موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

الآبارتايد يقوض «حل الدولتين»

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

منذ تأسيس الكيان الصهيوني، لجأت الحكومات الإسرائيلية الأولى في حربها إلى «التطهير العرقي» للتخلص من الفلسطينيين وطردهم من فلسطين التاريخية ، وهو حل أثبت نجاحاً نسبياً قبل استكمال احتلال ما تبقى من فلسطين التاريخية عام 1967. لكن هذه الجريمة لم تنجح كثيراً في عام 1967، حيث شكلت المدن والقرى الفلسطينية في الضفة الغربية وقطاع غزة حجر عثرة في وجه مخططات الاحتلال لفرض السيادة الإسرائيلية عليها.

 

ومع تسارع الاستيطان، وعمليات التهويد والاستيلاء على الأرض في ظل قوانين عنصرية يقرها بشكل متسارع «الكنيست» (البرلمان الإسرائيلي)، تم حسم الأمر وأُعلن عملياً عن إسرائيل دولة الآبارتايد الثانية بعد جنوب أفريقيا. فحكومة بنيامين نتنياهو قالت كلمتها عبر سياساتها بشكل واضح وحاسم، وهو ما تؤكده الحقائق والوقائع على الأرض. فسلطات الاحتلال تنفذ مخطط بناء استيطاني يكرس عزل جنوب الضفة عن وسطها وشمالها ويقوض فرصة إقامة دولة فلسطينية على أساس حل الدولتين، فيما يواصل الكنيست الحالي الأكثر تشدداً في تاريخ الكيان الصهيوني، دراسة وإقرار قوانين عنصرية داعمة للاحتلال وشرعنة الاستيطان، علاوة على قوانين مباشرة أو غير مباشرة تستهدف الفلسطيني كفلسطيني أينما وجد في الضفة ومن ضمنها القدس الشرقية.

وفي مقال كاشف بعنوان «وداعاً للدولتين، أهلاً بالقادمين لجهنم الضم»، يقول الأديب الإسرائيلي «حيمي شليف»: «باي باي لحلم اليقظة لحل الدولتين، وأهلاً وسهلاً بالقادمين إلى جحيم الاحتلال. معسكر السلام ربما يفقد الراية التي وحدته، لكن من الآن سيفقد اليمين القبة الحديدية التي كانت تحميه. أيضاً إذا كان حل الدولتين وهماً، فإنه يوفر منذ عشرات السنين ستار الدخان الذي من خلفه تستطيع حكومة اليمين أن تسير دون أن تتقدم وهي تشعر بأنها تتقدم، وتستطيع أن تجذر الاحتلال دون تقديم حساب عن ذلك، ليس للرأي العام الإسرائيلي ولا لدول العالم. ليس اليسار وحده الذي سيضطر منذ الآن إلى مواجهة الخيار الوحيد المتبقي، بين الطاعون والكوليرا: بين الآبارتايد الواقع والدولة ثنائية القومية المحتملة».

وفي مقال حديث، ومن زاوية مختلفة، كتب «نداف ايال» محدداً: «في الواقع الإسرائيلي يوجد نوعان من الحلول الممكنة بالنسبة للضفة الغربية وغزة. الأول هو جملة اقتراحات بالضم (دولة واحدة). الحل الثاني هو فصل أحادي الجانب. مؤيدو الضم لا يعرفون مثلاً ماذا يفعلون بالفلسطينيين بالضبط، اقتراحاتهم تتحرك بين الخطير (إعطاؤهم حق التصويت والتنازل عن الأغلبية اليهودية لدولة إسرائيل) والأخطر من ذلك (عدم إعطائهم حق التصويت وبذلك تأسيس دولة آبارتايد رسمياً)».

ورغم كل ما سبق، تطرح «موريا شلوموت»، وهي من زعماء حركة «البلاد للجميع» التي تأسست عام 2012، حلاً مغايراً، حيث كتبت تقول: «كثيرون ينظرون إلى الصراع من منظور ضيق، أسير النماذج القديمة. لكن هذه الطريقة الثنائية القطبية، في النظر إلى الأمور، لا تعكس الواقع التاريخي المعاصر المملوء بالطبقات والأبعاد والاحتمالات والحلول للصراع. إن الخط المرسوم بين الفردوس المفقود (فكرة دولتين يفصل بينهما جدار)، وبين الجحيم (آبارتايد و/أو دولة لجميع مواطنيها)، يقدم ظاهرياً عالماً ثنائياً، توجد فيه جنة وجحيم، وحتى لو كان صحيحاً أن اتفاق أوسلو قد مات مع كل نبضاته وترتيباته، فإن فرصة التوصل إلى تسوية عادلة وأخلاقية بين الشعبين لا تزال قائمة. وهي موجودة إذا ناضلنا من أجلها، وإذا نظرنا إلى المستقبل وإلى ماضي النزاعات الأُخرى التي كانت تبدو غير (قابلة للحل)، ولكنها حُلّت (إيرلندا الشمالية، جنوب أفريقيا، ودول البلقان)».

