موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«الخارجية السعودية»: قرارات خادم الحرمين بشأن قضية خاشقجي ترسخ أسس العدل ::التجــديد العــربي:: الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به ::التجــديد العــربي:: السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان ::التجــديد العــربي:: مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي ::التجــديد العــربي:: السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية ::التجــديد العــربي:: اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي::

إيران وتجربة الثورات المُضادّة الدستورية والبرتقالية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ما يجري في إيران منذ أيام، لا يختلف كثيراً عما شهدته فنزويلا، وقبلها إيران نفسها قبل سنوات، ولا يعني نزول آلاف أو عشرات الآلاف من المُتظاهرين إلى الشوارع إننا أمام ثورة شعبية، فالتاريخ حافل بالثورات المُضادّة التي اجتاحت الشوارع والمدن، سواء تمكّنت من تحطيم الدول أو ارتدّت على أعقابها.

 

وقد اهتم الفلاسفة مُبكراً بهذا النمط من الثورات المُضادّة، بين مَن ردّها إلى الدهماء والغوغاء، كما أفلاطون ونيتشه وفيكو وغوستاف لوبون، وبين مَن ردّها إلى الاستحقاقات والأجندة الاقليمية.

وكان لزعيم الثورة الصينية، ماوتسي تونغ مساهمة هامة في التمييز بين الثورات المُضادّة والثورات الحقيقية، فما يميّز أية ثورة هو برنامجها وتحالفاتها وأدواتها، حيث لا ثورة حقيقية تحظى بدعم الامبرياليين والرجعيين وتُقاد من قِبَل قوى تتّخذ من العواصم الامبريالية والرجعية مركزاً ومنبراً لها.

ويمكن القول بشكل عام أن الثورات المُضادّة في تاريخ إيران والمنطقة والوطن العربي، مرت بمرحلتين، هما مرحلة ما عُرِف بالثورات الدستورية، ومرحلة ما عُرِف بالثورات البرتقالية.

وقد كان القاسم المشترك بين الدستوريين والبرتقاليين، هو وجود القناصل الأجانب في سياقين مختلفين تجمعهما فلسفة واحدة، هي المُتطلّبات الرأسمالية الدولية:

في الحال الأولى كانت إيران وتركيا هي موضع وموضوع الثورات الدستورية، ولم يكن العرب قد تحرّروا بعد من ربقة الاحتلال العثماني.

وقد استهدفت هذه الثورات إعادة هيكلة النظام القديم البائِد في البلدين، نظام الشاه آخر ملوك القاجار في إيران، ونظام السلطان عبد الحميد الثاني في تركيا.

وكانت قوى الثورة الدستورية آنذاك خليطاً من البازار والإرهاصات البرجوازية والأوساط العليا من الطبقة الوسطى، وبعض رجال الدين وبعض المُثقفين وقد أكّدت الوثائق والمعطيات التاريخية، أن القوى الدستورية المذكورة، كانت على صلة بالقناصل الأجانب، وخاصة الإنكليز والفرنسيين، فيما كانت المراكز الدولية الأخرى، مثل ألمانيا وروسيا القيصرية أكثر تحفّظاً على هذه الثورات ودور القناصل فيها.

وعلى خلاف الحماس الليبرالي عند العديد من الباحثين والسياسيين دفاعاً عن هذه الثورات، فقد كانت في الواقع جزءاً من استراتيجية الاستعمار والرأسماليات الأوروبية لاستبدال البنية الإقطاعية في البلدان المُستهدَفة، ببنى رأسمالية تابعة للمتروبولات في أوروبا.

ولم تسفر هذه الثورات عن أنظمة ديمقراطية بل عن أشكال جديدة من الاستبداد الآسيوي المُستحدَث، فانتهى نظام الشاه وعائلة القاجار إلى سلالة جديدة من سلالة جنرال سابق في الجيش الروسي القيصري السابق، كما انتهي نظام عبد الحميد إلى زجّ تركيا في الحرب العالمية الأولى، ثم إلى حُكم عسكري بديكور ديمقراطي.

