موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مصر تُهدي العراق معجم الكلمات السومرية والأكدية في العربية ::التجــديد العــربي:: 13 مليار دولار لتحفيز الاقتصاد في أبوظبي ::التجــديد العــربي:: اتفاق مصري أثيوبي على تبني رؤية مشتركة حول سد النهضة ::التجــديد العــربي:: ترامب ينقلب على مجموعة السبع ويهدد حلفاءه برسوم جمركية جديدة ::التجــديد العــربي:: كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة ::التجــديد العــربي:: الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد ::التجــديد العــربي:: أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي ::التجــديد العــربي:: لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة ::التجــديد العــربي:: تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه" ::التجــديد العــربي:: روسيا والصين تبرمان جملة قياسية من اتفاقات الطاقة النووية ::التجــديد العــربي:: موسكو.. العثور على آثار ثمينة من القرن الـ 17 ::التجــديد العــربي:: بعثة الأخضر السعودي تصل إلى مدينة سانت بطرسبرغ الروسية استعداداً للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: أسبانيا تختتم استعداداتها للمونديال بفوز صعب على تونس 1 / صفر ::التجــديد العــربي:: وصول المنتخب المصري إلى مدينة غروزني عاصمة جمهورية الشيشان في روسيا للمشاركة في المونديال ::التجــديد العــربي:: علماء يعلنون عن فوائد جديدة للقهوة! ::التجــديد العــربي:: فوائد البقدونس... كنز صحي متكامل! ::التجــديد العــربي:: إعادة التراث الثقافي المنهوب على طاولة اليونسكو ::التجــديد العــربي:: هل تناول بيضة واحدة يوميا يقلل مخاطر الإصابة بأمراض القلب؟ ::التجــديد العــربي:: 'كوسموتوفلكس' أول قزحية اصطناعية ::التجــديد العــربي:: مفوضية اللاجئين تحتاج 2.4 بليون دولار إضافية سنوياً ::التجــديد العــربي::

الأحزاب البائسة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

منذ أن درست العلوم السياسية نسمع حديثا نظريا عن الأحزاب وأهميتها، ويلحق به حديث آخر عن أسباب ضعف الأحزاب فى المجتمع. لم يتغير الواقع على مدى عقود طويلة ، كلما تطرقنا إلى الأحزاب، نجد من يشير إلى ضعفها، وعدم فعاليتها، تارة بالإحالة إلى أسباب خارجية مثل البيئة السياسية المحيطة غير المشجعة لعملها، وتارة أخرى بالبحث فى العوامل الداخلية مثل غياب الديمقراطية داخلها، والاعتماد على الولاء المطلق للقيادات، وعدم إفساح المجال للآراء المختلفة، وهى المفارقة التى دائما نرتطم بها، أحزاب تطالب بالديمقراطية، وفى الوقت ذاته غير قادرة على احتمالها فى بنيتها الداخلية. ولم يخل حزب قديما وحديثا من انقسامات وتصدعات داخلية أدت إلى تقويض بنيته، والسبب الخلافات الداخلية.

 

السؤال إذن ما جدوى الأحزاب السياسية؟ أعرف أن السؤال سباحة ضد التيار، ولا سيما أن العالم شرقا وغربا يأخذ بالظاهرة الحزبية، وأصبحت أبرز ملامح الديمقراطية، أن توجد أحزاب تعبر عن مصالح الجماهير، وتبلورها فى صورة برامج تسعى إلى تحقيقها. لكن إذا كانت الأحزاب لا تفعل ذلك، أو بمعنى أدق غير قادرة على ذلك، فما جدوى وجود أحزاب زاد عددها على المائة، لا نسمع عنها، ولا نعرف حتى اسماءها، وعندما نصف هذه الأحزاب بالبؤس، فهو فى رأيى أصدق توصيف، لأنها فى وضعية فقر فكري، وغياب التواصل مع الجماهير.

