موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

انطباعات عن عالم مضطرب

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

عقود عديدة مرت على الولايات المتحدة وهى تغيِّر كل ثمانية أعوام، وأحيانا كل أربعة، رؤساءها. تعرف حكام الدول وقتها على من يحكم أمريكا وتعلموا كيف يديرون علاقاتهم بهم. عرفوا أن هناك رئيسا ومؤسسات ورأيا عاما ونظاما ديموقراطيا وطبقة حاكمة تبدو للعين المجردة كما لو كانت أبدية. فجأة، وإن بسابق إنذار، هبط على واشنطن السيد ترامب. لم يأت حاملا راية وفكر وتوجيهات الحزب الجمهورى بل جاء ضد إرادته. جاء من خارج السياسة ومعلنا كرهه لها. جاء بعقل ومال ونفوذ رجال أعمال كبار وقوميين عتاة وعنصريين من البيض عطلتهم عن العمل العولمة وحرية التجارة وانتقال مصانع إلى المكسيك ودول أخرى.

 

أمريكا كانت تتغير خلال سنوات سبقت ظهور ترامب مرشحا للرئاسة. كانت تتغير بتدرج لاحظه البعض وأغفله كثيرون، لكنها تغيرت طفرة وقفزات فى عام واحد قضاه ترامب رئيسا لها. تغيرت سمعتها بين الدول حتى صار يقال إنها تتحدث بلغة الإمبرياليات العتيدة وليس بأى لغة عصرية. يقول الرئيس إن بلاده يجب أن تضع يدها على نفط العراق، كله وليس بعضه، فهو حقها. العراق فى رأيه بلد فاسد ولا يستحق هذه الثروة. كذلك يتعين على كل دولة استفادت أمنًا أو نموا أو استقرارا من وراء تحالفها مع أمريكا أن تدفع الثمن. ليس مهمًا أن تكون أمريكا نفسها حققت منافع من هذه التحالفات. هو نفس المنطق الذى يحكم سياسة ترامب فى الهجرة. المهاجرون من المكسيك لصوص وحملة أمراض ومن العالم الإسلامى إرهابيون. أمريكا فى رأيه وسياساته لن تدخل مرة أخرى فى اتفاقيات تجارة جماعية. العالم كله وبخاصة الصين والاتحاد الأوروبى استنزف رخاء أمريكا وتركوها مدينة له. لا أحلاف عسكرية إلا إذا دفعت الدول الحليفة أنصبتها ولا اتفاقات تجارة حرة إلا ثنائية ولمصلحة أمريكا أولا.

عام من حكم دونالد ترامب انتهى بأمريكا أكثر انحدارا فى مكانتها عن عهد باراك أوباما. لم يبدأ الانحدار بترامب وإنما بانحسار فانسحاب من عهد أوباما وربما قبله. المسئولية ليست فقط مسئولية حكم بعينه رغم التدهور المستمر الذى أصاب البنية التحتية، ولكنها أيضا مسئولية صعود دول أخرى وبخاصة الصين وروسيا ومسئولية السلوكيات غير الأخلاقية للرئيس وأسلوب تعامله مع القادة الآخرين من أمثال ماكرون والمستشارة ميركل ورؤساء المكسيك وكندا ورومانيا. هو العام الذى شهد بداية التحقيقات فى فضيحة العلاقات السرية التى قامت بين رجال المرشح ترامب وعناصر فى حكومة الرئيس بوتين وخارجها. هو أيضا العام الذى سوف يسجل فى التاريخ الدبلوماسى وعلم السياسة ومهنة الإعلام باعتباره تاريخ منشأ التغريدة الإلكترونية كأداة حكم وكواسطة دبلوماسية أبلغ تأثيرا من الوسائط التقليدية، وباعتباره أيضا اللحظة الفارقة فى تاريخ الصحافة وعلاقة السلطة بأجهزة الإعلام. إن ما أحدثه ترامب فى هذا المجال لم يقتصر على الساحة الأمريكية بل تجاوزها إلى ساحات أخرى فى العالم بأسره.

