موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
«النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي:: قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام» ::التجــديد العــربي:: المغرب: 42 بليون دولار التجارة الخارجية في 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: اليابان والاتحاد الأوروبي يطلقان أكبر منطقة اقتصادية مفتوحة في العالم ::التجــديد العــربي:: شاكيرا تصل لبنان للمشاركة في مهرجانات الأرز الدولية في بلدة بشري (شمال لبنان) ::التجــديد العــربي:: مايك ماسي في لبنان يشعِل «مهرجان ذوق مكايل» ::التجــديد العــربي:: اكتشاف سبب اكتساب الوزن الزائد! ::التجــديد العــربي:: كريستيانو رونالدو ينتقل من ريال مدريد إلى يوفنتوس مقابل 112 مليون دولار ويقول بعد التوقيع اللاعبون في مثل سني يذهبون إلى قطر أو الصين ::التجــديد العــربي:: مطحون ورق البصل مع الكركم ولفه حول المعدة.. علاج لمرض السكر و التهابات المفاصل وآلام الظهر ::التجــديد العــربي:: سان جيرمان يحسم موقف نيمار ومبابي من الرحيل لريال مدريد في عدم دخوله في مفاوضات لضمهما ::التجــديد العــربي:: من هي والدة اللاعب الفرنسي المتوّج بلقب كأس العالم 2018 لكرة القدم كيليان مبابي الجزائرية ؟ ::التجــديد العــربي:: اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي::

النأى بالنفس فى السياق اللبنانى

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

كان رئيس الوزراء اللبنانى السابق نجيب ميقاتى أول من استخدم مصطلح «النأى بالنفس» إبان عهدته التى استمرت من يناير 2011 حتى مارس 2013، وكان يقصد بذلك الحفاظ على حياد لبنان إزاء الصراع الدائر فى سوريا بعدما تعسكر هذا الصراع واجتذب تدخلا من أطراف إقليمية عربية وغير عربية. وفى تبريره لسياسة الحياد المطلوبة قال ميقاتى ما معناه إن لبنان له رئتان إحداهما ترتبط بسوريا بحكم الجوار الجغرافى المباشر معها والأخرى ترتبط بالخليج العربى بحكم مئات الآلاف من العمالة اللبنانية فى دول الخليج، وبالتالى فإن الأوكسچين الذى يصل لبنان عبر هاتين الرئتين ضرورى لسلامته وبالأحرى لوجوده. هنا يلاحظ أن ميقاتى كان يشير بشكل غير مباشر إلى أن تورط لبنان فى الصراع السورى من شأنه الإخلال بتوازن علاقته الحيوية مع كل من السعودية وقطر من جهة وإيران من جهة أخرى وثلاثتها كانت تشتبك مع تطورات هذا الصراع فى تلك المرحلة. يُلاحظ أيضا أن حديث ميقاتى عن «النأى بالنفس» ارتبط بتحول لبنان من ساحة للتدخلات الإقليمية والدولية - كما يشهد بذلك تاريخه منذ الاستقلال - إلى طرف يمارس التدخل فى شئون الدول الأخرى نتيجة الامتدادات الإقليمية لبعض قواه السياسية الفاعلة، وهذا تطور مهم جدير بالمتابعة. وذلك أنه حتى عندما كان لبنان منطلقا للعمليات الفدائية التى نفذتها المقاومة الفلسطينية منذ نهاية الستينيات وحتى الاجتياح الإسرائيلى عام 1982 - كان الطرف المبادر بالاشتباك الخارجى طرف غير لبنانى أى منظمة التحرير الفلسطينية ، والأهم أن موضوع الاشتباك كان هو الصراع العربى -الإسرائيلى وليس شأنا داخليا كما هو الحال مع الصراع السوري.

 

وعندما تمت التسوية السياسية بين تيارى 8 و14 آذار فى عام 2016 وأوصلت ميشيل عون لرئاسة الجمهورية وسعد الحريرى لرئاسة الحكومة تضمن البيان الوزارى للحريرى ما نصه إن «لبنان السائر بين الألغام لا يزال بمنأى عن النار المشتعلة حوله فى المنطقة بفضل وحدة موقف الشعب اللبنانى وتمسكه بسلمه الأهلي. من هنا ضرورة ابتعاد لبنان عن الصراعات الخارجية ملتزمين احترام ميثاق جامعة الدول العربية وبشكل خاص المادة الثامنة منه». وقد ذكّر الحريرى بهذا البيان فى المقابلة التليفزيونية التى أجرتها معه الإعلامية المرموقة بولا يعقوبيان حيث كرر مرارا التأكيد على ضرورة النأى بالنفس (قالها 19 مرة بالتمام والكمال) وطالب بتحييد لبنان عن الصراعات الإقليمية لأن مصلحة اللبنانيين تكمن فى التطلع للداخل.

