موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

عفرين تخلط أوراق اللعبة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

بدأت تركيا في العشرين من شهر يناير/‏كانون الثاني الجاري، عملية في منطقة عفرين السورية، لمحاربة قوات الحماية الكردية التي يشكل حزب الاتحاد الديمقراطي السوري الكردي، المؤيد لحزب العمال الكردستاني، عصبها الأساسي.

 

والعملية التي أطلق عليها الأتراك اسم «غصن الزيتون»، كان يُحضّر لها منذ أشهر بل أكثر. والهدف الأساسي هو تنظيف المنطقة من وجود المقاتلين الأكراد، وإخضاعها للسيطرة التركية والفصائل المتحالفة معها، مثل الجيش السوري الحر.

وترى تركيا أن عفرين كانت محطة ثانية لا بد منها، لقتل أية إمكانية لإقامة «كوريدور» كردي، يمتد من الحدود السورية مع العراق، وصولاً إلى سواحل البحر المتوسط. وكان كسر هذا «الكوريدور» هدفاً رئيسياً لعملية «درع الفرات» التركية، التي بدأت في 24 أغسطس/‏آب 2016، وانتهت بسيطرة الجيش التركي على مثلث جرابلس إعزاز الباب، داخل سوريا، وحال دون تقدّم القوات الكردية من مدينة منبج إلى مقاطعة عفرين، في أقصى الشمال الغربي من الأراضي السورية مع تركيا.

ومن بعد ذلك أرادت تركيا أن توسع نطاق «الأمان» ضد محاولات إنشاء حزام أمني كردي داخل سوريا، على الحدود مع تركيا. وكانت عفرين هي الخطوة التالية. وبالعملية الحالية ضد عفرين تريد تركيا:

1- أن تضعف القوات الكردية في سوريا المؤيدة لحزب العمال الكردستاني.

2- توسيع إمكانية منع تمدد «الكوريدور» الكردي حتى البحر المتوسط، بحيث إن إخراج المقاتلين الأكراد من هناك، يجعل المنطقة الممتدة من جرابلس إلى البحر المتوسط، خاضعة لتركيا بالكامل، ما عدا شريط سوري في منطقة كسب، وصولاً إلى الساحل المتوسطي.

3- إقامة شريط أمني داخل سوريا على امتداد الحدود مع تركيا، بعمق لا يقل عن ثلاثين كيلومتراً، قد يزيد أو ينقص تبعاً للطبيعة الجغرافية.

لكن هذا لن يكفي طموحات تركيا، فقد أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن الهدف التالي للعملية بعد عفرين، هو السيطرة على مدينة منبج، ومن بعد ذلك مناطق شرق الفرات، وصولاً إلى الحدود العراقية.

من هذه الأهداف نجد أن العملية مفتوحة وطويلة المدى، وتواجه مساراً عسكرياً ودبلوماسياً شائكاً.

فالقوات الكردية رفضت تسليم عفرين إلى الجيش السوري، وإدارتها من قبل الدولة السورية، وأعلنت أنها ستقاتل ضد الجيش التركي حتى «النصر أو الاستشهاد». وهذا قد يفتح على تطورات عسكرية غير متوقعة، وبالتأكيد على عدد كبير من القتلى العسكريين والمدنيين في صفوف الطرفين.

إذا كانت أنقرة قد نجحت بالحصول على ضوء أخضر من روسيا، للقيام بالعملية في عفرين، وعلى غض نظر من طهران، وعلى معارضة مبدئية من دمشق، وهو ما سهّل مهمة الأتراك، فإنه في منبج توجد إلى جانب القوات الكردية قوات أمريكية.

وإذا كانت المقايضات بين عفرين وإدلب عنوان الصفقة التركية الروسية، فإنه من غير المعروف ما إذا كانت المقايضات ستكون أيضاً عنوان الاشتباك التركي الأمريكي المقبل في منبج، وبالتالي بداية تصحيح العلاقات التركية الأمريكية، أم بالعكس، يدخل الطرفان في مواجهة هي الأولى من نوعها.

