موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي:: لماذا يمرض المدخنون أكثر من غيرهم؟ ::التجــديد العــربي:: لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب ::التجــديد العــربي:: إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما ::التجــديد العــربي:: الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد ::التجــديد العــربي:: مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه ::التجــديد العــربي:: اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين ::التجــديد العــربي:: الجبير: القضية الفلسطينية "رأس أولويات" السعودية ::التجــديد العــربي:: بومبيو أمام الكونغرس: التحالف يتفادى المدنيين باليمن ::التجــديد العــربي:: إحياء مواقع التراث الإنساني ضمن رؤية 2030 ::التجــديد العــربي:: تعرف على فوائد الثوم وأضراره ::التجــديد العــربي:: الصين تتعهد بتقديم نحو 60 مليار دولار لتمويل مشاريع في أفريقيا ::التجــديد العــربي:: بلجيكا تتغلب على إيسلندا في عقر دارها بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: البرازيل تسحق السلفادور بخماسية نظيفة وديا ::التجــديد العــربي:: مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب ::التجــديد العــربي::

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ومع ذلك فإن الامر ليس بهذه البساطة فالعملية الديمقراطية مسألة شديدة التعقيد ، وعلى سبيل المثال فإن الآلية الأهم لتحقيق الديموقراطية هى الانتخابات التى يصل بموجبها إلى مواقع السلطة من تختارهم الأغلبية والاستفتاءات التى تقرر بها الشعوب اختياراتها فى قضايا مصيرية، غير أن المشكلة أن الانتخابات لا تأتى بالضرورة بأفضل العناصر، ويكفى مثلاً أن يؤجج مرشح مشاعر فى الجماهير قد تكون غير سوية غير أنها تدغدغ عواطفهم فيتم انتخابه ثم تحدث الكارثة، فقد وصل هتلر إلى السلطة فى ألمانيا 1933 بانتخابات ديموقراطية استغل فيها مشاعر الإحباط التى كان يعيشها الشعب الألمانى بعد الهزيمة فى الحرب العالمية الأولى والتسويات المُذلة بعدها، ثم كان ما كان من نظام سياسى شمولى لم تقتصر تداعياته الكارثية على الشعب الألمانى وحده وإنما دفع العالم كله ثمناً باهظاً نتيجة السياسات التوسعية لهتلر. وفى الانتخابات النيابية قد تأتى هذه الانتخابات بالأغنياء الذين يستثمرون أموالهم فى جمع الأصوات أو بالمستندين إلى انتماءات عائلية أو قبلية أو دينية أو عرقية بغض النظر عن اعتبارات الكفاءة، وفى الاستفتاءات ثبت أنه ليس من المؤكد أن تكون خيارات الرأى العام رشيدة دائماً، وقد اختارت غالبية البريطانيين فى استفتاء خروج بلدهم من الاتحاد الأوربى مع أن قطاعاً واسعاً من الخبراء والمحللين كان يرى أن هذا الخيار لا يصب فى المصلحة الوطنية، وبسبب المشاعر القومية القوية صوت أكراد العراق لصالح دولة مستقلة كان الجميع يعلم سلفاً أنها لن تكون قابلة للحياة لاعتبارات داخلية وخارجية وسرعان ما تأكد هذا بعد الاستفتاء بمدة وجيزة، ويجب أن يكون واضحاً أن الأمثلة السابقة كافة تنطبق على الانتخابات والاستفتاءات النزيهة لأن غيرها لا علاقة له بالديموقراطية أصلاً وعلى الفور سوف يُفَسر البعض التحليل السابق بأنه مناهض للديموقراطية وهو استنتاج غير صحيح لأن الغرض منه التنبيه إلى أن الظواهر السياسية شديدة التعقيد وأنه من الخطأ النظر إليها من جانب واحد أما الديموقراطية فتبقى أفضل نظام للحكم وعيوبها أقل بكثير من عيوب أى نظام آخر، ومن أهم أبعاد هذه الأفضلية أنها تتضمن آليات تصحيحها طالما بقى جوهرها الديموقراطى قائماً، وأهم هذه الآليات هى الانتخابات الدورية والحريات السياسية والإعلامية التى تمكن معاً من التقييم الدائم لمخرجات النظام الانتخابى بالنقد الدائم لأداء المسئولين ومن ثم إمكانية تصحيح خيارات الناخبين مع كل انتخابات جديدة ناهيك بوضع حد زمنى أقصى لتولى المسئولين الحكم، وتعد حالة الرئيس الأمريكى الحالى مثالية فى هذا الصدد، فقد وصل إلى الرئاسة بالآلية الانتخابية، وإن كانت الملاحظة واجبة ابتداءً لحقيقة أن النظام الأمريكى المعقد لانتخاب الرئيس وهو نظام المُجَمع الانتخابى أو الكلية الانتخابية يسمح بأن يفوز بالرئاسة من لم يحصل على أغلبية أصوات الناخبين لأن أصوات ممثلى الولاية فى المُجَمع الانتخابى تذهب كلها لصالح المرشح الحاصل على أغلبية الأصوات فيها، وهو ما حدث مع الرئيس الحالى حيث تفوقت عليه منافسته فى الأصوات المباشرة للناخبين بنحو ثلاثة ملايين صوت، وقد فاز بالانتخابات لأنه نجح فى استثمار مشاعر معينة لدى قطاعات ثبت أنها واسعة من الأمريكيين مثل البيض وأتباع ما يُسمى بالصهيونية المسيحية الذين كان نائبه فاعلاً فى حشدهم وبطبيعة الحال اللوبى الصهيونى فضلاً عن العمال الذين أفقدتهم العولمة وظائفهم وغيرهم، واستخدم ترامب شعارات عاطفية رنانة مثل أمريكا أولاً واستعادة أمريكا العظيمة وتخليص الشعب الأمريكى من حكم «مؤسسة واشنطن» وكانت نتيجة هذا كله أن وصل إلى سدة الحكم شخص ليست لديه أدنى خبرة سياسية وهو الأمر الذى نراه منعكساً بوضوح فى الارتباك الجلى داخل إدارته كما يبدو بصفة خاصة فى تناقض كثير من المواقف بينه وبين أركان هذه الإدارة وبصفة خاصة وزيرى الخارجية والدفاع، ناهيك بالعديد من التصريحات التى تحمل نبرات تهديدية فى مواجهة كوريا وإيران وغيرهما دون أن تفضى إلى أى شئ عملي، ويُضاف هذا إلى سرعة معدل الخروج من إدارته لأسباب مختلفة، وقدرة غير مسبوقة على كسب الأعداء دون مبرر كما فى حلفائه فى حلف الأطلنطى والاتحاد الأوربى وشركائه فى اتفاقيات التجارة الحرة متعددة الأطراف والدول الإسلامية التى منع مواطنيها من السفر إلى الولايات المتحدة والعرب وعموم المسلمين والمسيحيين الذين أغضبهم بقراره الخاص بالقدس وأخيراً ـــ ومن الواضح أنه لن يكون آخراً ــ الدول الأفريقية التى وصفها فى اجتماع مغلق بأنها «حثالة» وذلك دون أن نذكر كلمة واحدة عن سلوكه الشخصى وما يُثار حوله.

