موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

المؤتمر الأرثوذكسي.. الدفاع عن الأرض

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

انعقاد المؤتمر الوطني الأرثوذكسي في مدينة بيت لحم هو خطوة إيجابية، ذلك أنه انعقد تحت شعار: دعم القضية العربية الأرثوذكسية في فلسطين ، «فأوقاف الكنيسة الأرثوذكسية قضية أرض ووطن وانتماء وهوية». لقد انعقد المؤتمر بمشاركة حاشدة من محافظات الضفة الغربية، وخصوصاً من مدينة القدس المحتلة والداخل الفلسطيني في منطقة 48، بحضور شخصيات رسمية ووطنية واعتبارية، وشكّل المؤتمر بالفعل انعطافة تاريخية في نضال العرب الأرثوذكس للدفاع عن حقوقهم التي سلبها وفرّط فيها البطاركة اليونان.

 

نظّم المؤتمر المجلس المركزي العربي الأرثوذكسي في فلسطين والأردن، والحراك الشبابي الأرثوذكسي بالشراكة مع فصائل منظمة التحرير الفلسطينية، لوضع رؤية استراتيجية شاملة وعميقة تعيد حقوق أبناء الكنيسة العربية الأرثوذكسية ومكانتها الوطنية والقومية، ووضع آليات عمل جديدة للنهوض بأوضاع العرب الأرثوذكس في فلسطين وخارجها.

كان المطران عطا الله حنا صريحاً بتأكيد ما كان متداولاً في أروقة المؤتمر الوطني لدعم القضية العربية الأرثوذوكسية، إذ قال: «مورست علينا ضغوط كي لا نحضر المؤتمر»! وقد لُمس اعتذار البعض عن المشاركة أو التغطية الإعلامية للمؤتمر. جهات رسمية عدّة بالطبع مارست الضغوط لإفشال المؤتمر، ولكنها باءت بالفشل الذريع، وهي ستظل تحسب له حساباً في قادم النضال العربي الأرثوذكسي. وقد أكد المؤتمر في بيانه وتوصياته على العمق الوطني للنضال الفلسطيني ضد ممارسات البطريركية ومن يقف على رأسها، وضد البطانة التي تلتف حولها من المستفيدين، وذلك دفاعاً عن أملاك الكنيسة باعتبارها وقفاً وطنياً لا يجوز التفريط فيه تحت أي ظرف أو مبرر أو ذريعة، كما حصل في السنوات القليلة الماضية، حين لجأ البطاركة الأرثوذكس، الحاليين وبعض السابقين إلى بيع آلاف «الدونمات» في العديد من المواقع، بما في ذلك القدس للعدو الصهيوني، تحت مبررات أقل ما يقال عنها إنها ليست صحيحة. أيضاً فإنه في تاريخ الكنيسة الأرثوذكسية لم يعيّن بطريركاً عربياً مطلقاً، بل يجري التعيين من اليونان لبطاركة يونانيين! بمعزل عن وجهة نظر رجالات الدين الأرثوذكس العرب!.

لذلك، فإن الدعوة لاعتبار ملف الأوقاف الأرثوذكسية المباعة للاحتلال ملفاً وطنياً ضمن ملفات منظمة التحرير (كالقدس واللاجئين والأسرى) هي دعوة صريحة لتتحمّل مؤسسات منظمة التحرير مسؤولياتها، رغم إدراكنا للعجز الذي يطبع عمل هذه المؤسسة، وأن تأخذ مسؤوليتها الوطنية في حمل هذا الملف وتبنّيه. فما يكسب هذا المطلب أهميته أن فصائل منظمة التحرير هي من تبنّى الدعوة للمؤتمر بالشراكة مع المجلس الأرثوذكسي والحراك الشبابي. لذا من باب أولى أن تسعى المنظمة إلى وضع ذلك الملف على طاولة اللجنة التنفيذية، وتلك مسؤوليتها الوطنية أولاً وأخيراً، خاصة أن بعض أوساط اللجنة التنفيذية سعت لعرقلة أعمال المؤتمر بمختلف الطرق، ولا تملك في جعبتها سوى التبرير لسلوك البطريرك الأرثوذكسي ببيع الأوقاف التابعة للكنيسة والتغطية عليه!.