في الحال الثانية، راحت الثورات البرتقالية تمدّ ظلالها جنوباً وشرقاً بما في ذلك ما عُرِف بالربيع العربي، وذلك في سياق الاستحقاقات الجديدة للتحوّلات في النظام المتروبولي الاستعماري العالمي، وليس استجابة لقوى وتشكيلات مدنية جديدة، لا على غرار الرأسماليات نفسها ولا وفق خيارات ديمقراطية.

لقد ولدت الثورات البرتقالية كثورات مُضادّة في سياق لعبة الخرائط الجديدة، حيث تحتل سياسات الجيوبوليتيك هنا مكان الطبقات وميكانيزماتها، وكانت الكانتونات الطائفية المتوقّعة والمُبرمجَة جزءاً أساسياً من هذه اللعبة.

ويلاحظ في الحالين: الثورات الدستورية والثورات البرتقالية، أن المُثقّفين توزّعوا على عدّة تيارات: تيار انخرط فيها على خلفية علاقات مع القناصل والدوائر الاستخبارية، وتيار لم يميّز بين الأحلام والاستغفال، وتيار انزوى بين خانِع وقلِق ويائِس، وتيار راديكالي ثوري يغالب الدهماء والنخب المأجورة.

كما يلاحظ في ما يخصّ أوساط ثقافية أوروبية وأميركية، انخراطها وتعاونها مع أقلام الاستخبارات في بلدانها، فمقابل أوساط واسعة من المستشرقين بل ومن الأدباء والفنانين التشكيليين الذين عملوا مع هذه الأقلام لترويج الثورات الدستورية، كانت مراكز الدراسات الخاصة وصناديق التمويل المُرتبطة بها هي التي تُدير مُثقّفي الثورات البرتقالية، أمثال المجتمع المفتوح، ونيد، وأكاديمية التغيير، والأوتبور، وفورد فاونديشن، وبيت الحرية، وفافو، والمراكز الألمانية (أديناور، ونؤمان وغيرهما).

كما كان ملاحظاً الدور البارز للنشطاء اليهود فيها، من جورج سوروس وبرنار لويس إلى بيتر أكرمان وجين شارب وبرنار ليفي .. إلخ

بالإضافة إلى الإطار العام السابق، فإن الثورات المُضادّة تأخذ أهمية مُضاعَفة في البلدان التي تروق سياساتها للمراكز الامبريالية وأدواتها الاقليمية، ومنها إيران وفنزويلا وسوريا وكوبا وكوريا الديمقراطية وبوليفيا.

ولنا أن نقول بخصوص إيران التي تتميّز باستقلال قرارها السياسي المُحصّن بخيارات اقتصادية ضدّ التبعية، إنها مُستهدَفة منذ الثورة الشعبية التي أطاحت بنظام الشاه وحرمت الامبرياليين من أكبر شرطي لهم في المنطقة.

كما ارتبطت النشاطات الامبريالية المُعادية لهذا البلد، بتطوّرات الصراع الاقليمي ودعم طهران لسوريا والمقاومتين اللبنانية والفلسطينية، وتقدّم إيران في المشهد الاقليمي كقوة صاعدة، مقابل اضطراب اللاعب التركي وتورّطه في الملفات الأطلسية ومنها التورّط في سوريا، ومقابل بداية العد العكسي للاعب الأطلسي الآخر، ممثلاً بالكيان الصهيوني.

ومنذ تشخيص معسكر المُمانعة والمقاومة والمثلّث الامبريالي-الصهيوني-الرجعي ينتقل في معاركه بين سوريا وإيران وحزب الله والمقاومة في غزّة، ويختبر استراتيجيته لكسر هذه الحلقة أو تلك من حلقات هذا المعسكر.

من إخراج القوات السورية من لبنان إلى عدوان تموز 2006 على حزب الله إلى الثورة البرتقالية المُضادّة في إيران، إلى العدوان الخارجي والداخلي على سوريا إلى تهديد حزب الله مُجدّداً إلى العودة إلى الملف الإيراني، وهكذا …

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الرئيس الأميركي: التفسير السعودي لمقتل خاشقجي ذو مصداقية وموثوق به

News image

اعتبر الرئيس الأميركي دونالد ترامب أن التفسير الذي صدر، اليوم (السبت)، عن السعودية بشأن ما ...