 

وقد بدأت آليات التصحيح الديموقراطية عملها فور اتضاح طبيعة أداء الرئيس ومضمونه فتعرض لانتقادات لاذعة من الإعلام الأمريكى والمثقفين والفنانين الأمريكيين، وسرعان ما تكشفت مسألة التدخل الروسى فى الانتخابات عن طريق معاونين له وهى مسألة خطيرة يجرى التحقيق فيها بالفعل، بل لقد بدأ البعض يتحدث عن إمكانية عزله قبل انتهاء ولايته وليس ذلك بالمسألة السهلة ما لم تثبت مخالفة صارخة للدستور كما حدث مع نيكسون فى 1976 كما أن أنصاره باقون على تأييدهم له وإن تقلصت شعبيته، لكن المشكلة الحقيقية أن «القيادة» الأمريكية للعالم قد فقدت الكثير من مقوماتها المعنوية بعد أن اكتسب ترامب كل هذا العداء والاستهجان الذى وضع الدول حتى الصغيرة منها فى موقف لا تستطيع معه أن تؤيد السلوك الأمريكى حتى تحت التهديد الفج كما بدا فى تصويت الدول فى موقعتى مجلس الأمن والجمعية العامة على مشروعى القرارين الخاصين بالقدس وكذلك فى بيان الاتحاد الأفريقى الأخير الذى طالبه بالاعتذار عن تصريحاته المهينة للدول الأفريقية.

 

د. أحمد يوسف أحمد

- أستاذ العلوم السياسية بجامعة القاهرة.

- مدير معهد البحوث والدراسات العربية التابع للمنظمة العربية للتربية والثقافة والعلوم.

- متخصص في العلاقات الدولية والشؤون العربية.

- أشرف على تحرير عدد من المؤلفات من أهمها: سياسة مصر الخارجية في عالم متغير، التسوية السلمية للصراع العربي – الإسرائيلي.

