موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الأمم المتحدة تقبل استقالة رئيس بعثة المراقبين بالحديدة ::التجــديد العــربي:: تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء ::التجــديد العــربي:: تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي ::التجــديد العــربي:: الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها ::التجــديد العــربي:: موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية ::التجــديد العــربي:: مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط ::التجــديد العــربي:: البشير في قطر أول زيارة خارجية له منذ انطلاق الاحتجاجات في السودان ::التجــديد العــربي:: إقرار مخطط "البحر الأحمر": 14 فندقا فخما بـ5 جزر سعودية ::التجــديد العــربي:: 10.6 مليار ريال أرباح سنوية لـ"البنك الأهلي" بارتفاع 9% ::التجــديد العــربي:: تعرف على حمية غذائية "مثالية" لصحة كوكب الأرض والبشر ::التجــديد العــربي:: ماذا يحدث عندما تتناول الأسماك يومياً؟ ::التجــديد العــربي:: جوائز الأوسكار على «أو أس أن» ::التجــديد العــربي:: كوريا الجنوبية تقصي البحرين من الدور الـ16 بكأس آسيا في الوقت الإضافي 2-1 ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يودع منافسات بطولة أمم آسيا أمس (الاثنين) إثر خسارته مباراته أمام المنتخب الياباني 1-0 ::التجــديد العــربي:: مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي::

تمنيات العام .. وذكرى عن قلقيلية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ما أسهل مضيّ السنين! تمضي وكأنك في غفلة منها. تتذكر أنك بالأمس فقط كنت طفلاً تلعب في الحارة, فإذ بك فجأة تقترب من الكهولة وعمر السبعين. السنوات بالنسبة للفلسطيني هي محطات ألم وأمل, ألم بأحداثها التي مرت على قضيته, وأمل بغدٍ أفضل عنوانه العودة إلى الوطن المحرّر من رجس المعتدين الصهاينة المحتلين لوطننا. لا أذكر منذ وعيي في الحياة إلا الاعتداءات الصهيونية على بلدي قلقيلية سنويا, كان أبرزها عام 1956 حين تم اقتحامها بالدبابات وقصفها بالطائرات, طيلة ليلة كاملة في العاشر من نوفمبر, واستشهد يومها ما يزيد على المئة وعشرين من شبابها, وهم في الخنادق المنتشرة حولها , يدافعون عنها بالطلقات القليلة بين أيديهم. لعلني أستعين بشعر العزيز سميح القاسم في وصف تلك المرحلة, حين قال في رائعته “التعاويذ المضادة للطائرات” – وقد كانت أمي رحمها الله كما كل نساء الحي, وقد اجتمعنا كلنا في بيت واحد يرددن الأدعية: كنتُ طفلاً آنذاكْ,كنتُ أمتصُّ حليب السابعة .. وحليب الفاجعةْ.. كنتُ جَدْيا حالم العينين من حولي آلا فُ الشباكْ.. يوم قالت لي أمي بارتباكْ:”هذه الليلة لا تخلعْ ثيابك.. ساعة النوم.. ولا تخلعْ حذاءك.. لم أكن أفهمُ ما تعنيه بالضبط .. ولكني بكيت!.

 

ظلت الاعتداءات الصهيونية تتكرر على قلقيلية بشكل شبه سنوي, وصولا للعام 1967, وقد اعتقدنا قبيل الحرب, أننا سنتناول الغداء في يافا, والعشاء في حيفا! فإذا بهم يحتلون الجزء المتبقي من الأرض الفلسطينية, كانت الهزيمة الأفظع استقالة الرئيس عبدالناصر, ثم ما لبث وأن عاد عن الاستقالة. حينها رُدت الروح إلى شعبنا. ونظرا للحقد الصهيوني التاريخي على قلقيلية, بسبب تسلل المقاومين منها للقيام بعمليات فدائية في فلسطين المحتلة, منذ عام 1948, قررت الحكومة الصهيونية طرد أهلها, والبدء في تدمير بيوتها. ضجّ العالم من هذه الهمجية آنذاك وصدرت إدانات للكيان الصهيوني من كافة دول العالم, فقد أرادوا تكرار تجربتهم في مسح المناطق الفلسطينية قرية وبلدة ومدينة بعد أخرى. ثم صدر قرار من الجمعية العامة للأمم المتحدة (بعد استخدام الولايات المتحدة الأميركية للفيتو حول قرار يدين إسرائيل, ويطالبها بإعادة أهالي قلقيلية إلى مدينتهم), يطالب الدولة الصهيونية بإعادة أهالي مدينتنا إليها. عدنا بعد ثلاثة أسابيع, كانوا قد هدموا 650 بيتا من بيوتها ( منها كان بيت عائلة كاتب هذه السطور), بالطبع, بعد أن سرقوا كل محتويات بيوت المدينة (حتى الأبواب والشبابيك خلعوها), وعاد المحظوظون (ممن لم تهدم بيوتهم) إليها , فارغة تماما وخاوية.

