موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

تحديات الولاية الثانية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أكدت نتائج الانتخابات الرئاسية استمرار الرئيس عبد الفتاح السيسى لولاية ثانية، وعلى الرغم من أن العملية الانتخابية تحتاج تحليلاً موضوعياً شاملاً، إلا أن كتابة هذه المقالة قبل إعلان النتائج رسمياً على نحو تفصيلى يجعل من الأفضل الحديث عن التحديات التى تنتظر الرئيس فى ولايته الثانية ، ولا شك أن التحدى الأول يتعلق باستكمال العمل الناجح المتمثل فى تثبيت أركان الدولة المصرية من خلال مواجهة الإرهاب والقضاء عليه، مع الأخذ فى الاعتبار أن القضاء المطلق عليه مستحيل لأنه يَبقى للإرهابيين دائماً حرية اختيار الأهداف والتوقيتات والوسائل على النحو الذى يمنحهم فرصة القيام بعمليات ولو بنسبة نجاح ضئيلة للغاية تتجه لأهداف هامشية، وذلك بغرض إثبات الوجود لضمان استمرار تدفق التمويل من رعاتهم، وهنا يكون معنى النجاح فى مواجهة الإرهاب وتثبيت أركان الدولة هو القضاء عليه كتهديد حقيقى للدولة ومواطنيها ومنشآتها ومواردها، وكذلك حصر حالات نجاحه فى أضيق نطاق ممكن، وبالنسبة لأهداف شديدة الهامشية وبوتيرة زمنية متباعدة، أما التحدى الثانى فيتعلق بالتنمية الاقتصادية والإصلاح الاقتصادي، وهنا يجب التركيز على تحقيق التنمية المتوازنة لإيجاد اقتصاد قادر على تحقيق أكبر قدر من الاعتماد على الذات والقدرة على تحقيق معدلات للنمو تسمح برفع مستوى معيشة المواطن المصري، ويتصل بهذا استكمال عملية الإصلاح الاقتصادى الجسورة التى بدأت فى الولاية الأولى، وغامر الرئيس فيها بشعبيته من أجل وضع الاقتصاد المصرى على مسار التنمية المستدامة مع ضرورة المراعاة التامة لأوضاع الطبقتين الفقيرة والمتوسطة اللتين تحملتا أعباءً هائلة فى المراحل السابقة للإصلاح استحقت إشادة الرئيس بهما غير مرة، وتكون المراعاة بتثبيت أسعار السلع والخدمات الأساسية لهما، أو على الأقل مراعاة التدرج فى الأعباء ومواجهة الارتفاعات غير المبررة على الإطلاق فى تلك الأسعار، وتحسين الخدمات الأساسية وعلى رأسها التعليم والصحة، وهو ما من شأنه أن يخفف كثيراً من الأعباء الهائلة التى يتحملها الفقراء كى يضمنوا التمتع بمستوى لائق فى هذه الخدمات، ويكتسب الاستمرار فى المواجهة الجادة الشاملة للفساد أهمية قصوى فى هذا السياق، وليت مشكلة الزيادة السكانية تحظى فى الولاية الثانية للرئيس بأولوية واضحة إذ تتطلب منا هذه الزيادة جهوداً مضنية كى نحتفظ بوضع «محلك سر» فما بالنا إن أردنا الانطلاق إلى الآفاق الرحبة للتقدم والرخاء؟

 

