موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

مراجعات ما بعد «الفيتو» الأمريكي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

وضع المندوب «الإسرائيلي» في الأمم المتحدة «داني دانون» ليس فقط السلطة الفلسطينية أو الدول العربية، أو حتى منظمة المؤتمر الإسلامي بل العالم كله، أمام تحدٍ غير مسبوق، على كل هذه الأطراف أن ترد عليه باللغة التي يفهمها.

 

فقبيل انعقاد جلسة مجلس الأمن للتصويت على مشروع القرار العربي الخاص برفض قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، إعلان القدس عاصمة «لإسرائيل» يوم الاثنين الماضي، فاجأ هذا المندوب الحضور بتصريح اعتبر فيه أن تصويت أعضاء مجلس الأمن قد يتكرر مئة مرة إضافية، لكن ذلك لن يغير حقيقة بسيطة هي أن القدس كانت وستبقى عاصمة «إسرائيل».

هذا التحدي جاء منسجماً مع ما ورد على لسان المندوبة الأمريكية في مجلس الأمن هي الأخرى نيكي هايلي، بأن للولايات المتحدة «الحق الكامل كدولة سيدة أن تقرر نقل سفارتها إلى القدس»، وشنّت هجوماً على الأمم المتحدة قبل أن ترفع الفيتو الأمريكي ضد مشروع القرار العربي، وتحدثت عن «العار» الذي سيلحق بالمنظمة الدولية كونها «باتت مكاناً معادياً لأكثر الديمقراطيات ثباتاً في الشرق الأوسط» في إشارة ل «إسرائيل»، ولم تكتف بذلك لكنها أمعنت في التحدي والاستهانة بالمجتمع الدولي بل وبالسياسة الأمريكية والإدارة الأمريكية السابقة للرئيس باراك أوباما، عندما اعتبرت أن القرار 2334 الذي يدين الاستيطان، ومررته إدارة أوباما في مجلس الأمن من خلال امتناعها عن التصويت في العام الماضي «يشكّل لطخة في سجل الولايات المتحدة».

مثل هذه التحديات تفرض أن يكون الرد باللغة التي تعرفها وتفهمها كل من الولايات المتحدة و«إسرائيل»، وهو الرد الذي يؤثر سلبياً في المصالح الأمريكية و«الإسرائيلية». فالمصالح هي التي تحرّك الدول. هذا يعني أن المسؤولية فلسطينية - عربية بالأساس لتغيير السياسات «الإسرائيلية» و«الأمريكية»، ومن الضروري أن يحدث توازن بين التحرّك الدبلوماسي العربي على الساحة الدولية، سواء في مجلس الأمن والجمعية العامة للأمم المتحدة، أو أية سبل أخرى على نحو ما ورد من تعليقات على «الفيتو» الأمريكي، جاءت على لسان الأمين العام لجامعة الدول العربية، وبين السلوك العربي والفلسطيني في محاولة لتعديل موازين القوى الفعلية على الأرض، أخذاً في الاعتبار الأهمية القصوى للقرار الفلسطيني بهذا الخصوص، فهو مفتاح كل تحرك عربي ودولي.

فالعالم كله يتابع الآن ما يحدث على المستوى الفلسطيني من مراجعات باتت ضرورية بل وحتمية، سواء على مستوى العلاقة بين الفصائل الفلسطينية أو مع سلطات الاحتلال «الإسرائيلي».

أولى هذه المراجعات تخص الوحدة الوطنية الفلسطينية، وإذ لم يعد ممكناً الحديث عن ضغوط لها معنى على سلطات الاحتلال في ظل الانقسام الوطني الفلسطيني. لذلك تكتسب دعوة الرئيس الفلسطيني محمود عباس كلاً من حركتي «حماس» و«الجهاد الإسلامي» لحضور اجتماع المجلس المركزي الفلسطيني المقرر انعقاده في منتصف الشهر المقبل، أهمية كبيرة، خصوصاً أن هذا الاجتماع سيكون معنياً بإصدار جملة قرارات للرد على ترامب والتعنّت «الإسرائيلي»، وتشكّل في مجملها «خطة التحرك السياسية الفلسطينية» المقبلة.

ثانية هذه المراجعات تتعلق بموقف السلطة الفلسطينية من اتفاق أوسلو، فالأمر المؤكد أن هذا الاتفاق قد «أسقطته» سياسات التعنّت «الإسرائيلية» المدعومة أمريكياً، وبات من الضروري إصدار قرار فلسطيني بإنهاء هذا الاتفاق، والأهم هو الإقدام على خطوة جريئة تقضي ب «حل السلطة الفلسطينية» وتجديد تفعيل الدور القيادي لمنظمة التحرير الفلسطينية بمشاركة كل الفصائل الفلسطينية، بما فيها حركتا «حماس» و«الجهاد الإسلامي».

ثالثة هذه المراجعات مرتبطة بالمراجعة الثانية وتخص إنهاء «التنسيق الأمني» بين السلطة الفلسطينية وسلطات الاحتلال، وهو التنسيق الذي كان دائماً لمصلحة الأمن «الإسرائيلي» على حساب المصلحة الوطنية الفلسطينية. وبعد كل الاستهانات «الإسرائيلية» بهذه المصلحة وبالعلاقة مع السلطة، كما أكدتها ممارسات الأيام الماضية التي أعقبت قرار ترامب، وخاصة العنف المفرط واللا إنساني مع الأطفال وقتل المتظاهرين عمداً أمام أعين العالم كله، والاستعداد لإصدار قانون «يقضي بإعدام الإرهابيين»، أي المقاومين الفلسطينيين، ثم التطاول على القيادات الفلسطينية المتعاطفة مع حق الشعب الفلسطيني في التظاهر على نحو ما ورد على لسان ما يسمى «المنسق» لدولة الاحتلال بحق محمود العالول نائب رئيس حركة «فتح»، رداً على ما ورد على لسان العالول أن «اتفاق أوسلو انتهى بعد قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقل سفارته إليها، وكل أشكال المقاومة مشروعة»، فقد هدّده هذا المنسق بالقول: «السيد العالول تذكّر أن كل الكلمات لها انعكاسات، وأن عليك مسؤولية.. ممنوع التفوّه بتصريحات تندم عليها لاحقاً.. أنصحك بتوضيح أقوالك».

رابعة هذه المراجعات تتعلق بتجديد الثقة الفلسطينية في خيار المقاومة بانحياز السلطة إلى المطالبين بتحويل «هبّة الرفض» لقرار ترامب إلى «انتفاضة ثالثة» تخشاها سلطات الاحتلال، التي باتت تدرك أنها ستكون مضطرة لدفع أثمان فادحة لقرار ترامب، وفي مقدمة هذه الأثمان عودة القضية الفلسطينية مجدداً كقضية لها ثقلها العربي والعالمي، وهذا لن يحدث دون تفجير انتفاضة ثالثة.

بعدها يأتي الدور العربي الداعم للصمود الفلسطيني وهو الدور الذي سيحظى حتماً بتأييد دولي قوي أضحت مؤشراته مؤكدة، عندها يمكن تجديد الآمال في فرض التغيير والاحترام للشرعية الدولية على كل من يتطاولون عليها ويحقّرون من شأنها.

msiidries@gmail.com

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9960
mod_vvisit_counterالبارحة33464
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع43424
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر702523
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55619002
حاليا يتواجد 2837 زوار  على الموقع