موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البرلمان الكوبي يختار ميغيل دياز-كانيل المسؤول الثاني في السلطة الكوبية مرشحا وحيدا لخلافة الرئيس المنتهية ولايته راوول كاسترو ::التجــديد العــربي:: عودة 500 لاجئ سوري طوعا من بلدة "شبعا" جنوبي لبنان إلى قراهم وخصوصاً بلدتي بيت جن ومزرعة بيت جن ::التجــديد العــربي:: "خلوة" أممية في السويد حول سوريا ::التجــديد العــربي:: روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية ::التجــديد العــربي:: البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية ::التجــديد العــربي:: اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر ::التجــديد العــربي:: الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر ::التجــديد العــربي:: النفط عند أعلى مستوى منذ نهاية 2014 ::التجــديد العــربي:: صفاقس التونسية تشهد العديد من الفعاليات الثقافية ::التجــديد العــربي:: مهرجان دبي السينمائي يعدّل موعد تنظيمه الدوري ::التجــديد العــربي:: النشاط الجسدي يحمي المسنين من السقوط أكثر من الفيتامينات ::التجــديد العــربي:: الفيفا يعتزم إلغاء كأس القارات والاستعاضة عنها بمونديال الأندية ::التجــديد العــربي:: تحديد موعد إقامة كلاسيكو إسبانيا بين الغريمين برشلونة وريال مدريد في السادس من مايو المقبل على ملعب "كامب نو" معقل الفريق الكتالوني ::التجــديد العــربي:: الجنائية الدولية تجري استقصاء مبدئيا حول أحداث غزة ::التجــديد العــربي:: لبنان يستعد لانتخابات برلمانية بتحالفات جديدة ::التجــديد العــربي:: 'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم ::التجــديد العــربي:: السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه ::التجــديد العــربي:: الجيش المصري يعلن القضاء على أمير تنظيم داعش في عملية مداهمة لعدد من المناطق الجبلية الوعرة وسط سيناء ::التجــديد العــربي:: كوبا تستعد لانتخاب بديل لعهد كاسترو ::التجــديد العــربي::

حكومة مردخاي!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


في محاضرة له مؤخراً كرر وزير الحرب السابق الجنرال موشيه يعلون مواقفه ومعها مواقف كافة تلاوين غلاة اليمين الصهيوني القائلة بعدم إخلاء مستعمرات التهويد التي ابتلعت غالبية الأراضي في الضفة وانتثرت في كامل مساحتها، وفي محادثات مغلقة تم تسريبها،

أكَّد آفي غابي رئيس حزب العمل بأنه لا يوجد فرق بين موقفه وموقف الجنرال يعلون فيما يتعلق بالمستعمرات. هذا يعني ببساطة أن كافة المستوى السياسي الصهيوني الفاعل، وبغض النظر عن تصنيفاته يميناً ويساراً، هو مجمع على ذات السياسة التهويدية التي يقودها الإتلاف النتنياهوي، ولأمر بسيط أيضاً، وهو أنها ذات الاستراتيجية الصهيونية المعتمدة والمجمع عليها منذ بدء الصراع على فلسطين ونشوء الكيان الغاصب، والتي ستظل ملازمة له ما ظل قائماً على أنقاض الوطن الفلسطيني.

 

الاستراتيجية وسياساتها والمواقف المعبِّرة عنها لا من جدة فيها سوى اقترابها من الاجهاز على ما لم يهوَّد بعد من الضفة، لذا، لابد وأن يكون لها ما يوازيها بالضرورة من تصعيد آخر يتبدى عملياً وبجلاء الآن في الضفة، لاسيما وأن اوسلوا أدَّت ما عليها... اعتراف بالكيان، تنازل عن 78% من فلسطين، ما تبقى أراض متنازع عليها، والمتنازع عليه هوِّد أغلبه وما تبقى قيد التهويد، والسلطة بلا سلطة باتت لا تعني أكثر مما كان يراد توظيفها للقيام به، وهو تحوُّلها إلى أداة أمنية في خدمة أمن الاحتلال وحفظه، وتوفير احتلال مريح له وهو ما هو بالكائن، كما ويتم تطوير تخادمها باضطراد اتساقاً مع منجزات التهويد إلى مقاول باطن في مشوار تصفية القضية وآخر محطاته "الحل الإقليمي"، أي النتنياهوي في نسخته الترامبوية المسماة "صفقة القرن"... لذا:

