موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

المسئولية الشخصية فى قرارات الدول

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الالتحام التام بين الاقتناع الرسمى الأمريكى بشأن مستقبل مدينة القدس السياسى والدينى والجغرافى وبين الاقتناع الشخصى الأيديولوجى بالأساطير اليهودية والفكر الصهيونى الاستعمارى من قبل الرئيس دونالد ترامب كان واضحا فى كلمات الخطاب وفى تعابير الجسد.

 

لم يكن دونالد ترامب يقوم بتنفيذ قرار رسمى اتخذته جهات أمريكية رسمية فقط، فلقد كان أيضا يقوم بمهمة شخصية مقدسة لديه. من هنا كانت كلمات الإعلان عن قرار الاعتراف بالقدس كعاصمة أبدية للكيان الصهيونى الغاصب قوية النبرات ومليئة بالحماس والتصميم. فكانت الابتسامة الشيطانية العريضة وكان ارتفاع الرأس المنتشى المتفاخر المتحدى بعد الانتهاء من توقيع مرسوم الاعتراف الرسمى الأحمق.

ذلك يجعل موضوع القدس ليست معركة بين العرب من جهة وبين النظام الرسمى الأمريكى من جهة ثانية، وإنما أيضا بين العرب وبين دونالد ترامب، كعدو شخصى متآمر ضدُ العرب، من جهة ثالثة.

هل يجب أن تكون لتلك الملاحظات نتائج فى الواقع؟ الجواب هو نعم. فى هذه المرة، وباسم الرد على من يستهتر بكرامتنا ويهزأ بحقوقنا وتاريخنا وحقائق دين الإسلام ودين المسيحية، يجب قلب تلك الابتسامة العريضة المنتشية الفاجرة إلى حسرة وندم شخصى، لشخص بلا ضمير ولا مبادئ أخلاقية.

فهذا الرجل لن ترسم الحسرة والندم والخوف على وجهه إلا بتأثُر مصالحه الشخصية المالية والتجارية والعقارية والخدمية فى كل بلاد العرب. فمن المعروف أن لشركاته العقارية فروعا وامتدادات فى العديد من البلاد العربية، وأن له شركات تنتج الأزياء الرجالية والإكسسوارات والساعات والمياه المعبأة والعطور والمجلات والكحول، وله مؤسسات تدير ملاعب غولف أو تقوم بتعليم الإدارة أو تأجير السكن. ومن المؤكد أن جميع تلك النشاطات تتواجد بصورة أو بأخرى فى هذا القطر العربى أو ذاك. فهل ننتظر من الجهات الحكومية والجهات المجتمعية المعنية أن تفعل مقاطعة حقيقية لتلك المصالح وإنهاء لكل علاقة تعاقدية مع تلك الشركات وسحبا لكل ترخيص أو تسهيل قد أعطى فى الماضى؟

إذا كان الرجل قد مارس عداوة معنوية وسياسية صريحة تجاه العرب والمسلمين، ألا تقتصى المروءة واحترام الذات أن تعامل مصالح الرجل بألا يكون لها مكان أو وجود فى أرض العرب؟

إن جعل دونالد ترامب أمثولة وعبرة لمن يفكرون أو سيفكرون فى احتقار مشاعر هذه الأمة ومصالحها. إنها مناسبة يجب ألا تمر بطأطأة الرأس والاكتفاء بتركيز الضوء على الإجرام الصهيونى والأمريكى الرسمى وتناسى الدور الشخصى الذى لعبه الرئيس دونالد ترامب وصهره الصهيونى حتى النخاع.

سيقول لنا المتحذلقون، كالعادة، بأن الموضوع أكبر من ذلك بكثير. هذا صحيح، ولكن إذا كان العجز العربى الحالى غير قادر على أن يقارع دولة عظمى كأمريكا وكيان صهيونى مدعوم إلى حدود الاندماج من قبل تلك الدولة، فهلا يثبت العرب أنهم، حيث يستطيعون، لن يعجزوا عن المواجهة وعقاب الذى جند نفسه شخصيا لطعنهم؟

لنذكر بأن هذا الرجل قد اتخذ قرارات منحازة وعنصرية ضد مواطنى سبع دول عربية وإسلامية عندما وضع تلك الدول فى قائمة غير المرحب بمواطنيها للمجيء إلى أمريكا. هذا الرجل صرح مرارا بكلمات جارحة أو مستهزأة أو مبتزَة بالنسبة للعديد من قضايا هذه الأمة، بالرغم من كل التكريم الشخصى الذى أظهره البعض من مسئولى العرب تجاهه وتجاه أسرته.

وما فعله مؤخرا لم يكن إلا تكملة لما سبق ولما سيأتى. فهلا أشعرناه شخصيا بأن اندماجه الشخصى الكلى فى معاداة قضايانا سيكلفه شخصيا ثمنا باهظا؟

التاريخ يعلمنا دوما بأن الدور الشخصى الذاتى فى تشكل الأحداث التاريخية الكبرى يجب عدم الاستهانة به. فالتاريخ قد حرك وجهاته وغير مساراته أشخاص أفراد من العظام وأصحاب الرسالات وحاملى الأهداف الكبرى، كما فعل الأمر نفسه أشخاص أفراد من المجانين والمجرمين وذوى الانحطاط الأخلاقى.

منذ حملاته الانتخابية الغوغائية الصاخبة ودونالد ترامب يهدد العرب بابتزازهم المالى، ويشير إلى المسلمين كمصدر للإرهاب الدولى، ويهدد بمحاكمة بعض دول العرب فى المحاكم الأميركية لأدوارهم المزعومة فى أحداث سبتمبر الإرهابية الشهيرة على الأرض الأمريكية، وبالتالى استنزاف ثرواتهم وابتزازهم السياسى.

التقليل من كل ذلك هو خطأ سياسى بحق أنفسنا نحن العرب والمسلمون. وعدم النظر فى الدور الذى لعبه الجانب الشخصى فى تجييش القدرات الأمريكية ضدنا هو جهل بحقائق التاريخ.

اليوم أمامنا شخص منكشف الخاصرة، لم يمنعه ضمير ولم توقفه مبادئ أخلاقية من أن ينحاز كليا إلى عدو غاصب قاتل فى فلسطين المحتلة. فهل سنتصرف هذه المرة برجولة وشهامة واحترام للذات وللتاريخ وللهوية ولأحلامنا القومية ولدماء الشهداء الذين ضحوا وماتوا من أجل حاضرنا ومن أجل حماية مستقبلنا؟ لنكن مخلصين مع أنفسنا ونجيب عن هذا السؤال بلا غمغمة.

 

د. علي محمد فخرو

كاتب وطبيب وتربوي قومي من البحرين

أحد مؤسسي نادي العروبة الثقافي في البحرين.

 

 

شاهد مقالات د. علي محمد فخرو

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم38581
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع71244
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر435066
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55351545
حاليا يتواجد 3569 زوار  على الموقع