موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

مشروع مستقبل أمة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

قدمت احتفالات مئوية ميلاد الزعيم جمال عبدالناصر التى أجريت على مدى أيام الأسبوع الفائت، وبالذات الندوات والورش البحثية والفكرية فرصة نادرة لمنتسبى التيار القومى الناصرى على امتداد الوطن العربى الذين شاركوا فى هذه الفعاليات، لإعادة تقييم مشروعهم الثورى على ضوء التطورات والمتغيرات المصرية والعربية والعالمية التى حدثت منذ رحيل الزعيم عام 1970، وعلى ضوء الانتقادات التى وجهت للمشروع على مدى سنوات ممتدة وظلت تردد مقولة إن «مشروع جمال عبد الناصر تجاوزته الأحداث من منطلق «حسن النوايا»، أما أصحاب النوايا السيئة فكانوا يؤكدون، وبثقة أن المشروع «سقط» بعضهم ربط السقوط بنكسة 1967 وبعضهم ربطه بعجز المشروع عن الدفاع عن نفسه بعد رحيل جمال عبد الناصر.

 

وقبل أن نتحدث عن جوهر استخلاصات تلك الندوات والورش الفكرية من الضرورى أن نشير بداية إلى ملاحظتين؛ الأولى أن هذه لم تكن المرة الأولى التى يقيِّم فيها الناصريون أنفسهم عبر «النقد الذاتى والديمقراطي»، ربما تكون هذه هى المرة الثالثة. غيرهم لم يفعل ذلك ولم يحاول. وعندما حاول الناصريون كانوا يستهدفون المراجعة من أجل المستقبل وليس مجرد الدفاع عن تجربة مضت، لأنهم مسكنون بحقيقة أن مشروعهم الثورى هو «مشروع مستقبل أمة».

أما الملاحظة الثانية فهى أن كثافة المشاركة فى مناقشات تلك الندوات والورش والأفكار المهمة التى طرحت أدت إلى إحياء الأمل فى إعادة التأسيس لمشروع جمال عبد الناصر وتأكيد الدعوة إلى ضرورة تأسيس «الحركة العربية الواحدة» لتقود النضال من أجل قضايا الأمة والتصدى للتحديات وبالذات مواجهة المشروع الصهيونى ومناهضة التطبيع وإحياء خيار المقاومة، والتصدى لمشروع إعادة تقسيم الدول العربية وترسيخ استقلالها الوطنى وتجديد مشروع الوحدة العربية باعتبارها الضمان الأهم لتحقيق أهداف: التنمية الشاملة والأمن الكامل والحفاظ على سيادة الأوطان واستقلالها. أما على مستوى البحث والتحليل العلمى فقد نجحت الاحتفالية بندواتها وورشها الفكرية فى إجلاء الغموض عن الكثير من القضايا والإشكاليات، وإعادة طرح المشروع الناصرى كمشروع مستقبلى للأمة بعد جولات مكثفة من المناقشات والحوارات العلمية الرصينة البعيدة تماماً عن الأطر الدعائية والإعلامية. وإذا كانت مساحة المقال لا تسمح باستعراض كل أو معظم الأفكار التى من خلالها تم استخلاص هذا الاستنتاج المهم، فسوف نكتفى باستعراض المحطات الأهم بهذا الخصوص. أولى هذه المحطات أن مشروع جمال عبد الناصر لم يسقط تلقائياً، ولكنه أُسقط بفعل فواعل كثر داخل مصر وخارجها. فقد تعارض هذا المشروع داخل مصر مع مصالح القوى الطبقية والسياسية الرجعية الموالية للغرب التى عرفت منذ اللحظة الأولى لقيام الثورة يوم 23 يوليو 1952 أن هذه الثورة تستهدف النيل من مكتسباتها، كما تعارض هذا المشروع خارجها جذرياً مع المشروعين الصهيوني- الاستيطانى والغربى الاستعماري، فهو باعتباره استهدف تحرير الوطن العربى وتحقيق استقلاله وحريته وتحقيق وحدته دخل فى مواجهة مع المشروع الصهيونى واعتبر أن الصراع معه ليس على حدود مختلف عليها بل على وجود هذا المشروع الصهيونى نفسه. كما رفض المشروع الناصرى الخضوع للتبعية الغربية والأمريكية على وجه الخصوص واعتبرها تستهدف السيطرة على الثروات العربية ونهبها وفرض التجزئة والتخلف على كل الأقطار العربية.

