موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

صراع الحقائق بين واشنطن وموسكو

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

منذ أيام قليلة مضت، وبالتحديد يوم الخميس الماضى كان المبعوث الأممى للأزمة السورية ستيفان دى ميستورا يخاطب مجلس الأمن فى نيويورك عبر دائرة تليفزيونية مغلقة من جنيف عن تصوره الإجرائى للمضى قدماً فى تسوية الأزمة السورية حيث طالب «الجهات ذات النفوذ» على جماعات المعارضة السورية إلى استخدام نفوذها لـ «التفاوض على الجوهر» خلال محادثات جنيف التى من المقرر أن تبدأ فى الثامن والعشرين من نوفمبر المقبل. من أهم ما قاله دى ميستورا فى مخاطبته أعضاء مجلس الأمن قوله: «الآن هى لحظة الحقيقة». ولحظة الحقيقة التى كان دى ميستورا يعنيها هى أنه «مع هزيمة تنظيم (داعش) فى معقله بالرقة ودير الزور تكون عملية السلام السورية قد وصلت إلى لحظة الحقيقة» وأضاف «يجب أن تدخل كل الأطراف فى مفاوضات فعلية.. فى اتجاه صياغة دستور جديد, وإجراء انتخابات فى سوريا تحت إشراف الأمم المتحدة».

 

هذه الرؤية المتفائلة للمبعوث الأممى كان مرتكزها الأساسى هو الاعتراف بواقع توازن القوة الذى فرض نفسه على الأرض لمصلحة تحالف روسيا مع النظام السورى وإيران وحزب الله. وهو الواقع الذى أسس لجولات لقاء «أستانة» بين كل من روسيا وإيران وتركيا باعتبارها الدول الضامنة لاتفاقات التهدئة ومناطق منع التوتر التى أخذت تهيئ فصائل المعارضة للقبول بواقع سياسى جديد، وقبلها الدول الداعمة لهذه الفصائل وهذا الواقع فرض التراجع على الجميع عن مطلب إسقاط النظام، وإبعاد الرئيس السورى بشار الأسد عن المستقبل السياسى لسوريا.

كانت هذه هى الحقيقة التى يعنيها ميستورا، وعلى أساسها بدأ يعد لمؤتمر جنيف، فى هذا التوقيت بالذات، وفى ذات المكان كان وزير الخارجية الأمريكى تيلرسون يكشف النقاب عن حقيقة أخرى مناقضة تماماً، كشف أول معالمها أمام المؤتمر الصحفى الذى عقده فى جنيف عقب لقائه مع ميستورا عندما قال إن «الرئيس السورى بشار الأسد وأسرته ليس لهم دور فى مستقبل سوريا» وأكمل.. «القضية الوحيدة هى كيفية تحقيق ذلك» ثم انبرى تيلرسون «تريد الولايات المتحدة سوريا كاملة وموحدة لا دور لبشار الأسد فى حكمها» وزاد «عهد أسرة بشار الأسد يقترب من نهايته».. وأضاف «لا أرى أن هزيمة داعش وما يحصل فى سوريا انتصار لإيران.. أراه استغلالاً إيرانياً للأوضاع فى سوريا، لأن طهران مجرد متطفل».

معنى كلام الوزير الأمريكى أنه رافض لحقائق توازن القوى الذى فرض نفسه فى سوريا ويسعى لفرض واقع قوة جديد وبديل، هذه هى الحقيقة الأخرى التى لم ترد على خاطر ميستورا، حقيقة من شأنها إفشال مساعيه لعقد مؤتمر جنيف، لأن واشنطن تريد ذلك، وقد تمنع انعقاد مؤتمر جنيف قبل أن تفرض واقعاً جديداً لتوازن قوة بديل.

