موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

درسان من إفريقيا

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

صباح يوم الخميس 2018/2/15 قدمت إفريقيا درسين مهمين من بلدين رئيسين في القارة السمراء. درس من إثيوبيا وآخر من جنوب إفريقيا. هذان الدرسان تاريخيان في حياة البلدين والقارة والعالم لما حملا من قرارات صائبة ومواقف تسجل للتاريخ والمسؤولية السياسية والأخلاقية. ليس عمل أو قرار الاستقالة شيئا جديدا أو عاديا أيضا في حالة المسؤولية في عالم إفريقيا وجيرانها. ولكن أن تحمل الأخبار استقالة الرؤساء المسؤولين في الدولتين يؤشر بل يقدم درسا لكل المسؤولين في الحكم أو في الإدارة السياسية في العالم الإفريقي وخارجه عامة.

 

من جنوب إفريقيا أعلن الرئيس جاكوب زوما، استقالته من منصبه رسميا وبشكل فوري ليترك الحكم بعد تسع سنوات، وبعد أن دعاه حزبه، حزب المؤتمر الوطني الإفريقي الحاكم، لتقديم استقالته أو أنه سيواجه تصويتا بسحب الثقة منه داخل البرلمان.

في خطاب بثه التليفزيون الرسمي في جنوب إفريقيا، مساء يوم الأربعاء، قال زوما: “قررت الاستقالة من منصب رئيس الجمهورية بمفعول فوري، مع أنني على خلاف مع قيادة حزبي”. وأكد على أنه لا يخشى التصويت بسحب الثقة منه في البرلمان، مضيفا :”لقد بذلت كل جهدي لخدمة شعب جنوب إفريقيا”. وتابع زوما القول إن العنف والانقسام داخل حزب المؤتمر الوطني قد أثر عليه ودفعه لاتخاذ قرار التنحي. وأضاف :”لا يجب أن يموت أحد من أجلي أو ينقسم حزب المؤتمر الوطنى الإفريقي بسببي، ولذا فإنني قررت الاستقالة من منصب رئيس الجمهورية بأثر فوري”. ولفت إلى أنه لا يتفق مع قرار قيادة الحزب، لأنه كان دائما “عضوا منضبطا” في المؤتمر الوطني الإفريقي. وأضاف “عندما أغادر منصبي، سأواصل خدمة شعب جنوب إفريقيا وكذلك حزب المؤتمر، المنظمة التي خدمتها طوال حياتي”.

مقابل ذلك أصدر حزب المؤتمر الوطني الإفريقي بيانا قال فيه إن استقالة زوما “منحت الثقة لشعب جنوب إفريقيا”. وكانت تلك الاستقالة وفي ظروفها تعبيرا عن خيارات وإرادات وطنية وأخلاقية وإنسانية، احترمت القوانين وحرمت الدماء ونظرت إلى آفاق ومستقبل البلاد ..

مثلما حصل في جنوب إفريقيا حدث في إثيوبيا، حيث قدم رئيس وزرائها هايلي مريم ديسالين استقالته من منصبي رئيس الوزراء ورئيس الائتلاف الحاكم في مسعى لتسهيل إجراء إصلاحات بعد سنوات شهدت اضطرابات واسعة.

قال هايلي مريم في خطاب للأمة نقله التليفزيون ”أدت الاضطرابات والأزمة السياسة لخسائر في الأرواح ونزوح كثيرين“. وأضاف ”أعتقد أن استقالتي ضرورية من أجل السعي لتنفيذ إصلاحات من شأنها أن تؤدي للسلام الدائم والديمقراطية“.

وقتل مئات الأشخاص في أحداث عنف في 2015 و2016 في منطقتي أوروميا وأمهرة وهما أكثر مناطق إثيوبيا سكانا. واندلعت الاضطرابات في بادئ الأمر بسبب معارضة خطة تنمية حضرية للعاصمة أديس أبابا. واتسعت الاضطرابات لتتحول إلى مظاهرات احتجاجا على القيود السياسية وانتزاع أراض وانتهاكات حقوق الإنسان. وخلال العنف تعرضت بعض الشركات المملوكة لجهات أجنبية لهجمات مما أضر بثقة المستثمرين في البلد صاحب أكبر وأسرع نمو اقتصادي في شرق إفريقيا. حسب ما نقلت وكالات الأنباء.

