موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

الأسماء الأجنبية أم الأسماء العربية؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF


تقدم أحد نواب مجلس الشعب أو مجلس الأمة أو النواب أو البرلمان، فقد تغيرت الأسماء طبقا لنظم الحكم وتردد الاسم بين الأسماء العربية مثل الشعب والأمة والأسماء المعربة عن الفرنسية أو الإنجليزية مثل البرلمان،

باقتراح كي يصدر البرلمان قرارا للحفاظ على الأسماء العربية وتحريم الأسماء الأجنبية منذ شهادة الميلاد حتى البطاقة الشخصية وجواز السفر وجميع الأوراق الرسمية الخاصة بالمواطن. واستهجن معظم النواب هذا الاقتراح حتى ولو كان يعبر عن نية طيبة في الحفاظ على اللغة العربية ونقائها من العجمة التي بدأت تغزوها خاصة في الأيام الأخيرة. وهو اقتراح جاد بصرف النظر عن قدرة القرار لو صدر على تغيير عادات الشعب وتلقائية الوالدين وحقهما في اختيار الأسماء للمواليد الجدد، بعد أن فكرا فيها طويلا قبل الولادة. ويعبر كل اسم يختاره الوالدان عن مدى الفرحة بالمولود الجديد. فالأنثى تسمى جولييت أو سونيا. والذكر يسمى جورج أو جاك. والباعث وراء ذلك هو التغريب أي أثر الغرب في الثقافة العربية والولاء له والتخلي عن الشخصية الوطنية. ويتم ذلك من الأقباط والمسلمين على حد سواء.

ومن يسير في شوارع القاهرة يكفيه أن يرى أسماء المحلات الأجنبية مثل كوافير أو كاربت مع أن أسماءها العربية متاحة، مصفف الشعر لأن كلمة حلاق مرتبطة بحلاق الصحة، وسجاد، ولكن صاحب المحل يظن أنه بالاسم الأجنبي الفرنسي أو الإنجليزي تكثر زبائنه فيزداد دخله على حساب اللغة الوطنية. أما أسماء البضائع الأجنبية فما أكثرها مثل تويوتا، شيفورليه، رينو، سوزوكي للسيارات أو شارب للأجهزة الكهربائية، أو بلو جينز للملابس، أو تاكي للأثاث. الفرق هو الكتابة بحروف لاتينية أم بحروف عربية كما كان يفعل اليهود في إسبانيا، يكتبون باللغة العربية ولكن بحروف عبرية. أما أسماء الفنادق فكلها أجنبية، هيلتون، شيراتون، كونراد، سميراميس، سوفيتيل، وندسور، ميتروبوليتان، وهي فنادق الدرجة الأولى. وفي مقابلها أسماء مكة، والمدينة، والأزهر، والحسين وهي فنادق الدرجة الثالثة أو الرابعة. أما الوجبات السريعة فمعظمها بالإنجليزية مثل هامبورجر، تشيز برجر، كومبو أو بالإيطالية مثل بيتزا، وهناك محلات تجمع بين اللغتين مثل بيتزاهت. أما أسماء مواقع التواصل الاجتماعي فما أكثرها مثل فيسبوك، تويتر، واتساب، إنستجرام. ومعظم أسماء الأدوية أيضا بالرغم من وجود ما يقابلها بالعربية مثل فيتامين، أنتي بيوتك، جلسرين، بيتادين، وبعض تحليلات الدم مثل هيموجلوبين. وقد حاولت سوريا تعريب الطب إلى طب عربي خالص بأسماء عربية خالصة كما حاولت إسرائيل إيجاد مقابل عبري لكل ألفاظ الحداثة الغربية.

ولا يقال إن ذلك شيء طبيعي.