تشتكي سلطة أوسلو الآن مما دعته "حكومة ظل" احتلالية في الضفة، ومقرها في مستعمرة "بيت إيل"، أي على مبعدة من "المقاطعة"، أو مقر رئاسة السلطة في رام الله، بما لا يتجاوز كيلومتراً واحداً. رئيس هذه الحكومة هو الجنرال يوآف مردخاي، المسمى رسمياً "منسق شؤون المناطق"، أما مهمتها، إلى جانب متابعة التنسيق الأمني بين السلطة والاحتلال، فهي ممارسة سياسة تصعيدية موازية لما أنجزته استراتيجية التهويد، وتتوائم مع آخر ما رست عليه نسخ المشاريع التصفوية المطروحة، فتتمثل الآن في خطوات سحب مضطرد لأجزاء من صلاحيات السلطة المحدودة التي سمحت بها بنود اتفاقية أوسلو... سحبت سلطاتها الأمنية في مناطقها، دونما التخلي عن دورها الوظيفي كأداة أمنية في خدمة الاحتلال، وتحويلها إلى ما لا يزيد كثيراً عن بلدية، بمصادرة أجزاء واسعة من صلاحياتها المدنية تباعاً على محدوديتها، لتصبح فعلاً أقل من حكم ذاتي محدود، والأقرب إلى مقاول يوكل الاحتلال له ما يريد منه القيام به، مقابل الإبقاء عليه، أو السماح له بالاستمرارية المدروسة وإلى حين... مثلاً:

بات المنطقة التي تدعى "ج"، وفق التقسيمات الثلاث التي رسمتها اتفاقية أوسلو، والتي يطالب الوزير بينت بضمها للكيان، محرَّمة تقريباً على السلطة، ذلك بإيقاف صرف مئات التصريحات الي تسمح لضباط أمنها بالتحرك فيها. ولا يقتصر الأمر على هذه المنطقة، بل يتعداها إلى سحب الكثير من صلاحياتها في المنطقتين "أ" و"ب"، كعدم السماح، مثلاً، بنقل موقوفين جنائيين بين المدن المحاصرة بالحواجز العسكرية لمحاكمتهم، بل والقفز عليها بالتدخُّل المباشر في حياة المواطنين عبر التحكم في معاملاتهم المعيشية اليومية، الأمر الذي يفسِّر زيادة عدد الموظفين في ما تسمى "الإدارة المدنية" التابعة للاحتلال، وكذا، تقسيم الضفة إلى مناطق، وتعيين قائد عسكري رفيع على رأس كل منطقة لإدارتها، ومنحه من الصلاحيات ما هو أعلى من السلطة والفوق منها، وصولاً إلى إصدار قرارات إغلاق مؤسسات، ومحال تجارية، ومكاتب إعلامية، ومحطات إذاعة وتلفزيون، واعتقال صحافيين، ومعلقين على شبكات التواصل الاجتماعي... إنهم بذا يطبقون حلهم الاحتلالي، بمعنى تصفية القضية خطوة خطوة وفق رؤيتهم لأنهائها، وكله والسلطة لا تملك من أمرها سوى استجداء التسوية في الحافل الدولية والمطالبة ﺑ"حل الدولتين"!!!

إن هذا الذي يتم يشي بوشيجة تربطه مع ما يسرِّبه الإعلام الصهيوني حول ما بات يطلق عليها مبادرة ترامب، والتي يقولون أنها سوف تطرح عما قريب في بازار تصفية القضية، هذا الذي يجري الإعداد لإقامته على قدم وساق، وانطلاقاً مما يقال عن وجود قناعة لدى البيت الأبيض بأن "رئيس السلطة، محمود عباس، إنسان جدِّي جدَّاً، ومعني بالسلام مع الإسرائيليين"... القناة الثانية في الكيان الاحتلالي وصفت المبادرة المرتقبة بالمختلفة عن كل سابقاتها من المبادرات الأميركيات، وإن أهم ما فيها ويروق للصهاينة أنها "لن تجبر الأطراف على الموافقة عليها"، وإن تفاوض الأطراف عليها مرجَّح أن يتم في عواصم عربية، وأن لا من مرجعية أو سقف زمني له، والأهم، أنه سوف يبدأ باتفاقيات سلام مع دول عربية لم تكشف المصادر الصهيونية عنها... وصولاً للسلام الإقليمي أولاً، الذي لطالما دعا وألحَّ نتنياهو عليه!!!

... أما السلطة، فالمفارقة أنه قد بات ما من شاغل لها مؤخراً إلا التأكيد على أهم شرط من شروط نتنياهو لقبول الاحتلال بالمصالحة الفلسطينية، أي نزع سلاح غزة... ومنه قول رئيسها، "لا نريد ميليشيات، وهذا ما نقصد به المصالحة وما نعمل عليه"!!!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

روسيا تطرح في مجلس الأمن خطة من 6 خطوات لتسوية الأزمة السورية

News image

طرحت روسيا أثناء جلسة خاصة في مجلس الأمن الدولي عقدت اليوم الثلاثاء، خطة شاملة تضم...

البشير يقيل وزير الخارجية لكشفه شللا دبلوماسيا بسبب الأزمة المالية

News image

الخرطوم - قالت وكالة السودان للأنباء الخميس إن قرارا جمهوريا صدر بإعفاء وزير الخارجية ابر...

