موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
5 مواد غذائية "ذهبية" ضرورية لصحة القلب ::التجــديد العــربي:: السعفة الذهبية في مهرجان كان من نصيب شوب ليفترز الياباني والمخرجة اللبنانية نادين لبكي تفوز بجائزة التحكيم ::التجــديد العــربي:: رؤية بصرية وقراءات نصية في ملتقى الدمام للنص المسرحي ::التجــديد العــربي:: قادة أوروبا يقدمون اقتراحات لتجنب حرب تجارية مع واشنطن ::التجــديد العــربي:: تسوية تجارية بين واشنطن وبكين تثير مخاوف فرنسا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني في المستشفى للمرة الثالثة خلال أسبوع ::التجــديد العــربي:: قائد القوات المشتركة السعودية: ساعة الحسم في اليمن اقتربت ::التجــديد العــربي:: بابا الفاتيكان يرثي لحال غزة.. اسمها يبعث على الألم ::التجــديد العــربي:: الصدر الذي تصدر تحالفه نتائج الانتخابات البرلمانية عقب لقاء العبادي: الحكومة العراقية الجديدة ستشمل الجميع ::التجــديد العــربي:: نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري" ::التجــديد العــربي:: العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات ::التجــديد العــربي:: بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان ::التجــديد العــربي:: مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات ::التجــديد العــربي:: إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة ::التجــديد العــربي:: موناكو وليون ويتأهلان لدوري الأبطال الموسم القادم ومرسيليا يكتفي بالمشاركة في الدوري الأوروبي ::التجــديد العــربي:: هازارد يقود تشيلسي للقب كأس الاتحاد الإنكليزي على حساب يونايتد ::التجــديد العــربي:: أتلتيكو مدريد يتوج بطلا للدوري الأوروبي على حساب مارسيليا الفرنسي، بفوزه عليه بثلاثية نظيفة ::التجــديد العــربي:: 12 مليون نازح عام 2017 ::التجــديد العــربي:: قتلى بهجوم انتحاري شمال بغداد ::التجــديد العــربي:: 62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة ::التجــديد العــربي::

تلفتوا للواقع الفلسطيني

إرسال إلى صديق طباعة PDF


أبهرتنا عهد التميمي قبل سنوات طفلة شقراء نحيلة، تكاد تظنها من نسج كاتب قصة خيالية وتجسيد رسام مبدع، صورة متحركة تركّب على خلفية حقيقية لجنود مدججين بالسلاح.. وأبهرتنا ثانية صبيةً لم تبلغ السابعة عشرة بنظرتها الواثقة المتحدية التي ألقتها من على كتفها المزدان بشلال شعرها الذهبي،

وهي محاطة برجال ونساء شرطة وجيش وكأنها قنبلة يخشى تفجرها، يكبلون قدميها ويضعونها في قفص حديدي.. وأبهرنا والدها بما قاله لها عند دخولها قاعة المحكمة مشجعا، وما قاله للإعلام من رفضه النظر لابنته بشفقة، ورفضه كونها الاستثناء بل القاعدة المتكررة في أطفال فلسطينيين آخرين لم تلتقطهم الكاميرات كما التقطت عهد.

وأسرة عهد التميمي عينة ممثلة لغالبية الأسر الفلسطينية تحت الاحتلال بما أصابها من اعتقالات وجراح بل وقتل لمشاركتهم في احتجاجات سلمية، وبالذات الأسر التي تتعرض لزحف قطعان المستوطنين مدعمين بجيش الاحتلال المجهز لخوض معركة مع جيش آخر، وليس لمواجهة مدنيين عزل.. وهؤلاء الجنود عينة تمثل ما يسمى «جيش الدفاع» الإسرائيلي.

وكلا النموذجين المناقضين لكل مزاعم الصهيونية التي كانت تقبل كحقائق، فاجأ وصدم العالم الآن، فقط لأنه أصبح بالإمكان تصوير وبث الحقيقة كما هي لحظة حدوثها. فإذا «الطفلة الخارقة» حقيقة موجودة بكثرة في فلسطين، وإذا الأشرار المدججين بالسلاح المحرّم القادمين لاحتلال أرض ليست لهم وقتل أهلها وتدمير بيوتهم ومحو أثرهم عن البسيطة، ليسوا أيضا صورة مصنعة ثلاثية الأبعاد في فيلم سينمائي أو لعبة كمبيوتر، بل حقيقة قائمة في «فلسطين» أيضا.