لا شك فى أن الرئيس ترامب يقدم تجربة جديدة فى علاقة البيت الأبيض بغيره من مؤسسات الحكم فى الولايات المتحدة. هو الرئيس الأمريكى الوحيد الذى لم ينجز فى العام الأول من ولايته تشريعا واحدا ذا قيمة، ربما باستثناء قانون الضرائب الذى وقع عليه قبل نهاية العام بأيام. قدم أيضا تجربة جديدة فى علاقة الرئيس الأمريكى، والسلطة عموما، بالإعلاميين والمثقفين والطبقة السياسية الحاكمة. هناك أيضا تجربته مع أجهزة الاستخبارات الأمريكية وعلاقته الفريدة بالمؤسسة العسكرية. فى تصورى أحسنت المؤسسة صنعا حين هادنت الرئيس حين كانت حاجتها ماسة إلى زيادة كبيرة وغير عادية فى ميزانية التسلح بعد سنوات أوباما العجاف. كذلك أحسن الرئيس صنعا حين سمح لممثلى العسكريين فى السلطة بتصحيح ما يعتقدون أنها أخطاء يرتكبها فى تغريداته ومحادثاته مع مسئولين فى الدول الحليفة. الطرفان أحسنا صنعا حين توافقا على أن يكون لأمريكا سياستان تجاه روسيا، سياسة يقودها وينفذها شخصيا الرئيس وفى الغالب لم ينجح فيها مثل محاولته رفع العقوبات عن روسيا وتغيير المزاج الشعبى المتوجس دائما من روسيا شرا، وسياسة يضعها ويضغط لتنفيذها العسكريون وأنصار الحرب الباردة فى جهاز الدولة، وهى التى تدخلت مثلا فى صياغة ما عرف باستراتيجية ترامب للأمن القومى لتصنف روسيا والصين دولتين عدوتين وأصر الرئيس على تخفيف هذا التصنيف فى مكان آخر من الاستراتيجية واعتبارهما منافستين لأمريكا.

دونالد ترامب ليس فريدا فى نوعه وأسلوب حكمه ورأيه فى السياسة وعشقه لذاته. عديدون هم الحكام الذين جاءوا مع مطلع الألفية الجديدة يثقون ثقة كبيرة فى أن العصر ليس عصر ديموقراطية ومشاركة واسعة فى الحكم، ليس عصر الحكم بالمؤسسات كالبرلمانات الفاعلة والقضاء العادل والقضاة المستقلين. يكرهون الإعلاميين إلا من وظفوهم وحتى هؤلاء فإلى حين لا يتجاوزونه. لا يثقون فى فرد أو جماعة تنتسب إلى الطبقة السياسية الحاكمة. الأحزاب فى رأيهم كالبرلمانات سبوبة لتحصيل الجاه والمال. الشعوب فى الغالب فاسدة أو قابلة للإفساد وغير وفية لحكامها ولا يفيد فى تسييرها إلا القمع إذا فاحت فى صفوفها رائحة ملل أو رغبة فى التغيير أو نكران الجميل. الإقصاء والإفناء أجدى بكثير من الاعتقال والحبس والأمل فى تهّذيب أو إصلاح المنشقين وعتاة المعارضين وتجار المخدرات ومروجيها وعصابات الجريمة والمتاجرة بالبشر.