اردغان يفاجى المعارضة: الاعلان عن إجراء انتخابات رئاسية وبرلمانية مبكرة في الرابع والعشرين من يونيو/ حزيران المقبل

News image

حالة من الجدل خلفها قرار الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، بإجراء انتخابات رئاسية وبرل...

بوغدانوف: التحضير للقاء أستانا التاسع حول سوريا مستمر

News image

أعلن نائب وزير الخارجية الروسي، ميخائيل بوغدانوف، اليوم الخميس، أن التحضير مازال جاريا لعقد لقا...

الخارجية الأمريكية: لا نسعى للمواجهة مع روسيا في سوريا لكننا مستعدون لاستخدام القوة حال تطلب الأمر

News image

أكدت الخارجية الأمريكية، اليوم الأربعاء، أن الولايات المتحدة لا تسعى للمواجهة مع روسيا في سور...

'يوم الأسيرالفلسطيني' : 6500 سجين يقبعون في الاعتقال من ضمن مليون فلسطيني مروا من سجون الاحتلال، نحو خمسون منهم مر اكثر من خُمس قرن على أسرهم

News image

القدس- أحيا الفلسطينيون الثلاثاء "يوم الاسير الفلسطيني" في مسيرات تضامنية في مدن وقرى الضفة الغ...

السودان ينسف جهود التهدئة مع مصر بشكوى في مجلس الأمن يأتي ردا على تنظيم القاهرة اقتراع الرئاسة في مثلث حلايب المتنازع عليه

News image

الخرطوم - أعلن وزير الخارجية السوداني إبراهيم غندور، الأربعاء، أن بلاده تقدمت بشكوى لمجلس الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

البطشُ شهيدُ الفجرِ وضحيةُ الغدرِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لا ينبغي أن يراودَ أحدٌ الشك أبداً في أن قاتل العالم الفلسطيني فادي البطش ...

عملية نهاريا تاريخ ساطع

عباس الجمعة | الاثنين, 23 أبريل 2018

    لم تأل جبهة التحرير الفلسطينية جهداً ، ولم تبخل بتقديم المناضلين الثوريين ، فأبناء ...

انتهاج ذات السياسات يقود إلى الهزيمة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    لعل الدكتور جورج حبش كان القائد الفلسطيني العربي الوحيد, الذي وضع يده على الجرح ...

القدس ومعركة القانون والدبلوماسية

د. عبدالحسين شعبان

| الاثنين, 23 أبريل 2018

I "إن أي نقاش أو تصويت أو قرار لن يغيّر من الحقيقة التاريخية، وهي إن ...

أصل الحكاية

توجان فيصل

| الاثنين, 23 أبريل 2018

توالت في الأردن عمليات سرقة مسلحة لبنوك بشكل خاص، وعمليات سرقة أصغر لمحال تجارية يند...

ثمن الهيمنة العالمية الأمريكية

مريام الحجاب

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  تعتبر الولايات المتحدة الوجود العسكري في جميع أنحاء العالم أحد الأدوات الرئيسية لضمان المصالح ...

التسوية التاريخية مطروحة في شرق آسيا

جميل مطر

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    جاء الرئيس مون إلى منصب الرئاسة في كوريا الجنوبية وعلى رأس برنامجه التوصل إلى ...

الإرهابيون الجدد: نصف الحقيقة الآخر

عبدالله السناوي

| الاثنين, 23 أبريل 2018

  ننسى ـ أحيانا ـ أن ننظر فى المرآة لنرى كيف تبدو صورتنا فى عيون ...

لحظة مفصلية في التحرر الوطني للمغرب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 23 أبريل 2018

    قطع المغرب الحديث شوط الانتقال الصعب من معاهدة «الحماية» الفرنسيّة، التي فُرِضت عليه (مارس/آذار ...

أين حصة القدس من المجلس الوطني...؟؟

راسم عبيدات | الاثنين, 23 أبريل 2018

    بداية دعونا نقول بان التمثيل في المجلس الوطني الفلسطيني،خضع لمعادلة الداخل والخارج وثقل الثورة ...

وحدث العدوان الثلاثي الثاني ، ثم ماذا بعد؟

د. صباح علي الشاهر

| الأحد, 22 أبريل 2018

  -١-   لم يحدث العدوان الثلاثي الأول بسبب من أن عبد الناصر كان يقتل شعبه، ...

حق العودة في القانون الدولي والقرارات الدولية

د. غازي حسين | الأحد, 22 أبريل 2018

تؤكد الدراسات القانونية وتقارير لجان الأمم المتحدة المعنية بالحقوق الوطنية الثابتة لشعبنا العربي الفلسطيني أنّ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23750
mod_vvisit_counterالبارحة36324
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع60074
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي215791
mod_vvisit_counterهذا الشهر806548
mod_vvisit_counterالشهر الماضي972375
mod_vvisit_counterكل الزوار52938980
حاليا يتواجد 2067 زوار  على الموقع