موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

حرب دبلوماسية ضد روسيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تصاعدت الحرب الدبلوماسية على روسيا بشكل لافت، أو بشكل أعمى، كما تقول الخارجية الروسية، بعد اتهام الحكومة البريطانية لروسيا بتسميم الجاسوس الروسي المزدوج السابق سيرجي سكريبال بسم من صناعة روسية من فترة الحرب العالمية الثانية ، مصحوبة بحملة إعلامية منظمة ومستمرة، قبل انتهاء لجنة التحقيق البريطانية من مهمتها ودون صدور حكمها وقرارها وقبل أي قرار قضائي متابع للقضية. وقضية التسميم حسب الإعلام البريطاني حصلت في مدينة بريطانية يقطنها الجاسوس الروسي وابنته، وفي هذه الحالة تحتمل عدة احتمالات منطقية قبل كل استعدادات الحرب التي قامت بها حكومة لندن ضد روسيا ورئيسها الذي كان منشغلا بانتخابات رئاسية جديدة إضافة إلى قضايا روسية أخرى، من بين الاحتمالات، بديهيا وأول اتهام يذهب مباشرة إلى روسيا بأنها المعنية بالقضية، من الوهلة الأولى، لأسباب انتقامية من الجاسوس رغم أن تبادله أنجز من حوالي عقد من الزمان، أي مرت فترة طويلة مما لا يؤثر الآن على وظيفته السابقة وجهاز مخابراته. وهذا الاحتمال نفاه المسؤولون الروس بديهيا وانكروا ضلوعهم بالجريمة وطالبوا بتقديم البراهين والمشاركة في التحقيق وكشف الفاعل الرئيسي. والاحتمال الثاني يمكن أن يكون طرفا آخر، غير الروس، يهمه الإساءة للعلاقات الروسية البريطانية وصناعة إشكالية بينهما، مهما كان حجمها أو مستواها، من خارج بريطانيا أو من داخلها، من أجهزة مخابرات أو منظماتها، وربما لأهداف أخرى أو غايات مطلوبة، ولم يؤخذ مثل هذا الاحتمال بأية نظرة أو توقع ولا حتى الإشارة له في أي مجال ارتبط بالقضية. والاحتمال الثالث يمكن أن تكون وراء من قام بالجريمة دوافع شخصية، بمعنى عداء أو صراع للجاسوس الروسي مع أشخاص أو جهات لها علاقة شخصية به، من مقيمين في المدينة البريطانية أو جهات يمكنها أن تنفذ مثل هذه الأعمال التي تتحمل تداعيات أخرى، مثل التي حدثت منذ الإعلان عن قضية التسميم ولحد الآن.

 

اذا أعيد النظر بالاحتمالات كلها أو أي واحد منها فالأسئلة تتوجه إلى التحقيق ونتائجه، وإلى دوافع الحملة الإعلامية ومن ثم الدبلوماسية، التي تحاسب قانونيا وموضوعيا وإنسانيا، والتذكير بأن جرائم أجهزة المخابرات الدولية والمصالح الاستعمارية والروابط بين الحكومات الغربية تدفع باتجاه إعادة التفكير بكل ما حصل وقد لا يقتنع المرء من تلك الحملة وما وراءها كليا، مع التشكيك بأهداف سيناريوهات أخرى تضاف إلى المشهد المتسارع والمتصاعد سياسيا ودبلوماسيا وربما يحيل إلى مخاطر أبعد من الصورة التي انتهت إليها الأحوال أو مازالت في أطوارها المتدحرجة.

بدأت رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي بالتصعيد منذ 14 آذار/مارس، أي بعد أكثر من أسبوع من إعلان القضية، بقرار طرد 23 دبلوماسيا روسيا. وقالت ماي في البرلمان البريطاني “بموجب ميثاق فيينا ستطرد المملكة المتحدة 23 دبلوماسيا روسيا تم تعريفهم على أنهم ضباط مخابرات سريون”. وأضافت أن هذه هي أكبر عملية طرد لدبلوماسيين من لندن منذ 30 عاما وأنها ستقلص من قدرات المخابرات الروسية في بريطانيا لأعوام مقبلة. وتابعت “سنجمد أصولا للدولة الروسية في حال حصلنا على أدلة على أنها قد تستخدم في تهديد حياة أو ممتلكات مواطنين أو سكان في بريطانيا”. إضافة إلى إجراءات أخرى.