الجديد فى هذا الأمر أن حديث تيلرسون حول رغبة واشنطن فى وضع نهاية لحكم الأسد وأسرته لم يأت من فراغ، فالتحركات كانت قد بدأت بالفعل ليس ضد الرئيس الأسد ونظامه، بل وضد التحالف المنتصر فى سوريا بأطرافه الأربعة: النظام السورى وروسيا وإيران و«حزب الله» فى سوريا كشف وزير الخارجية الروسى سيرجى لافروف فى مؤتمره الصحفى مع وزير الخارجية العراقى إبراهيم الجعفرى فى موسكو حقائق مثيرة للغاية عن تحركات أمريكية مريبة تجاوزت دعم الحليف الكردي، أى قوات سوريا الديمقراطية والسعى لتمكينها من السيطرة على أوسع مساحة ممكنة من مناطق انسحاب قوات «داعش» فى محافظة الرقة، بل ودعم «داعش» نفسه. فقد اتهم لافروف واشنطن بالتواطؤ مع «داعش». كما أعرب عن «دهشة روسية» بسبب «أمور غريبة» تحصل فى أماكن سيطرة قوات التحالف التى تقودها واشنطن، موضحاً أن «موسكو رصدت أكثر من مرة أثناء تقدم القوات النظامية ضد معاقل (داعش) تحركات لمسلحين لدعم التنظيم الإرهابى يعبرون من دون عوائق مناطق خاضعة لمناطق سيطرة التحالف الدولي». ولفت لافروف إلى «تحركات توحى أيضاً بتسهيلات يقدمها التحالف لتحركات الإرهابيين، بينها حالات انسحاب جماعى لعناصر (داعش) من الرقة أثناء حصار التحالف للمدينة».

التصعيد الأمريكى الأعنف ضد النظام السورى والذى ينبئ بإجراءات عسكرية أمريكية ضد دمشق باتت محتملة جاءت ضمن ملف الأسلحة الكيميائية عقب صدور تقرير دولى عرضه الأمين العام للأمم المتحدة على مجلس الأمن اتهم النظام السورى بالمسئولية عن استخدام غاز السيرين الكيماوى على مدينة «خان شيخون» فى 4 أبريل 2017، وسارعت الدول الغربية، وعلى رأسها الولايات المتحدة بإعداد مشروع قرار من مجلس الأمن «تحت الفصل السابع» وأعلنت المندوبة الأمريكية فى الأمم المتحدة نيكى هايلي، بعد صدور ذلك التقرير، أن «التحقيق يؤكد مسئولية نظام الأسد عن هجوم خان شيخون الكيماوي، وعلى الرغم من ذلك يحاول البعض حماية هذا النظام، وهذا ما يجب أن يتوقف الآن» فى إشارة إلى روسيا التى اتهم مندوبها فى مجلس الأمن التقرير بأنه لم يوضع على أسس مهنية محترفة.

هذا التصعيد الأمريكى ضد النظام السورى اقترن بتصعيد متزامن ضد إيران وحزب الله وروسيا عن طريق فرض المزيد من العقوبات عبر تشريعات يجرى إعدادها فى الكونجرس، فى الوقت الذى يجرى تصعيد المواجهة الأمريكية ضد الاتفاق النووى مع إيران، وضد روسيا فى ملف التدخل الروسى فى حملة انتخابات الرئاسة الأمريكية، وهو تصعيد ينقل المواجهة بين واشنطن وموسكو من إطارها السورى الضيق إلى إطار عالمى أوسع قد يدفع بفرض أجواء حرب باردة جديدة تهدد الأمن والاستقرار العالمي، حيث أعلن أن هيئة محلفين فيدرالية فى واشنطن وافقت على توجيه اتهامات لعدد من الأشخاص قد يتم اعتقالهم لم يتم الإفصاح عن هويتهم، فى ذات الوقت اضطرت الإدارة الأمريكية للخضوع لضغوط الكونجرس ونشر لائحة تضم 39 شركة روسية منتجة للسلاح سيتم مقاطعتها وفرض عقوبات صارمة على كل من يتعامل معها.

هذا التصعيد قد يتجاوز حدود فرض «حقائق جديدة» تحكم مستقبل الأزمة السورية إلى فرض حقائق أكثر اتساعاً تعيد واشنطن مجدداً إلى ممارسة أدوار القوة العالمية الأحادية، ضاربة عرض الحائط بكل الحقائق التى باتت تتحدث عن «تعددية قطبية» يجب أن تحكم العالم فى حرب غير مسبوقة من فرض الحقائق بين واشنطن وموسكو.

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32909
mod_vvisit_counterالبارحة55320
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع191293
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر639936
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60423910
حاليا يتواجد 4602 زوار  على الموقع