موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي:: أمير الكويت يفتتح مؤتمرا دوليا لمكافحة الفساد ::التجــديد العــربي:: وزير الخارجية المصري يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: «أرامكو السعودية» تستحوذ بالكامل على «أرلانكسيو» ::التجــديد العــربي:: مصر: ارتفاع صافي الاحتياطيات النقدية الأجنبية إلى 42.5 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: تشكيليون: منيرة موصلي «حالة خاصة».. أضاءت بألوانها عتمة الحياة ::التجــديد العــربي:: مهرجان «أفلام السعودية» ينطلق في الدمام بمارس ويبدأ في استقبال المشاركات ::التجــديد العــربي:: «معرض جدة»: يخطو إلى الأمام... ويمزج ما بين كتاب وفنون تصويرية ::التجــديد العــربي:: فيتامينات ضرورية للراغبين في الإقلاع عن التدخين ::التجــديد العــربي:: تحديد 2 مارس موعدا لمواجهة كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة ::التجــديد العــربي:: منتخب فلسطين يتعادل مع الأردن ويحافظ على آماله الضعيفة في كأس آسيا ::التجــديد العــربي:: الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله ::التجــديد العــربي:: مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن ::التجــديد العــربي:: الشرطة الفرنسية: توقيف 43 شخصا في احتجاجات "السترات الصفراء" في باريس ::التجــديد العــربي:: مقتل وجرح فلسطينيين برصاص الاحتلال ::التجــديد العــربي:: انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل رجلي إطفاء ويصيب العشرات ::التجــديد العــربي::

جوانب إجرامية صهيونية خفيّة

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

المقصود بالعنوان هو سرقة أطفال اليهود العرب من الذين هاجروا إلى فلسطين في بداية إقامة هذه الدولة المارقة, حتى لو تزنّرت بكل ما في الدنيا من أسلحة نووية, وإعطاؤهم إلى عائلات يهودية أشكنازية (غربية) ليس لديها أطفال.نعم, منذ أكثر من 68 عاما اختفى ما ينوف عن 4000 آلاف( بعض الأرقام الأخرى تؤكد 6500) طفل لعائلات يهودية عربية(وبخاصة يمنية من اليهود الذي هاجروا إلى الدولة الصهيونية), وحتى اللحظة فإن معظمهم, اختفت آثارهم, باستثناء بعض الحالات الفردية القليلة, التي بحث أصحابها عن أهاليهم بعد أن كبروا, واكتشفوا بالصدفة أنهم عاشوا بين عائلات غريبة, جرى تشكيل لجان في دولة الكيان الصهيوني لبحث هذا الأمر, إلا أن كلّ تقارير اللجان المذكورة, إما اعتبرت أنه لم يكن هناك حالات اختطاف, وإنما حالات اقتضت العلاج في المستشفيات, وماتت جميعها! والتقصير من وجهة نظر تلك اللجان تمثل في عدم إبلاغ السلطات أحياناً لأهالي الأطفال عن موت أبنائهم! لجان كثيرة أخرى بقيت تقاريرها قيد السرّية, باعتبارها من أسرار الدولة, وحتى هذه اللحظة (نهاية عام 2017) ما زال محظورا الكشف عنها!.

 

كانت إسرائيل قد استقبلت في السنوات الأولى لإقامتها (1948- 1952) أكثر من 50 ألفاً من يهود اليمن كـ “مهاجرين جدد” وعشرات الآلاف من مصر, ليبيا, تونس والمغرب, لكن حيال كثافة عدد المهاجرين من دول العالم, تم إسكان “اليهود العرب” تحديداً في مساكن خشبية ومخيمات مؤقتة, وتم فصل الأهالي عن أولادهم الذين وجهوا إلى المستشفيات للفحوص, لكن تم تبليغ مئات من هذه العائلات تباعاً بوفاة أطفالها ودفنهم من دون أن يرى الأهل “الجثث” أو مواقع دفنها, أو حتى إصدار شهادات وفاة رسمية لها. ولم تشفع الضجة التي أثاروها, بل تمت التغطية على الملف حتى أواخر ستينيات القرن الماضي حين تلقى مئات “لمتوفين” أوامر استدعاء للخدمة العسكرية الإلزامية مع بلوغهم الثامنة عشرة, لتفهم العائلات أن أبناءها ما زالوا على قيد الحياة, وأن الادعاء بخطفهم لا أساس له من الصحة. وتبيّن لعدد كبير منها بأن أبناءها “المتوفين” سُجلوا كمن غادر البلاد منذ سنوات, و”عندها فهمنا أن السلطات كذبت علينا, وأن أبناءنا اختُطفوا أو بيعوا للتبني”, كما قال أحدهم للإذاعة العامة الاسرائيلية في حينه. ومع كشف الموضوع, تمت عودة 30 منهم إلى عائلاتهم.