مباشرة دعمها البيت الأبيض وأكد أن الولايات المتحدة تشارك بريطانيا تقديرها أن روسيا مسؤولة عن الهجوم وتؤيد القرار الذي اتخذته بطرد دبلوماسيين روس. كما طلبت لندن من حلفائها الأوروبيين موقفا مشتركا معها ضد روسيا. وهو ما حصل فور إعلان البيت الأبيض عن إجراءات طرد 60 دبلوماسيا روسيا وغلق قنصلية روسية، بإعلانات تضامن أوروبية بطرد دبلوماسيين روس دون انتظار براهين وأدلة على ارتكاب روسيا لجريمة تسميم جاسوس مقيم في بريطانيا. الأمر الذي يثير أسئلة كثيرة حول هذا التضامن العاجل والإعلان المشترك لشن حرب دبلوماسية ضد روسيا.

من جهتها اتهمت روسيا الولايات المتحدة بالضغط على دول أخرى للمشاركة في حملة الطرد الجماعي للدبلوماسيين الروس كرد على اتهام بريطانيا. وقال وزير الخارجية الروسي، سيرجي لافروف، إن واشنطن “تنظم عملية ابتزاز كبرى” لروسيا مشيرا إلى أنه لم يعد هناك إلا “قليل من الدول المستقلة في أوروبا الحديثة”. وهذا الأمر ملفت أيضا، من خلال توجيه الاتهام والتنديد إلى واشنطن مباشرة.

فعليا قامت 25 دولة أوروبية مختلفة بطرد 140 دبلوماسيا روسيا من أراضيها فيما يعد أكبر عملية عقاب دبلوماسي في التاريخ. وزاد في الأمر اتفاق زعماء الاتحاد الأوروبي، على ترجيح أن تكون موسكو ضالعة في تسميم سكريبال وابنته. كما طرد حلف شمال الأطلسي سبعة دبلوماسيين روس ورفض اعتماد ثلاثة آخرين. كما يعتزم الحلف الأطلسي تقليص الحد الأقصى لحجم البعثة الروسية بنسبة الثلث من 30 إلى 20.

أدانت المتحدثة باسم الخارجية الروسية، ماريا زاخاروفا، قرار دول الاتحاد الأوروبي قائلة إن هذه الدول “تفسر التضامن مع بريطانيا بشكل مختلف”، وأكدت موسكو أنها سترد بشكل “مناسب” على القرار الأميركي!.

أما رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، فقد قدرت أمام مجلس العموم القرارات التي اتخذتها الدول الصديقة والحليفة، واعتبرتها أكبر عملية إبعاد جماعية لدبلوماسيين روس في التاريخ. وأشارت ماي إلى أن الخطوة رسالة قوية لروسيا بأن الغرب لن يتسامح مع “محاولاتها المتكررة لانتهاك القانون الدولي وعرقلة قيم الغرب”.

واجهت موسكو الحرب الدبلوماسية عليها بالقول “لايمكن اعتبار أن خطوة غير ودية كهذه ستمر دون رد”. حيث أوضح المتحدث باسم الرئاسة الروسية (الكريملن)، ديميتري بوسكوف، الأمر في قوله “بالطبع كما حدث في السابق سنلتزم بمبدأ المعاملة بالمثل”. وبالتأكيد تقرر موسكو أيضا طرد دبلوماسيين غربيين بما يقابل ما حصل ضدها. بدء من لندن وتتبعها الولايات المتحدة وتأتي باقي الدول بالتسلسل. أي أن الحرب الدبلوماسية ستأخذ مساحتها في المشهد السياسي وأن تبادل الطرد والتعامل بالمثل المؤشر الأساس فيها.

في الوقت نفسه، تؤشر حملات التضامن والدعم بهذا الأسلوب ودون أدلة معلنة وكافية أن وراء الأكمة ما وراؤها، وأن القضية أبعد من تسميم جاسوس، لاسيما وأنه ليس الأول وليس الوحيد، وفي بريطانيا ذاتها. وهذا ما يشير الى أن سنوات الحرب الباردة قد تستعيد دورانها بين الغرب والاتحاد الروسي أولا، وقد تتوسع لابعد منه إذا لم تعقل الإدارات الغربية دروس التاريخ.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29790
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29790
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر688889
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55605368
حاليا يتواجد 3471 زوار  على الموقع