موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اندماج مصارف خليجية لإنجاز مشاريع وتحقيق التنمية ::التجــديد العــربي:: مخاوف اقتصادية تدفع بورصات الخليج إلى المنطقة الحمراء ::التجــديد العــربي:: «اليابان» ضيف شرف معرض الشارقة الدولي للكتاب الذي يقام بين (31 أكتوبر - 10 نوفمبر 2018). ::التجــديد العــربي:: بعد إغلاق دام 3 سنوات.. فتح معبر "نصيب-جابر" الحدودي بين سوريا والأردن ::التجــديد العــربي:: كيف يمكن أن تؤثر العادات الغذائية على الأجيال المستقبلية؟ ::التجــديد العــربي:: نفاد تذاكر مواجهة الارجنتين والبرازيل المقامة مساء يوم الثلاثاء على أستاد مدينة الملك عبدالله الرياضية بجدة ::التجــديد العــربي:: بيتزي: قدمنا مواجهة قوية أمام البرازيل.. ونعد بالمستوى الأفضل أمام العراقضمن مباريات بطولة سوبر كلاسيكو حيث كسبت البرازيل لقاءها مع السعودية بهدفين نظيفين ::التجــديد العــربي:: حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة ::التجــديد العــربي:: إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29 ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة.. ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا ::التجــديد العــربي:: السلطات في أندونيسيا تعلن انتشال 1944 جثة وتبحث عن 5000 «مفقود» في (تسونامي) بجزيرة سولاويسي ::التجــديد العــربي:: أربع قضايا عالقة بعد سحب السلاح من إدلب ::التجــديد العــربي:: ولي العهد : صندوق السعودية السيادي "سيتجاوز 600 مليار دولار في 2020" ::التجــديد العــربي:: مجمع بتروكيميائيات بين «أرامكو» «وتوتال» يمهد لاستثمارات بقيمة تسعة مليارات دولار ::التجــديد العــربي:: نصير شمة يستعد لثلاث حفلات في المملكة تستمر لثلاثة أيام في ديسمبر المقبل، وذلك على مسرح مركز الملك عبدالعزيز الثقافي "إثراء" بمدينة الظهران ::التجــديد العــربي:: الروسي حبيب يحطم رقما قياسيا في إنستغرام بعد هزيمته لماكغريغور ::التجــديد العــربي:: تحذير من تناول القهوة سريعة الذوبان! ::التجــديد العــربي:: جائزة نوبل للطب لأمريكي وياباني توصلا لعلاج جديد للسرطان ::التجــديد العــربي::

من النهر الى البحر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تصويت حزب الليكود «الإسرائيلي» على ضم الضفة الغربية إلى «إسرائيل» خطوة لا تحتاج إلى استهجان ،وتدل على نية «إسرائيل» المزمنة على توسيع حدودها، غير المحددة في الأساس.

 

تعتمد «إسرائيل» منذ احتلال الأراضي العربية عام 1967 على استراتيجية الترويض التدريجي للأراضي المحتلة في الجولان وسيناء والقضم التدريجي للأراضي الفلسطينية نظراً لعدم قدرتها القيام بخطوات كبيرة دفعة واحدة لأسباب سكانية ونفسية.

بعد هزيمة 1967 كان التركيز «الإسرائيلي» على أرض فلسطين التاريخية أو المعروفة بفلسطين من النهر إلى البحر، فيما تعاملت بالمفرق مع مصر وسوريا والأردن.

اتبعت مع مصر استراتيجية إخراجها من الصراع عبر إعادة سيناء إلى مصر لكن بشروط قاسية. حتى عندما تزايدت هجمات الإرهابيين على الجيش المصري في سيناء في الأعوام الأخيرة ما كان باستطاعة مصر إرسال تعزيزات عسكرية إضافية إلى سيناء تتجاوز العدد المنصوص عليه في اتفاقية كامب ديفيد.

ومع الأردن الذي لم تكن «إسرائيل» احتلت أيا من أراضيه في العام 1967 تم توقيع «اتفاقية وادي عربة» ليؤمن أمن الحدود الشرقية لـ«إسرائيل». وفي الجولان عملت «إسرائيل» لأسباب أمنية إلى اعتباره جزءاً من أرض «إسرائيل» وهو ما كان يعقّد التوصل لحل مع دمشق.

