موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

ما يميز الدولة عن الدين

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حين يتقرر عندنا أن الدولة مؤسسة اجتماعية اصطنعها الناس لتنظيم الاجتماع الإنساني على القواعد الضامنة للمصلحة العامة، والأمن الاجتماعي والسلّم المدنية؛ وأنها «مؤسسة» قامت بالتوافق والتراضي، على قاعدة اتفاق قضى بالتنازل عن بعض ما يعدّ في جملة الحقوق الطبيعية لجسم سياسي يترجم ذلك، من خلال تأسيس حق مدني عام، وإذا تقرر عندنا أن أفراد العقد الاجتماعي؛ أي المتعاقدين على إقامة الدولة، يصبحون بقوة أحكام ذلك العقد مواطنين يتمتعون بحقوق مدنية وسياسية تضمنها قوانين الدولة، ويشاركون في إدارة الشؤون العامة وفي مراقبة السلطة عبر ممثليهم.. حين يتقرر ذلك، يكون معناه أن الدولة مؤسسة دنيوية في المقام الأول، وألاَّ صلة لها بهدف آخر غير هدفها الدنيوي الرئيس: رعاية المصلحة العامة وصون الأمن والسلم.

 

ومن هنا تبطل الدعوات الكثيرة إلى قياس الدولة بميزان الدين، أو إلى النظر إليها بما هي كيان محكوم بمبدأ ديني ما، أو تقدير فعلها وإنجازها بمدى الوفاء أو عدم الوفاء للأحكام الدينية. وما أكثر من يخوضون في هذا الضرب من النظر إلى الدولة، ذاهبين إلى أنها إن لم تكن جزءاً من مستلزمات الدين ومقتضياته، فهي على الأقل مدعوّة إلى أن تسخر إمكاناتها وسلطانها السياسي لمصلحة الدين.

فأما الذين يماهون مماهاة كاملة بين الدولة والدين، فيفترضون أن نظام الدولة ينبغي أن يشتق من الدين، وأن يطبق تعاليم الدين وأحكامه، فقد يختلفون بموقف الغلوّ هذا عن الذين يصلون الدولة بالدين، من زاوية أنه لا مصدر لشرعيتها إلا هو، ولا معيار للحكم على أدائها إلا معيار مدى التزامها أحكامه، ولكن الفريقين معاً يلتقيان في حسبان الدين من ضرورات الدولة ومسوغات وجودها، وفي أن للدولة أهدافاً وغايات أخرى أبعد من الأهداف والغايات الدنيوية.

ولقد تنوع التعبير عن نظرة المماهاة تلك، كما عن فرضية الصلة التلازمية «بين الدولة والدين»، في دعوات من قبيل الدعوة إلى إقامة «الدولة الدينية» أو، في الحالة الإسلامية، إقامة «الدولة الإسلامية»، أو تطبيق الشريعة... إلخ.

وهي دعوات تأخر الإفصاح عنها لدى جماعات «الإسلام الحركي» بفصائلها كافة: لا فرق بين من يدعي «الاعتدال»، مثل جماعة «الإخوان المسلمين»، ومن يعد مغالياً أو متطرفاً مثل «القاعدة» و «داعش»، ومن سبح في فلكهما .

ليس للدولة أي دولة دين تدين به، على نحو ما يعتقد الذاهبون إلى إقامة التلازم «الماهوي» بينها والدين؛ فما من دولة متدينة، وما من دولة ملحدة في التاريخ؛ الناس هم من يدينون، أو لا يدينون، بدين ما من الأديان.

أما وصف دولة ما بدين ما (إسلامية، مسيحية، بوذية...)، أو نزع الطابع الديني عنها (ملحدة، مجوسية، لا دينية...) فتزيد من القائل الذي لا يفصح سوى عن جهل محترم لمعنى الدولة ! إنه أشبه ما يكون بوصف فيزياء ما، أو كيمياء أو رياضيات أو بيولوجيا، بأنها إسلامية أو يهودية أو هندوسية !

ليس للدولة من عقيدة دينية، إذن، وإنما مواطنوها هم من يعتنقون هذا الدين أو ذاك، وهم من يُحاسَبون على إيمانهم من ربهم، أما الدولة فلا تحاسب يوم القيامة، ولا تدخل الجنة أو النار، وإنما تحاسب من مواطنيها فقط بحسبانهم من أقاموها بالاتفاق والتوافق والتراضي.

وإذا كان من عقيدة للدولة، فإن عقيدتها «هي» السياسة والمصلحة العامة. ولأنها كذلك، فهي لا يعنيها عقائد مواطنيها، ولا تنحاز إلى عقيدة بعينها من عقائدهم، أو إلى مذهب بعينه من مذاهبهم، وإلا تخلت بذلك عن كونها دولة، وأصبحت حزباً أو فرقة أو مذهباً. كل ما يعنيها من عقائد مواطنيها، ألاَّ تؤثر ممارسة العقائد تلك من المؤمنين، على السلم المدني وعلى حريات المخالفين، بما يكون من شأنه أن ينال من الاستقرار الاجتماعي والوحدة الوطنية، أي أيضاً من استقرار الدولة.

وإلى ذلك، فالدولة شأن من الأمور العقلية، كالسياسة، لا من الأمور الشرعية؛ إذ مبناها على اتفاق الناس واختيارهم وإرادتهم، لا على نص من دين.

اليهودية وحدها تذهب إلى القول إن الدولة جزء من الدين نص عليه في الأسفار، وإنها قامت على عهد بين الله و«الشعب المختار»، فأقامها النبي موسى على هذا الأساس قبل أن تضمحل فيها وشائج العهد مع هارون. وليس في المسيحية نص على الدولة، حتى إن عيسى عليه السلام (يسوع المسيح) قال إن مملكته ليست من هذا العالم، وحث أتباعه على اتباع قوانين الإمبراطورية.

أما أن تختلق الكنيسة البابوية ذرائع لدينية الدولة، باستثمارها تعاليم بطرس الرسول، فذلك ليس من المسيحية كدين، بل من الكنيسة الرومانية كمؤسسة. أما الإسلام فأبعد الأديان عن التشريع للدولة.

حتى الخلافة نفسها التي اعتبرها الفقهاء مؤسسة دينية وطعن في ذلك مسلمون كثر فكانت اجتهاداً من كبار الصحابة، ولم تنشأ بمقتضى نص ديني.

وهكذا، فقد ولدت الدولة في الأديان لا ثمرة نص ديني عليها يجعلها من لوازم الدين، بحيث لا قيام لأمره إلا بقيامها، وإنما لأن الحاجات والمصالح الضاغطة للمجتمعات المؤمنة قضت بقيامها، علماً أن أكثر تلك المجتمعات عرف الدولة قبل اعتناقه الأديان التوحيدية تلك.

 

د. عبدالاله بلقزيز

كاتب ومفكر مهتم بالشأن القومي
جنسيته: مغربي

 

 

شاهد مقالات د. عبدالاله بلقزيز

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10890
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع38364
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر518753
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54530769
حاليا يتواجد 2941 زوار  على الموقع