موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

صفقة التصفية... وخطبة الوداع!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


منذ أن دعيت ﺑ"المسيرة السلمية"، بهدف تصفية القضية الفلسطينية تحت يافطة حلها، رافق تعثُّرها المتعمَّد والهادف لحلب المزيد من التنازلات العربية والفلسطينية عجاج تضليلي لا ينقطع ساهم في إثارته كافة أطرافها وكلٍ من موقعه.

كان خلطة من غبار أكاذيب، وضباب ايهامات، ودفق تسريبات مبرمجة، وسيل اخاديع مفضوحة لكنما مستحبة لدى معشر الانهزاميين العرب والفلسطينيين.

بيد أن هذه المسيرة الكارثية، أما وقد قطعت في معارجها ومدارجها قرابة الربع قرن وحققت للمحتلين ما حققته متمثلاً في الواقع الذي أوصلت القضية إليه راهناً، فمن شأن إنجازاتها المنعكسة في راهني، الحالة الأوسلوية البائسة، وشائن انحطاط الواقع العربي، أن سهلَّت لرعاتها الأميركان الانتقال من طور الحليف المنحاز والمتبني لرؤية حليفه المدلل للعملية التصفوية، إلى طور الشراكة كاملة الأوصاف معه، ومحاولة فرضها مستعيناً، ومن أسف، بمقاولي باطن عرب للضغط على التسوويين الفلسطينيين لقبول ما ليس بمقدورهم، أو لا يجرؤون على قبوله.

هذا الانتقال بدأ بدفع العملية التصفوية لنهاياتها المنشودة عبر اردافها بغموض تصفوي تكفَّلت به ما دعيت "صفقة القرن"، هذه التي ابتدعتها، او هكذا صوُّرت، مخيلة الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والتي منذ أن أطلق فقاعتها ظلت المجللة بالغموض، وعلى وقع نقائض حديثها يثور كل ما سبق وأن ثار من عجاج عبر خطى المسيرة الأم منذ أن بدأت... اكاذيب يتم تكذيبها بعد تصديقها، وإيهامات تترى سريعة الانقشاع، وتسريبات تتوالى يتلاطم زائفها بمؤكدها، وهكذا... المهم الوقت يمضي لصالح التهويد، والحالة العربية الرسمية سائرة إلى التطبيع واعتماد العدو البديل بدلاً من الأصيل، والفلسطينيون المستفرد بهم، هم اوسلويون تحاصرهم تنازلاتهم وتنهال عليهم الضغوط الشقيقة والعدوة في رام الله، ومقاومون محاصرون من العدو والشقيق، وفوقهما الأوسلويين، في غزة.

في خطابه أمام مؤتمرهم السنوي، اخبر نتنياهو صهاينة "ايباك" أن حديثه مع ترامب عن الفلسطينيين لم يستمر "اكثر من ربع ساعة"، وأنه لم ير أي مسوَّدة، أو جدول زمني، "لخطة السلام الأميركية"، وأن موضوع "اخلاء المستوطنات لم يطرح بتاتاً". وكان ترامب قد قال إبان استقباله له إنه يتمنى أن "تتقدَّم عملية السلام بعد أن ازلنا القدس عن طاولة المفاوضات"! وإذا ما تذكَّرنا تأكيدات نيكي هيلي المندوبة الأميركية في الأمم المتحدة بأن صفقة القرن هي قاب قوسين أو أدنى من الاكتمال، ثم التسريبات الاحتلالية الموازية والقائلة بأن المطروح هو شكل ما لدولة فلسطينية "بحدود غير متصلة" وتواجد عسكري احتلالي ما بين أوصالها غير المتصلة، وإن تنفيذها قد يستغرق 30 عاماً، يتضح لنا أننا إزاء كذبة تصفوية، أو أخدوعة أخرى بعد استنفاد الغرض من احبولة "حل الدولتين" الإيهامية وسحبها من التداول بعد أن تجاوزتها عملية فرض الوقائع التهويدية على الأرض، وإن الحليفين الشريكين، الأميركان واسرائيلهم، ليسا في وارد التفاوض على حلول، وإنما يسعيان لفرضها وفق تصورهما الواحد للتصفية... ودليلنا هو أنه، إذا ما تمت إزاحة القدس، واللاجئين، والمستعمرات، من على طاولة المفاوضات، فما الذي تبقى للتفاوض حوله، سواء أكان متصلاً أو غير متصل، ويمكن للأوسلويين توفُّر الجرأة على قبوله؟!

بالمقابل، قيل الكثير فيما دعاها البعض بخطبة الوداع، التي القاها رئيس السلطة في الاجتماع الدوري الذي عقده "المجلس الثوري" لفتح السلطة، وخرج فيها عن النص ليخاطب المجتمعين قائلاً "قد تكون هذه آخر جلسة لي معكم". ومما قاله أيضاً، "لن اختم حياتي بخيانة"، والمقصود هنا قبول "صفقة القرن" المعروضة، أو التي ستعرض، إن هي لم تكن قد عرضت عليه وإن لم تطرح رسمياً بعد... لن ندخل هنا في لجة التكهنات والتفسيرات التي أثارتها عبارته الوداعية هذه، وهي عديدة، ومن بينها ما قيل حول عمره ووضعه الصحي الخ، وإنما نربط المسالة باختياره للعالول نائباً له، وبتصريح للدكتور محمد شتيّة، عضو اللجنة المركزية لحزب السلطة، حول اجتماع سيعقد للمجلس الوطني أواخر الشهر الذي سيلي القادم، وفيه "سيحدد البرنامج السياسي والوطني الفلسطيني"، ونربط الثلاث برابع سبق وأن تعرضنا له بمقال كنا قد اوقفناه عليه، وهو بعض ما قاله الدكتور صائب عريقات في حوار أجرته معه احدى قنوات الاحتلال التلفازية، ومثله هو مما لا يقال هكذا، كما ولا يطلق مثله عبثاً، ومنه قوله إن "الرئيس الحقيقي للسلطة هو افيغدور ليبرمان، ورئيس وزرائها بولي مردخاي"... ماذا يعني؟!

أولاً، ولربع قرن خلى حدد نهجهم برنامجه السياسي ولم يحد عنه، وفي اجتماع المجلس المركزي تم التأكيد عليه، وبالتالي، لم تنفَّذ اللجنة التنفيذية في اجتماعها الذي تلاه ولا توصية من توصياته السابقة أو اللاحقة، لم يسحب الاعتراف بالكيان المحتل ولم يتوقف التعاون الأمني مع المحتلين، وأعادت تأكيدها على ذات النهج والبرنامج.

وثانياً، لطالما لوَّحوا بتهديدات مشابهة تستدر الحلول، أو لدفع الضغوط، وتم التراجع عنها، ومنها التهديد بإقفال السلطة وإعطاء المفتاح لنتنياهو.

... وأخيراً، لقد اخذ المسار الانهزامي التسووي أصحابه إلى نهايته المحتومة... ها هم يواجهون الآن خذلان كافة من راهنوا عليهم لإيصالهم برَّ التسوية الموهومة... لم يتبق في الجعبة سوى خطبة الوداع!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30752
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع212460
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر692849
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54704865
حاليا يتواجد 3200 زوار  على الموقع