ثم بدأت معاناة الاحتلال, بكل قهرها وتفاصيلها واعتداءاتها. وكانت المقاومة الباسلة, التي أعادت الروح لشعبنا, وصنعت أملا جديدا. ابتدأت العمليات الفدائية المقاومة تهز كيان العدو, فلجأ العدو مباشرة إلى سياسة الاعتقالات الواسعة, وقد طالت شريحة كبيرة من العائلات الفلسطينية, ومنها عائلة كاتب هذه السطور (وقد بلغنا عام 1969 ثلاثة إخوة في السجن). ثم لجأ الكيان الصهيوني آنذاك إلى سياسة الإبعاد, وأبعد كاتب هذه السطور من الجملة. وهنا أود تقديم الشكر لشاب من منطقة 48 تعرفت عليه في قلقيلية, تفضل باصطحابي في سيارته لرؤية مدننا في منطقة 48, اذهلتني يافا, وحيفا بكرملها الفلسطيني الشامخ وبحرها, كما عكا بأسوارها وأزقتها … وكافة مدننا وقرانا التي مررنا بها. إنها فلسطين جنة الله على أرضه. وحق شعبنا فيها أزلي وخالد وغير قابل للمساومة أو الاجتهاد , وشعار كاتب هذه السطور كان ولا يزال :حيفا قبل قلقيلية, وصفد قبل نابلس, ورأس الناقورة قبل جنين. قد يعتقد البعض أن أصحاب وجهة النظر هذه, حالمون وخشبيون! أصحاب هذا القول قصيرو نظر, فهم لا يدركون, أنه ومثلما قضية فلسطين وحدة واحدة, فإن المشروع الصهيوني وحدة واحدة, ولا يمكن تجزئة عدوانيته, فمركزية حزب الليكود الفاشي ستصوت قريبا على ضم كامل الضفة الغربية إلى الكيان الصهيوني. تصورتم أن أوسلو ستجلب لكم دولة مستقلة, وها هي عقود تمضي وأرض الدولة العتيدة تتآكل تدريجيا. راهنتم على المفاوضات ولم تنتج سوى الهزائم, والتنسيق الأمني قائم على قدم وساق, وليس باستطاعتكم إلغاؤه لأن التنسيق هو أحد اشتراطات أوسلو, وما زلتم تتصورون أن عملية سلمية لا تزال قائمة, ولن تغادروها! بالله عليكم, في أي عصر تعيشون؟ فاعتقاداتكم الوهمية تجعلكم تعيشون خارج إطار الزمن والتاريخ والواقع كما الوقائع بالطبع!.

وها هي السنوات تمضي ولكن, “نحن يا أختاه لا نكتب أشعارا ولكنا نقاتل”. وأنتم يا أبناء شعبنا وكما قال محمود درويش: “كم مرة ستُسافرون … وإلى متى ستُسافرون ولأيّ حلم؟وإذا رجعتم ذات يوم.. فلأيّ منفى ترجعون ؟ لأيّ منفى ترجعون؟ يكون .. بحر ويكون.. بر.. ويكون غيم.. ويكون.. دمٌ ..ويكون.. ليل.. ويكون… قتل ويكون سبت ..وتكون ـ صبرا… وصبرا ـ تقاطع شارعين على جسدْ … صبرا ـ نزول الروح في حجر..ٍ وصبرا ـ لا أحدْ …صبرا ـ هوية عصرنا حتى الأبدْ..حتى العودة إلى وطننا الفلسطيني كاملاً غير منقوص… على أبواب العام الجديد, كل الدعاء بتحقيق الأمنيات الجميلة لشعبنا وأمتنا العربية وللإنسانية جمعاء على المستويين العام والخاص, ولشعبنا العربي الأصيل في عمان الباسلة, وإلى كل العاملين في العزيزة ” الوطن” وكلّ قرائها الأحباء.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

تعديل وزاري محدود في الأردن يشمل أربعة وزراء

News image

أجرى رئيس وزراء الأردن عمر الرزاز اليوم الثلاثاء تعديلاً حكومياً شمل أربع حقائب بينها الس...

