موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

يوم الأرض الفلسطيني

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يحتفل الفلسطينيون في الثلاثين من مارس في كل عام بيوم الأرض إحياءً لذكرى ذلك اليوم المشهود الذي انتفض فيه لأول مرة على نطاق واسع الفلسطينيون الذين تمسكوا بأرضهم في الاحتلال الإسرائيلي وحملوا لاحقاً الجنسية الإسرائيلية وتحملوا صنوف التمييز حتى حصلوا على حقوق المواطنة، وإن بقي التمييز ضدهم في صور شتى، ففي الثلاثين من مارس 1976 دعت القيادات العربية في الحزب الشيوعي الإسرائيلي فلسطيني 1948 إلى الاحتجاج والتظاهر والإضراب، إعراباً عن رفض مصادرة السلطات الإسرائيلية آلاف الدونمات من الأراضي المملوكة لهم، ورغم إعلان السلطات الإسرائيلية حالة الطوارئ في 29 مارس ومحاولتها إجهاض تلك الدعوة مدعومة بالقيادات الفلسطينية التقليدية، فإن دعوة الاحتجاج والتظاهر والإضراب قد استُجيب لها على نطاق واسع ليس في أراضي 1948 فحسب وإنما أيضاً في باقي الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة في مخيمات اللاجئين الفلسطينيين في لبنان. وقد سقط في ذلك اليوم ستة شهداء واعتقل المئات. ومنذئذ أصبح الثلاثون من مارس من كل عام يوماً وطنياً يرمز لتمسك الفلسطينيين بأرضهم رغم ضراوة الاستعمار الصهيوني.

 

غير أنه لا شك أن إحياء الشعب الفلسطيني لذكرى يوم الأرض هذا العام جاء بطعم مختلف مستمد من الإحساس بالخطر الجسيم الذي يهدد ما تبقى من قضيتهم، بعد التهديد الأميركي الخطير لمستقبل القضية، متمثلاً في اعتراف الرئيس ترامب بالقدس عاصمة لإسرائيل بل واعتزامه نقل السفارة الأميركية فيها إلى هذه المدينة التاريخية المقدسة، في ذكرى تأسيس الدولة الصهيونية، تعبيراً عن اللامبالاة المطلقة بالحقوق الفلسطينية. ولم يقف الأمر عند هذا الحد وإنما امتد إلى حديث الدوائر الأميركية عما سُمى «صفقة القرن» وكونها سوف تُفرض على الفلسطينيين إن لم يختاروا التعاون مع الإدارة الأميركية! لذلك جاء الإحياء الفلسطيني الشعبي ليوم الأرض مختلفاً هذا العام، إذ شارك فيه ما يزيد على أربعين ألفاً على أقل تقدير واتخذ في قطاع غزة شكل الاحتشاد السلمي عند السياج «الحدودي»، كذلك جاء رد الفعل الإسرائيلي بدوره مختلفاً.

صحيح أن السلطات الإسرائيلية واجهت التظاهرات الشعبية الفلسطينية في يوم الأرض بالقمع دائماً، لكنها تميزت هذا العام بالعنف المفرط الذي أدى إلى استشهاد ستة عشر فلسطينياً وإصابة قرابة ألف وخمسمائة. وبررت السلطات الإسرائيلية هذا العنف المفرط بأن التحركات الشعبية الفلسطينية انطوت على إرهاب ظاهر ورغبة في اجتياز الحدود وقتل الإسرائيليين.. وهو أمر لا يُستغرب من وجهة نظرها على «حماس» الإرهابية التي حاولت قتل رئيس الوزراء الفلسطيني، فما بالنا بالإسرائيليين، وأنها رغم هذا التهديد لم تستخدم ضد «الإرهابيين» الفلسطينيين سوى الغاز المسيل للدموع والرصاص المطاطي!

ولا يوجد مستوى للكذب أعلى من هذه الادعاءات، فالاحتجاجات على الحدود كانت سلمية ولم تدع السلطات الإسرائيلية أن رصاصة واحدة قد أُطلقت عبر السياج «الحدودي»، وأقصى ما يمكن أن تدعيه هو قذف الحجارة، وإن كان أحد المعلقين الرسميين الذي يتميز دائماً بدرجة عالية من الاستفزاز، قد استخدم في الفضائية البريطانية العربية المثل العامي «ضربني وبكى وسبقني واشتكى»، دون أن يذكر أن عقوبة هذا «الضارب» كانت تنفيذ حكم الإعدام في ستة عشر شخصاً وإصابة ما يقارب ألف وخمسمائة كما سبقت الإشارة. ومن ناحية أخرى فإن المحتجين لم يكونوا من «حماس» فقط بطبيعة الحال. وماذا يمكن أن تقوله السلطات الإسرائيلية عن الضفة الغربية والداخل الإسرائيلي من قِبَل فلسطينيي 1948، فهل يرجع العنف الإسرائيلي المفرط إلى غرور القوة خاصة بعد التطابق الكامل بين الموقفين الإسرائيلي والأميركي في أخطر قضايا الصراع، وهي القدس، أم أن ذلك يرجع إلى حالة عالية من التوتر النفسي بسبب ما شاهدته من علامات بالغة القوة على أن إصرار الشعب الفلسطيني على التمسك بحقوقه رغم خذلان نخبته السياسية له لا يعادله إصرار؟ لقد مر على إعلان المشروع الصهيوني على أرض فلسطين في مؤتمر بازل قرابة القرن وربع القرن دون أن يهتز إيمان الأجيال الفلسطينية المتعاقبة بعدالة قضيتها، ومن ينظر إلى وجوه الكبار والشباب والأطفال ذكوراً وإناثاًً يدرك على الفور بيقين تام أن هذا الشعب مسترد حقوقه في النهاية مهما طال الزمن.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49075
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152139
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر600782
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60384756
حاليا يتواجد 5615 زوار  على الموقع