وإذا كانت منبج الامتحان الأول لهذه العلاقات، فكيف يمكن بعدها لأردوغان أن يواصل «زحفه» إلى شرق الفرات وحدود العراق، حيث الوجود الأمريكي الأساسي، بل وفقاً لوسائل إعلامه إلى حدود إيران؟ خصوصاً في ظل الدعوة لاستبدال «الكوريدور» الكردي من حدود إيران إلى الساحل المتوسطي، بكوريدور تركي.

ستترك عملية عفرين تأثيرات عميقة في العلاقات بين أكثر من طرف. أول المتضررين منها، العلاقات الروسية مع الأكراد، حيث كانت عفرين محمية إلى الأمس إلى حد ما، بقوة الاعتراض الروسي على التدخل التركي، لكن اليوم يحمّل الأكراد روسيا «خيانة» القضية الكردية.

تزيد العملية والموافقة الروسية من التقارب التركي مع روسيا، التي أصبح رئيسها فلاديمير بوتين، زعيماً محبوباً في تركيا، وسينعكس ذلك ضغطاً تركياً على المعارضات، للمشاركة في اجتماع سوتشي بعد أيام قليلة، لكن أيضاً سيدخل الشك العلاقات الكردية مع الولايات المتحدة.

فواشنطن تخلت عن دعم الأكراد في عفرين، بذريعة أنها تقع خارج نطاق عملياتها. وما كان بالطبع على الأكراد أن يثقوا بواشنطن. فتخلّي أمريكا عن أكراد العراق في استفتاء الانفصال، كان درساً يفترض بأكراد سوريا أن يتعلّموه، وأن يتوقعوا أن يكونوا ضحية السياسات الأمريكية في المنطقة.

لا تخسر الولايات المتحدة كثيراً في عفرين، خصوصاً أنها قادرة على إرضاء تركيا بأكثر من طريقة، وتركيا ترسل الرسائل اليومية لتصحيح العلاقات مع واشنطن. الثابت الوحيد أن الأكراد السوريين هم الخاسر الأكبر في لعبة الذئاب الإقليمية والدولية.

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجيوش الافريقية في العهدة الإسرائيلية

حسن العاصي

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    يحتل الجزء العسكري والأمني الصدارة في أولويات العلاقات الإفريقية الإسرائيلية، إذ بدأت المساعدات العسكرية ...

غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الفلسطينيين في قطاع غزة يسعون للحرب أو يستعجلونها، وأنهم يتمنونها ...

ملتقى فلسطين.. علامات على الطريق

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    في الوقت الذي وصل فيه الاحتلال الصهيوني إلى ذروة استعلائه، اعتماداً على فجوة القوة ...

هل اقتربت الساعة في الضفة؟

عوني صادق

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    أكثر من 200 شهيد، وآلاف من الإصابات، حصيلة مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 ...

العالم يتغير والصراع على المنطقة يستمر

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    الأمة العربية هي حالة فريدة جداً بين أمم العالم، فهي صلة وصل بين «الشمال» ...

في القدس...نعم فشلنا في تحقيق المناعة المجتمعية

راسم عبيدات | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    نعم الإحتلال يشن علينا حرباً شاملة في القدس،يجند لها كل إمكانياته وطاقاته ومستوياته واجهزته...ويوظف ...

غزةُ تستقطبُ الاهتمامَ وتستقبلُ الوفودَ والزوارَ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    غدا قطاع غزة اليوم كخليةِ نحلٍ لا تهدأ، وسوقٍ مفتوحٍ لا يفتر، ومزارٍ كبيرٍ ...

روسيا «العربية»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    بين روسيا الأمس وروسيا اليوم، ثمة فوارق غير قليلة في الجوهر والمحتوى والدلالة، فروسيا ...

رجمُ المستوطنين ولجمُهم خيرُ ردٍ وأبلغُ علاجٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    جريمةُ قتل عائشة محمد الرابي، السيدة الفلسطينية ذات الخمسة والأربعين عاماً، الزوجة والأم لثمانيةٍ ...

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم40308
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع309281
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1023671
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59163116
حاليا يتواجد 4984 زوار  على الموقع