موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

في النقاش حول الدولة المدنية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حتى الآن لا تزال فكرة الدولة المدنيّة تشهد نقاشاً واسعاً وجدالاً حاداً بين تيّارين متصارعين، لدرجة أنها تثير التباساً شديداً وغموضاً كبيراً، يتوزّع بين المدنّس والمقدّس وبين التنديد والتأييد ، لأن الخلاف حول المفهوم قاد في جزء منه إلى صراعات بعضها عنفي، لتعلّقه بالحقوق والحرّيات وادّعاء الأفضليات والزعم بامتلاك الحقيقة، والسبب في ذلك هو المأزق التاريخي والثقافي الذي وصلت إليه الدولة العربية الحديثة ما بعد مرحلة الاستعمار، بمختلف مسمّياتها: محافظة أو ثورية، يمينية أو يسارية، جمهورية أو ملكية، دينية أو علمانية.

 

ولعل النقاش يشتبك حالياً، مع فكرة الدولة أساساً، قبل توصيفاتها الأخرى من حيث هي دولة أولاً، ولها واجب حفظ أرواح وممتلكات الناس وحفظ النظام والأمن العام ثانياً، لأنها مهدّدة بالتفتّت، سواء كانت دولة ثيوقراطية أو أوتوقراطية أو أُليغارشية أو دولة دينية أو علمانية أو «منزلة بين المنزلتين»، بنظام رئاسي أو برلماني، وبدستور جامد أو مرن.

وإذا كان ظهور الدولة القومية قد تعزّز عشية الثورة الصناعية وبُعيد الثورة الفرنسية العام 1789، فإن فكرة الدولة المدنية، سواء ورد هذا المصطلح أو لم يرد في أدبيات العلوم السياسية، لم تظهر على الساحة إلّا في وقت متأخّر، وخصوصاً خلال العقود الثلاثة الأخيرة في العالم العربي، ولاسيّما بعد موجة ما سمّي ب «الربيع العربي»، لذلك فإن المصطلح أثار ويثير مثل هذا التجاذب والتعارض والأخذ والردّ، لأنه لم يتم تبيئته أو توطينه بعد في دولنا ومجتمعاتنا، بما يتناسب مع الخصوصية الدينية والثقافية.

والدولة المدنية بهذا المعنى هي اتحاد أفراد يعيشون في مجتمع يخضع لمنظومة من القوانين مع وجود قضاء يرسي مبادئ العدالة في إطار عقد اجتماعي، تتوافق فيه إرادات المجتمع. والمدنية تتأتّى من كون الإنسان كائناً مدنياً بطبعه، وبالتالي فإن القواعد التي تنظّم حياته وعلاقاته ستكون مدنيّة، وهو مفهوم أخذ به أرسطو وابن سينا وابن خلدون ومونتسكيو وغيرهم.

ومن خصائصها التمييز بين الحقل العام أو الفضاء العام والفضاء الخاص، وعدم خلط الدين بالسياسة، وليس من وظائفها معاداة الدين، كما يذهب إلى ذلك خصومها، لكن من واجباتها وضع مسافة واحدة بينها وبين الأديان، وعدم السماح باستغلال الدين أو استخدامه لأغراض سياسية أو خاصة، مع تأكيد الاحترام لجميع الأديان وحق الإنسان في العبادة وممارسة الشعائر والطقوس بحرّية ودون قيود، إلّا بما يحدّده القانون بعدم التجاوز على حقوق الغير.

ويثور بشأن فكرة الدولة المدنيّة رأيان، الأول، وهو ما أُطلق عليه الرأي الإنكاري الذي يعتبر وجودها والإقرار بها سيُبعد مجتمعاتنا عن الدين، ويعتبر هذا الرأي كل شيء موجود في شريعتنا بما فيه فكرة الدولة المدنيّة، «وإن بضاعتنا ردّت إلينا»، وهو يرفض الانفتاح والتفاعل مع التراث القانوني والدستوري العالمي، انطلاقاً من نظرته إلى نفسه وارتيابه من الغير في إطار دائرة نسقيّة مغلقة.

أما الرأي الثاني، فهو ما اسمّيه الرأي التغريبي الذي يعتبر التراث معوّقاً لدخول دولنا ومجتمعاتنا عالم الحداثة والتقدّم، وحسب وجهة النظر هذه: إذا ما أردنا ولوج عالم الحداثة أو ما بعدها، فعلينا بالقطيعة الأبستمولوجية (المعرفية) مع التراث والماضي. ويواجه هذا الرأي المتطرّف، رأي آخر مغرق في رجعيته وانغلاقه، يستخدم «الإسلام وتعاليمه السمحاء ضد الإسلام»، وهو ما ندعوه «بالإسلاملوجيا»، كما هي التنظيمات الإرهابية التكفيرية. وعلى النقيض منه هو التوجه الاستشراقي الذي نطلقُ عليه «الإسلامفوبيا» أي «الرهاب من الإسلام»، وهي فكرة استعلائية ضد الإسلام، باعتباره ديناً يحضّ على العنف والإرهاب حسب وجهة النظرة هذه.

وأياً كانت الآراء والدعوات بالإنكار أو بالتغريب أو غيرها، فإنها جميعها بعيدة عن مفهوم الدولة المدنيّة، التي تقوم على العقلانية واستيعاب التراث وإسهامات المبدعين المسلمين لتجاوز الإنكارية والإقصائية الاغترابية في آن. وهو الأمر الذي يحتاج إلى تطوير النقاش بشأن بعض قواعد الحكم في الإسلام، سواء ما يتعلّق بمبادئ الشورى والاستخلاف والبيعة و«أهل الحلّ والعقد»، وصولاً إلى الديمقراطية وقواعدها العامّة، مع مراعاة الخصوصيات واحترام الهوّيات.

إن مفهوم الدولة المدنيّة يتجاوز دولة الخلافة ودولة الولي الفقيه ودولة الحق الإلهي ودولة التصوّر الداعشي، كما أنه يتجاوز الدولة العلمانية الإلحادية التي لا تقيم وزناً للدين ولا تعطي للأديان ما تستحقّه، لاسيّما عبر التفسير الأحادي المادي للتاريخ. ويمكن للدولة أن تكون مدنيّة بخلفيات دينية، سواء مسيحية أو مسلمة أو بوذية أو غير ذلك، ومثالنا تركيا والهند وماليزيا وغيرها.

وإذا كان الحديث والنقاش يدور بين النخب الفكرية السياسية، فإن جزءاً منه انتقل إلى الشارع، في الجامعة والإعلام والمنابر والحشود الشعبية، ولذلك حسناً فعلت وزارة الثقافة الأردنية بالدعوة إلى مؤتمر لتخصيب النقاش وتوليد الأفكار، خصوصاً أن الملك عبد الله الثاني، كان قد طرح فكرة الدولة المدنيّة في إطار الواقع الأردني، الأمر الذي يحتاج إلى مقاربات متنوّعة وتجارب عديدة تشكل خلفية لذلك، ويمكن الاستفادة منها دون استنساخها أو اقتباسها حرفياً.

drhussainshaban21@gmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم2002
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع228219
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1009931
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65164384
حاليا يتواجد 2824 زوار  على الموقع