موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص ::التجــديد العــربي:: وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل ::التجــديد العــربي:: تفاقم العجز الأميركي لـ 544 مليار دولار في 5 أشهر و عجز شهري بقيمة 234 مليار دولار في فبراير ::التجــديد العــربي:: باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية ::التجــديد العــربي:: مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة ::التجــديد العــربي:: فرنسا تسقط مولدوفا برباعية في تصفيات يورو 2020 ::التجــديد العــربي:: تنديد واسع بتصريحات ترامب حول دعم سيادة الكيان المحتل على الجولان السوري المحتل ::التجــديد العــربي:: أردنيون يحتجون على اتفاق غاز مع الاحتلال بقيمة 10 مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي" ::التجــديد العــربي:: كم بيضة يجب أن نتناولها يوميا؟ ::التجــديد العــربي:: 27 مؤلفاً يوقعون إصدارتهم اليوم على منصات معرض الرياض للكتاب ::التجــديد العــربي:: اليوم العالمي للسعادة: خمس نصائح تجعلك أكثر سعادة ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يطلق مشروعات كبرى في الرياض بـ86 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: مصر تنفذ 4 مشاريع بتروكيماوية بـ1.5 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: ست دول تعطي النساء حقوقا اقتصادية مساوية للرجال ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يشن غارات جوية على مواقع لحماس والجهاد في قطاع غزة رغم نفي حركة حماس مسؤوليتها عن إطلاق الصواريخ ::التجــديد العــربي:: قوات الاحتلال تقتل 3 فلسطينيين أحدهم قتل حاخاماً وجندياً ::التجــديد العــربي:: قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز" ::التجــديد العــربي:: عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم ::التجــديد العــربي:: بريكست: تيريزا ماي رئيسة حكومة بريطانيا تطلب تأجيل الخروج من الاتحاد الأوروبي لثلاثة اشهر ::التجــديد العــربي::

السلطة والجامعة والمسيرة

إرسال إلى صديق طباعة PDF


كل مندوب يعبِّر بالضرورة عمن انتدبه. أكان دولة، أو هيئة، أو مطلق جهة انتدبته. ينطبق هذا على "مندوب فلسطين" لدى "جامعة الدول العربية"، وهو أثبته ولم يشذ عنه. تصريحاته الأخيرة، التي سبقت اجتماع الجامعة الطارئ على مستوى المندوبين،

وبطلب فلسطيني، والمتعلّقة بمحاولة استدرار موقف ما من هذه الجامعة حيال دمويَّة الاحتلال في مواجهة جماهير مسيرة العودة العزلاء في غزة المحاصرة في يوم الأرض، لم تخرج قيد أنملة على هذه القاعدة. التزم التعبير عن نهج وسياسات ومنطق سلطة الحكم الذاتي الإداري المحدود تحت الاحتلال حرفياً ولم يتجاوز السقف الأوسلوي. كما راعى اللعب في المتاح له في حلبة مثل هذه الهيئة الخارج الخدمة قومياً، خصوصاً فيما يتعلق بقضية الأمة المركزية في فلسطين، لاسيما وقد باتت المرآة العاكسة بأمانة لجاري الانحدار المشين لفلول ما كان يدعى "النظام العربي" الرسمي سابقاً.

قد يقول قائل معتمداً على الشكليات، إن المندوبين والسفراء هم من عدة شغل المنظَّمة وليس السلطة. لكنه لن يعدم رداً من يقل: والسلطة تعتبر المنظمة ومؤسساتها الهرمة المتآكلة والفاقدة المشروعية النضالية وقفاً درياً عليها، ولها وحدها الحق في استخدام اختامها للبصم على تمرير التنازلات ثم ركنها جانباً لحين الطلب... المهم، وماذا قال "مندوب فلسطين" في جامعة "الدول" العربية؟!

طالب بتحقيق جنائي دولي في جرائم المحتلين، وتناسى أن من اندبوه يتهربون منذ أمد من استحقاق التوجُّه لمحكمة الجنايات الدولية نزولاً عند وشوشة النصائح الأوروبية ووعيد التحذيرات الأميركية، وزاد فأخبر العالم بما يعرفه العالم وما هو أكثر منه ويشيح عنه، فقال: لقد "احتلت إسرائيل أكثر من 60% من اجمالي الضفة‘ وقامت ببناء المستوطنات دون وجه حق، ولا تزال تحاصر قطاع غزة"!