بسبب هذه العلاقة الصدامية حاول كل هؤلاء وأعوانهم داخل مصر وخارجها إسقاط جمال عبد الناصر ومشروعه ابتداءً من محاولة الإخوان اغتياله عام 1954، ثم رفض الأمريكيين تسليح الجيش المصري، وبعده عدوان إسرائيل على غزة عام 1955، ثم رفض الأمريكيين تمويل مشروع السد العالي، ثم العدوان الثلاثى عام 1956، ثم التآمر على الوحدة المصرية- السورية وتمويل الانفصال الذى حدث فى سبتمبر 1961، ثم تمويل المرتزقة واستنزاف الجيش المصرى فى اليمن، ثم وقف معونات القمح الأمريكى عن مصر، وإعلان العداء الأمريكى للصناعة العسكرية المصرية ودخول مصر مبكراً عصر الطاقة النووية «مفاعل انشاص»، ثم كانت المحاولة الانقلابية الإخوانية الثانية عام 1965 والممولة من الخارج، وجاء عدوان يونيو 1967 ليجسد ذروة المواجهة العدوانية ليس فقط ضد المشروع وصاحبه بل وضد مصر كلها.

وبعد وفاة عبد الناصر، أخذت المواجهة مع المشروع أبعاداً أخرى وخاصة بعد انتصارات حرب أكتوبر 1973 خشية أن تحدث هذه الانتصارات إحياءً جديداً لمشروع النهضة الذى أرادوا تصفيته بعدوان 1967. فقد ركز البُعد الأول على تصفية المرتكزات الاقتصادية الاجتماعية للمشروع لإعادة مصر، مرة أخري، إلى عصر التبعية للغرب، وركز البُعد الثانى على إنهاء علاقة مصر بالعروبة وبقضية فلسطين عبر دفعها للانخراط فى مشروع السلام مع إسرائيل. لذلك لم يكن مستغرباً أن يربط الأمريكيون بين مساعدة مصر على تحقيق «الرخاء» بعد حرب أكتوبر وبين شرط انخراطها فى هذا المشروع للسلام، وأن يربطوا تقديم المعونات الاقتصادية بضرورة إجراء تغييرات جذرية فى بنية النظام السياسي- الاقتصادى على غرار الشروط التى فرضها ويليام سايمون وزير الخزانة الأمريكى عام 1976 وأبرزها شرط بيع القطاع العام لتدمير القدرة الإنتاجية والتنموية لإعادة تركيع مصر مجدداً وإنهاء استقلالها الوطني، ولضمان أن تكون حرب أكتوبر هى «آخر الحروب المصرية مع الكيان الصهيوني». أما المحطة الثانية المهمة فهى أن ما سقط ليس مبادئ المشروع ولكن، الذى نجحوا فى إسقاطه هو بعض معالم تجربة الحكم كما تمت فى حياة جمال عبد الناصر. فقد كان المشاركون واعين بضرورة التمييز بين مبادئ المشروع الناصرى وبين المحاولات التجريبية لهذه المبادئ فهذه المحاولات قد تنجح وقد تفشل أما المبادئ فهى الباقية، وهذا ما أكدت عليه خلاصات الاحتفالية خصوصاً ما يتميز به المشروع الناصرى بما يمكن تسميته بـ «المبادئ المتلازمة» أى المبادئ التى يشترط تلازمها معاً لتحقيق الأهداف المرجوة وهى التى تشكل معاً محور مشروع جمال عبد الناصر وخاصة تلازم مبادئ: العدالة والحرية، والتنمية والاستقلال الوطني، والتنمية والعدالة، والتنمية والأمن، والأمن والعدالة، والحرية السياسية والعدالة الاجتماعية، والوحدة والتنمية، والوحدة العربية وتحرير فلسطين.

هذا الترابط والتداخل بين هذه المبادئ المتلازمة فى نسيج متكامل هو جوهر مشروع جمال عبد الناصر وهو الذى يجعل منه مشروعاً صالحاً بل وضرورياً للمستقبل خصوصاً فى ضوء ارتباطه بمفهوم شديد الخصوصية للنظرية الاجتماعية عند جمال عبدالناصر، وهذا بالتحديد فى حاجة إلى مزيد من التحليل.

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا تلعب مع الروس

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    العنوان مثلٌ معروف, بأن الروس لا يُلتعب معهم. نقول ذلك, بسبب إسقاك طائرة “إيل ...

روسيا «المسلمة»!!

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    لم يخطر ببالي أن أحاضر في موسكو بالذات عن «الإسلام»، ولكن مجلس شورى المفتين ...

صرخة النائبة العراقية وحكايتها

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

في «العراق الجديد»، وفي ظل واحدة من أكثر الحكومات فسادا، محليا وعالميا، هل يلام الم...

مستقبل العالم في ضوء المتغيرات

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

"إن العالم المعاصر هو بصدد اجتياز أكبر أزمة الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية" من الم...

ربع قرن على أوسلو

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

يندرج بعض ما يقال في هجاء اتفاق أوسلو في باب «الحكمة بأثر الرجعي»... هذا لا ...

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم22971
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع131088
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر884503
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57962052
حاليا يتواجد 3873 زوار  على الموقع