موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

تقرير عريقات... وسلام الحاج بنس!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


"على كل من يريد السلام أن يوافق على كل ما سوف تفرضه أميركا، وإن كل من يعارض ذلك سيعتبر من قوى الإرهاب والتطرُّف المتوجب على القيادات السياسية في المنطقة طردها ومحاربتها، فالاعتدال يعني قبول صفقة فرض الإملاءات،

التي تعتبر بامتياز تبنّياً كاملاً وشاملاً لمواقف الحكومات الإسرائيلية المتعاقبة بفرض الأمر الواقع من خلال الاستيطان الاستعماري، ومصادرة الأراضي، وطرد السكان، والتطهير العرقي، وهدم البيوت، والاغتيالات والاعتقالات والحصار والاغلاق".

هذا الكلام ليس لنا، وإن لطالما قلنا بمثله قبل مجيء ترامب ومن بعده، وقاله ويقوله سوانا، وبات من مسلمات المرحلة وغير الخافي على أحد، لكنما المفارقة أنه قد ورد في تقرير للدكتور صائب عريقات، امين سر اللجنة التنفيذية، وكبير مفاوضي السلطة، وصاحب نظرية "المفاوضات حياة"، قدَّمه لرئيس المنظَّمة والسلطة قبيل انعقاد الاجتماع الطارئ للمجلس المركزي، الذي تم التنادي لعقده في رام الله إثر قرارات ترامب المتعلقة بالقدس وبهدف الرد عليها.

موضوع التقرير يتمحور حول ما تدعى "صفقة القرن"، وهذا المقتطف منه، هو المتناول لجانبها الأميركي، أما ما يتعلق بالمحتلين فيه، فالدكتور عريقات، وبعد ربع قرن تفاوضي معهم، قد توصَّل أخيراً إلى أن حكومتهم "متمسكة باستراتيجيتها القائمة على وجود سلطة فلسطينية لكن دون سلطة، واستمرار الاحتلال الإسرائيلي دون كلفة"، بمعنى الحفاظ على وظيفية هذه السلطة احتلالياً، كون وجودها يجنّبه كلفة احتلاله، ودورها الفاعل في حفظ أمنه بالحؤول دون مقاومته.

لسنا هنا بصدد العودة لما تمخَّض عنه اجتماع المركزي الطارئ، ولا لماذا لم يرتفع إلى مستوى خطورة ما دعي للرد عليه. هذا ما كنا قد عالجناه في مقال سبق، وما جاء في تقرير عريقات المشار إليه يؤكّد ما كنا ذهبنا إليه، وخلاصته، أن فلسطينيي التسوية لا زالوا الحالمين بها، ولا زالت خيارهم الأوحد، ولكنما ليس بإمكانهم، ولا إيٍ فلسطيني كان، الموافقة على "صفقة القرن"، ولذا يلوذون بالتدويل هروباً من هذه المتحارجة الصعبة، لعلهم يعثرون على من لديه الرغبة، وبالأحرى الجرأة، على منافسة الأميركي المحتكر في امتياز رعاية ما تدعى "المسيرة السلمية"، هذه التي لا زالوا متمسكين بجدثها آملين انبعاثها رغم كل ما قاله، أو اعترف به، في تقرير كبير مفاوضيهم.

ما قاله عريقات سبقته إليه كثرة من محللي وسائل الإعلام الاحتلالية، ومنهم، شالوم يروشالمي في صحيفة "ميكور ريشون"، حيث يقول: "إن الاستراتيجية التي يعكف نتنياهو وترامب على تنفيذها تقوم على تقديم عروض سياسية للفلسطينيين بهدف دفعهم لرفضها ليظهروا بمظهر الرافض لتسوية الصراع، بما يلغي الظروف الموضوعية لتطبيق حل الدولتين"... هذا، والملاحظة من عندنا، الذي بات بفعل الوقائع التهويدية على الأرض من الماضي، والمبتغى الآن الانطلاق من بعده إلى ما خلص إليه عريقات، أي جعل التصفية النهائية للقضية باستكمال التهويد أمراً واقعاً أيضاً.

... ويضيف يورشالمي، إن "ما يدلل على أن ترامب غير معني بتسوية الصراع حقيقة أنه حرص على تنصيب ثلاثة من غلاة اليهود المتدينين لكي يديروا ملف صفقة القرن"، في إشارة منه لمستشار ترامب وصهره جاريد كوشنر، ومبعوثه للمنطقة جيسن غرينبلت، وسفيره لدى كيان الاحتلال ديفيد فريدمان، والذين قال أنهم "يتبنون مواقف متطرّفة تتجاوز الخط الايدلوجي لحزب البيت اليهودي، الذي يمثّل التيار الديني الصهيوني في إسرائيل"، أما مرده عنده فهو أن “هناك "قاعدة ايدولوجية مشتركة"” تجمع بين اليمينين في كل من أميركا والكيان الاحتلالي.

ما أشار إليه يورشالمي في "ميكور ريشون" أكد عليه زميل آخر له هو درور آيدور في "إسرائيل هيوم" حين دعى هذا إلى عدم التعاطي مع زيارة نائب الرئيس الأميركي بنس على أنها سياسية فحسب، إذ يشدد على أن الأخير يرى فيها أيضاً "رحلة حج"، لافتاً إلى أنها بالنسبة للزائر تأتي من منطلق "عقائدي وقيمي كانجيليكاني"، موضّحاً أن ما يوجِّه الأنجيليكانيين هو ما ورد في كتاب "التناخ"، إذ يرون في العمل على تهويد القدس "فريضة دينية"... ما قاله آيدور أيَّده خطاب بنس لاحقاً في الكينيست، إذ لكثرة ما استشهد فيه بعبارات توراتية، بدا وكأنما هو احد حاخامات الحريديم... ما بدا منه جعله يحظى بحفاوة غير عادية لدى حلفائه المحتلين، بل وحدا ببعضهم لأن يصفه ﺑ"المسيح المنتظر"! لا سيّما وهم يسمعونه يقول بأنه يشرّفه أن يكون "أول نائب رئيس أميركي يزور القدس بصفتها عاصمةً لدولة إسرائيل".

من على منبر الكينيست وجّه بنس لرام الله رسالة توضح ما لم يكن بخافٍ عليها، والذي إن هي لا تقوى على قبوله، فلا تعترض عليه عواصم التسوية العربية، أو هذه التي بات المطلوب منها الضغط عليها لقبوله، لقد كثَّف بنس فحوى صفقة ترامب الموعودة بقوله: "إن اعلان القدس عاصمة لإسرائيل سيساهم في بلورة اتفاقية سلام قابل للحياة"!!!

... لاحقاً اعلن ترامب وهو يلتقي نتنياهو في دافوس، أن القدس "خارج طاولة المفاوضات" للوصول لسلام بنس القابل للحياة، أو ما وصفه تقرير عريقات بأنه "التبني الكامل والشامل" للمفهوم الاحتلالي للتسوية التصفية.

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم42976
mod_vvisit_counterالبارحة52882
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع95858
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر432139
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61576946
حاليا يتواجد 3772 زوار  على الموقع