موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

الأسماء الأجنبية أم الأسماء العربية؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تقدم أحد نواب مجلس الشعب أو مجلس الأمة أو النواب أو البرلمان، فقد تغيرت الأسماء طبقا لنظم الحكم وتردد الاسم بين الأسماء العربية مثل الشعب والأمة والأسماء المعربة عن الفرنسية أو الإنجليزية مثل البرلمان،

باقتراح كي يصدر البرلمان قرارا للحفاظ على الأسماء العربية وتحريم الأسماء الأجنبية منذ شهادة الميلاد حتى البطاقة الشخصية وجواز السفر وجميع الأوراق الرسمية الخاصة بالمواطن. واستهجن معظم النواب هذا الاقتراح حتى ولو كان يعبر عن نية طيبة في الحفاظ على اللغة العربية ونقائها من العجمة التي بدأت تغزوها خاصة في الأيام الأخيرة. وهو اقتراح جاد بصرف النظر عن قدرة القرار لو صدر على تغيير عادات الشعب وتلقائية الوالدين وحقهما في اختيار الأسماء للمواليد الجدد، بعد أن فكرا فيها طويلا قبل الولادة. ويعبر كل اسم يختاره الوالدان عن مدى الفرحة بالمولود الجديد. فالأنثى تسمى جولييت أو سونيا. والذكر يسمى جورج أو جاك. والباعث وراء ذلك هو التغريب أي أثر الغرب في الثقافة العربية والولاء له والتخلي عن الشخصية الوطنية. ويتم ذلك من الأقباط والمسلمين على حد سواء.

ومن يسير في شوارع القاهرة يكفيه أن يرى أسماء المحلات الأجنبية مثل كوافير أو كاربت مع أن أسماءها العربية متاحة، مصفف الشعر لأن كلمة حلاق مرتبطة بحلاق الصحة، وسجاد، ولكن صاحب المحل يظن أنه بالاسم الأجنبي الفرنسي أو الإنجليزي تكثر زبائنه فيزداد دخله على حساب اللغة الوطنية. أما أسماء البضائع الأجنبية فما أكثرها مثل تويوتا، شيفورليه، رينو، سوزوكي للسيارات أو شارب للأجهزة الكهربائية، أو بلو جينز للملابس، أو تاكي للأثاث. الفرق هو الكتابة بحروف لاتينية أم بحروف عربية كما كان يفعل اليهود في إسبانيا، يكتبون باللغة العربية ولكن بحروف عبرية. أما أسماء الفنادق فكلها أجنبية، هيلتون، شيراتون، كونراد، سميراميس، سوفيتيل، وندسور، ميتروبوليتان، وهي فنادق الدرجة الأولى. وفي مقابلها أسماء مكة، والمدينة، والأزهر، والحسين وهي فنادق الدرجة الثالثة أو الرابعة. أما الوجبات السريعة فمعظمها بالإنجليزية مثل هامبورجر، تشيز برجر، كومبو أو بالإيطالية مثل بيتزا، وهناك محلات تجمع بين اللغتين مثل بيتزاهت. أما أسماء مواقع التواصل الاجتماعي فما أكثرها مثل فيسبوك، تويتر، واتساب، إنستجرام. ومعظم أسماء الأدوية أيضا بالرغم من وجود ما يقابلها بالعربية مثل فيتامين، أنتي بيوتك، جلسرين، بيتادين، وبعض تحليلات الدم مثل هيموجلوبين. وقد حاولت سوريا تعريب الطب إلى طب عربي خالص بأسماء عربية خالصة كما حاولت إسرائيل إيجاد مقابل عبري لكل ألفاظ الحداثة الغربية.

ولا يقال إن ذلك شيء طبيعي.

إذ يتم تحول لغة الغالب إلى لغة المغلوب كما تحولت الألفاظ العربية خاصة في العلوم والأطعمة إلى اللغات الأجنبية في مرحلة انتصار الحضارة العربية مثل السكر، الزيتون، قهوة، شأي إلى اللغتين الإسبانية والإنجليزية. وقد خرجت قواميس عدة باللغة الإسبانية عن الألفاظ العربية التي دخلت اللغة الإسبانية وهي بالآلاف. والسؤال هو: في أي مرحلة من التاريخ، مرحلة الغالب أم مرحلة المغلوب؟ وهل التحرر الوطني يكتمل دون تحرر لغوي كما حدث في الجزائر بعد الاستقلال في مرحلة التعريب؟ ولا يدافع عن التعريب العرب فقط بل كل من يتكلم العربية لأنه عربي. فالعروبة ليست بأبٍ أو أم إنما العروبة هي اللسان. والحرص على النقاء اللغوي يتم في كل لغة خاصة اللغة الألمانية. فكل لفظ أجنبي شاع في كل اللغات له مقابل ألماني أصيل. وهكذا فعل العرب القدماء عندما ترجموا المنطق اليوناني. بدأوا بالتعريب؛ أي النقل الصوتي للفظ اليوناني ثم حولوه إلى لفظ عربي أصيل مثل قاطيغورياس أي المقولات، بيري هرمنياس أي العبارة، أنالوطيقا أي التحليلات، سيللوجستيقا أي القياس، ريطوريقا أي الخطابة، ديالكتيك أي الجدل، بويطيقا أي الشعر. ونحن مازلنا في مرحلة التعريب أي النقل الصوتي للفظ الأجنبي. واتسعت هذه المرحلة ولم تتوقف كلما زادت التبعية الثقافية للغرب. وهو ما دفع الحركة السلفية إلى التمسك بالألفاظ العربية. فاللغة العربية هي لغة القرآن. ومن فرّط في اللغة فرّط في دينه. وهو ما دعا مجمع اللغة العربية الذي يسيطر عليه الاتجاه المحافظ مثل مجمع البحوث الإسلامية إلى افتعال لفظ عربي في مقابل اللفظ الأجنبي مثل «شاطر ومشطور وبينهما طازج» ترجمة لساندويتش. وهو ما دفع الناس أيضا للحديث بالعامية وترك الفصحى مما سبب السخرية من المأذون والشيخ وأستاذ اللغة العربية عندما يتحدث بالفصحى كما صورت بعض الأفلام المصرية. وجنّد البعض أنفسهم للدفاع عن العامية ضد الفصحى بل ترجمة معظم الأعمال الأدبية لشكسبير وجوته بالعامية تقريبا للناس مما قد يدفع الناس أكثر وأكثر للبعد عن الفصحى واعتبارها لغة ميتة. بل إن بعض أساتذة الجامعات يحاضرون للطلاب بالعامية. وانتشرت من خلال أجهزة الإعلام المرئية والمسموعة. ونسى المتحدث بالعربية قواعد النحو بمن في ذلك رؤساء الدول ووزراء الثقافة.

