موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

بعد خمسين عاما ..لماذا نتذكر جيفارا؟

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ارنستو تشي جيفارا، (14 حزيران/ يونيو 1928 -9 تشرين أول/ أكتوبر 1967) طبيب، مثقف عضوي، رجل دولة، وزير، مقاتل ثوري بلا حدود. ولد في الأرجنتين واستشهد في بوليفيا. أهله من أصول إيرلندية، اسبانية باسكية، عاش في أميركا الجنوبية اللاتينية.. قائد في الثورة الكوبية.. زار بلدانا عديدة وترك انطباعات كثيرة عنه فيها. التقى قادة الثورات وحركات التحرر الوطني العالمية، وتبادل معهم هموم الفقراء والغلابة والثوار في حروب العصابات، كما تسمى، في حروب التحرر الوطني، ضد الإمبريالية والاستعمار والظلم والاضطهاد والاستغلال والحرمان، كما هي.

 

صوره تملأ أركان المعمورة، الى اليوم، في بيوت المناضلين، وفي قمصان العمال، وفي قلائد الصبايا، وفي مكاتب المثقفين، وأمام عيون الأعداء والأصدقاء. الشاب الذي يرتدي البيرية الخاصة والنجمة الخماسية التي ترصع مقدمتها.. وأحيانا مع سيجاره الكوبي.

كنت في زيارة الشام الحبيبة، قبل سنوات… اتصل بي أخي الطبيب الدكتور نظمي عبد الصاحب العبيدي، الذي كان يعمل في مشفى في فرانكفورت الألمانية، وهو أحد أسرى سجن الخيام بلبنان، وسألني أن ابنيه علي وحسنين يسلمان ويطلبان هدية منك، هي قميصان “تي شيرت” عليهما صورة جيفارا. شابان صغيران ولدا وعاشا في أوروبا، لم يخطر ببالهما هدية من الشام إلا صورة جيفارا. وهذا المثال هو ما يتكرر عند طلب كثيرين ورغبة عديدين وحاجة مريدين وسؤال مؤيدين. هناك من يتباهى بالصورة وهناك من يتحدى بها. يعلن غضبا أو يرفع سبابته احتجاجا. كثيرون حلموا أن يكونوا كما كان جيفارا. وليس غريبا أن ترى مكتبة لبنانية، تحسب على اليمين السياسي، كما توصف في مصطلحات السياسة التي تروّج لها، والتي لا تفكر لحظة باليسار ومطالبه، تطبع صورة جيفارا وتعرضها في أروقتها وعلى مدخلها وتنشر كتبه أو تعرضها على رفوفها وتصنع قمصانا بصورته. صحيح أنها لا تؤمن بما تعمل ولكنها تعرف بما تقوم، السلعة والربح حتى في هذه الظاهرة التي لا تستطيع مغالبتها. وأمثالها في أكثر من مكان، أو بلد.

إنه جيفارا … ارنستو تشي جيفارا. هل عرفت لماذا بقي اسمه ولم يعرف مثله اسم قاتله، أو من خطط أو من أرسل أو من بذل جهوده للخلاص من ذكره، أو ينشغل بالسؤال عنه، لا يريدون اسم جيفارا وذكر جيفارا ونموذج جيفارا. كان ولما يزل أيقونة تذكر في الذاكرة، وتؤشر في الدفاتر وتحفظ في الشهادات وتسجل في الايام. أية لحظة تاريخية ولدت اسمه ورسمت حلمه وبينت رمزه وقدمت مثاله.. وأية لحظة تعود كل عام، وبعد خمسين حولا تدق الباب وتصرخ: ارنستو تشي جيفارا.. حي لا يموت اسما وعلما وشارة وقدوة ودلالة ومعنى وملهما وضوء في ظلمات الاستبداد والقمع والدكتاتورية.. باختصار: جيفارا رمز إنساني وبطل ثوري في المخيال الشعبي والثقافة العالمية.

في المذكرات التي سجلها للتاريخ صور عن تلك الأيام الصعبة التي جمعته مع رفيق النضال والثورة فيديل كاسترو، وسطر فيها تاريخ شخص أراد أن يغير العالم… من بؤر ثورية الى عالم بلا قيود .. عالم حر يحترم فيه الإنسان وكرامته، حالم بلا حدود وثائر بلا إطار .. يكفي ما كتبه في عدد من كتبه المنشورة، أو أراد أن يعبر عنه ليعطي حقيقة الإنسان والمثال والإرادة والخيار، ويقول شهادة للتاريخ والنضال والتحرر والديمقراطية.

* لا يهمني متى وأين سأموت.. لكن يهمني أن يبقى الثوار منتصبين، يملأون الأرض ضجيجاً، كي لا ينام العالم بكل ثقله فوق أجساد البائسين والفقراء والمظلومين.

*لن يكون لدينا ما نحيا من أجله، إن لم نكن على استعداد أن نموت من أجله.