... الذي يعرفه العالم ويشيح عنه، أو لا يريد أن يعرفه، هو أن فلسطين كلها محتلة من نهرها إلى بحرها، بما في ذلك غزة المحررة من داخلها والمحتلة جواً وبحراً وحدوداً، وأن وجود الكيان الاستعماري الاستيطاني في فلسطين أصلاً هو مجاف لأبسط قواعد الحق، وليس مستعمرات اﻟ60% من الضفة فقط. وإذ يختمها بالإشارة إلى حصار غزة، يتناسى أن من يمثّلهم يشاركون الأعداء والأشقاء في حصار غزة منذ 11 عاماً ويفرضون عليها العقوبات ويتوعَّدونها بالمزيد!

... شيء واحد أصاب فيه السيد المندوب، ذلك عندما طالب باجتماع طارئ للجامعة على مستوى المندوبين. كان واقعياً، لم يطالب باجتماع على مستوى وزراء الخارجية لعلمه بتعذره، كما لم يتورَّط في تخيُّل اجتماع على مستوى القمة حتى لا يتهم بأنه غير ذي عقل... وإذ اجتمع المندوبون، اختفى الأمين العام، وصدح نيابةً عنه الأمين العام المساعد فحمَّل الاحتلال مسؤولية "ازهاق أرواح الفلسطينيين"، وانتهت الحكاية!

لا يخوض الشعب الفلسطيني صراع واحد من طبيعة تناحرية مع غاز استعماري استيطاني احلالي، وتحت طائلة نكون أو لا نكون فحسب، وإنما يخوض، ومن أسف، صراع آخر موازٍ له يزداد احتدامه. إنه الصراع بين فلسطينيي الانتفاضات المتواترة، وجديد مبتكرات الفلسطينيين النضالية، أي مسيرات العودة التي بدأت في احياء غزة ليوم الأرض، تردفهما ويردفانها ولا ينوبان عنها المقاومة، وبين فلسطينيي النهج الأوسلوي، وظهيره العربي المتصهين. بالنسبة للأخير، لديه برنامجه، وله خياره الذي ثبت أنه لا يملك أن يحيد عنه وأثبت أنه لا يريد أن يحيد، ذلكم ما أكدته تصريحات رئيس السلطة الأخيرة، وعززه تلويحه بالمزيد من العقوبات لغزة المحاصرة التي لم تضمّد بعد جراح مواجهات مسيرة العودة مع المحتلين... اجهزت التصريحات على موهوم "المصالحة"، والبرنامج لا تنقصه استحالة أن يلتقي مع مطلق برنامج وطني مأمول، كما وأن استمرارية التعاون الأمني مع المحتلين في الضفة لإجهاض مسيرات العودة فيها، باعتبارها تستهدف الطرفين المتعاونين. يؤكد التمسّك بذات البرنامج حتى التصفية.

وإذا كانت مسيرة العودة كواحدة من الجولات النضالية البطولية لشعب اعزل اسطوري الصمود والتضحيات، في مواجه جبن القوة الغاشمة ودمويتها، قد اعادت الاعتبار لجوهر الصراع، والذي هو التحرير والعودة، وجسّدت في ساحة المواجهة انموذجاً رائعاً للوحدة الوطنية، فمن شأنها أيضاً تحفيز اطلاق انتفاضة شاملة في الضفة، ناهيك عن إعادتها القضية إلى مركز الاهتمام رغم تكاتف عوامل صرفه عنها في مرحلة هي الأسوأ في تاريخ الصراع وواقع الأمة، ثم كونها خطوةً اعتراضيةً في مواجهة "صفقة القرن"، والتطبيع مع عدو الأمة، وبوادر الجنوح التحالفي معه.

... لكنها إن لم تتواصل وتتعاظم وتتسع لتعم كافة الجغرافيا الفلسطينية التاريخية، ويرفدها الشتات الفلسطيني وتدعمها جماهير الأمة، وتوازيها المسارعة لتشكيل جبهة وطنية تضم كافة القوى والفصائل والهيئات والفعاليات المؤمنة بخيار المقاومة... جبهة تقطع كلياً مع الأوسلويين، وتنزع عنهم زائف الشرعية، وتؤسس لانطلاقة رد الاعتبار لثوابت النضال الوطني التي ارساها الميثاق الوطني الأساس، أي قبل العبث الأوسلوي ببنودة، فلن تكون أكثر من فرصة ضاعت ومحطة نضالية ضُيَّعت.

... اعلان ثلاث من كبرى الفصائل مقاطعتها مجلس وطني رام الله فيه ما قد يرهص ببدايات مبشّرةً بسياق نضالي مأمول وطال انتظاره.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

رئيس الوزراء الماليزي مهاتير محمد يهاجم الاحتلال ويصفه بدولة اللصوص

News image

وصف رئيس الوزراء الماليزي، مهاتير محمد، إالاحتلال الصهيوني، بأنها "دولة لصوص"، قائلا: "لا يمكنك الا...

