موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

بين «الرقة» وبئر العبد.. خيوط إرهابية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الجريمة الإرهابية البشعة التى ارتكبها إرهابيون تابعون على الأرجح لتنظيم «بيت المقدس» الإرهابى الخاضع لولاية تنظيم «داعش» بتفجير وقتل المصلين فى مسجد قرية الروضة التابعة لـ «بئر العبد» بقدر ما يكشف من عنف تكفيرى مفرط فى بشاعته بقدر ما يؤكد وصول هذا التنظيم إلى «مرحلة اليأس». فبعد أن عجز عن الصمود والمواجهة مع الجيش وقوات الأمن لجأ، فى خطوة يائسة، للانتقام من المدنيين الأبرياء وهم فى أرقى لحظات التألق الإيمانى وهم يؤدون شعائر صلاة الجمعة. كان هؤلاء المصلون فى ذروة السلام مع الله سبحانه وتعالي، لكنهم راحوا ضحية عملية انتقامية تؤكد أن هؤلاء الإرهابيين دخلوا بالفعل فى طريق مسدود، وأن نهايتهم باتت قريبة كما هى حال تنظيمهم الأم فى العراق وفى سوريا.

 

الجريمة مؤلمة وقاسية لكن التعمق فى قراءتها يكشف أنها تحمل بشائر الرجاء أكثر مما تظهره من مؤشرات اليأس. فهذا التنظيم الإرهابى عندما ارتكب هذه الجريمة كان يحاول أن يؤكد وجوده الذى دخل مرحلة الذبول والانكماش مقارنة بتنظيمات أخرى منافسة داخل سيناء تابعة لتنظيم «القاعدة» أو غيره من التنظيمات الإرهابية. فالتنظيم وجد نفسه يدفع الثمن مرتين، مرة بسبب قوة الضربات الموجعة التى يتلقاها على أيدى الجيش وقوات الأمن، ومرة بانهيار التنظيم الأم فى العراق وسوريا، ولم يجد من وسيلة غير تفجير هذا المسجد بمصليه لإثبات الوجود ولتصفية حسابات مع القبائل المتعاونة مع الجيش والشرطة فى الحرب على الإرهاب.

السؤال الذى يجب أن يشغلنا الآن هو كيف يفكر تنظيم «بيت المقدس» الإرهابى للخروج من مأزق الانحسار والتراجع؟ هل سيقبل أنصاره بحل التنظيم والدخول فى تجربة مراجعة كما فعلت تنظيمات «جهادية» سابقة، أم سيلتحق ويندمج فى تنظيمات إرهابية أخرى خاصة تنظيم القاعدة، أم سيجهز لمرحلة انطلاق جديدة ربما تكون أعنف وأخطر من كل المراحل السابقة.

السؤال نفسه مطروح على تنظيم «داعش» فى سوريا بعد هزيمته الكبرى فى مدينة «البوكمال» السورية أمام الجيش السورى وهزيمته قبل ذلك فى العراق والخروج من الموصل. فسؤال ماذا بعد لا يشغل الآن قادة تنظيم «داعش» وحدهم، لكنه يشغل بالأساس كل الدول والهيئات التى صنعت «داعش» وسلحته وأمدته بالخبرات اللوجستية والقتالية والتى وظفته لأداء أدوار تخدم مصالحها ومخططاتها. فهل هذه الدول والمنظمات مازالت ترى أدواراً وظيفية جديدة يمكن أن يقوم بها هذا التنظيم أم أن دوره قد انتهي؟ ربما لم ينشغل الكثيرون بسؤال أين ذهب الآلاف من مقاتلى «داعش» الذين كانوا يسيطرون على الموصل فى العراق؟ وأين الآلاف من مقاتلى هذا التنظيم الذين أحكموا السيطرة على مدينة «الرقة» السورية واتخذوها عاصمة لهم فى سوريا؟ أين كل هؤلاء: هل ماتوا؟ هل أدخلوا السجون؟ أم تم تهريبهم إلى الخارج وإلى أين؟ السؤال مشروع لأنهم بعد خروجهم من الموصل والرقة لم يعثر لهم على أ ثر هل تبخروا مثلاً؟ لو عرفنا إجابة هذه الأسئلة سيكون بمقدورنا إعادة تخطيط سياسة مواجهة جديدة وفعالة ضد التنظيم الإرهابى داخل مصر وسيكون بمقدورنا أن نعرف بدقة موقع مصر على خريطة هذا التنظيم. هل يمكن أن تكون مصر هى الميدان البديل الأرجح لنشاطه بعد هزيمته فى العراق وسوريا؟

