موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

حماس والتجاذبات الدولية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

فى الثانى عشر من هذا الشهر تم توقيع اتفاق للمصالحة الفلسطينية برعاية مصر وبدور مُقَدر لجهاز المخابرات العامة المصرية. ولقد انبنى هذا الاتفاق فى جوهره على اتفاق القاهرة عام 2011 الذى ينص باختصار على توحيد رأس السلطة الفلسطينية عبر تشكيل حكومة اتفاق وطنى وإطلاق انتخابات تشريعية ورئاسية. الإنجاز الذى تحقق قبل أسبوعين -مهم وهو استمرار للدور العربى المتنامى لمصر فى سوريا وليبيا، وثمة أمل كبير فى أن تستمر المصالحة الفلسطينية لأنها تقترن بإجراء عملى يهدف لإنهاء ازدواجية السلطة وأعنى به حل اللجنة الإدارية الحكومية التى كرست الأمر الواقع فى غزة ، وهذا الإجراء هو أبرز ما يميز مصالحة عام 2017 عما سبقها من مصالحات اقترنت بأسماء مدن عربية كمكة وصنعاء والدوحة فضلا عن القاهرة بطبيعة الحال صاحبة العدد الأكبر من الاتفاقات والمفاوضات والتفاهمات المماثلة، فالقضية الفلسطينية هى جزء لا يتجزأ من الأمن القومى المصري.

 

هناك إذن ما يدعو للتفاؤل بتوحد الصف الفلسطينى هذه المرة، لكن على الجانب الآخر فإن هناك تحديات جسيمة تواجه عملية المصالحة. جزء من هذه التحديات داخلى يرتبط بالقضايا الخلافية التى تم تأجيل التفاهم حولها لأن إثارتها الآن تُجهض المصالحة، لكن جزءا آخر له بعد خارجى وهو يرتبط بالتربص الإسرائيلى بالمصالحة وهذا أمر منطقى فالتشرذم الفلسطينى يحرف الانتباه عن جوهر الصراع العربى الإسرائيلي، ولهذا لم يكن مفاجئا أن يضع المجلس الوزارى الإسرائيلى المصغر لشئون السياسة والأمن قائمة طويلة من الشروط لقبول المصالحة واستئناف عملية التفاوض مع الفلسطنيين، تبدأ هذه الشروط بالاعتراف بإسرائيل وتفكيك سلاح حماس وتنتهى بقطع العلاقة مع إيران. وفى ضوء ذلك لعله لم يكن من الملائم أن يقوم وفد رفيع المستوى من حركة حماس بزيارة طهران بعد أسبوع من توقيع اتفاق المصالحة، فمثل هذه الزيارة تُكثِّف من محاولات تخريب المصالحة قبل استتابها - لاسيما وقد جاءت الزيارة مصحوبة بتصريحات تصعيدية من طرف قيادات حمساوية. قال يحيى السنوار رئيس حماس فى قطاع غزة عشية زيارته طهران «إن إيران هى الداعم الأكبر بالسلاح والمال والتدريب لكتائب القسّام»، وأضاف «أن الحركة أدخلت إلى القطاع خلال عامّى 2015 و 2016 من السلاح ما يفوق ما دخل خلال عشر سنوات»، وذكر «أقول من موقع قوة إننا نستطيع ضرب تل أبيب خلال خمس دقائق بعدد من الصواريخ يعادل ما أطلقناه خلال 51 يوما» فى إشارة لملابسات العدوان الإسرائيلى على غزة فى عام 2014.

إن كانت زيارة وفد حماس لطهران هدفها تحدى قرارات الكابينت الإسرائيلى المشار إليها فالكل يعلم أن علاقة إيران بحماس لم تنقطع، وأنه على حين توترت علاقة الطرفين سياسيا بسبب موقف خالد مشعل من الثورة السورية فى 2011 - فلقد استمرت العلاقة العسكرية مع كتائب القسام بدليل ما أشار إليه السنوار من تدفق السلاح بغزارة على غزة خلال عامى 2015 و2016. وإن كانت الزيارة تعبر عن وجهة نظر فلسطينية واحدة لا تحظى باتفاق داخلى بالضرورة فهذا ينطوى على تهديد مبكّر للمصالحة. وإن كان الغرض من الزيارة إطلاع إيران على بنود الاتفاق وتفاصيله فهذا يحرج مصر و معها كل الأطراف العربية الحريصة على إنجاح الاتفاق لأن الأمر يبدو كما لو كان هناك حرص على أخذ مباركة فورية من إيران. وفى هذا المقام من الأهمية بمكان أن ندرك أنه بقدر ما أن إيران داعمة بقوة للحق الفلسطينى منذ عام 1979 ولهذا الدعم مظاهره العديدة - فإن إيران على الجانب الآخر لها مشروعها الإقليمى التوسعى الذى توظف لإنجاحه العديد من الأوراق ومن بينها الورقة الفلسطينية. وقبل أيام قليلة كان للرئيس الإيرانى «المعتدل» حسن روحانى تصريح شديد الفجاجة عن أنه لا يمكن اتخاذ قرار حاسم فى سوريا أو العراق أو لبنان أو شمال إفريقيا أو الخليج «الفارسى «كما قال» دون أخذ الموقف الإيرانى فى الاعتبار»، وقد أثار هذا التصريح حفيظة أصدقاء إيران فى عواصم تلك الدول فما بالنا بخصومها؟ بل كيف يمكن لحماس نفسها أن تتعامل مع مثل هذا التصريح الذى يحوّل الدول العربية كافة إلى دول تابعة لمركز صنع القرار فى طهران؟