وفاة مئة شخص في حادث عَبَّارة الموصل

News image

غرق مئة شخص، إثر انقلاب عَبَّارة سياحية، كانت تنقل عوائل إلى جزيرة أم الربيعين الس...

باريس..السترات الصفراء يحتجون وسط إجراءات أمن استثنائية

News image

وسط إجراءات أمن استثنائية شملت منعاً للتظاهر في مناطق محددة في باريس ومدن أخرى، تنط...

مصر: الجولان السوري أرض عربية محتلة

News image

أكدت مصر على موقفها الثابت باعتبار الجولان السوري أرضا عربية محتلة وفقاً لمقررات الشرعية الد...

الشرطة الألمانية تحتجز 10 أشخاص للاشتباه بتخطيطهم لهجوم "إرهابي"

News image

ألقت الشرطة الألمانية القبض على عشرة أشخاض للاشتباه بهم في التخطيط لهجوم "إرهابي".واعتُقل العشرة بعد...

قوات سوريا الديمقراطية تعلن "السيطرة على مخيم الباغوز"

News image

اجتاح مقاتلون سوريون اكراد مدعومون من الولايات المتحدة آخر جيب لتنظيم داعش بالقرب من الح...

عيد النيوروز: ماذا تعرف عن العيد الذي يجمع أدياناً وشعوباً مختلفة حول العالم

News image

يحتفل مئات الملايين حول العالم هذا الأسبوع بعيد نوروز (اليوم الجديد) الذي يُعرف برأس الس...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجزائر … أبعد من رئاسة

د. موفق محادين

| الأحد, 24 مارس 2019

    تضم المعارضة طيفاً واسعاً لا يقتصر على رموز الحرس الجديد بل يمتد أحياناً إلى ...

أميركا تهوّد هضبة الجولان

د. فايز رشيد

| الأحد, 24 مارس 2019

    ذكرت وكالات الأنباء, أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب, كتب تغريدة على حسابه, أعلن فيها: ...

كيف ولماذا عادتْ موسكو إلى الشرق الأوسط من البوّابة السورية؟

فيصل جلول

| السبت, 23 مارس 2019

    يُعزى الموقع الجديد الذي تحتله روسيا إلى الرئيس فلاديمير بوتين، ودوره الفعّال في وقف ...

تأثيرات «عام العدس» على الشعب العراقي!

هيفاء زنكنة

| السبت, 23 مارس 2019

  لا أظن أن هناك مواطنا، خارج حدود العراق، سيحظى بهدية من حكومته، تماثل ما ...

حدود الدم في فلسطين

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 23 مارس 2019

    ما يجري من أحداث في فلسطين وخصوصا في قطاع غزة يتجاوز الخلافات الفصائلية وأزمة ...

تهدئتان لا تصنعان سلاماً ولا استسلاماً

د. عصام نعمان

| السبت, 23 مارس 2019

    ليس هناك وضع مستقر في غزة؛ إذ إن «إسرائيل» تثابر على التحرش والتعدي والقصف ...

تركيا والغرب والاستثمار الديني

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 مارس 2019

    ما بين مجزرة المسجدين في نيوزيلندا التي ذهب ضحيتها أكثر من خمسين شخصاً مسلماً ...

قبل أن نُصدم بعودة «داعش»

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 22 مارس 2019

    يبدو أن التحذيرات التي أطلقها مسؤولون في قوات سوريا الديمقراطية «قسد» منذ أيام قليلة ...

هذا هو واقع الحال فى اوروبا !

د. سليم نزال

| الخميس, 21 مارس 2019

    المجتمعات المسلمة المهاجرة التى استقرت فى الغرب دفعت و تدفع ثمن انتشار الارهاب الاسلاموى ...

أخرجوا قطاع غزة من أزمته الراهنة

منير شفيق

| الخميس, 21 مارس 2019

    ما جرى في الأيام الفائتة في قطاع غزة من تظاهرات كان هتافها الأول "بدنا ...

كلام في الحرام الاجتماعي

عبدالله السناوي

| الخميس, 21 مارس 2019

    في صيف (١٩٥١) جرت مواجهات وصدامات في الريف المصري مهدت لإطاحة النظام الملكي بكل ...

أعوام قليلة جداً تفصلنا عن المستقبل

جميل مطر

| الخميس, 21 مارس 2019

    بعد أسابيع قليلة تنعقد قمة العشرين في دورة جديدة. لم تتح لي بعد الفرصة ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم17914
mod_vvisit_counterالبارحة30566
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع17914
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي209954
mod_vvisit_counterهذا الشهر808158
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1275628
mod_vvisit_counterكل الزوار66238239
حاليا يتواجد 2293 زوار  على الموقع