موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

بين أمريكا و «إسرائيل»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الحمار هو شعار الحزب الجمهوري في الولايات المتحدة الأمريكية، والتعبير الشعبي «ركوب الرأس» كناية عن الحماقة والتمادي في الخطأ، وهو يعكس موقف هذا الحزب وإصراره في الموافقة على قرار الرئيس ترامب بنقل سفارة الولايات المتحدة من «تل أبيب» إلى «القدس». بعد الموقف العالمي الرافض والصارخ ومناشدة الدول المحسوبة على واشنطن لما يترتب عليه إجراء كهذا من فوضى سياسية وإقلاق للسلام العالمي. وذهاب البعض إلى القول بأن هذا الموقف قرار رئاسي ولا علاقة للحزب الحاكم به لا ينطلي على المجانين من البشر فضلاً عن العقلاء، فلا يمكن لرئيس دولة مهما كانت جرأته أن يخطو مثل هذه الخطوة دون أن يحظى بتأييد شامل من حزبه. وهذا ما يقوله الداخل الأمريكي الرافض لتصرفات الرئيس والحزب معاً. ولم يحدث ما يخالف هذا الإجماع منذ أعلن الرئيس ترامب نقل السفارة حتى الآن ولم يصدر عن الحزب الجمهوري ما يناقض موافقته الضمنية والعلنية.

 

لقد قيل الكثير والكثير عن العلاقة الخاصة جداً بين واشنطن و«تل أبيب» وعن التماهي السياسي والاقتصادي بين الدولة العظمى وهذه الدويلة المصطنعة، وأن هذه العلاقة تفوق علاقة الدولة الأمريكية بأهم ولاياتها. وإن هناك ولايات تعاني من الضغوط الاقتصادية والصحية فلا تجد من الرعاية ما تجده «إسرائيل» وما تتمتع به من أفضلية. حتى لقد قيل إن المكتب الرئيسي لوزارة الخارجية الأمريكية هو ذلك الموجود منذ فترة طويلة في القدس، ليس في العهود التي يتولى منها الحزب الجمهوري الحكم بل والحزب الديمقراطي كذلك. وليس من المتابعين السياسيين من يستفزه ذلك الموقف، فالولايات المتحدة هي الصانع الأول لهذه الدويلة، وتعود صلتها بفكرة تأسيسها إلى القرن التاسع عشر، وقبل أن تدخل بعض الدول الأوروبية على الخط وتبدي من الحماس ما كانت الولايات المتحدة تحاول إخفاءه. والآن في عصر الإعلام المفتوح والصورة يصعب إخفاء الحقائق أو التملص من تبعات الأخطاء والخطايا الفاحشة في حق الشعوب الصغيرة والأمم المقهورة.

وكان على العرب أو بالأحرى القيادات العربية أن تتبع كل ما يقال وأن تهتم بالصوت الهامس ذلك الذي يكاد يضيع وسط الضجيج والطنين والذي يقول ويكرر القول إن ضعف الموقف العربي وانشغاله بمشكلات داخلية لم يكن وقوعها في الحسبان قد كان وراء هذه الخطوة الأمريكية التي قد تتلوها خطوات ما دام الموقف العربي يسير من السيئ إلى الأسواء، في حين أن أبواباً كثيرة كانت قد انفتحت في الأفق العربي للحلول والمخارج من شأنها أن تعيد للأمة شيئاً من قوتها ومهابتها، وتجعلها تتفرغ من بذل الجهد في المهم إلى بذله في الأهم، وقد قيل وما يزال القول يتكرر ويتردد إن الوقت ما يزال قائماً والأبواب ما تزال مفتوحة لتصالح داخلي، عربي عربي. قبل أن تتساقط الأوراق الأخيرة من القوة العربية ويصير ما كان ممكناً مستحيلاً وغير قابل للصرف.