*أؤمن بأن النضال هو الحل الوحيد لأولئك الناس الذين يقاتلون لتحرير أنفسهم.

*أنا لست محررا، المحررون لا وجود لهم، فالشعوب وحدها هي من تحرر نفسها.

*إنني أحس على وجهي بألم كل صفعة توجّه إلى مظلوم في هذه الدنيا، فأينما وجد الظلم فذاك هو وطني.

*إذا فرضت على الإنسان ظروف غير إنسانية ولم يتمرد سيفقد إنسانيته شيئاً فشيئا.

* الذي باع بلاده وخان وطنه مثل الذي يسرق من بيت أبيه ليطعم اللصوص فلا أبوه يسامحه ولا اللص يكافئه.

*أحلامي لا تعرف حدودا.. كل بلاد العالم وطني وكل قلوب الناس جنسيتي فلتسقطوا عني جواز السفر.

*ان حبي الحقيقي الذي يرويني هو الشعلة التي تحترق داخل الملايين من بائسي العالم المحرومين.. شعلة البحث عن الحرية والحق والعدالة.

*كل الناس تعمل وتكد وتنشط لتتجاوز نفسها.. لكن الهدف الوحيد هو الربح.. وأنا ضد الربح ومع الإنسان.. ماذا يفيد المجتمع، أي مجتمع، إذا ربح الأموال وخسر الإنسان؟.

*قد يكون من السهل نقل الإنسان من وطنه ولكن من الصعب نقل وطنه منه.

*علموا أولادكم أن الأنثى هي الرفيقة هي الوطن هي الحياة. لا تحمل الثورة في الشفاه ليثرثر عنها بل في القلوب من أجل الشهادة من أجلها. لا يزال الأغبياء يتصورون أن الثورة قابلة للهزيمة.

* الدموع لا تسترد المفقودين ولا الضائعين ولا تجترح المعجزات، كل دموع الأرض لا تستطيع أن تحمل زورقاً صغيراً يتسع لأبوين يبحثان عن طفلهما المفقود.

*خير لنا أن نموت ونحن واقفين مرفوعي الرأس من أن نموت ونحن راكعين.

*عند الحاجة نموت من أجل الثورة ولكن من الأفضل أن نعيش من أجلها.

* ان الاصلاح الزراعي هو حجر الزاوية في اية ثورة. فليست هناك حكومة يمكن من تصف نفسها بأنها حكومة ثورية، إذا لم تنفذ برنامجا جذرياً للاصلاح الزراعي.

* أن الأمر يتطلب بناء مواطن من نوع جديد: علينا أن نصل إلى الضمير الاشتراكي قبل الخطط الاشتراكية، وأن نبني الإنسان الجديد ونغير عقلية الجماهير، إذا أردنا فعلاً أن نحقق المجتمع الاشتراكي المنشود. إنّ الاشتراكية الحقيقية هي حين يصبح ضمير كل فرد هو الضمير الجمعي، والضمير الجماعي هو ضمير كل فرد.. ويتطلب ذلك بناء جدياً وعميقاً وطويل المدى. كنا نريد أنشاء المدارس، فأنشأناها، وكنا نريد انشاء المستشفيات فأنشأناها أيضاً. أننا نبني الاشتراكية على أرضنا ونضع حبة الرمل الصغيرة هذه في خدمة أمل الإنسانية الأكبر: الغاء استغلال الإنسان للإنسان، هذا الإنسان الذي يشكل الاستعمار الد عدو له.

*…ان الثورة تتجمد وان الثوار ينتابهم الصقيع حين يجلسون فوق الكراسي، وأنا لا أستطيع أن أعيش ودماء الثورة مجمدة داخلي.

هذه الكلمات بلا تحديد خلاصة تتردد في اركان المعمورة، وتقف أمام كل من ينظر بصورة جيفارا، او يعتبر من التاريخ، وقصة تلهم المئات في كل مكان وزمان، ما دام الظلم والعنف والقمع والاستبداد والفقر باقيا في هذا العالم. دم جيفارا لم يذهب هدرا، وأحلامه حيّة ترسل للجميع شارة الوطن والنصر والإرادة والبناء والكرامة والمستقبل.

حتى بعد اغتياله ظل اسمه عنوانا للضمير البشري .. ولهذا بعد خمسين عاما، نتذكره ونقف اجلالا لذكراه، وكل عام ستذكره الأجيال وينصفه التاريخ.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

ايران وانتفاضة البصرة المغدورة

عوني القلمجي

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    اذا اخذنا بالحسابات المصلحية، او كما يسموها البرغماتية، فان الحكومة لم تكن مضطرة لمعاقبة ...

بوتين وخطة ترويض أردوغان

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 21 سبتمبر 2018

    كشفت القمة الثلاثية لدول ضامني «منصة أستانة» الخاصة بالأزمة السورية: روسيا وإيران وتركيا التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19621
mod_vvisit_counterالبارحة35462
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع55083
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر808498
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57886047
حاليا يتواجد 2678 زوار  على الموقع