، لديه برنامجه، وله خياره الذي ثبت أنه لا يملك أن يحيد عنه وأثبت أنه لا يريد أن يحيد، ذلكم ما أكدته تصريحات رئيس السلطة الأخيرة، وعززه تلويحه بالمزيد من العقوبات لغزة المحاصرة التي لم تضمّد بعد جراح مواجهات مسيرة العودة مع المحتلين... اجهزت التصريحات على موهوم "المصالحة"، والبرنامج لا تنقصه استحالة أن يلتقي مع مطلق برنامج وطني مأمول، كما وأن استمرارية التعاون الأمني مع المحتلين في الضفة لإجهاض مسيرات العودة فيها، باعتبارها تستهدف الطرفين المتعاونين. يؤكد التمسّك بذات البرنامج حتى التصفية.

وإذا كانت مسيرة العودة كواحدة من الجولات النضالية البطولية لشعب اعزل اسطوري الصمود والتضحيات، في مواجه جبن القوة الغاشمة ودمويتها، قد اعادت الاعتبار لجوهر الصراع، والذي هو التحرير والعودة، وجسّدت في ساحة المواجهة انموذجاً رائعاً للوحدة الوطنية، فمن شأنها أيضاً تحفيز اطلاق انتفاضة شاملة في الضفة، ناهيك عن إعادتها القضية إلى مركز الاهتمام رغم تكاتف عوامل صرفه عنها في مرحلة هي الأسوأ في تاريخ الصراع وواقع الأمة، ثم كونها خطوةً اعتراضيةً في مواجهة "صفقة القرن"، والتطبيع مع عدو الأمة، وبوادر الجنوح التحالفي معه.

... لكنها إن لم تتواصل وتتعاظم وتتسع لتعم كافة الجغرافيا الفلسطينية التاريخية، ويرفدها الشتات الفلسطيني وتدعمها جماهير الأمة، وتوازيها المسارعة لتشكيل جبهة وطنية تضم كافة القوى والفصائل والهيئات والفعاليات المؤمنة بخيار المقاومة... جبهة تقطع كلياً مع الأوسلويين، وتنزع عنهم زائف الشرعية، وتؤسس لانطلاقة رد الاعتبار لثوابت النضال الوطني التي ارساها الميثاق الوطني الأساس، أي قبل العبث الأوسلوي ببنودة، فلن تكون أكثر من فرصة ضاعت ومحطة نضالية ضُيَّعت.

... اعلان ثلاث من كبرى الفصائل مقاطعتها مجلس وطني رام الله فيه ما قد يرهص ببدايات مبشّرةً بسياق نضالي مأمول وطال انتظاره.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14526
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع87448
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر451270
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55367749
حاليا يتواجد 4428 زوار  على الموقع