إذ يتم تحول لغة الغالب إلى لغة المغلوب كما تحولت الألفاظ العربية خاصة في العلوم والأطعمة إلى اللغات الأجنبية في مرحلة انتصار الحضارة العربية مثل السكر، الزيتون، قهوة، شأي إلى اللغتين الإسبانية والإنجليزية. وقد خرجت قواميس عدة باللغة الإسبانية عن الألفاظ العربية التي دخلت اللغة الإسبانية وهي بالآلاف. والسؤال هو: في أي مرحلة من التاريخ، مرحلة الغالب أم مرحلة المغلوب؟ وهل التحرر الوطني يكتمل دون تحرر لغوي كما حدث في الجزائر بعد الاستقلال في مرحلة التعريب؟ ولا يدافع عن التعريب العرب فقط بل كل من يتكلم العربية لأنه عربي. فالعروبة ليست بأبٍ أو أم إنما العروبة هي اللسان. والحرص على النقاء اللغوي يتم في كل لغة خاصة اللغة الألمانية. فكل لفظ أجنبي شاع في كل اللغات له مقابل ألماني أصيل. وهكذا فعل العرب القدماء عندما ترجموا المنطق اليوناني. بدأوا بالتعريب؛ أي النقل الصوتي للفظ اليوناني ثم حولوه إلى لفظ عربي أصيل مثل قاطيغورياس أي المقولات، بيري هرمنياس أي العبارة، أنالوطيقا أي التحليلات، سيللوجستيقا أي القياس، ريطوريقا أي الخطابة، ديالكتيك أي الجدل، بويطيقا أي الشعر. ونحن مازلنا في مرحلة التعريب أي النقل الصوتي للفظ الأجنبي. واتسعت هذه المرحلة ولم تتوقف كلما زادت التبعية الثقافية للغرب. وهو ما دفع الحركة السلفية إلى التمسك بالألفاظ العربية. فاللغة العربية هي لغة القرآن. ومن فرّط في اللغة فرّط في دينه. وهو ما دعا مجمع اللغة العربية الذي يسيطر عليه الاتجاه المحافظ مثل مجمع البحوث الإسلامية إلى افتعال لفظ عربي في مقابل اللفظ الأجنبي مثل «شاطر ومشطور وبينهما طازج» ترجمة لساندويتش. وهو ما دفع الناس أيضا للحديث بالعامية وترك الفصحى مما سبب السخرية من المأذون والشيخ وأستاذ اللغة العربية عندما يتحدث بالفصحى كما صورت بعض الأفلام المصرية. وجنّد البعض أنفسهم للدفاع عن العامية ضد الفصحى بل ترجمة معظم الأعمال الأدبية لشكسبير وجوته بالعامية تقريبا للناس مما قد يدفع الناس أكثر وأكثر للبعد عن الفصحى واعتبارها لغة ميتة. بل إن بعض أساتذة الجامعات يحاضرون للطلاب بالعامية. وانتشرت من خلال أجهزة الإعلام المرئية والمسموعة. ونسى المتحدث بالعربية قواعد النحو بمن في ذلك رؤساء الدول ووزراء الثقافة.

وتكون فضيحة أمام بعض رؤساء الدول ووزراء الثقافة العرب الذين مازالوا يتكلمون بالفصحى ويعرفون قواعد النحو، وأن تأتي من مصر أم العرب وكعبة العلم وموطن الأزهر الشريف واتحاد مجامع اللغة العربية. وقد تصبح اللهجات العامية لغات وطنية فلا يستطيع العربي أن يخاطب العربي في نفس الوقت الذي ندعو فيه إلى الوحدة العربية. وقد استطاعت إسرائيل أن توحد شعبها من كل حدب وصوب من خلال اللغة العبرية. والحجة أن الإيطالية لهجة عامية من اللغة اللاتينية. وقد يأتي الاعتراض من الإخوة الأقباط للتمسك بالأسماء اليونانية خاصة للبابوات. والرد أن هناك أسماء عربية مسيحية يتفق عليها الجميع مثل موسى، يحيى، يعقوب. فالعروبة هي الجامع بين الأديان والطوائف.

 

 

د. حسن حنفي

مفكر وأستاذ جامعي مصري

 

 

شاهد مقالات د. حسن حنفي

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جذور الصراع العربي «الإسرائيلي» وحقائقه

عوني فرسخ

| السبت, 26 مايو 2018

    شهدت مصر منذ تولى السلطة فيها محمد علي سنة 1805 نمواً طردياً في قدراتها ...

الجريمة والعقاب.. ولكن!

د. محمد نور الدين

| السبت, 26 مايو 2018

    أخيراً تقدمت «وزارة» الخارجية والمغتربين الفلسطينية بإحالة إلى المحكمة الجنائية الدولية حول الجرائم المستمرة ...

مسيرات العودة ومحاولات الإجهاض

عوني صادق

| الخميس, 24 مايو 2018

    في مقال الأسبوع الماضي، خلصنا إلى استنتاج يتلخص في مسألتين: الأولى، أن الجماهير الغزية ...

الذكاء الاصطناعي في خدمة السياسة الخارجية

جميل مطر

| الخميس, 24 مايو 2018

    استسلمت لمدة طويلة لمسلَّمة، لم أدرك وقتها أنها زائفة، غرست لدي الاقتناع بأن عقلي ...

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4677
mod_vvisit_counterالبارحة21337
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع4677
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي179830
mod_vvisit_counterهذا الشهر722688
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53888432
حاليا يتواجد 2427 زوار  على الموقع