وتكون فضيحة أمام بعض رؤساء الدول ووزراء الثقافة العرب الذين مازالوا يتكلمون بالفصحى ويعرفون قواعد النحو، وأن تأتي من مصر أم العرب وكعبة العلم وموطن الأزهر الشريف واتحاد مجامع اللغة العربية. وقد تصبح اللهجات العامية لغات وطنية فلا يستطيع العربي أن يخاطب العربي في نفس الوقت الذي ندعو فيه إلى الوحدة العربية. وقد استطاعت إسرائيل أن توحد شعبها من كل حدب وصوب من خلال اللغة العبرية. والحجة أن الإيطالية لهجة عامية من اللغة اللاتينية. وقد يأتي الاعتراض من الإخوة الأقباط للتمسك بالأسماء اليونانية خاصة للبابوات. والرد أن هناك أسماء عربية مسيحية يتفق عليها الجميع مثل موسى، يحيى، يعقوب. فالعروبة هي الجامع بين الأديان والطوائف.

 

 

د. حسن حنفي

مفكر وأستاذ جامعي مصري

 

 

شاهد مقالات د. حسن حنفي

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قتل المرأة في العراق حلال!

هيفاء زنكنة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

أضيفت الى سلسلة التصفيات المستشرية، في جميع انحاء العراق، أخيرا، حملة تصفية، منهجية، تستهدف نسا...

عن المعبر واللاجئين

عريب الرنتاوي

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

احتفى الأردنيون كل على طريقته بافتتاح معبر جابر/ نصيب الحدودي مع سوريا... الكثرة الكاثرة كان...

وسط أوروبا.. مصدر قلق

جميل مطر

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    «ما إن تأتي سيرة وسط وشرق أوروبا، إلا وأسرعت أتصفّح موسوعتي التاريخية».. عبارة سمعت ...

ليست إسرائيل وحدها

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    لاشك أن إسرائيل ككيان استعماري عنصري مجرم تتحمل المسؤولية الأولى عن معاناة الشعب الفلسطيني ...

اللاجئ والأونروا وحق العودة في دائرة الخطر

معتصم حمادة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    عندما تمّ التوقيع على اتفاق أوسلو، باتت ملامح الخطر الوشيك على حق اللاجئين في ...

مانويل مسلم جبهةُ مقاومةٍ وجيشُ دفاعٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 21 أكتوبر 2018

    يشكك بعض المراقبين من الذين يسكنهم الغيظ ويملأ قلوبهم الحقد، في صحة ودقة تصريحات ...

العدو الأقبح في التاريخ

د. فايز رشيد

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    العنوان هو التوصيف الطبيعي للعدو الصهيوني, فهو يستأهل أكثر من ذلك, فالصهاينة وحوش في ...

دعونا نتعلم من تجارب قرن كامل!

د. سليم نزال

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قرن كامل مر و العرب يسعون ان يكون لهم كيان فى هذا العالم .مروا ...

صاروخان ورسالة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    مطلق اشتباك هو قابل لأن يتطور إلى حرب لا يريدها الطرفان، وسيميل مجلسهم الوزاري ...

نحو خصخصة حرب أفغانستان

د. عصام نعمان

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    الحرب ظاهرة بشرية قديمة. البشر أفراداً وجماعات، تحاربوا منذ فجر التاريخ وما زالوا يتحاربون. ...

- الله وكيلك يا أبي صرنا فرجة -

عدنان الصباح

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قد لا يكون هناك من يدري كيف وصل بنا الحال الى ما وصلنا اليه ...

من غزة والقدس إلى برانسون!

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    لم تتردد تركيا في يونيو/حزيران 2017، في إبرام صفقتين خارجيتين مهمتين. الأولى تطبيع العلاقات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14933
mod_vvisit_counterالبارحة55687
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع70620
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1160758
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59300203
حاليا يتواجد 3757 زوار  على الموقع