موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

مسيرة العودة الفلسطينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

منذ أكثر من أربعة عقود من الزمن تخرج الجماهير الفلسطينية في كل تواجد لها، داخل فلسطين وخارجها، لتجدد تمسكها بحقها في أرضها فلسطين، كل فلسطين، وتحتفل بذكرى اليوم الذي سمته باسم يوم الارض ، وتضيف عليه هذا العام اسم مسيرة العودة الكبرى، ليصبح يوم الارض في الثلاثين من مارس هذا العام يوما اخر للعودة واقرار هذا الحق وتفعيل القرار الذي حمل عنوانه ومعناه، وتسجيل إرادة شعب لن ترهبها طائرات الكيان الإسرائيلي ولا رصاصه الحي ولا قناصيه المدججين بأحدث الأسلحة.

 

قام الشعب الفلسطيني اكثر من مرة، وبدعم من حلفائه الحقيقيين، من حزب الله في لبنان ( في ذكرى يوم النكبة عام 2011) ومسيرة القدس عام 2012 وتجديدها في الأعوام التالية ( من شمال فلسطين، عبر الحدود مع لبنان والجولان السوري) قام بمسيرات شعبية سلمية للعودة واجتياز حواجز الاحتلال وكسر الصمت والتواطؤ الرسمي، واليوم تتصاعد الهبة الشعبية حاملة اسم المسيرة الكبرى، من كل حدود فلسطين، ومن أرضها في الجنوب، من غزة، مجددة المبادرات وعازمة على المضي حتى العودة والتحرير والاستقلال.

تؤكد جماهير الشعب الفلسطيني أنها تحمل طيلة عقود نكبتها مفاتيح بيوتها وخرائط ديارها وان يوم عودتها مسجل في ضميرها وعبر أجيالها. لا تنسى ولا تهدأ يوما. قرارات الأمم المتحدة والشرعية الدولية ومنها القرار 194 الذي يقر علنا باسم العودة للديار تدفع بالاتجاه وتعلم المسيرة وتخطط الطريق، إضافة لإدراكها بحقها الإنساني والطبيعي.

في ظل الظروف المركبة التي تحيط بالشعب الفلسطيني تعطي فكرة المسيرة وإجراءاتها وما أقدمت عليه والدماء التي روّت تراب فلسطين عزم الشعب الفلسطيني والرد على معاناته وقسوة ما يحاك ضده ويخطط له. فالمسيرة في هذا العام وفي ذكرى يوم الارض رد واضح على قرار الرئيس الأميركي دونالد ترامب باعتبار القدس عاصمة الكيان الصهيوني وانهاء او تصفية القضية الفلسطينية برمتها عبر ما تسميه وسائل الاعلام بصفقة القرن او صفعة القرن. وهي في كل الاحوال صرخة غضب فلسطيني واضحة واعلان قاطع في رفض كل ما تسعى إليه سياسات الولايات المتحدة الأميركية ومؤامراتها في فلسطين والمنطقة.

كما تبين هذه الموجة الجديدة من انتفاضة الشعب الفلسطيني المستمرة إصراره على المطالبة بحقوقه المشروعة وتحرره الوطني من الاحتلال الصهيوني وبناء دولته واستقلاله وحريته كأي شعب آخر في العالم. وما يقدمه من تضحيات جسيمة يؤكد استعداده الكامل للتضحية في سبيل حقوقه وعدالة قضيته وفضح الاستعمار الاستيطاني وحلفائه والتخادم معه، سواء من دول في المنطقة أو من الدول التي تتلاعب بدجلها السياسي في اعلاناتها عن دفاعها عن حرية الشعوب وحقوق الإنسان والديمقراطية وتمده بوسائل القهر والاستيطان والتدمير والعدوان.

