موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

أزمة فى نموذج تصدير الثورة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

تبدو إيران كما لو كانت على موعد مع موجة كبيرة من موجات الاضطرابات الشعبية كل عقد من الزمان، حدث هذا فى عام 1999 عندما تم حجب صحيفة «إسلام» الإصلاحية فاندلعت حركة طلابية واسعة قامت قوات التعبئة على إثرها باقتحام مساكن الطلاب فى جامعة طهران، وتكرر الأمر فى عام 2009 بعد إعلان فوز محمود أحمدى نجاد بفترة رئاسية ثانية فاندلعت مظاهرات حاشدة سُميت بالثورة الخضراء عمت طهران ومدنا إيرانية أخري، وقد تدخل الحرس الثورى لإخماد هذا الحراك كما ألقى القبض على مير حسين موسوى ورفيقه مهدى كروبى وتم وضعهما رهن الإقامة الجبرية، وها هى الاحتجاجات تندلع مجددا فى ديسمبر 2017 وتمتد لبضعة أيام فى العام الجديد على خلفية الأزمة الاقتصادية التى تمر بها إيران، ورغم أنها بدأت فى مدينة مشهد إلا أنها سرعان ما انتشرت فى أنحاء مختلفة وصولا إلى العاصمة نفسها.

 

هكذا يتضح أن إيران تعرضت للاحتجاجات الشعبية فى ظل رؤساء من مختلف التيارات السياسية بدءا من الرئيس الإصلاحى محمد خاتمي، مرورا بالرئيس المحافظ محمود أحمدى نجاد، وانتهاء بالرئيس المتحول من المحافظة للإصلاح حسن روحاني. كما يتضح أيضا أن هذه الاحتجاجات الشعبية اندلعت نتيجة حزمة مختلفة من الأسباب، من تقييد حرية الرأى والتعبير فى 1999، إلى ادعاءات تزوير نتائج الانتخابات فى 2009، إلى الصعوبات الاقتصادية فى 2017/2018. كما أن إيران جربت الاحتجاجات العفوية التى لا قائد لها فى ظل خاتمى وروحانى وجربت الاحتجاجات التى قادتها زعامات سياسية فى ظل نجاد، وعلى حين تدخل الحرس الثورى فى 2009 تكفلت قوات التعبئة والشرطة بإخماد الاحتجاجات الأخري. وإذا كانت الموجة الأخيرة من الاحتجاجات فى ظل روحانى قد انطلقت من مدينة مشهد أى من خارج العاصمة إلى داخلها فإن التحرك فى ظل خاتمى ونجاد انطلق من طهران للمدن الكبري.

المقارنات السابقة بين الموجات الاحتجاجية الشعبية لا تشمل الاضطرابات الأقل حدة التى كانت تندلع لأسباب مختلفة منها التمييز ضد الأقليات مثلا، لكنها كافية لتوضيح أن البيئة الإيرانية محملة بالعديد من عوامل الغضب الشعبى التى تنتظر ما يُعَجَّل بانفجارها. وفيما يخص أحداث الأسبوعين الأخيرين فكما سبق القول كان الاقتصاد هو محركها الأساسي، هذا على الرغم من أن عامى 2016 و2017 شهدا تحسنا نسبيا فى بعض مؤشرات الاقتصاد الإيرانى لكن المشكلة أن روحانى كان قد ورث تركة ثقيلة عن الرؤساء السابقين, وبالتالى فإن التحسن الذى أنجزه يظل محدود الأثر، هذا من جهة. ومن جهة أخرى تُعلمنا نظريات علم الاجتماع أن الحرمان النسبى أشد وطأة من الحرمان المطلق، وقد جاء مشروع الميزانية الجديدة ليزيد من حرمان قطاعات واسعة من المواطنين بمواصلة سياسة ترشيد الدعم مقابل زيادة المخصصات المالية للحرس الثوري. ومن جهة ثالثة فإن الأزمة التى ضربت المصارف الإيرانية نتيجة عدم اندماجها بشكل كامل فى النظام المصرفى العالمى عصفت برؤوس أموال العديد من أبناء الطبقة الوسطي، وهذا يعنى أن المعاناة الاقتصادية تجاوزت حدود الطبقة الفقيرة. جدير بالذكر أن عدد المتضررين من ظاهرة إفلاس المصارف والمؤسسات المالية فى مدينة مشهد وحدها بلغ 140000 مستثمر كما جاء على لسان السيد حسن نصر الله، ولعل هذا يبرر جزئيا انطلاق الاحتجاجات من مشهد فضلا عن أن مشهد هى المعقل الانتخابى لابراهيم رئيسى منافس روحانى فى انتخابات 2017.

ومع أن الاحتجاجات الشعبية الأخيرة لم تكن بقوتها فى عامى 1999 و2009 لا من حيث الأعداد ولا من حيث شدة المصادمات، إلا أنها لا تقل خطورة عنهما لأن روحانى باختصار لا يمكنه تعديل الوضع الاقتصادى بكبسة زر كما يقولون، وهو مضطر للجوء إلى سياسة تقشفية لضبط العجز فى الموازنة. على صعيد آخر فإن الدور الخارجى لإيران مرتفع التكلفة حفاظا على مكاسبها الإقليمية الإيرانية فى العراق وسوريا واليمن ووجودها فى لبنان. وبالتالى فإن السؤال الذى ستواجهه إيران فى مقبل الأيام هو: كيف يمكنها أن تحافظ على الرضاء الشعبى الداخلى فى ظل أزمة اقتصادية عابرة للطبقات؟ جدير بالذكر أنه من دون توافر هذا الرضاء الشعبى يستحيل الترويج لمبدأ تصدير الثروة إذ كيف تُقنع إيران مستضعفى الخارج بتأييد نموذجها السياسى بينما يشكو مستضعفو الداخل من شظف العيش؟. أزعم أن تهديد شرعية النظام أخطر من تهديد أمن الدولة الإيرانية لأنه فى نهاية الأمر هناك قوى دولية قادرة على كبح جماح أى اندفاع أمريكى /إسرائيلى لمهاجمة إيران، فضلا عن أن إيران نفسها طورت مُعامل قوتها على نحو يمثل كابحًا آخر لهذا الاندفاع. أما تظاهر المواطنين الإيرانيين ضد النظام فإنه يحرج القيادة الدينية والسياسية إحراجا شديدا ويحول الأنظار من نجاحاتها الخارجية إلى أزماتها الداخلية.

نعم أخمدت إيران ما تطلق عليه الفتنة بتكلفة محدودة لأن النظام مازال يعد قويا، لكن ماذا عن آليات توليد المزيد من موجات الغضب الشعبى فى ظل ثنائية المصاعب الاقتصادية وتكلفة الدور الخارجي؟ لعل إيران توجه نظرها للداخل أكثر، وتمد يدها لحوار جاد مع العرب حول القضايا التى تجمعها بهم ، ولا تنسى نفسها حين تأمر العالم بعدم التدخل فى شئونها وهى التى لا تترك ثغرة للتمدد فيها إلا وتمددت.

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم48800
mod_vvisit_counterالبارحة40259
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع121722
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر485544
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55402023
حاليا يتواجد 3926 زوار  على الموقع