تيريزا ماي تستبعد تأييد الأغلبية في البرلمان البريطاني لاستفتاء ثان بشأن الخروج من الاتحاد الأوروبي

News image

حددت رئيسة الوزراء البريطانية، تيريزا ماي، خطواتها القادمة بشأن خروج بلادها من الاتحاد الأوروبي (بر...

الحرب في اليمن: مقتل 5 خبراء أجانب بعد انفجار سيارتهم بألغام حاولوا التخلص منها

News image

لقي خمسة خبراء أجانب في مجال إزالة الألغام مصرعهم في حادث انفجار ألغام في الي...

موسكو: العقوبات الأوروبية دليل على عدم احترام الاتحاد الأوروبي لمعاهدة حظر الأسلحة الكيميائية

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن فرض الاتحاد الأوروبي عقوبات على مواطنين روس لاتهامهم بالتورط في ...

مقتل مدني وإصابة 14 آخرين بتفجير سيارة مفخخة في اللاذقية السورية

News image

أفادت وكالة "سانا" أن سيارة مفخخة انفجرت اليوم الثلاثاء في ساحة الحمام بمدينة اللاذقية شما...

موسكو تعلن رسميا مقاطعة مؤتمر وارسو الدولي حول الشرق الأوسط

News image

أعلنت وزارة الخارجية الروسية، أن موسكو لن تشارك في قمة وارسو الدولية بشأن الشرق الأ...

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

قراءة في الواقع الاقتصادي والاجتماعي في لبنان

بشارة مرهج

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    (كلمة القيت بدعوة من الحركة الوطنية للتغيير الديمقراطي في مركز توفيق طبارة بتاريخ 17/1/2019 ...

تشاد حصنٌ أفريقيٌ آخرٌ يسقطُ وينهارُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 23 يناير 2019

    شكلت زيارة رئيس حكومة العدو الإسرائيلي بنيامين نتنياهو إلى تشاد خرقاً إسرائيلياً جديداً في ...

انظُروا.. وتبصَّروا.. وتدبَّروا

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    أيا كان الكلام، فهو لا يفعل الفعل المادي للقذائف، لكنه قد يحركها ويوجهها.. إذا ...

غرب يتصدّع وشرق يتوسّع!

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 23 يناير 2019

    ثلاثون عاماً مضت على انهيار «المعسكر الشيوعي» الذي كانت روسيا تقوده لعقود من الزمن، ...

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

أطفال من أطفالنا.. بين حدي الحياة والموت

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في خضم هذا البؤس الذي نعيشه، لم تضمُر أحلامُنا فقط، بل كادت تتلاشى قدرتنا ...

المختبر السوري للعلاقات الروسية - التركية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 يناير 2019

    ليس مؤكَّداً، بعد، إن كانت الاستراتيجية الروسيّة في استيعاب تركيا، ودفعها إلى إتيان سياسات ...

«حل التشريعي».. خطوة أخرى في إدارة الشأن العام بالانقلابات!

معتصم حمادة

| الاثنين, 21 يناير 2019

  (1)   ■ كالعادة، وقبل انعقاد ما يسمى «الاجتماع القيادي» في رام الله (22/12)، أطلت ...

وعود جون بولتون المستحيلة

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 21 يناير 2019

    يبدو أن الانتقادات «الإسرائيلية» المريرة لقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب المفاجئ من سوريا، قد وصلت ...

الحبل يقترب من عنق نتنياهو

د. فايز رشيد

| الاثنين, 21 يناير 2019

    إعلان النيابة العامة «الإسرائيلية» قبولها بتوصية وحدة التحقيقات في الشرطة لمحاكمة نتنياهو، بتهم فساد ...

لم يعد هناك خيار امام العالم العربى سوى ان يتغير بقرار ذاتى او ان يتغير بقرار من الخارج!

د. سليم نزال

| الاثنين, 21 يناير 2019

    العولمة تضرب العالم كله و تخلق عاما مختلفا عما شهدناه من عصور سابقة .اثار ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم12154
mod_vvisit_counterالبارحة58283
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع214204
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1161498
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63765895
حاليا يتواجد 3958 زوار  على الموقع