أولا: لديها برامج على الورق غير واضحة، أو أنها لاتقدم بديلا واضحا للسياسات العامة القائمة. ثانيا: لا تقدم خطابا جديدا مهما تغيرت مياه السياسة من حولها، فلديها حديث واحد فضفاض عن قضايا عريضة من الحريات العامة، والديمقراطية، والمشاركة، وحين يستشعر بعضها عجزه عن مواجهة الواقع يرفع لواء المقاطعة، حدث ذلك فى السابق ولم يؤد إلى شيء. لأن الرهان على إحباط الناس، وتغذية مشاعر السلبية لديهم، ليس عمل الأحزاب الحقيقى الذى من المفترض أن تقدم خطابات جادة للتعامل مع الواقع. ثالثا: تفتقر إلى المعرفة، ليس لديها الوعى الكافي، ولا تمتلك مشروعات سياسات عامة، ولا يوجد لديها من يمتلك تخصصات فنية فى إدارة الدولة، ويصعب أن تقارن بنظيراتها ليس فى الدول المتقدمة، ولكن أيضا فى الدول الإفريقية. رابعا: لا تقرأ الواقع الدولي، ولا تعرف المتغيرات التى تحدث فيه، وتتصور أنها لديها قدرات على إعادة صياغة العلاقات مع العالم وفق شروطها، أو بالإحالة إلى نماذج حدثت فى الماضى لم تعد قائمة. خامسا: لم تقدم جديدا للمجتمع، ولم تطور نفسها، وليس لديها معرفة بكيفيه إدارة السياسات العامة، والخلافات بينها أحيانا تفوق معارضتها للحكومة نفسها.

قد لا يكون فى هذا الحديث جديدا، لأن المتابع يعرف جيدا ما آلت إليه هذه الأحزاب من وهن، وقد كنا فى السابق نتندر بأنها «صحف تصدر أحزابا» والآن مع تراجع الصحافة الحزبية، لم تعد أحزابا أو صحفا.

ليس الغرض من هذا الحديث الدعوة إلى إلغاء الأحزاب، أو حض الجماهير عن الانصراف عنها، لأنها بالفعل منصرفة، ولا يوجد لدى أى من هذه الأحزاب قاعدة جماهيرية، مهما ادعى خلاف ذلك أو أضفى على نفسه زخما إعلاميا ليس له مردود على أرض الواقع، ولكن الهدف منه فى الواقع هو البحث فى تطوير الحياة السياسية. فقد كشفت الحوارات والمساجلات التى تدور منذ فترة عن ضرورة تجديد الحياة السياسية، وبث دماء جديدة إليها، وتنشيط المجال العام. الواضح أن النخب الحزبية القائمة لن تستطيع أن تفعل ذلك، فهى إما ضعيفة فى خطاباتها، لا تستطيع أن تقدم رؤى بديلة، أو أنها تعيد انتاج خطابات انقسامية، وقضايا اشتباكيه لا تفيد المجتمع، ولا تدفع أفراده إلى التفكير الايجابي. وإذا كنا نتحدث عن أهمية المشاركة، والدعوة إلى إيجاد نظام محلى يستوعب مشاركة المواطنين على المستوى القاعدي، فلابد من إيجاد مؤسسات سياسية حزبية قادرة على استيعاب التنوع فى صفوف المواطنين، وإتاحة لهم إمكانية المشاركة.

المسألة واضحة، نحن بحاجة إلى حزب قوى يقود الحياة السياسية، ليس بآليات التنظيم الواحد التى عرفناها فى الخمسينيات والستينيات، أو بالانفراد بالحياة السياسية وتهميش الأحزاب التى عرفناها منذ الثمانينيات حتى عام 2011م، ولكن من خلال تقديم سياسات عامة، تلتف حولها الجماهير، وتسعى إلى تحقيقها من منطلق إيمانها بنهضة المجتمع، ويكون مجالا لإفراز الكوادر التى تتولى المواقع التنفيذية بعد إعدادهم وتدريبهم، وفى المقابل تنشأ أحزاب معارضة محدودة العدد، عبر اندماج الأحزاب القائمة، وإلغاء الكيانات الهلامية منها، بحيث تعكس توجهات مغايرة، ووجهة نظر بديلة، وتقدم مشروعات سياسات عامة مختلفة فى مجالات الصحة والتعليم والثقافة وغيرها يدور حولها الجدل، وتلهم الحياة العامة بالأفكار.

هذه المسألة بالتأكيد تحتاج إلى جهد، لكن لا بديل عنها لتنشيط الحياة السياسية.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

كيم وترامب يستعدان لقمة تاريخية في سنغافورة

News image

وصل الرئيس الأميركي دونالد ترامب والزعيم الكوري الشمالي كيم جونغ أون إلى سنغافورة أمس، عشي...

الداخلية العراقية: حريق بمخزن لصناديق الاقتراع في بغداد

News image

أعلنت وزارة الداخلية العراقية عن اندلاع النيران في مخزن لصناديق الاقتراع بمنطقة الرصافة في الع...

أزمة سوريا ونووي إيراني والتجارة الدولية أبرز بنود بيان شانغهاي

News image

أصدرت قمة منظمة شانغهاي للتعاون بيانا ختاميا اليوم الأحد وقعها قادة روسيا والصين وقيرغيزستان وكا...