 

 

شاهد مقالات د. أحمد يوسف أحمد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

الحزب الحاكم في تونس يجمد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد

News image

أعلن حزب نداء تونس الحاكم تجميد عضوية رئيس الحكومة يوسف الشاهد وإحالة ملفه إلى لجن...

مجلس النواب العراقي يعقد جلسة لاختيار رئيسه

News image

أكد مصدر في المكتب الإعلامي لمجلس النواب العراقي، لبي بي سي، أن النواب طلال الز...

اعصار مانكوت: أقوى عاصفة في العالم هذا العام تضرب الفلبين

News image

ضرب إعصار مانكوت، وهو أقوى إعصار في العالم هذا العام، الساحل الشمالي للفلبين، مصحوبا ب...

مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة: لن نسمح باستخدام المدنيين كدروع بشرية في إدلب

News image

قال مندوب روسيا الدائم لدى الأمم المتحدة فاسيلي نيبينزيا إن موسكو لن تسمح للإرهابيين في ...

بوتين يقترح توقيع معاهدة سلام مع اليابان دون شروط مسبقة خلال المنتدي الاقتصادي الشرقي

News image

اقترح الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين على رئيس الوزراء الياباني، شينزو آبي، توقيع معاهدة سلام بين...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

رئاسةُ بلديةِ القدسِ للأكثرِ تطرفاً والأشدِ يمينيةً

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    هل انتهت مرحلة نير بركات رئيس بلدية القدس الحالي، وجاء الوقت لاستبداله برئيسٍ آخر ...

في ذكرى ربع قرن: "أوسلو والأسرى"

عبدالناصر عوني فروانة | الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    لقد جاء إعلان المبادئ في "أوسلو" في الثالث عشر من أيلول/سبتمبر عام 1993، ليفتح ...

تطورات الصراع الليبي

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 18 سبتمبر 2018

    أظهرت التطورات الأخيرة مدى هشاشة الوضع السياسي في ليبيا وبالذات من منظور جهود التسوية ...

عالم اليوم في نظر دبلوماسي مخضرم

جميل مطر

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    جمعتنا سهرة ممتعة. كنا مجموعة أفراد من جنسيات مختلفة متابعين للشؤون الدولية. بيننا من ...

من التطرف إلى الإرهاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 17 سبتمبر 2018

    تجتمع عواملُ الأزمة الاجتماعيّة والاقتصاديّة والسياسيّة والتعليميّة، في كليَّتها المنظوميّة، وبدرجاتٍ من الفعل والأثر ...

ما أغرب ما يجري للأمتين العربية والإسلامية..؟!

د. علي عقلة عرسان

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    من أغرب ما يعيشه عرب اليوم، في جامعتهم وتجمعاتهم وأقطارهم، في سياساتهم ومواقفهم وتصرفاتهم.. ...

ما الذي يجري ل (النظام السياسي الفلسطيني ) ؟

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

    ما أن أعلن الرئيس الأمريكي ترامب عن وجود تسوية سياسية جديدة تسمى صفقة القرن ...

ترامب يغلق الدائرة

معتصم حمادة

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  مع قرار إغلاق مكتب م.ت.ف في واشنطن، يكون المشهد الفلسطيني قد اكتمل في البيت ...

صبرا وشاتيلا واغتيال الحُلم الفلسطيني” من مدونات فتحاوي

سميح خلف | الأحد, 16 سبتمبر 2018

  “1”   بدأ حُلم العودة بانطلاقة الثورة الفلسطينية عام 65م وعملية التحول في فكر المواجهة ...

الإدارةُ الأمريكيةُ توحدُ الفلسطينيين وقادتُهم يرفضون

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 16 سبتمبر 2018

    لا تميز الإدارة الأمريكية في مواقفها، ولا تستثن أحداً بقراراتها، ولا تحابي فريقاً فلسطينياً ...

أربعينية «كامب ديفيد»

عبدالله السناوي

| الأحد, 16 سبتمبر 2018

  ران صمت كامل على اجتماع مجلس الأمن القومي المصري الذي دعا إليه الرئيس أنور ...

نتنياهو جبان ومخادع

د. فايز رشيد

| السبت, 15 سبتمبر 2018

    «نتنياهو جبان».. هذا ما كتبه وزير الخارجية الأمريكي الأسبق جون كيري في مذكراته التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4422
mod_vvisit_counterالبارحة30543
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106438
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي220105
mod_vvisit_counterهذا الشهر618954
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57696503
حاليا يتواجد 2418 زوار  على الموقع