موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

نتنياهو والفساد.. ومسارب الهروب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مع توالي التحقيقات والاعتقالات في ملفات الفساد التي تحيط برئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو وعائلته والمقربين منه، يسعى نتنياهو للهروب من هذا المأزق عبر عدة مسارب يبرز معها السؤال المزدوج الأكثر إلحاحاً على المستوى السياسي، ألا وهو: هل باتت الانتخابات البرلمانية الإسرائيلية قريبة؟ أم أن نتنياهو سيبقى على رأس عمله حتى الموعد الرسمي المحدد للدورة البرلمانية نهاية 2019؟

 

وما يزال نتنياهو يرفض الاستقالة، بل ويتلقى الدعم من قبل وزراء وأعضاء حزبه «الليكود»، مع مخاوف الأحزاب المشاركة في الائتلاف الحكومي من خسارة المكاسب «القومية» و«الدينية» التي حققوها، وكل ذلك في ظل نتائج استطلاعات الرأي المتتالية الصاعقة التي ما تزال تمنح «الليكود» بقيادة نتنياهو أكبر عدد من المقاعد، حيث كشف استطلاع جديد للقناة العبرية الثانية، أنه على الرغم من الأزمة على خلفية «قانون التجنيد» التي مر بها الائتلاف الحكومي وقضايا الفساد ضد نتنياهو، فإن حزب «الليكود» سوف يحصل على 30 مقعداً (مقابل 26 في الاستطلاع الأخير). كما أن الحزب زاد الفجوة بينه وبين حزب هناك مستقبل «يش عتيد» برئاسة يائير لبيد الذي حصل على 21 مقعدا (مقابل 22 بالاستطلاع السابق). فيما كانت المفاجأة في حزب إسرائيل بيتنا برئاسة أفيغدور ليبرمان حيث حصل على أربعة مقاعد فقط.

وفي سؤال حول الشخصية المناسبة لترأس الحكومة، «لا يزال لدى نتنياهو تأييد كاسح، إذ يعتقد 36% أنه مناسب للمنصب، بينما يعتقد 12% أن يائير لبيد هو الأنسب». كما كشف الاستطلاع أن «54% من الإسرائيليين يعارضون تبكير الانتخابات للكنيست، وفقط 30% يؤيدون تبكيرها».

أحدث «مسارب الهروب» هي، أولا، سفر نتنياهو إلى الولايات المتحدة ولقائه الرئيس الأميركي (دونالد ترامب) للمرة الخامسة في غضون عام منذ وصول الأخير إلى البيت الأبيض، حيث أتاحت له الزيارة إلقاء خطاب أمام لجنة الشؤون العامة الأميركية الإسرائيلية «إيباك»، مع حصد أكبر مكاسب سياسية ممكنة تجعله يعود إلى تل أبيب، وقد حقق صورة المنتصر، الأمر الذي أسهم فعليا في تعزيز وضعه ووضع حزبه فيما لو هو ذهب نحو انتخابات مبكرة. بل إن نتنياهو وجه دعوة إلى ترامب لحضور مراسم تدشين السفارة الأميركية في القدس المحتلة. وبحسب صحيفة «إسرائيل اليوم»، المقربة من نتنياهو، قال مصدر سياسي إنه «إذا وصل ترامب إلى إسرائيل، بشكل خاص، أو في إطار زيارة إلى مكان آخر، فإن هذا سيعد إنجازاً لنتنياهو».

أما ثاني مسارب نتنياهو للهروب من الوضع الراهن فتتجلى في ضغوطه المستمرة على الإدارة الأميركية للإسراع بالإعلان عن تفاصيل ما يسمى «صفقة القرن». فكلما تم تمرير صفقة القرن بشكل أسرع، شعر نتنياهو بالأمان السياسي والقانوني! وفي هذا السياق تحدث عن امتنان «الشعب اليهودي» لمن يقدم له «خدمات أمنية». وبالفعل، تحدثت الأنباء عن نية ترامب خلال الأسابيع المقبلة زيارة بعض الدول العربية لإقناعها بضرورة الإسراع في تنفيذ خطته للسلام استغلالًا لعامل الوقت. وذكرت صحيفة «هآرتس» أن «مسؤولًا فلسطينيا كبيرا اجتمع أخيرا مع دبلوماسيين غربيين، أكد أن المعلومات التي حصل عليها الفلسطينيون تشير إلى أن إسرائيل تضغط على إدارة ترامب لنشر خطتها بسرعة».