هذا الصنف من حكام الألفية كان الغالب فى العام الذى انقضى قبل أيام وسيبقى غالبا فى العام الجديد والأعوام التالية. لا يختلف الواحد من هؤلاء الحكام عن الآخر إلا فى أضيق الحدود أو خضوعا لقوة قاهرة صمدت قليلا فى وجه التيارات الفكرية والتكنولوجية المصاحبة لرياح الألفية. الشبه كبير فى الجوهر والتوجه. دوتيرتى فى الفلبين نموذج يحترمه الآن أكثر الرؤساء وفى صدارتهم زعيما الصين والولايات المتحدة. تطرف كثيرا فى اختيار أسلوب بشع للتخلص بالقتل من مواطنين أخطأوا، لا احترام لمنظومة حقوق ولا انتظار حكم القانون. فلاديمير بوتين فى روسيا نموذج آخر. يعتمد على عناصر وجماعات فاسدة وعلى قوى استخباراتية وأمنية وجيوش تابعة لشركات المرتزقة يدير بها دولة شاسعة الأطراف والتاريخ كانت عظمى وتسعى لاسترداد عظمتها. وفى الصين يقف على قمة هرم السلطة رئيس يحلم بتبوؤ مكانة الزعيم التى لم يصل إليها رئيس منذ رحيل الزعيم ماو. يعتقد أن نظام حكمه يستند إلى قاعدة لا تتوافر لرئيس آخر فى العالم. لا رئيس أو حاكم فى هذا العالم يقف مثله على رأس تنظيم سياسى يضم أكثر من سبعين مليون عضو ملتزم ومتفان. ومع ذلك تفتقر البلاد إلى نظام قانونى مستقل وإلى احترام لأى حرية من الحريات أو حق من الحقوق. وفى المجر وبولندا ورومانيا وتركيا وإيران وباكستان وميانمار وعديد دول أفريقيا والشرق الأوسط حكام يعلمون أنه بدون وجود الائتلاف الضمنى القائم بين ترامب وبوتين وشى، حكام الولايات المتحدة وروسيا والصين، ما قامت لهم قائمة أو طالت.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

انتخابات العراق: هل اعتذر حيدر العبادي؟

هيفاء زنكنة

| الأربعاء, 17 يناير 2018

نقل النائب العمالي البريطاني بول فلين رسالة السيدة روز جنتل، والدة جوردون جنتل، أحد الج...

حقيقة ما خسرنا وفرص ما سنكسب

توجان فيصل

| الأربعاء, 17 يناير 2018

وصول ترامب لرئاسة أمريكا وكل «فعلاته» وفريقه المكوّن من ابنته وصهره وشلة غير متزنة ابت...

من داخل البيت الأبيض

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

لم يدر بخلد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أن عبارته التي استخدمها لإرعاب الزعيم الكوري الش...

نابلس ترد على ترامب

عبداللطيف مهنا

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يوالي الكيان الاحتلالي في فلسطين الإفادة ما استطاع من فرص الانحياز الأميركي حد التماهي مع ...

محاولات شطب «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

كان نتنياهو واضحاً في تصريحه منذ أسبوع، بأنه يجب إلغاء «الأونروا» نهائياً وإلى الأبد! جاء...

سنة 2017 عواصف ومنعطفات في المنطقة العربية

د. زهير الخويلدي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  "إننا نقصد بكلمة تاريخي ما هو مسجل في لحظة مستحدثة تماما لسيرورة تخضع هي ...

لا خروج من نفق حقبة الخبز

فاروق يوسف

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    تفخر بعض الأمم بكثرة أنواع الخبز الذي تنتجه. الأمر هنا يتعلق بالنوع لا بالكم. ...

معضلة العمل الوطني الفلسطيني

د. أحمد يوسف أحمد

| الأربعاء, 17 يناير 2018

في مقال سابق لي بعنوان «تحدي القدس» جاء فيه «ليس ثمة مخرج من الوضع الر...

الشباب وهواجسهم الوطنية والأحزاب الجديدة

د. مهند مبيضين

| الأربعاء, 17 يناير 2018

  إطلالة جديدة للساحة الحزبية يُشكلها حزب الشراكة والانقاذ، والذي أعلن عنه المراقب العام الأسبق ...

سلام لسعد الدين إبراهيم وموشى دايان

د. أحمد الخميسي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    سافر سعد الدين إبراهيم إلي إسرائيل ليلقى محاضرة لنشر السلام في تل أبيب بمعهد ...

ملاحظات أولية على «خطبة الوداع» (1- 2)

عريب الرنتاوي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

بدا الرئيس الفلسطيني محمود كمن أراد أن يقول كل شيء، دفعة واحدة، أمام الجلسة الا...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23317
mod_vvisit_counterالبارحة34103
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع138539
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر627752
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49283215
حاليا يتواجد 3729 زوار  على الموقع