ويفتح لنا حديث الحريرى ومن قبله ميقاتى عن سياسة «النأى بالنفس» الباب لتسجيل مجموعة من الملاحظات ذات الصِّلة، الملاحظة الأولى أن الحريرى عَظّم من أهمية هذه السياسة إلى حد جعلها تسبق موضوع سلاح حزب الله نفسه الذى هو فى صلب القضايا الخلافية بين 8 و14 آذار حتى أن بولا يعقوبيان حين سألته هل لو تحقق هذا النأى بيكفي؟ أجاب دون تردد «بيكفي»، وهذه إجابة ذكية لأنها تعنى بشكل غير مباشر ربط سلاح الحزب حصرا بمواجهة إسرائيل وليس بالتورط فى ساحات عربية مختلفة . الملاحظة الثانية أن الحريرى عوّل كثيرا على تفاهمه مع الرئيس عون من أجل إعادة الأمور لنصابها وتجديد الالتزام بالبيان الوزارى وهو أمر صعب، فمن الصحيح أن الرئيس عون ترك رئاسة التيار الوطنى الحر لزوج ابنته ووزير خارجيته جبران باسيل لكنه لم يترك موقعه السياسى كحليف لحزب الله، وهذا التحالف أوصل عون للسلطة وهو الضمانة الأساسية لاستقرار عهدة رئاسة الدولة. الملاحظة الثالثة أن الحريرى ميز بين التدخل الإيرانى فى لبنان لتوريطه فى صراعات اليمن وسوريا والبحرين وبين التدخل السعودى فى لبنان الذى يتوخى مصلحته الاقتصادية، وإذا استعدنا خطاب السيد حسن نصر الله يوم الجمعة الماضى لوجدناه قد قال نصا بعكس ذلك حين ذكر أن السعودية وإيران لهما نفوذ فى لبنان لكن السعودية تتدخل فى شأن لبنان الداخلى أما إيران فلا، وهذا غير صحيح كما نعلم. فى عالم السياسة لا توجد مساعدات اقتصادية دون أثمان سياسية، وغاية أى نفوذ سياسى التأثير فى عملية صنع القرار .

ما سبق يوضح لنا صعوبة أن ينأى لبنان بنفسه عن صراعات المنطقة طالما ارتبطت قواه الرئيسيّة بالأطراف المشتبكة فى تلك الصراعات ، وفى الأمد المنظور تبدو الساحة اليمنية هى الأكثر عُرضة للاشتعال من جملة التطورات المتلاحقة التى توالت عليها بدءا من التصعيد الصاروخى للحوثيين وانتهاء بحصار التحالف الدولى للمنافذ اليمنية. ولقد ذكر نصر الله ذلك بكل وضوح فى خطابه الأخير حين قال إن «موقفنا» من اليمن خارج الحسابات السياسية فهو موقف دينى وأخلاقى و«سنساءل» عنه أمام الله. وهذا يجعل البحث عن حل أزمة الرئيس الحريرى يبدأ من صنعاء وليس بيروت، ويوجب بالتالى تكثيف الجهود السياسية فى الفترة المقبلة من أجل تحريك الوضع اليمنى المتجمد، ويمكن لمصر أن تأخذ زمام المبادرة فى هذا الشأن فوساطتها مطلوبة لأن «نأيها» بالنفس عن سياسات المحاور الإقليمية موضع تقدير كبير.

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات

News image

  كشف وزارة الصحة العراقية، عن مقتل ثمانية أشخاص وإصابة 56 آخرين خلال الاحتجاجات الشعبية المستمرة ...

مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية

News image

ضبطت قوات الأمن المصرية، عصابة لتهريب الآثار بحوزتها 484 قطعة أثرية، في محافظة المنيا في ...

مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا

News image

أعرب مندوب السويد لدى الأمم المتحدة رئيس مجلس الأمن للدورة الحالية، أولوف سكوغ، عن أمل...

قمة هلسنكي تدشن حواراً من أجل «الصداقة والسلام»

News image

اختُتمت القمة التاريخية التي جمعت للمرة الأولى بين الرئيسين الأميركي دونالد ترامب والروسي فلاديمير بوت...

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«النظام الجديد» في تركيا

د. محمد نور الدين

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    أعلن الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، أن تركيا دخلت فعلياً النظام الرئاسي، فور أدائه ...

هلسنكي والبحث عن أسس نظام عالمي مختلف

د. حسن نافعة

| الأربعاء, 18 يوليو 2018

    تعكس تصرفات الرئيس الأميركي دونالد ترامب منذ وصوله إلى البيت الأبيض درجة كبيرة من ...

عن الاحتجاجات والصيف في العراق

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 17 يوليو 2018

    لم تكن الاحتجاجات العراقية في المحافظات الجنوبية خصوصا جديدة، بل تتكرر كل عام منذ ...

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2129
mod_vvisit_counterالبارحة53156
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع179933
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر543755
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55460234
حاليا يتواجد 4136 زوار  على الموقع