دولة الاحتلال الإسرائيلية أعلنت أنها تريد وضع «عهد» في السجن بقية حياتها، أو التنكيل بها بما لا يتيحه أي قانون في العالم كله الآن، ولغير ما جرم سوى الدفاع عن النفس والأهل والبيت الذي لا يجرّم فعل القتل ذاته إن قام به المدافع «البالغ الراشد»، فكيف ﺑ«القاصر»، وكيف بكون هذا الدفاع يتمتع بمشروعية أخرى مجمع عليها دوليا هي الدفاع عن الوطن في مواجهة «احتلال» معرّف هكذا في قوانين بل وقرارات دولية؟! وكيف إن كان الدفاع جرى «بقبضة» طفلة أو «عضة» بأسنانها لمهاجم مسلح مدرب على القتال ومعزّز بما لا يقل عن «أوامر» قتل للعزّل لا تُعاقب؟!

عهد التميمي وأسرتها ليسوا الاستثناء وإنما القاعدة للأسر الفلسطينية تحت الاحتلال المضطرة للدفاع عن أنفسها. وبالمقابل الجنود الذين يقتلون مدنيين عزلا وأطفالا وشيوخا ومعاقين هم القاعدة للجيش الإسرائيلي. ولكن في الحالتين هنالك نماذج مختلفة لا تطابق نسخة «البروتوتايب» في النتاج «البشري»، منها نموذج الجندي الذي لم يفرغ رصاصه في جسد صبية صفعته دفاعا عن بيتها وأهلها، كما أفرغ زميل له رصاصه في جسد مواطن كان أقعده من قبل زميل آخر برصاصه لأنه خرج في مسيرة احتجاج لم يحمل فيها سوى الحجارة. والغالب على الجانب الإسرائيلي أنهم يخطّئون الجندي الذي لم يقتل عهد أو يقعدها لصفعه. ولهذا يتنادى الآن الجيش الإسرائيلي وما يسمى «القضاء» الإسرائيلي لإصدار حكم، سابق لأي زعم محاكمة، بسجن الفتاة المدافعة عن نفسها وأهلها بصفعة يد «بقية حياتها».

وهذا سيوجب وقفة مفاضلة لدى الفلسطينيين والفلسطينيات لتقييم جدوى المقاومة السلمية التي تسلب هؤلاء حياتهم، أو الأسوأ تلقيهم في سجون العدو الغاشم. وسيعيد هؤلاء تقييم جدوى البقاء ضمن البروتوتايب الغالب، أو الخروج عنه بما يضمن دفع الطرف الآخر المعتدي ثمنا يساوي حياتهم المستهدفة بالموت أو السجن، ناهيك عن كونها حياة نزعت منها قوى الاحتلال كل مغريات البقاء فيها. وهذا جرى من قبل، ولكنه اعتبر استثناء. ولكن معروف أن البروتوتايب ذاته يغير أو يلغى حين لا يعود مجديا وموفيا للغرض منه.

ولكون حديثنا عن فتيات فلسطينيات، هنالك نموذج بدأته الشابة «وفاء إدريس» حين قررت دفع حياتها التي أفرغها الاحتلال من كل ما يستدعي التمسك بها منذ شرد أسرتها من «الرملة» بعد احتلالها عام 1948، بتفجير نفسها في سوق يرتاده المحتلون في القدس فقتلت يهوديا وأصابت مائة وعشرين آخرين. تلتها «دارين أبو عيشة» من نابلس بتنفيذ عملية على حاجز إسرائيلي على مشارف القدس أصيب فيها ثلاثة من الوحدة الخاصة في شرطة الحدود الإسرائيلية. ومن بعدهما نفذت «آيات الأخرس» من مخيم الدهيشة عملية في القدس قتل فيها ثلاثة إسرائيليين وجرح سبعون. أما «إلهام الدسوقي» فهي حالة أشبه بحالة عهد كونها تصدت لمن اقتحموا منزلها في مخيم جنين، ولكن بتفجير نفسها بينهم فقتلت ضابطين وجرحت عشرة آخرين. والخامسة هي «عندليب طقاطقة» التي فجرت نفسها في سوق يرتاده اليهود في القدس، فقتلت ستة وأصابت أكثر من خمسة وتسعين إسرائيليا، وكادت تقتل رئيس بلدية الاحتلال في القدس حينها إيهود أولمرت. وتلت أخريات ولكنهن بقين قلة.

ولا واحدة من هؤلاء الفدائيات استأذنت أو أنذرت أحدا. ولكن قراراتهن لم تكن عشوائية بل «نتاج حتمي» للواقع الفلسطيني، لا ولن يغير أي احتجاج عليه وصفه هذا.. ما سيغيره هو تغيير الواقع الفلسطيني.

 

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

نحو 3 آلاف جريح، منهم 54 إصابة حرجة جدًا في الرأس والرقبة من جرحى المجزرة الصهيونية في حالة "موت سريري"

News image

غزة - "القدس" دوت كوم - قالت "الهيئة الفلسطينية المستقلّة لملاحقة جرائم الاحتلال" في قطا...

