موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

في ذكرى حلم وحدوي أجهضه الانفصال

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

لم يكن حظ الوحدة المصرية السورية (1958-1961) أفضل حالاً من حظ محاولة التوحيد بين البلدين في عهد محمد علي وابنه إبراهيم باشا قبل ذلك التاريخ بما يزيد، قليلاً، على قرن وربع القرن، كلاهما تعرَّض للنكسة والانفراط.

 

ولكن بينما كان على تجربة حكم إبراهيم باشا لبلاد الشام، أن يَنتهيَ بعملية عسكرية خارجية دولية، شاركت فيها بريطانيا وفرنسا، مع غريمتهما الامبراطورية العثمانية، كان على الجمهورية العربية المتحدة أن تسقط بانقلاب عسكري عليها، نظمته قوى انفصالية سورية أدّت، بالوكالة، المهمّات التي لم تنهض بها، مباشرة، القوى الخارجية المعادية وعلى رأسها الولايات المتحدة و«إسرائيل». النتيجة واحدة، في الحاليْن، وإن اختلفت وسائل التخريب وقواه.

لا يمكن لتكرار حدث تخريب الوحدة بين البلدين مرّتين، في العهد الحديث، إلا أن يستوقف المرء للتفكير في الأسباب التي تَحمل قوى من الخارج ومن الداخل، على معالنة الوحدة بين البلدين اعتراضاً، والنظر إليها بما هي خطّ أحمر غير قابل للتجاوز، واستنفار القوى لضربها إن قامت. ولقد يقول قائل، هنا، إن عوامل الفشل ليست خارجية حصراً، بل داخلية أيضاً، ولا يمكن تجاهُلها والتغطية عليها.

ولقد يستدل على ذلك بأن انفراطَها المعاصر (في سبتمبر/أيلول من عام 1961)، إنما أتى بفعل أيد سورية ولم يتولد من عدوان أجنبي. ومع أننا لا نستبعد ولم نستبعد يوماً أن تكون للداخل أسبابُه وللأخطاء في بناء الوحدة وإدارتها أسهم في ما حصل، إلا أننا لا نرى في عوامل الداخل عوامل رئيسة وحاسمة؛ فكم من وحدة في التاريخ قامت في لجة الأخطاء، ولكنها صمدت في امتحان التناقضات الداخلية. ونحن بالأحرى، أَمْيَل إلى الظن بأن عوامل الداخل هي، في أحسن أحوال فعلها التخريبي، عوامل مساعدة يمكن استثمارها في أي مشروع عدواني خارجي للإطاحة بالوحدة. بل نذهب، أبعد من هذا، إلى الظن بأن بعض ما نحسبه داخلاً في عوامل الداخل هو، في الأصل، من ثمرات التدخلات الأجنبية المتسربة من بوابات عدة.

من المنطلق هذا نذهب إلى أن وحدة بين مصر وسوريا تقع في قلب ممنوعات سياسات القوى الدولية ذات المصالح النافذة في الوطن العربي. وليس يهم السياسة الاستعمارية تلك، مَن تكون النخبة السياسية التي تقود مشروع التوحيد: تقدّمية أو غير تقدّمية، ليبرالية أو اشتراكية، ملكية أو جمهورية، المهم أنّ عليها أن تقطع الطريق على أيّ خطوة من خطوات التوحيد القومي لمنطقة عدّها الاستعمار، والامبريالية بعده، مسرحاً للنفوذ ومرتعاً للمصالح. لم تحارب بريطانيا وفرنسا الدولة العثمانية طويلاً من أجل أن يظفر محمد عليّ باشا وابنه ببلاد الشام، ولم تحارباها في الحرب العالمية من أجل أن يقيم فيصل دولة عربيّة، كانتا تحاربان من أجل وراثة أملاك الامبراطورية العثمانية، وهو ما تم لهما بعد الحرب الأولى. ولم تُزِح الولايات المتحدة النفوذيْن البريطاني والفرنسي من الوطن العربي بعد «حرب السويس» (1956) من أجل أن يظفر جمال عبد الناصر بوحدة مع سوريا مقدّمة لوحدة عربية، وإنما من أجل وراثة نفوذهما، وهو ما تحقّق لها كلياً بعد انهيار الاتحاد السوفييتي.

مَن لم يأخذ العامل الاستعماري - الامبريالي في حسبان التحليل، لن يقْوى على فهم الأسباب التي عرَّضتْ وحدةَ مصر وسوريا للتخريب، بل عرّضت وحدة سوريا الكبرى نفسها للتمزيق (بعد الحرب العالمية الأولى)، فوحدةُ البلديْن كانت تعني، عند القوى الاستعمارية، وما تزال، وحدة إفريقيا العربية وآسيا العربية؛ وقطع طريق الهند في الماضي القريب ( القرن ال19)، وتهديد وجود «إسرائيل».

وحين تكون البلاد العربية ملتقى قارات ثلاث، والمَعْبَر الرئيسي لتجارة الطاقة: بحراً وبراً، والمكان الذي تقوم في قلبه «إسرائيل»، والعالم المهجوس بفكرة الأمة ووحدتها... فلن يكون لأحكام هذا الموقع الجيوستراتيجي المميَّز أن تقضيَ بالسماح لأي عملية توحيد بأن تجري فيها ولو كانت بين دولتين، وخاصة حينما تكون الدولتان كبيرتيْن في الإقليم (مصر وسوريا، العراق وسوريا سابقاً، المغرب والجزائر...).

وبعد، ينسى الكثيرون في هذه الذكرى السنوية الستين لإعلان قيام الجمهورية العربية المتحدة أنّ الوحدة بين مصر وسوريا لم تولد بضغط من عبد الناصر على سوريا ورئيسها (شكري القُوَتلي)، بل فرضَها عليه أمران اثنان، أحدهما استراتيجي والثاني طارئ. ومردّ الأول منهما إلى ما تعنيه سوريا في عقيدة الأمن القومي المصري من مركز لا يكون الأمن ذاك متحققاً وموفوراً إلاّ به. وإذا كانت العقيدة هذه قديمة، منذ محمد عليّ باشا؛ بل منذ عهد الأيوبيّين، فقد رفع من معدّل الإيمان بها قيام «إسرائيل» على أرض فلسطين (أي في قلب سوريا الكبرى)، وتهديدها الدائم لمصر وسوريا. أما مرد الثاني فإلى رغبة سوريّة جامحة في وحدة بين البلدين عبّرت عنها شرائح المجتمع السوري كافة (الرئيس والجيش و«حزب البعث» وسواه من أحزاب وطنية)، لم يَجد عبد الناصر حيالها سبيلاً للردّ، بل هي رغبة اقترنت بإلحاح شديد أحرج عبد الناصر في ما روى محمد حسنين هيكل في كتابه «سنوات الغليان» وبَدَا كما لو أنه في مقام الضغط عليه. وليس يعني هذا أنّ عبد الناصر ما أراد الوحدة، أو أنها فُرِضت عليه، وإنما معناه أنه وهو الوحدوي بامتياز لم يفرضها على السوريين بالقوّة، بل نضج الوعيُ بالحاجة إليها عندهم، هُم المتشبّعون أكثر من غيرهم بفكرة العروبة وفكرة الوحدة.

هكذا يبطُل القول إنّ الانفصال ثمرة عملية توحيد قسريّ مثلما روَّج المدافعون عنه، المعادون للوحدة.

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30598
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع212306
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر692695
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54704711
حاليا يتواجد 3201 زوار  على الموقع