إن المعركة المفتوحة بين إيران من جانب وبين الولايات المتحدة وإسرائيل من جانب آخر تحتاج من إيران أن تظهر فى هذه المعركة بكامل قوتها، وتحتاج منها أن تُقابل الاجراءات الأمريكية بمعاقبة الحرس الثورى وحزب الله باستعراض عضلاتها سواء عبر التمسك ببرنامجها الصاروخى أو عبر التلويح بنفوذها فى الساحات العربية التى تطولها ومنها الساحة الفلسطينية، ومن هنا فإن زيارة حماس العاصمة الإيرانية فى هذا التوقيت الحرج والتفاخر بالسلاح والتدريب الإيرانيين لكتائب القسام وبالقدرة على ضرب العمق الإسرائيلى - مسائل تضر ولا تنفع وهى تستفز القوى الرامية للتخلص من إيران وحماس وحزب الله جميعا -ناهيكم عن ضرب المصالحة فى مقتل.

إن تنفيذ بنود المصالحة أمر ليس بالهيّن وهو عملية تحتاج إلى توفر الإرادة والعمل المخلص كما تحتاج أيضا إلى المتابعة الدائمة، ولعلنا لا نبدأ طريق الألف ميل بالدخول فى التجاذبات الإقليمية والدولية المعقدة حول إيران فهذه التجاذبات كفيلة بتشتيت النظر وإثارة الخلاف وبعثرة الجهد، وفى النهاية فإن من يدفع الثمن باهظا هو كل من شعبنا الفلسطينى وقضيتنا الفلسطينية.

 

د. نيفين مسعد

أستاذة في كلية الاقتصاد والعلوم السياسية في جامعة القاهرة

 

 

شاهد مقالات د. نيفين مسعد

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

"الفراغ الأميركي" لا يملأه الأكراد فهل يحاول الأتراك؟

د. عصام نعمان

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    دونالد ترامب يتوقع «تحرير» كامل المناطق التي يسيطر عليها تنظيم «الدولة الإسلامية» داعش في ...

أمّة الإيمان والعروبة والوطنية

د. صبحي غندور

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تفاعلت قضايا عديدة في المنطقة العربية وفي العالم خلال حقبة الخمسين سنة الماضية، كانت ...

رغم جذوره الفلسطينية فهو غير ذلك

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 13 فبراير 2019

    رحبت إسرائيل ووسائل الإعلام الصهيونية وحلفائهما في العالم بانتخاب نجيب بوكيلي (قطان) الذي ينحدر ...

لكي لا تتحول منظمة التحرير بقرة مقدسة

سميح خلف | الثلاثاء, 12 فبراير 2019

(التغيير الأيديولوجي الأكثر أهمية في هذا القرن). 1998/11/8 شمعون بيرس على إلغاء الميثاق وقال: "إن...

«سيلفي» مثقفين عراقيين مع رئيس الجمهورية

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  كيف يمكن ألا نفتخر ونتباهى برئيس جمهورية يزور معرضا للكتاب ببغداد صحبة «السيدة الأولى» ...

التجمُّع الديمقراطي وشراكة "الديموقراطية هي الحل"!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  يبشّرنا "التجمُّع الديموقراطي"، الذي تم تشكيله كطرف ثالث في الساحة الفلسطينية مؤخراً، بأنه لم ...

عيد الشرطة.. حكومة الوفد الأخيرة

علاء الدين حمدي شوالي

| الثلاثاء, 12 فبراير 2019

  - في حواره، أو فلنقل شهادته، لجريدة الشرق الأوسط الدولية، العدد 8829 - 30 ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم13433
mod_vvisit_counterالبارحة51639
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع311255
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي339382
mod_vvisit_counterهذا الشهر741567
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار64896020
حاليا يتواجد 4606 زوار  على الموقع