بصراحة، هذا الموقف اللا مسؤول واللا وطني يثير استغراب الجماهير الفلسطينية والعربية! فكيف بمن هو مفترض فيه أنه وطني فلسطيني، أن يوافق على بيع البطريك أراضي فلسطينية (وليست يونانية!) لعدو يصادر الأراضي الفلسطينية يومياً من أجل استيطانه؟! كيف لوطني فلسطيني أن يبرر للبطريرك بيع مبان وأراض تاريخية في وسط القدس للصهاينة، مع العلم أن العدو يقوم بتهويدها ويسميها «العاصمة الموحدة والأبدية ل «إسرائيل»»؟.

لقد أكد بيان المؤتمر الختامي أن «الدفاع عن الوقف العربي الأرثوذكسي من النهر إلى البحر حق مقدس، ولا يندرج تحت أية تفاهمات سياسية». هذا الموقف الوطني الفلسطيني العروبي جاء رداً على الأصوات التي حاولت وتحاول التنصّل من معركة الدفاع عن الأرض تحت مبرر أن البيوعات بمعظمها تتم داخل دولة الاحتلال الصهيوني ! وكأن لا شأن لتلك الأصوات بالأرض الفلسطينية في منطقة 48، انسجاماً مع اتفاقيات أوسلو المدمّرة والكارثية.

إن إعلان المؤتمر عزل البطريرك ثيوفولوس والدعوة لمحاسبته انسجاماً مع الشكوى المقدمة ضده للنائب العام الفلسطيني، يعني أن المستوى الوطني والمؤسساتي والشعبي الممثل في المؤتمر، أكد رفضه لاستقبال البطريرك في أية مناسبة، كدعوة تتكرر للاحتجاج على بقائه في منصبه هو وبطانته بعد فضائح البيوع. كما يعني دعوة المستويين الرسميين الأردني والفلسطيني إلى سحب الاعتراف به، والعمل على تعيين بطريرك أرثوذكسي عربي جديد.

لقد أكد المؤتمر في بيانه الختامي، إدانة المؤتمرين ورفضهم ومحاربتهم لأية دعوة لتجنيد المسيحيين في جيش الاحتلال، أو إسباغ أية صبغة إثنية أو شوفينية أو دخيلة على إيمان وعروبة المسيحيين في هذه الأرض المقدسة. وطالب البيان البطريركية بتسليم كافة وثائق عقود الإيجار طويلة الأمد التي تم إبرامها منذ الانتداب البريطاني، وكذلك كل الصفقات التي وقّعها بابا ديمس والتي أخفتها البطريركية، وكامل الصفقات التي أبرمها ثيوفيلوس، إضافة إلى كافة وقائع جلسات المحكمة المتعلقة بقضية باب الخليل، وقضية «همينوتا» للجنة المتابعة، وانتداب محام يعيّن من قبل لجنة المتابعة، لحضور جلسات المحاكم وخاصة قضية «رحافيا» - بلدية القدس وقضية باب الخليل.

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا يوجد اقليات فى بلادنا ,بل تنوع حضارى !

د. سليم نزال

| الجمعة, 22 فبراير 2019

    فى فكره التعايش فى التنوع المجتمعى لا يوجد غالب او مغلوب و لا قوى ...

مقاربة قوانين الطبيعة وقوانين البناء

د. علي عقلة عرسان

| الخميس, 21 فبراير 2019

    في الرياضيات والفيزياء، تقف القوانين والعلاقات الرقمية الدقيقة والمعادلات والنظريات، لتشكل بمجموعها بيئة منطقية ...

«مجلس اللا أمن والإرهاب الدولي»

عوني صادق

| الخميس, 21 فبراير 2019

    مع انتهاء الحرب العالمية الثانية، اتفق المنتصرون على تأسيس منظمة الأمم المتحدة، والتي قيل ...

الحلف الغربي في مهب الريح

جميل مطر

| الخميس, 21 فبراير 2019

    لا مبالغة متعمدة في صياغة عنوان هذا المقال، فالعلامات كافة تشير إلى أن معسكر ...

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32551
mod_vvisit_counterالبارحة34185
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع258768
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر1040480
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65194933
حاليا يتواجد 3190 زوار  على الموقع