لقاء رباعي بين المملكة والامارات والكويت والاردن برعاية الملك سلمان في مكة

News image

تستضيف #مكة المكرمة الأحد الاجتماع الرباعي الذي دعا إليه العاهل السعودي، #الملك_سلمان بن عبدالعزيز، وال...

تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في كندا مشيرة أن كل من يدير ظهره لنتائج تلك القمة يظهر "تقلّبه وتناقضه"

News image

أكدت الرئاسة الفرنسية تأييد باريس للبيان الختامي المتفق عليه من قبل قادة دول "G7" في ...

بوتين: الأولوية لتعزيز القدرات النووية في تطوير القوات المسلحة الروسية

News image

صرح الرئيس الروسي فلاديمير بوتين بأن القدرة القتالية للجيش الروسي تعد ضمانا لحماية المصالح الر...

الناتو يجهز قوة تدخل سريع إضافية من 30 ألف جندي تحسبا لـ "هجوم روسي"

News image

يعتزم حلف الناتو زيادة استعداده تحسبا لـ هجوم من جانب روسيا"، بإنشاء قوة تدخل احت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الانسداد السياسيّ ونتائجُه الكالحة

د. عبدالاله بلقزيز

| الأحد, 17 يونيو 2018

    لا تنمو السياسةُ إلاّ في بيئةٍ سياسيّة مناسِبة. لا إمكان لقيام حياةٍ سياسيّة عامّة ...

ترامب أوّلاً.. ثم تأتي أميركا

د. صبحي غندور

| الأحد, 17 يونيو 2018

    على مدار ثلاثة عقود من الزمن، منذ سقوط المعسكر الشيوعي، وانتهاء الحرب الباردة، كانت ...

النضال الفلسطيني كلٌّ متكامل .. فلا تفرّقوه!

د. فايز رشيد

| الأحد, 17 يونيو 2018

    للأسف, أطلقت أجهزة الأمن الفلسطينية خلال الأيام الماضية,عشرات القنابل الصوتية وقنابل الغاز المسيل للدموع ...

«ثقافة التبرع».. أين العرب منها؟

د. أسعد عبد الرحمن

| الأحد, 17 يونيو 2018

    التبرع هو «هدية» مقدمة من أفراد، أو جهات على شكل مساعدة إنسانية لأغراض خيرية. ...

المشروع الصاروخي المنسي

عبدالله السناوي

| الأحد, 17 يونيو 2018

  هذا ملف منسي مودع في أرشيف تقادمت عليه العقود. لم يحدث مرة واحدة أن ...

الانتخابات التركية بين الأرجحية والمفاجأة

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 يونيو 2018

    تجري في تركيا، بعد أيام، انتخابات نيابية ورئاسية مزدوجة. وبحسب الدستور تجري الانتخابات كل ...

الاعتراف الجديد يتطلب المحاكمة والعدالة

د. كاظم الموسوي

| السبت, 16 يونيو 2018

    ما نقلته وكالات الأنباء مؤخرا عن صحيفة بولتيكو الاميركية عن اعتراف السناتور الأميركي جون ...

ويبقى لله في خَلقِه ما يشاء من شؤون

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 16 يونيو 2018

  كلُّ عامٍ وأنتم بخير..   الوقت عيد، وبينما ترتفع أصوات المُصلين بالتكبير والتهليل في المساجد، ...

«الفيتو» الأمريكي و«صفقة القرن»

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    المعركة الدبلوماسية التي شهدتها أروقة مجلس الأمن الدولي الأسبوع الفائت بين الوفد الكويتي (رئاسة ...

الاستبداد الناعم

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 13 يونيو 2018

    ذكّرتني الأزمة العراقية ما بعد الانتخابات والطعون والاتهامات التي صاحبتها، بما سبق وراج في ...

النهوض العربي والمسألة الدينية السياسية

د. السيد ولد أباه

| الثلاثاء, 12 يونيو 2018

    رغم أن موضوع بناء الدولة وما يرتبط به من إشكالات تتعلق بتدبير المسألة الدينية، ...

«الكارثة».. محطات تأسيسية

عوني صادق

| السبت, 9 يونيو 2018

    51 حزيران مرت علينا حتى الآن منذ وقعت «الكارثة» العام 1967. في كل حزيران ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10779
mod_vvisit_counterالبارحة27474
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع38253
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي195543
mod_vvisit_counterهذا الشهر518642
mod_vvisit_counterالشهر الماضي846272
mod_vvisit_counterكل الزوار54530658
حاليا يتواجد 2911 زوار  على الموقع