السعودية: إعفاء أحمد عسيري من منصبه في الاستخبارات وسعود بن عبدالله القحطاني المستشار بالديوان الملكي

News image

صدر أمر ملكي، فجر السبت، بإعفاء أحمد عسيري نائب رئيس الاستخبارات العامة من منصبه.كما تم ...

الملك سلمان يوجه بإعادة هيكلة رئاسة الاستخبارات العامة بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلمان

News image

وجه الملك سلمان، فجر السبت، بتشكيل لجنة وزارية برئاسة ولي العهد، الأمير محمد بن سلم...

مصدر سعودي: المملكة تؤكد محاسبة المتورطين بقضية خاشقجي

News image

أكد مصدر سعودي مسؤول، فجر السبت، أن المناقشات مع المواطن السعودي خاشقجي في القنصلية السعودية ...

السعودية: التحقيقات أظهرت وفاة خاشقجي خلال شجار والموقوفين على ذمة القضية 18 شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية

News image

أعلن النائب العام السعودي، فجر السبت، أن التحقيقات أظهرت وفاة المواطن السعودي جمال خاشقجي خلا...

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قتل المرأة في العراق حلال!

هيفاء زنكنة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

أضيفت الى سلسلة التصفيات المستشرية، في جميع انحاء العراق، أخيرا، حملة تصفية، منهجية، تستهدف نسا...

عن المعبر واللاجئين

عريب الرنتاوي

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

احتفى الأردنيون كل على طريقته بافتتاح معبر جابر/ نصيب الحدودي مع سوريا... الكثرة الكاثرة كان...

وسط أوروبا.. مصدر قلق

جميل مطر

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    «ما إن تأتي سيرة وسط وشرق أوروبا، إلا وأسرعت أتصفّح موسوعتي التاريخية».. عبارة سمعت ...

ليست إسرائيل وحدها

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    لاشك أن إسرائيل ككيان استعماري عنصري مجرم تتحمل المسؤولية الأولى عن معاناة الشعب الفلسطيني ...

اللاجئ والأونروا وحق العودة في دائرة الخطر

معتصم حمادة

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    عندما تمّ التوقيع على اتفاق أوسلو، باتت ملامح الخطر الوشيك على حق اللاجئين في ...

مانويل مسلم جبهةُ مقاومةٍ وجيشُ دفاعٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 21 أكتوبر 2018

    يشكك بعض المراقبين من الذين يسكنهم الغيظ ويملأ قلوبهم الحقد، في صحة ودقة تصريحات ...

العدو الأقبح في التاريخ

د. فايز رشيد

| الأحد, 21 أكتوبر 2018

    العنوان هو التوصيف الطبيعي للعدو الصهيوني, فهو يستأهل أكثر من ذلك, فالصهاينة وحوش في ...

دعونا نتعلم من تجارب قرن كامل!

د. سليم نزال

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قرن كامل مر و العرب يسعون ان يكون لهم كيان فى هذا العالم .مروا ...

صاروخان ورسالة!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    مطلق اشتباك هو قابل لأن يتطور إلى حرب لا يريدها الطرفان، وسيميل مجلسهم الوزاري ...

نحو خصخصة حرب أفغانستان

د. عصام نعمان

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    الحرب ظاهرة بشرية قديمة. البشر أفراداً وجماعات، تحاربوا منذ فجر التاريخ وما زالوا يتحاربون. ...

- الله وكيلك يا أبي صرنا فرجة -

عدنان الصباح

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    قد لا يكون هناك من يدري كيف وصل بنا الحال الى ما وصلنا اليه ...

من غزة والقدس إلى برانسون!

د. محمد نور الدين

| السبت, 20 أكتوبر 2018

    لم تتردد تركيا في يونيو/حزيران 2017، في إبرام صفقتين خارجيتين مهمتين. الأولى تطبيع العلاقات ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم10164
mod_vvisit_counterالبارحة55687
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع65851
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي375748
mod_vvisit_counterهذا الشهر1155989
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59295434
حاليا يتواجد 5119 زوار  على الموقع