كانت اللجنة التنسيقية لمسيرة العودة الكبرى قد أعلنت في بيانها الأول؛ “بزوغ فجر العودة إلى الديار، وأن حراكا جماهيريا قد انطلق وسيتصاعد لينسج خيوط العودة من آمال شعبنا المشرّد، ومن تضحيات شهدائنا وأسرانا وجرحانا، ومن نضالات شعبنا عبر مسيرة الكفاح الممتدة، وعبر مسيرة العودة عام 2011، وعبر المسيرة العالمية للقدس عام 2012″. وذكر البيان أنّ حرب عام 1948 توقفت منذ سبعين سنة، ولم يعد هناك أي مبرر لبقاء اللاجئين بعيدين عن ديارهم، مذكراً بالقرارات الدولية التي صدرت وأبرزها قرار 194 القاضي بعودة اللاجئين، مشيرا في الوقت نفسه إلى انّ القرار الآن أصبح لهؤلاء اللاجئين، وهم من سيمارسون حق العودة بطريقة سلمية متى أرادوا.

ولفت البيان إلى أنّ اللاجئين لم يبتعدوا كثيرا عن ديارهم، بل لا تفصل بعضهم عن أرضه سوى عدة مئات من الأمتار، أو مجرد سياج شائك، وقد جاء أوان العودة، مؤكداً أنّ “أراضي اللاجئين وقراهم ومدنهم وبلداتهم لا زالت تنتظرهم، لم يسكن بعضها أحد منذ النكبة، ومفاتيح بيوتهم وأوراق ملكياتهم لا زالت بأيديهم”.

أكدت الجماهير الفلسطينية انها لن تتخلى عن حق عودتها مهما طال الزمن او تعقدت الاحوال. وهذه المسيرة تثبت ذلك وترسم الآفاق. صمودها او اقدامها على الاستمرار في مسيرتها الكبرى يقدم للجميع ولاسيما للدول الغربية عدالة القضية الفلسطينية وحقوق شعبها المشروعة وقرارات الشرعية الدولية والاتفاقات المعروفة في مثل هذه الشؤون التي بقيت وحيدة في تاريخ الاستعمار والاستيطان واللجوء والهجرة. ولهذا تعبر المسيرة الكبرى عن تمسك الشعب الفلسطيني بحقوقه، في حريته وكرامته واستقلاله وأمنه وسيادته على أرض وطنه، فلسطين، بكل حروفها، من إلفاء الى النون.

ممارسات الاحتلال ضد المسيرة السلمية الشعبية تواصلت بوحشية كاملة، واستشهاد وإصابة المئات من المشاركين في المسيرة الكبرى توضح طبيعة العدو الصهيوني وتكشف ممارسته الوحشية عنوانه السياسي ودوره الإجرامي في المنطقة أمام العالم. وليس الفضح هذا جديدا ولكنه تأكيد على دلالة الاحتلال وممارسته لاساليبه في القتل والتدمير والتقييم والاضطهاد والحرمان. وما تكشفه وسائل الاعلام عن يوميات المسيرة الكبرى يجدد حقيقة الاستعمار الاستيطاني وضرورة استمرار حركة التحرر الوطني. وهذا الامر يتطلب ايضا من جماهير الشعب الفلسطيني شحذ وعيها لمهماتها الراهنة وتحديد شروطها، التي تبدأ بوحدة قواها وفصائلها وتنظيم طاقاتها وجهودها والانطلاق بالمبادرات التي تتراكم في تاريخ نضالها الوطني ومسيرتها الشعبية المتواصلة من ايام النكبة الكبرى الى مسيرة العودة الكبرى.

دماء الشهداء وجراح المشتركين في تنفيذ المسيرة تتقدم كمشاعل طريق طويلة للتحرر، وتتجاوز حسابات الهدر، كي لا تذهب هدرا، بل تكون كما هي تعبيرا عن خيار وإرادة واصرار على المقاومة، مهما كانت ومهما تكون. لان القضية والأهداف اكبر والامال اعظم في هذه الظروف والإمكانات الراهنة والتعقيدات المتلازمة. ولابد من العمل على استخدام كل وسائل المقاومة والردع دون تردد في حالة ضرورتها وتطورها وتمكنها من أجل التحرر الوطني والانجاز الشعبي القادر على تحقيق الأهداف الوطنية المشروعة. ودروس هزيمة العدو الصهيوني في حروبه التي شنها منذ سبعين عاما تضيف لدروس المسيرة عزيمة اكبر واقرارا بالنصر وبشائره القادمة والوعد الحق فيها.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم6355
mod_vvisit_counterالبارحة49874
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع109111
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر445392
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61590199
حاليا يتواجد 3735 زوار  على الموقع