وما يحير المتابعين في الشأن السياسي الأمريكي خلال هذه الآونة، ومنذ فترة ليست بالقصيرة، أن الدولة العظمى أو التي كانت عظمى لم تعد تقرأ أو تهتم بما يدور حولها، وما ينصبه الأعداء والمنافسون من أشراك اقترب زمن الوقوع فيها، وهي منصرفة بكل طاقتها للعمل على تقوية الأعداء والمنافسين وفتح المجال لمزيد من الأشراك اعتماداً على قوة لم تعد هي الوحيدة ولا الأكثر فاعلية. وقد قيل الكثير من الأمثال عن الدول الكبرى في طور الانحدار وكيف أنها لا تقوى على التراجع أو تستطيع الوقوف.

abdulazizalmaqaleh@hotmail.com

 

د. عبدالعزيز المقالح

تعريف بالكاتب: كاتب وشاعر
جنسيته: يمني

 

 

شاهد مقالات د. عبدالعزيز المقالح

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«سلطة أوسلو» تقوم بدورها الوظيفي!

عوني صادق

| السبت, 23 يونيو 2018

    لا يهم إن كان توقيع الجانب الفلسطيني على «اتفاق أوسلو» قد جاء بحسن نية ...

«العدالة والتنمية» يجدد ولا يتجدد

جميل مطر

| السبت, 23 يونيو 2018

    أن يفوز «حزب العدالة والتنمية» في انتخابات الرئاسة والبرلمان، المقرر لها يوم 24 الجاري ...

استيقظوا.. استيقظوا.. وكفى

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 23 يونيو 2018

    الولايات المتحدة الأميركية، في عهد ترامب وإدارته العنصرية الصهيونية: تنسحب من اليونيسكو من أجل ...

الانتخابات التركية.. الاحتمالات والتداعيات

د. محمد نور الدين

| السبت, 23 يونيو 2018

  تذهب تركيا غداً إلى انتخابات مبكرة مزدوجة نيابية ورئاسية، ومجرد إجرائها قبل موعدها يعكس ...

ترامب وكيم و"السلام النووي"!

عبداللطيف مهنا

| الجمعة, 22 يونيو 2018

غطى الحدث السنغافوري بحد ذاته، مع الاستعراضية الزائدة التي رافقته، على جوهر ما تمخَّض جبل...

من نتائج التهميش الاجتماعي

د. عبدالاله بلقزيز

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    من أشدّ الظواهر التي يعانيها العمل السياسيّ وطأةً عليه، تناقُص جمهوره المباشر، من العاملين ...

واشنطن والملفّ الفلسطيني

د. صبحي غندور

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    ما الذي تريد إدارة الرئيس الأميركي دونالد ترامب تحقيقه من جولة فريقها المعني بالملفّ ...

المرتعدون من الرصاص

د. فايز رشيد

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    إنهم فئة من الفلسطينيين لا يعترفون بحقائق التاريخ, ويريدون قلب حقائقه وفق عجزهم ورؤاهم ...

تباينات إسرائيلية نحو غزة

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    الأزمة في قطاع غزة ليست اقتصادية فحسب، بل سياسية أيضاً. لذا، منذ انتهاء حرب ...

دلالات تظاهرة حيفا

عوني فرسخ

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    شهدت حيفا قبل ثلاثة أسابيع تظاهرة شعبية حاشدة؛ انتصاراً لحق العودة، وعروبة القدس، شارك ...

الاتجاه شرقاً

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 22 يونيو 2018

    نحن العرب في الشرق ومن الشرق، وكل المحاولات التي أراد من خلالها بعض الساسة ...

عن الحركات الاحتجاجية الشعبية العربية

د. كاظم الموسوي

| الخميس, 21 يونيو 2018

    الحراكات الشعبية التي هزت الوطن العربي منذ أواخر عام 2010 وبدايات عام 2011 واحدثت ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30577
mod_vvisit_counterالبارحة26747
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع212285
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر692674
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54704690
حاليا يتواجد 3207 زوار  على الموقع