وتحت الضغط تشكلت لجنة تحقيق برلمانية أخرى عام 1975 , لم تتوصل إلى نتيجة. وبعد 20 عاماً, تشكلت أخرى, وهي أيضاً لم تتوصل إلى نتيجة, حتى تم تعيين لجنة تحقيق رسمية عام 2005 قدمت بعد ستة أعوام(عام 2011) تقريرها عن الموضوع بعدما استمعت إلى إفادات من حوالى 800 عائلة. وأقرت اللجنة أنه باستثناء 56 ملفاً “بقيت عالقة”, فإن 973 توفوا حقاً. مع ذلك قررت الحكومة فرض السرية على بروتوكولات اللجنة لمدة 70 عاماً, أي أن الوثائق سيفرج عنها عام2081 ـ إن بقيت اسرائيل حتى ذلك التاريخ . وعزز قرار الحكومة فرض السرية على مداولات اللجنة, واحتراق أرشيفين يتعلقان بالقضية( يا للصدفة!!) قبل بدء عمل اللجنة, الشعور لدى “يهود اليمن” بأن مؤامرة حيكت رسمياً في حينه بالتعاون بين وزارتي الشرطة والصحة لإخفاء أطفال “يمنيين” وبيعهم للتبني, وأنه لولا تورط المؤسسة الحاكمة في هذه الفضيحة, لما تم حظر النشر عنها لسبعة عقود. هذا وقد اعترف عدد من ممرضات عملن في المستشفيات في حينه (في صحوة ضمير) بأنهن لم يُعدن الأطفال إلى أهاليهم. وربطت إحداهن اختفاء الأطفال بوجود ممثلين للدولة في المخيمات والمستشفيات. وأضافت أخرى أن أطباء نقلوا أطفالاً من المشفى إلى جهات تابعة للدولة مباشرة وبأوامر منها.

بالطبع, لا يتردد سياسيون ونافذون في أوساط يهود اليمن والشرقيين عموماً, في اتهام الحكومات الإسرائيلية الأولى التي سيطر عليها اليهود الأشكناز, بانتهاج سلوك عنصري ضد أطفال اليمن, أولاً بسبب بشرتهم السمراء, ثم لكونهم متدينين في مجتمع تريد الحكومة أن يكون أبيض وعلمانياً, ثم حقيقة أنهم “متخلفون وسذّج اجتماعياً واقتصادياً وثقافياً”, وأنهم لن يقيموا ضجة على ما يحصل لهم. ووصفت الفنانة من أصول يمنية مرغليت تسنعاني ما حصل بـأنه “جريمة ضد الإنسانية ارتكبتها الحكومة الأولى التي ظنت أولادنا غبار البشر, وتعاملت معنا باحتقار كأنها صنعت جميلاً لنا باستقدامنا”.

لقد اظهرت وثائق بأن العديد من الاطفال كان يتم ترحيلهم فوراً من مراكز الايواء التي وصلوا اليها الى مستشفى رمبام في حيفا, وكان يتم الترحيل بعد حضور زوار الى المركز وهم من يهود أميركا او من فرنسا, وأظهرت الوثائق طبيعة هذه الزيارات والتي كانت تجري في الوقت غير المسموح به للزيارة, وكذلك حديث الزوار يتم عن الأطفال, والرضّع منهم تحديداً , ثم يجري اختفاؤهم!.هذه جرائم الصهيونية وإسرائيل وعنصريتها الفاقعة حتى ضد اليهود وفقاً لإثنياتهم! هذه البشاعة الصهيونية على حقيقتها, في دولة يدّعون أنها “ديموقراطية”!.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد

News image

كشف القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، عن زيارة قريبة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى...

ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست"

News image

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن شكه في أن يعيد الاتحاد الأوروبي التفاوض على اتف...

الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين

News image

أعلنت المملكة الأردنية عن موافقتها على طلب الأمم المتحدة استضافة عمّان اجتماع حول اتفاق تبا...

ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير

News image

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم في رسالة إلى الفرنسيّين إلى المشاركة في نقاش وطن...

الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله

News image

"انا لله وإنا اليه راجعون، إنتقلت إلى رحمة الله الفنانة التشكيلية السعودية ‎منيرة موصلي، ومو...

مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مَن المسؤول عن القضية الفلسطينية؟!

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 22 يناير 2019

    تتعرض القضية الفلسطينية إلى أخطار جدية، مصيرية، خارجية وداخلية. وإذا اختصرت الخارجية، سياسيا، بما ...

غاز المتوسط بين مِطرقة الصّراع وسِندان التعاون والتطبيع

د. علي بيان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    المقدمة: يعتبر البحر الأبيض المتوسط مهدَ الحضارات، وشكَّل منذ القدمِ طريقاً هامّاً للتجارة والسفر. ...

أطفال من أطفالنا.. بين حدي الحياة والموت

د. علي عقلة عرسان

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في خضم هذا البؤس الذي نعيشه، لم تضمُر أحلامُنا فقط، بل كادت تتلاشى قدرتنا ...

المختبر السوري للعلاقات الروسية - التركية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 21 يناير 2019

    ليس مؤكَّداً، بعد، إن كانت الاستراتيجية الروسيّة في استيعاب تركيا، ودفعها إلى إتيان سياسات ...

«حل التشريعي».. خطوة أخرى في إدارة الشأن العام بالانقلابات!

معتصم حمادة

| الاثنين, 21 يناير 2019

  (1)   ■ كالعادة، وقبل انعقاد ما يسمى «الاجتماع القيادي» في رام الله (22/12)، أطلت ...

وعود جون بولتون المستحيلة

د. محمد السعيد ادريس

| الاثنين, 21 يناير 2019

    يبدو أن الانتقادات «الإسرائيلية» المريرة لقرار الرئيس الأمريكي بالانسحاب المفاجئ من سوريا، قد وصلت ...

الحبل يقترب من عنق نتنياهو

د. فايز رشيد

| الاثنين, 21 يناير 2019

    إعلان النيابة العامة «الإسرائيلية» قبولها بتوصية وحدة التحقيقات في الشرطة لمحاكمة نتنياهو، بتهم فساد ...

لم يعد هناك خيار امام العالم العربى سوى ان يتغير بقرار ذاتى او ان يتغير بقرار من الخارج!

د. سليم نزال

| الاثنين, 21 يناير 2019

    العولمة تضرب العالم كله و تخلق عاما مختلفا عما شهدناه من عصور سابقة .اثار ...

ديمقراطية الاحتجاج وديمقراطية الثقة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 21 يناير 2019

    في الوقت الذي دخلت فيه حركة «السترات الصفراء» في فرنسا أسبوعها العاشر بزخم منتظم، ...

كوابيس المجال التواصلي الرقمي القادمة

د. علي محمد فخرو

| الأحد, 20 يناير 2019

منذ عام 1960 تنبأ الأكاديمي المنظِّر مارشال مكلوهان بأن مجيء وازدياد التواصل الإلكتروني سينقل الأ...

سنين قادمة وقضايا قائمة

جميل مطر

| الأحد, 20 يناير 2019

أتفق مع السيد شواب رئيس المنتدى الاقتصادي العالمي ومؤسسه على أننا، أي البشرية، على أبو...

التحالف الإستراتيجي في خطاب بومبيو

د. نيفين مسعد

| الأحد, 20 يناير 2019

كانت مصر هي المحطة الثالثة في جولة وزير الخارجية الأمريكية مايك بومبيو التي شملت ثما...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23506
mod_vvisit_counterالبارحة49166
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع115766
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر1063060
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63667457
حاليا يتواجد 4092 زوار  على الموقع