وفي ذات السياق، لكن عن بعد مختلف، كتب رئيس «الموساد» الأسبق، «شبتاي شبيط»، مقالاً يقول فيه: «كل شخص ذكي عليه أن يفهم أن حل الدولتين هو بوليصة تأمين لدولة إسرائيل. هكذا يمكن أن تنقذ نفسها من نفسها. هذا نموذج يجب على ترامب أيضاً فهمه. وبالتالي، هي أيضاً بوليصة تأمين للحفاظ على إسرائيل في الشرق الأوسط كحليف قوي للولايات المتحدة أمام ازدياد قوة روسيا وتوسع إيران وتهديد الإرهاب الإسلامي». ويضيف شبيط: «حل الدولة الواحدة أو أي تركيبة متذاكية أخرى، ستدفع إسرائيل نحو الآبارتايد، وتصبح دولة تدمر بمعرفتها الديمقراطية (ليس فقط بسبب الضم، بل أكثر من ذلك بسبب الاستسلام لليهودية المتدينة)، وبالضرورة ستتحول من ذخر إلى عبء على الولايات المتحدة. في هذا المنحدر، فإن الصراع ليس فقط لن يتقلص، بل سيأخذ أبعاداً مهدِّدة».

من جانبها، قالت زعيمة حزب «ميرتس» اليساري الإسرائيلي المعارض، «زهافا غلؤون»: «ينبغي أن يكون الاحتلال حلاً مؤقتاً، لكننا حوّلناه إلى حل دائم، هناك اسم واحد فقط لذلك: الفصل العنصري (الآبارتايد). إن إسرائيل تحكم ملايين من الناس وتحرمهم من حقوق الإنسان الأساسية. الاحتلال يمثل جرحاً نازفاً في هذه الأرض».

خلاصة الحقائق والتعليقات تجزم بأن جريمة الفصل العنصري (الآبارتايد) تتعزز اليوم بوضوح في تعامل الاحتلال مع الفلسطينيين: الحرمان من الحق في الحياة والحرية، إخضاعهم للاعتقالات العشوائية ومصادرة الممتلكات، حرمانهم من الحق في مغادرة بلدهم والعودة إليه و/أو حرية التنقل والإقامة، إنشاء معازل.. وغير ذلك كثير. فمن ضمن الأهل في فلسطين 48، لا يزال نحو 275 ألفاً من أصحاب الأرض الفلسطينيين يعيشون كلاجئين لم يُسمح لهم بالعودة إلى منازلهم وأراضيهم وممتلكاتهم بعد نهاية حرب 48 رغم أنهم، بالقانون الإسرائيلي، «مواطنون شرعيون في إسرائيل». ‬أما ‬في ‬الضفة ‬الغربية ‬المحتلة، ‬فيُجبر ‬الفلسطينيون ‬على ‬العيش ‬في ‬جيوب ‬ومعازل (‬المنطقة ‬أ)‬، ‬محاطة ‬بالمناطق ‬العسكرية ‬الإسرائيلية (‬المنطقة ‬ب)‬. ‬أما (‬المنطقة ‬ج) ‬التي ‬تشكل ‬نحو ‬61% ‬من ‬مساحة ‬الضفة ‬فتضم ‬أكثر ‬من ‬300 ألف مستوطن، ‬في ‬حين ‬أن ‬الإسرائيليين ‬الذين استوطنوا ‬الأراضي ‬المحتلة عام ‬1967 ‬يتمتعون ‬بكامل ‬الحقوق ‬المدنية، ‬بينما ‬يعيش ‬فلسطينيو ‬الضفة ‬تحت ‬الحكم ‬العسكري ‬الإسرائيلي، ‬دون ‬أي ‬حقوق ‬مدنية، ‬أي ‬يعيشون ‬في ‬ظل نظام ‬الفصل ‬العنصري أو ‬الآبارتايد.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11330
mod_vvisit_counterالبارحة52662
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع63992
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر845704
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65000157
حاليا يتواجد 4108 زوار  على الموقع