قامت «إسرائيل» بتأمين محيطها العربي وتحولت إلى تهويد ما تبقى من فلسطين. الجدار العنصري الفاصل كان مرحلة مؤقتة من حماية الأمن «الإسرائيلي» لكنه لم يكن يوماً حدوداً نهائية لدويلة الاحتلال، وكما بنته يمكن لها أن تزيله، فهو كان منطلقاً لمحطة لاحقة عنوانها تهويد كامل الضفة الغربية وتوفير الظروف التي تمنع إقامة أي نوع من أنواع الدولة الفلسطينية وتحويل الفلسطينيين الذين هناك إلى مجرد جالية في «إسرائيل الكبرى» الممتدة من النهر إلى البحر.

وهذا المشروع لا يقتصر تنفيذه على دويلة الاحتلال بل إن واشنطن شريك مباشر فيه. إذ تبقى «إسرائيل» بحاجة إلى حماية وتغطية قوة كبرى. ورغم أن الخطط لمشروع إقامة دويلة «إسرائيل» بدأت منذ ثلاثينات القرن التاسع عشر فإن البداية الفعلية كانت مع توفير غطاءات قانونية دولية له تمثلت حينها بوعد بلفور عام 1917 ومن ثم تغطية الأمم المتحدة له عام 1948.

اليوم تقوم الولايات المتحدة بهذا الدور مع قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس على أنها عاصمة ل«إسرائيل» من أجل كسر الحاجز النفسي أمام الواقع الجديد. لكن الخطوات الاستعمارية لتهويد أرض الضفة يبدو أنها تسير بخطى سريعة جدا. فحزب الليكود الذي قال بالضفة جزءاً من «إسرائيل» إنما يمهد لقرار لاحق من الكنيست في هذا الاتجاه.

والكنيست نفسه اتخذ قراراً قبل أيام يلزم الحكومة بعدم الدخول في أية مفاوضات تغير من وضع القدس كعاصمة موحدة وأبدية لـ«إسرائيل». ولينتظر الكنيست التوقيت اللازم والذي لن يكون بعيداً جداً لاعتبار الضفة الغربية جزءاً من أرض «إسرائيل».

تتشجع «إسرائيل» في كل هذه الخطوات بعاملين اثنين. الأول هو النهج الذي تتبعه السلطة الفلسطينية التي رفعت غصن الزيتون تجاه دولة- مشروع مسلّح بأحدث الأسلحة الفتاكة ومع كل يوم يمر ترى هذه السلطة الأرض تضيع شبراً وراء شبر من دون إعادة النظر باستراتيجية غصن الزيتون التي دفعت ترامب للمضي في قرار إعلان القدس عاصمة ل «إسرائيل».

والعامل الثاني هو انقسام العرب وغيابهم عن التأثير الفاعل في الساحة الإقليمية والدولية. فسنوات ما سمي بـ«الربيع العربي» كان كارثة اجتماعية وسياسية ونفسية على العرب استفاد منها العدو ليسرع في استكمال مشروعه الاستعماري.

شكا العرب والمسلمون بمليارهم ونصف المليار نسمة، والقمم التي عقدوها اتخذت قرارات متواضعة علماً أنه حتى ولو كانت القرارات عالية السقف فإن العبرة تبقى في التنفيذ.

لا يُحسد الفلسطينيون على ما هم عليه ولا يشرّف العرب ما هم عليه. ولا يُعرف بعد كيفية الخروج من هذا النفق العربي والفلسطيني الطويل الذي يحتاج إلى الكثير من الجهد والتفكير حتى لا تضيع كل فلسطين ومن النهر إلى البحر.

 

د. محمد نور الدين

أكاديمي وكاتب لبناني متخصص في العلاقات العربية التركية

 

 

شاهد مقالات د. محمد نور الدين

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

حي استيطاني جديد في قلب الخليل يتضمن بناء 31 وحدة

News image

صادقت حكومة الاحتلال في جلستها الأسبوعية أمس، على بناء حي استيطاني جديد في قلب مدي...

إدارة ترامب قد تشهد استقالة وزير الدفاع جيم ماتيس قريبا! عندها، سيصل عدد المستقيلين من إدارة ترامب وحكومته إلى 29

News image

أعلن الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب في مقابلة تلفزيونية، أن وزير دفاعه جيم ماتيس قد يغا...

الاحتلال يدق طبول الحرب ضد قطاع غزة..