وبمقدورنا أن نجمع بعض خيوط الإجابة عن هذه الأسئلة من مؤشرات وأحداث رافقت المعارك الضارية التى خاضها الجيش السورى مدعوماً بالطيران الروسى والقوات الحليفة. وأن نعيد قراءة وثائق وأوراق باتت متاحة تتحدث عن كيف تم تأسيس تنظيم «داعش» ومن هم الذين شاركوا فى تأسيسه؟ وهل هم مازالوا على تواصل معه أم لا؟

هذه الوثائق والأوراق لم يعد ممكناً التغاضى عنها ومجاملة كل من تورطوا فى بناء هذا التنظيم بعد كل ما نعانيه نحن فى مصر من جرائم أذرعته الإرهابية التى أضحت ممتدة من شرق البلاد فى سيناء إلى غربها فى الواحات ومناطق الحدود مع ليبيا.

قد تكون هذه هى البداية أن نعيد قراءة ودراسة ظروف تأسيس تنظيم «داعش» ومن قبله تنظيم «قاعدة الجهاد» الذى أسس لمحاربة الاتحاد السوفيتى فى أفغانستان وتحول بعدها إلى أداة فى يد من يمولونه لأداء وظائف حقيرة كان بعضها القتال فى العراق والتورط فى جرائم طائفية وعرقية ضد الشيعة وضد الأكراد لتفجير العراق من الداخل وفرض مخطط التقسيم اللعين، ثم انتقلوا إلى سوريا تحت غطاء الثورة وأصبحوا ثواراً. فتنظيم «داعش» الذى أسسه أبو مصعب الزرقاوى انطلاقاً من العراق كان جزءاً أصيلاً من تنظيم «القاعدة»، لكن «داعش» وجد من يدعمه ومن يموله ومن يقاتل معه فى سوريا وفى العراق، والمعلومات الأخيرة التى أخذت تخرج من معارك الرقة باتت فاضحة وكاشفة لكل المتورطين.

كان مفاجئاً وصادماً ما ورد على لسان وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف عندما أعرب عن قلق بلاده من «أمور غريبة» لاحظتها فى الآونة الأخيرة فى تصرفات «التحالف الدولي» بقيادة الولايات المتحدة فى سوريا. ففى مؤتمره الصحفى مع نظيره العراقى إبراهيم الجعفرى فى موسكو (23/10/2017) أوضح لافروف أن روسيا رصدت أكثر من مرة أثناء تقدم قوات الجيش السورى ضد معاقل «داعش» تحركات لمسلحين لدعم التنظيم الإرهابى يعبرون من دون عوائق مناطق خاضعة لسيطرة التحالف الدولي.

وجاء التحقيق الذى نشرته هيئة الإذاعة البريطانية «بي.بي.سي» أسمته «سر الرقة القذر» فضحت فيه جريمة تهريب الآلاف من مقاتلى «داعش» وعائلاتهم خارج مدينة الرقة هرباً من القتال الضارى الذى تتعرض له المدينة من الجيش السورى وحلفاؤه، بتواطؤ بين «داعش» وما يسمى بـ «قوات سوريا الديمقراطية» وهى قوات معارضة كردية مدعومة ومسلحة من القوات الأمريكية الموجودة فى سوريا وتعتبر اليد اليمنى والحليف القوى للأمريكيين داخل سوريا. وكان تحقيق الـ «بي.بي.سي» قد أكد أن العديد من الآلاف الذين تم نقلهم عبر شاحنات خارج مدينة «الرقة» قد تمكنوا على الأرجح من الانتقال إلى تركيا والعودة إلى بلدانهم حيث يمكن أن يعودوا لارتكاب اعتداءات.

الخيوط متصلة ومؤكدة بين الرقة وبئر العبد. فالعدو واحد والمعركة واحدة، والأهداف واحدة بين العراق وسوريا ومصر لإسقاط هذه الدول أو على الأقل تفريغ دورها من محتواه، وعلينا أن نواجه أصحاب المخطط المستفيدين منه ونحن نواجه أدواته. الإرهابيون الذين ليسوا إلا مجرد أدوات أما من يقف وراءهم فهم العدو الحقيقى الذى يجب أن نواجهه.

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4211
mod_vvisit_counterالبارحة51726
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع128859
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر492681
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55409160
حاليا يتواجد 3949 زوار  على الموقع