موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

لـ «الجامعة» أفضال على الدول العربية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تعقد الجامعة العربية المؤتمر الدوري لقمتها بعد أيام قليلة، وفي ظل تردد محسوس. كثيرون يتوقعون أن تكون هذه القمة، إذا انعقدت وفي الرياض كما هو مقرر، قمة مهمة على غير عادة غالبية القمم العربية في السنوات الأخيرة. يتصور بعض من تابع مسيرة الجامعة العربية أن تكون قمة الرياض مفصلية، وهو التعبير الذي يشي بمعنى معين، معنى أن ما بعد القمة يختلف جذرياً عما قبل القمة. لعله أيضا التعبير الذي يمكن أن يفسر التردد المحسوس الذي يحيط بكل مراحل الإعداد لهذه القمة.

 

أدرك، ربما أكثر من كثيرين، عمق استهانة الرأي العام العربي وغالبية السياسيين العرب بالجامعة وشؤونها. لهذه الاستهانة، في رأيي، ما يبررها في تاريخ الجامعة البعيد والقريب على حد سواء. تبررها بنود عديدة في قائمة سلبيات يتصدرها سوء أداء الجامعة في كثير من عهودها، سوء أدائها كأمانة عامة ومنظمة إقليمية ومنظمات نوعية متخصصة. قد لا يتسع مجالنا لمهمة تحميل مسؤولية سوء الأداء، ولكن يتعين القول بأن الدول الأعضاء تتحمل القسط الأكبر من هذه المسؤولية.

أعرف، ومثلي آخرون يعرفون، أن الجامعة العربية كمؤسسة من مؤسسات النظام الإقليمي العربي، نظام بسمات مميزة، تتعرض الآن أكثر من أي وقت مضى لاحتمال الاستغناء عن وجودها. كان يقال، وكنت أنا نفسي من القائلين، إن الجامعة في أبسط تجلياتها كانت منصة يتنافس ويزايد من فوقها السياسيون العرب على مواقف قومية. ظل قولي هذا سائداً طالما بقي المد القومي صاعداً. توقف المد ثم انحسر قبل أن يظهر البديل المناسب للمد القومي ولم يظهر ولا ظهر بديل للعمل العربي المشترك في أي شكل وأي مستوى أو صورة مبتكرة.

أظن، وبعض الظن له ما يبرره، أن غالبية الدول الأعضاء في الجامعة مقتنعة بأن الجامعة وصلت إلى طريق مسدود. لا أحد يريد ربط أمنه وبلاده بمنظمة أمن عربية. المألوف الآن والمقبول أيديولوجياً وبراجماتيا الربط بمنظومة أمن أجنبية وبدول جوار غير عربية وشركات ارتزاق عسكرية. لا أحد فيها يعتقد أنه من الصواب وضع خطة تنمية وطنية تعتمد على خطة تنمية عربية تضمن تكامل جوانب من اقتصادات الدول العربية. للجامعة العربية مستقبل، رغم كل ما أصابها وأحاط بها من تحولات في الإقليم والعالم؟ أجيب، وبدون تردد، نعم لها مستقبل. ولدي حجتان. حجتي الأولى بسيطة وواضحة. هناك أمور وقضايا لا يزال مطلوباً من العرب مجتمعين اتخاذ موقف موحد في شأن بعضها. أقول مجتمعين لأن بعض القضايا وهي ليست خافية على القارئ اللبيب لا يكفي معها قرار بالأغلبية. الدولة أو الدول العربية التي لديها ما تريد أن تمرره إرضاء لطرف قوي خارجي، وما تريد أن تمرره قد يكون ثقيلا على النفس العربية، تحاول ألا تترك طرفاً عربياً غير مؤيد أو غير راغب فغيابه عن الإجماع يدعم حجج الرافضين ويقوي سواعد المزايدين.

حجتي الثانية في جوهرها رمزية. أزعم أن لجامعة الدول العربية، على ضعفها وممارسات الاستهانة بها وسوء أدائها المزمن، أفضال على الدول العربية كافة لا يمكن أن تنساها ولا يجوز إخفاؤها عن مواطنيها، وأفضال على الأمة. هذه الأفضال على سبيل السرد والتوضيح وليس الحصر أربعة على الأقل:

*أولا: أكثرية الدول الأعضاء في الجامعة العربية لم تكن قد ظهرت في الساحتين الدولية والإقليمية كدول مستقلة وذات سيادة عند تدشين الجامعة منظمة إقليمية بعضوية سبع دول لا أكثر. يعني أن بعض الدول حصلت على استقلالها بفضل قوى ودول وجهات خارجية تأتي في صدارتها جامعة الدول العربية. يعني كذلك أن الفلسطينيين كشعب عربي يسعى ليحصل على استقلاله وسيادته لن يفقد الأمل نهائياً في الجامعة العربية.

*ثانيا: يعتقد معلقون وسياسيون «إسرائيليون» وغربيون أن وجود الجامعة العربية كان عقبة رئيسية من بين عقبات أخرى عطلت هدف «إسرائيل» والغرب تصفية قضية فلسطين في وقت مبكر. بل إن مسؤولين كباراً في الولايات المتحدة وفرنسا لم يخفوا حقدهم على هذه المنظمة التي وصموها بالعداء للسامية وطالبوا بحلها ورفضوا الاعتراف بها وحاربوا جهود فتح مكتب لها في واشنطن.

*ثالثا: هذه الأمة خاصة مجتمعاتها الأكاديمية ومنابرها الفكرية وقياداتها الثقافية، يجب أن تشعر بفضل الجامعة العربية في صنع نخبة عربية، أكاديمية وسياسية واقتصادية، ساهمت في وضع أسس لعلم التكامل العربي. *رابعا: في رأيي، يعود الفضل أيضا إلى هذه الجامعة العربية المغلوبة على أمرها في التأكيد المستمر على أن نظاماً إقليمياً عربياً قام في هذه الأنحاء، حدوده معروفة وموثقة تاريخياً وأيديولوجياً. لقد نجحت هذه الجامعة خلال فترة طويلة نسبياً في أن ينشأ جيل عربي أو أكثر واثق تماماً من أن من يقطنون الناحية الأخرى من الحدود هم ليسوا من العرب ولا يجوز بأي حال خلط الهويات على جانبي الحدود أو التنازل عن الهوية العربية لهوية أخرى أعلى أو أدنى.

أمام هذه الخلفية يجري التحضير لعقد قمة عربية في مدينة الرياض، أي برئاسة المملكة العربية السعودية.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم20956
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع247173
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1028885
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65183338
حاليا يتواجد 3300 زوار  على الموقع