العراق.. إعلان وشيك عن تحالف حكومي يضم 4 ائتلافات

News image

أعلن تيار "الحكمة" العراقي، الأحد، أن الساعات الـ72 المقبلة ستشهد تحالفا بين 4 ائتلافات شار...

بعد القدس، دفع أميركي للاعتراف بالسيادة للاحتلال على الجولان

News image

القدس المحتلة - يسعى عضو مجلس النواب الأميركي رون ديسانتيس إلى إقرار إعلان بروتوكولي يزع...

مواجهات في القدس عقب اعلان استشهاد الاسير عويسات

News image

القدس-  اندلعت مواجهات في منطقة باب العمود بمدينة القدس المحتلة إثر الاعلان عن استشهاد الأ...

إضراب يعم أراضي 48 ردًا على مجزرة غزة

News image

الناصرة - عمّ الإضراب العام، يوميا، المدن والبلدات العربية في أراضي عام 48، ردً...

62شهيدا وآلاف الجرحى برصاص الاحتلال شرق غزة

News image

غزة - استشهد 62 مواطناً فلسطينيا، وأصيب أكثر من 2410 آخرين على الأقل، منذ ساع...

بوتين: سفننا المزودة بالصواريخ المجنحة سوف ترابط في سوريا بشكل دائم

News image

أعلن الرئيس فلاديمير بوتين، أنه تقرر أن تناوب السفن المزودة بصواريخ "كاليبر" المجنحة بشكل دائ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

أوروبا والولايات المتحدة وبينهما إيران

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 23 مايو 2018

    لم يكف دونالد ترامب عن ارتكاب الحماقات منذ دخوله البيت الأبيض، بخاصة في مجال ...

يا الله.. ما لهذه الأمة.. تغرق في دمها ومآسيها؟!

د. علي عقلة عرسان

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أكثر من مئة شهيد، وأكثر من عشرة آلاف جريح ومصاب في غزة، خلال مسيرة ...

القدس وغزة والنكبة!

د. عبدالله القفاري

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    في الوقت الذي كان يحتفل فيه الكيان الإسرائيلي والولايات المتحدة الأميركية بنقل سفارة الأخيرة ...

عن ماذا يعتذرون ؟

د. مليح صالح شكر

| الثلاثاء, 22 مايو 2018

    أما وقد أنقشع الغبار الذي رافق مسرحية الأنتخابات في العراق، يصبح من الضروري مشاهدة ...

قضية إسرائيل

الفضل شلق

| الجمعة, 18 مايو 2018

    فلسطين قضية سياسية عند العرب. هي في الوجدان العربي. لكن هناك من يصالح إسرائيل ...

غزةُ تكتبُ بالدمِ تاريخَها وتسطرُ في المجدِ اسمَها

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 18 مايو 2018

    وكأن قدرنا نحن الفلسطينيين مع الرابع عشر من مايو/آيار باقٍ أبداً، ملتصقٌ بنا سرمداً، ...

وهم أرض الميعاد

مكي حسن | الجمعة, 18 مايو 2018

    في 15 مايو الجاري، مرت الذكرى السبعون على احتلال فلسطين عام 1948 وتأسيس الكيان ...

ترامب والاولمبياد والمغرب

معن بشور

| الجمعة, 18 مايو 2018

    تهديدات ترامب لكل من يدعم الطلب المغربي باستضافة اولمبياد 2026، هي استفزاز جديد لكل ...

مذبحة إسرائيلية وبطولة فلسطينية .. ووين الملايين؟

د. فايز رشيد

| الجمعة, 18 مايو 2018

    62 شهيدا فلسطينيا في يوم الإثنين الماضي 14 مايو/أيار, يوم نقل السفارة الأميركية إلى ...

هل تصبح نكبةً لإسرائيل؟!

د. أسعد عبد الرحمن

| الجمعة, 18 مايو 2018

  ثمة تطورات بارزة ومتسارعة، ربما تبدأ بإعادة صياغة الوضع الراهن في منطقة الشرق الأوسط: ...

واقع فلسطيني تضيء معالمه دماء الشهداء

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 18 مايو 2018

    أفسدت مليونية «مسيرة العودة الكبرى» والمواجهات الدامية التي وقعت بين الشعب الفلسطيني ومنظماته وبين ...

انتخابات في زمن الإحباط

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 18 مايو 2018

    ربما كان أصدق وصف للزمن العربي الراهن بأنه زمن الإحباط بامتياز. وزمن كهذا يصعب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16613
mod_vvisit_counterالبارحة26491
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع105597
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي208477
mod_vvisit_counterهذا الشهر643778
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1033312
mod_vvisit_counterكل الزوار53809522
حاليا يتواجد 1515 زوار  على الموقع