استقال هايلي مريم، وانهى فترة حكمه، ووافقت الجبهة الديمقراطية الثورية الشعبية الإثيوبية التي تمثل الائتلاف الحاكم على استقالته وبانتظار تعيين رئيس وزراء جديد.

جاءت استقالة هايلي مريم بعد أعمال عنف استمرت طويلا، أو فرضت عليه، ولكنه اعترف بدوره وفق موقعه في السلطة فيما يجري في بلاده، ولا حلا واضحا أمامه سوى الاستقالة وانتهاج سياسة جديدة تتوافق مع مطالب الاحتجاجات والوحدة الوطنية، والبداية في إقرار الحكومة بالإفراج عن أكثر من ستة آلاف سجين سياسي منذ كانون الثاني/ يناير الماضي. وبينهم شخصيات معارضة بارزة وصحفيون، قد اعتقلوا بتهمة الضلوع في الاحتجاجات الحاشدة، وإخلاء السجون من أصحاب الرأي والمطالب المشروعة ووضع الخطط التنموية القادرة على إيجاد الحلول المناسبة والإصلاح الشامل.

المتشابه في أخبار الاستقالات كثير، أبرزه أنهما جاءتا بعد حالات عنف واضطراب في البلدين، وأن أزمة سياسية تعصف في النظام السياسي فيهما بسبب وجود هذين المسؤولين شخصيا، والحل الأفضل لهما ولشعبيهما وبلديهما هو التنحي عن السلطة وإقرار الإصلاح والتجديد وإعادة البناء فيهما. وفي خطابهما إشارات واضحة لما تؤول إليه الأمور إذا ما أصرا على البقاء وشعورهما بمدى الأزمة والهاوية هو الذي دفعهما لاختيار الأنسب والأفضل، درءا لجريان الدم وتمزيق الوحدة الوطنية والسياسية وتسجيلا لموقف تاريخي لهما ولبلديهما سيذكر في حسابها ويضاف إلى دروس التاريخ.

الاستقالة أمر طبيعي بعد تفاقم الأزمات الوطنية وتحمل المسؤولية عنها، وطريق للتغيير والحلول الوطنية وإعطاء نموذج لخطوات ديمقراطية بناءة في النظام السياسي والوحدة الوطنية. كما أنها حالة إيجابية تكشف عن فهم معين للدور والمهمات للقائد والحاكم وطبيعة الحكم والسلطة وسيرها في الإدارة والنظام. وحسب ظروف الاستقالة وتوقيتها تأتي أهميتها وتسجل لصاحب القرار فيها، وحين تتطابق مع شروطها تعتبر حلا توافقيا وطنيا وليس هروبا أو تخاذلا. ومن هنا تعكس الاستقالة من المسؤول الأول ومن هو بموقعه نضجا سياسيا واحتراما للقانون العام والأعراف الحاكمة.

رغم بعض ما تعكسه حالة الاستقالة في جوانب معنوية أو شخصية أو ما تعنيه في طبيعة إجرائها وصورة اتخاذها، أو في خصوصية المسؤول والمجتمع والبلاد. ففي كل الأحوال تضع أمرها في تغيير المسار وتنظيم الحلول التي تجدد في العملية السياسية وتفتح أبوابها من جديد بعد الاختناقات التي ألمت بها، أو تأخذ مسارات أخرى ليست في حساباتها. أو هكذا ينبغي أن تكون وتصبح في الاعتبار والقرار. وهنا الدلالة في استقالة زوما ومريم وما تقدم من دروس لهما ولبلديهما وعبرة لغيرهما وتجربة إفريقية بامتياز. استقالتهما وكل في وطنه درسان أو مؤشران جديدان لنضج سياسي وتحول في النظم السياسية الإفريقية.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29707
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع29707
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر688806
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55605285
حاليا يتواجد 3567 زوار  على الموقع