ويتمثل المسرب الثالث لنتنياهو في الهروب إلى إمكانية الحرب، وتركيز الإعلام والجمهور الإسرائيليين حول المسائل الأمنية، وهو ما يخدم نتنياهو بالدرجة الأولى. لذلك كان اقتراحه، بشكل مفاجئ، تمرير قانون يسمح له بإعلان حرب أو عملية عسكرية، دون الحاجة لموافقة الحكومة أو أغلبية أعضاء الكنيست، وذلك للمرة الأولى في تاريخ الحكومات الإسرائيلية الـ34 السابقة. وبحسب الصحافة الإسرائيلية، فقد بدأ نتنياهو بالفعل هذه الخطوة، عبر التدريبات العسكرية التي يقوم بها جيش «الدفاع» الإسرائيلي بحيث تحاكي الحرب على قطاع غزة. وفوق كل ذلك، تهديد نتنياهو في مؤتمر ميونيخ للأمن في ألمانيا مؤخرا، بمهاجمة إيران بشكل مباشر، بالقول إن «إسرائيل لن تسمح بتاتا لإيران بأن تلفّ حبل الإرهاب حول أعناقنا. كما بادرت قبل أيام لنشر صور لقاعدة عسكرية ايرانية في محيط دمشق مما يعني رفع بطاقة تحذير صفراء وتهديدا لإيران».

أما المسرب الرابع، فقد اتضح حين وجه نتنياهو، خوفاً من انسحاب أي من أحزاب الائتلاف الحكومي، إنذاراً إلى شركائه في الائتلاف، مستغلا أزمة «قانون التجنيد» التي تهدد بتفكك الحكومة (وهو القانون الذي يرتب الإعفاء من الخدمة العسكرية لتلاميذ المدارس الدينية، وللقانون الأساس الذي يضع قيمة تعلم التوراة فوق قيمة المساواة، ويمنع محكمة العدل العليا من شطب قانون التجنيد) مطالباً شركاء الائتلاف بالتوصل مع المتدينين إلى حل طويل المدى من شأنه أن يسمح باستمرار الحكومة حتى نهاية ولايتها الحالية، وإلا فإنه سوف يدفع نحو الخيار الآخر: الذهاب إلى انتخابات مبكرة، رغم أنه غير معني بإجراء انتخابات في المدى القريب. وبالفعل، نجح نتنياهو في تجاوز «عقدة ليبرمان» (المعادي للقانون، لكنه لم يقف ضد نتنياهو بسبب أدائه الضعيف في استطلاعات الرأي العام)، وقد ضمن مصادقة اللجنة الوزارية للتشريعات صباح الاثنين الفائت، على مشروع قانون إعفاء «الحريديم» من التجنيد والخدمة العسكرية، على أن يعرض على الكنيست للتصويت عليه بالقراءة التمهيدية، ومن ثم التصويت أيضا على ميزانية إسرائيل لعام 2019 (التي كانت محط خلاف شديد أيضا).. الأمر الذي يطوي ملف أزمة الائتلاف الحكومي وبالتالي استبعاد الانتخابات المبكرة.

‬فهل ‬تنجح «‬مسارب ‬الهروب» ‬تلك ‬في ‬إنقاذ ‬رأس نتنياهو؟ ‬إنه ‬سؤال ‬كبير ‬يبقى ‬الجواب ‬عليه ‬برسم ‬المستقبل.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم49757
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع152821
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر601464
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60385438
حاليا يتواجد 5687 زوار  على الموقع