News image

خلافاً للتهديدات التي أطلقها رئيس الوزراء الصهيوني بنيامين نتنياهو، الأحد، بتوجيه ضربات مؤلمة إلى حما...

السعودية ترفض التهديدات والضغوط: سنرد على أي إجراء بإجراء أكبر

News image

أعلنت المملكة العربية السعودية أنه إذا فُرِض عليها أي إجراء سترد عليه بإجراء أكبر، مؤك...

خادم الحرمين في اتصال للرئيس التركي: لن ينال أحد من صلابة علاقتنا

News image

أجرى خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعود اتصالاً هاتفيًا بأخيه فخامة الر...

استقالة نيكي هيلي المفاجئة؟ وترامب يقبل استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى الأمم المتحدة موضحا أنها ستترك منصبها رسميا أواخر العام الجاري

News image

أكد رئيس الولايات المتحدة، دونالد ترامب، أنه وافق على قبول استقالة المندوبة الأمريكية الدائمة لدى...

الاحتلال يكثّف البحث عن منفذ هجوم بركان

News image

واصلت قوات الاحتلال الإسرائيلي أمس، ملاحقة شاب فلسطيني نفّذ هجوماً في منطقة «بركان» الصناعية الت...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الجيوش الافريقية في العهدة الإسرائيلية

حسن العاصي

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    يحتل الجزء العسكري والأمني الصدارة في أولويات العلاقات الإفريقية الإسرائيلية، إذ بدأت المساعدات العسكرية ...

غزةُ لا تريدُ الحربَ والفلسطينيون لا يتمنونها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    مخطئٌ من يظن أن الفلسطينيين في قطاع غزة يسعون للحرب أو يستعجلونها، وأنهم يتمنونها ...

ملتقى فلسطين.. علامات على الطريق

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 19 أكتوبر 2018

    في الوقت الذي وصل فيه الاحتلال الصهيوني إلى ذروة استعلائه، اعتماداً على فجوة القوة ...

هل اقتربت الساعة في الضفة؟

عوني صادق

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    أكثر من 200 شهيد، وآلاف من الإصابات، حصيلة مسيرة العودة منذ بدايتها في 30 ...

العالم يتغير والصراع على المنطقة يستمر

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 أكتوبر 2018

    الأمة العربية هي حالة فريدة جداً بين أمم العالم، فهي صلة وصل بين «الشمال» ...

في القدس...نعم فشلنا في تحقيق المناعة المجتمعية

راسم عبيدات | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    نعم الإحتلال يشن علينا حرباً شاملة في القدس،يجند لها كل إمكانياته وطاقاته ومستوياته واجهزته...ويوظف ...

غزةُ تستقطبُ الاهتمامَ وتستقبلُ الوفودَ والزوارَ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    غدا قطاع غزة اليوم كخليةِ نحلٍ لا تهدأ، وسوقٍ مفتوحٍ لا يفتر، ومزارٍ كبيرٍ ...

روسيا «العربية»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 17 أكتوبر 2018

    بين روسيا الأمس وروسيا اليوم، ثمة فوارق غير قليلة في الجوهر والمحتوى والدلالة، فروسيا ...

رجمُ المستوطنين ولجمُهم خيرُ ردٍ وأبلغُ علاجٍ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الثلاثاء, 16 أكتوبر 2018

    جريمةُ قتل عائشة محمد الرابي، السيدة الفلسطينية ذات الخمسة والأربعين عاماً، الزوجة والأم لثمانيةٍ ...

مجتمع مدني يَئدُ السياسة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    مرّ حينٌ من الزمن اعتقدنا فيه، وكتبْنا، أن موجة انبثاق كيانات المجتمع المدني، في ...

استبداد تحت قبة البرلمان

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    في تلخيص دقيق للوضع التونسي الحالي، قال لي محلل سياسي بارز إنه يكمن إجمالاً ...

ستيف بانون يؤسس للشعبوية الدولية

جميل مطر

| الاثنين, 15 أكتوبر 2018

    «التاريخ يكتبه المنتصر. وعلى هامشه يشخبط آخرون». وردت هذه العبارة في المقابلة المطولة التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم29827
mod_vvisit_counterالبارحة52512
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع298800
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي396707
mod_vvisit_counterهذا الشهر1013190
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1061896
mod_vvisit_counterكل الزوار59152635
حاليا يتواجد 4181 زوار  على الموقع