وفى المجال السياسى أنجز الرئيس فى ولايته الأولى عملية إعادة بناء مؤسسات الدولة على الصعيد الرسمي، لكن العملية السياسية على الصعيد غير الرسمى تبقى دون شك بحاجة إلى تطوير، وهو ما يفسر ملابسات مشهد الانتخابات الرئاسية الذى غابت عنه المنافسة الحقيقية سواء بسبب شعبية الرئيس أو لما تقول المعارضة إنه «إغلاق المجال العام»، وهو مشهد لم يُرض المصريين وفى مقدمتهم الرئيس نفسه كما عبر فى حديثه مع المخرجة المبدعة ساندرا نشأت، والحديث عن المعارضة هنا لا يشمل إلا تلك المعارضة التى تلتف حول الأهداف والمصالح الوطنية العليا كغيرها من أبناء الشعب المصري، وإن اختلفت فى تفضيلاتها السياسية، أما المعارضة التى تنطلق أصلاً من أطر غير وطنية أو تتبنى العنف فهذه خارج الحسابات، وتنسب المعارضة الوطنية ما تسميه بإغلاق المجال العام إلى السلطات الرسمية وممارساتها، ولكى نسهل الحوار حول هذه المسألة سوف نفترض أن ما تقوله المعارضة صحيح، بمعنى أن الممارسات الرسمية هى السبب فى «إغلاق المجال العام»، غير أن هذه المعارضة من جانبها لابد وأن تنظر فى نفسها، أى بعبارة أخرى لابد وأن تكون قادرة على بلورة نقد ذاتى حقيقى لأدائها، فليست السلطات الرسمية بالتأكيد مسئولة على سبيل المثال عن التشرذم الهائل الذى أصاب الائتلافات الثورية بعد ثورة يناير، وليست ممارسات هذه السلطات هى المسئولة وحدها عن الانقسامات الحزبية المذهلة التى تصيب عديداً من الأحزاب المصرية وبعضها كان الأمل معقوداً عليه فى بلورة حياة حزبية تستند إلى قواعد شعبية حقيقية، كما أن السلطات الرسمية ليست مسئولة بالتأكيد عن الأداء السياسى للمعارضة الذى تجاهلت فيه أى إشارة لمنجزات لا شك فى إيجابيتها ومحوريتها، كما فى حماية الوحدة الوطنية المصرية وتعزيزها وهى أثمن ما تمتلكه مصر فى مواجهة المخططات المعادية التى تتربص بها، أو تعزيز القدرة العسكرية المصرية، أو التعامل الإيجابى الواضح مع قضية المرأة ودورها والإنجازات التى تحققت فى هذا الصدد، أو الإلحاح على ضرورة تجديد الخطاب الديني، بل لقد شاهدت واحداً من قادة المعارضة فى شريط فيديو مسجل لأحد المواقع الإخبارية وهو يتحدث عن أن الرئيس «يُخلى» سيناء لحساب «صفقة القرن»، ويجب أن تدرك المعارضة بوضوح أن مثل هذا الأداء يفقدها صدقيتها أو على الأقل جزءاً يُعتد به منها، وأن بناء المجال العام على أسس صحيحة هو مسئولية مشتركة بينها وبين سلطات الدولة وليس مسئولية الأخيرة وحدها.

تبقى تحديات السياسة الخارجية والتى كان التوفيق فيها من أهم ملامح الولاية الأولي، فقد بلورت مصر فى هذه الولاية سياسة تقوم فى المجال العربى على الانطلاق من حماية الدولة الوطنية العربية، وهو ما جعل هذه السياسة التى ثبتت صحتها بامتياز تتصف بالتماسك وإن أدت حيناً إلى بعض المشكلات التى سرعان ما تبددت فى العلاقة مع دول عربية صديقة بعد أن تأكد بعد نظر السياسة المصرية، وفى المجال الإفريقى حققت السياسة المصرية خطوات مهمة فى طريق استعادة المكانة المصرية فى إفريقيا، وفى المجال الدولى تنوعت شبكة العلاقات المصرية الفعالة مع القوى الدولية ذات التأثير، وهكذا فإن تحدى الولاية الثانية يتمثل فى ضرورة الاستمرار والوصول إلى النتائج التى تضمن الأمنين المصرى والعربى معا،ً كما فى إنجاز حل مُرضٍ لتحدى «سد النهضة»، وحلحلة الملف المتعثر للمصالحة الفلسطينية التى لا يمكن تحقيق أى إنجاز على مسار قضية فلسطين بدونها.

من حق شعب مصر أن يعتز بما قدمه للوطن من جهد بلغ أقصاه بعطاء الشهداء الأبرار الذين قدموا أرواحهم بجسارة كى تبقى مصر عزيزة مرفوعة الهامة، وأن يتطلع إلى ولاية جديدة يبدأ فيها جنى ثمار كفاحه.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

هجرة الذهن الفلسطيني

عدنان الصباح

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كتبت النائبة المحترمة نجاة أبو بكر على صفحتها على فيسبوك تتساءل  هل بدأ الاحتلال ...

عن «جهوزية» الجيش «الإسرائيلي»!

عوني صادق

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

    كل حديث عن «إسرائيل» لا بد أن يتصدره الحديث عن الجيش «الإسرائيلي»، وليس مبالغة ...

التغيير الشامل أو السقوط الشامل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  هناك ثلاثة مشاهد ممكنة في الحياة السياسية:   * الأول، هو بقاء الأحوال السياسية على ...

الانتخابات النصفية ومستقبل أميركا

د. صبحي غندور

| الخميس, 20 سبتمبر 2018

  ستكون الانتخابات النصفية الأميركية المقبلة هي الأهمّ في تاريخ مثيلاتها بالولايات المتحدة.   وهي انتخابات ...

مصر وافريقيا والفرص المتاحة

د. عادل عامر | الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

أن مصر تلعب دوراً محورياً في دعم الدول الافريقية في مجالات التحول الصناعي وبصفة خاص...

كلام في معنى الحفاظ على الهوية

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 19 سبتمبر 2018

    يتكرر أحياناً، على نحو عاطفي وبشكل تجريدي، حديث «الحفاظ على الهوية» بصورة أقرب إلى ...

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12332
mod_vvisit_counterالبارحة33395
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع182788
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر695304
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57772853
حاليا يتواجد 2481 زوار  على الموقع