موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي:: نكهات السجائر الإلكترونية تدمر خلايا في الأوعية الدموية والقلب ::التجــديد العــربي:: الهلال يكتفي برباعية في شباك الاتفاق ويعزز انفراده في صدارة الدوري ::التجــديد العــربي:: المنتخب السعودي يحقق الفوز بلقب كأس آسيا تحت 19 عاما، المقامة في إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر ::التجــديد العــربي:: مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات ::التجــديد العــربي:: خادم الحرمين يستقبل نجل خاشقجي وشقيقه... وتشديد على محاسبة «المقصّر» أياً يكن ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تحذر من مجاعة وشيكة تهدد نصف سكان اليمن ::التجــديد العــربي:: بولتون يبحث في موسكو «مشهداً استراتيجياً جديداً» بعد تعهد الرئيس الأميركي دونالد ترامب الانسحاب من معاهدة الأسلحة النووية المتوسطة المدى ::التجــديد العــربي:: السيسي يؤكد في رسالة لخادم الحرمين أهمية استمرار التنسيق الاستراتيجي ::التجــديد العــربي:: أكثر من 50 مليار دولار "212 مليار ريال" حصيلة صفقات اليوم الأول لمؤتمر «مبادرة مستقبل الاستثمار» ::التجــديد العــربي:: الشمس تتعامد على وجه الفرعون رمسيس الثاني ::التجــديد العــربي::

فاشية تجاوزت النازية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

الدولة الصهيونية مقتنعة، في أعماقها، بأنها أمام خيارين كلاهما مر: فهي بين تهديد وجود طابعها اليهودي إذا أرادت أن تكون دولة ديمقراطية يتساوى فيها الجميع، وبين أن تتحول إلى كيان فاشي وربما نازي يجلب عليها الإدانات والشجب وربما يعرض وجودها للخطر. وفي مواجهة هذا المأزق، ورغما عنه، ترفض الدولة الصهيونية أي حل أو تسوية مع الفلسطينيين وتفضل الحفاظ على الوضع القائم رغم أن بعض القوى المتنفذة فيها تسعى إلى تغيير الوضع الراهن إلى احتلال كامل للوطن الفلسطيني.

 

في القرن الحادي والعشرين حيث تسعى دول العالم الطبيعية، عبر تدريس «المدنيات» لطلبتها لتنمية وتكريس قيم الديمقراطية واحترام حريات وحقوق الآخر، أفراداً وجماعات، تواصل الدولة الصهيونية التعامل مع فلسطينيي 48 كأعداء وكطابور خامس، وتفتيتهم بصفتهم أقلية قومية لعدة طوائف مع التركيز على الهوية اليهودية للدولة، إلى جانب توغلها في مصادرة أراضي الفلسطينيين التي تقام عليها المستوطنات الصهيونية حتى من غير مصادقة حكومية، وصدور أحكام في قضايا مختلفة تجيز مصادرة أي أرض فلسطينية دون موافقتهم ودون حصولهم على مقابل «عادل»، في ظل مشاريع سياسية تظهر بين الحين والآخر، هدفها تصفية القضية الفلسطينية، لن يكون آخرها خطة عضو الكنيست من «البيت اليهودي» (بتسلئيل سموتريتش) وجوهرها القائم على التطهير العرقي، والتي تتلخص بفرض السيادة الإسرائيلية على كامل الضفة الغربية المحتلة وتكثيف الاستيطان وحل السلطة الفلسطينية وتشجيع الفلسطينيين على الهجرة لخارج فلسطين التاريخية، أو أن يواجهوا ردة فعل عسكرية قوية في حال تصدوا لتطبيقه!

هنا يظهر الوجه الحقيقي لحكومة الاحتلال واليمين الإسرائيلي المتطرف، على حساب الحق الفلسطيني، التي تؤسس لنظام فاشي ولربما نازي، تماماً كما جاء في قانون «القومية اليهودية» الذي يعرف إسرائيل بأنها «دولة يهودية» و«البيت القومي لليهود»، أي تفضيل «يهودية الدولة» على الديمقراطية. وعلى قاعدة «من لسانك أدينك»، يقول الكاتب الإسرائيلي (زئيف شتيرنهيل): «نحن لسنا بحاجة إلى أي ثقافة قانونية كي نفهم أنه إذا كان لشعب ما حق في تقرير المصير، فإن هذا الحق محفوظ لكل شعب آخر. إذا كان لنا، نحن الإسرائيليين، حقوق إنسان فليس من حقنا أن نسلبها من الفلسطينيين الذين لنا معهم صراع قومي، أو نحن معهم في حرب على تقسيم الأرض.. الديمقراطية الإسرائيلية موجودة في مرحلة متقدمة من التلاشي والتفكك. الاستيطان يسلب بصورة صريحة حقوق الفلسطينيين».

وفي السياق ذاته، يقول الكاتب الإسرائيلي «حيمي شيلو» في حديثه عن تلك الأقلية التي تسيطر على اليمين الإسرائيلي من خلال مواقفها وشعاراتها المعادية للديمقراطية والعلمانية وحرية التعبير: «اليمينيون الذين يمكن أن نسميهم (اليمينيين الجدد) يحتقرون الديمقراطية والتعددية وحرية التعبير وسلطة القانون، ويتملصون من المساواة في الحقوق ومن الإنسانية والرحمة، إنهم يحبون (أرض إسرائيل) القومية المتطرفة الموجودة في خيالهم، ويحتقرون دولة إسرائيل السيئة والقديمة في نظرهم. وفوق كل ذلك لديهم الوقاحة لإطلاق وصف (اليهود الذين يكرهون أنفسهم) على اليساريين والعلمانيين وجميع الإسرائيليين الذين يتمسكون بما بقي من حلم الدولة اليهودية والديمقراطية»!

والحال كذلك، فإن النظام القائم في الدولة الصهيونية قد تطور إلى شكل من أشكال الفاشية والنازية، وملامح هذه الفاشية شبه النازية تغزو بقوة المجتمع الإسرائيلي، فهو يشكل بيئة مناسبة للتطرف وميداناً واسعاً لنشاط اليمين واليمين المتطرف وقاعدة للحركات الفاشية وشبه النازية. وفي هذا السياق، قارن الدكتور عوفر كسيف، محاضر العلوم السياسية في الجامعة العبرية بالقدس، القانون القومي الإسرائيلي بقوانين هتلر النازية، في محاضرة أثارت موجة غضب كبيرة، خاصة حين بين أن «قوانين إسرائيل العنصرية تمنع العرب من السكن في مناطق محددة، وهي تشبه قوانين النازية أيام هتلر».

أما الكاتب اليساري جدعون ليفي فكتب يقول: «لدينا الكثير من النازيين الجدد، وهم من إنتاج إسرائيلي. نازيون جدد عبريون، بصيغة إسرائيلية. لدينا محتل وواقع تحت الاحتلال، يمين عنيف وأحياناً قاتل. كل هجوم للمستوطنين على المزارعين الفلسطينيين في أراضيهم يتم وصفه كمواجهة، وكل احتجاج فلسطيني ضد عنف المحتل.. يشبه مواجهة بين شعبين. ما فوق اليمين الإسرائيلي ليس نازية جديدة، لكن على هامشه تنمو آلاف الأزهار النازية الجديدة التي لا يفكر أي أحد في إزالتها. الفاشية في إسرائيل موجودة منذ فترة طويلة. النازية الجديدة بدأت بالظهور: إذا كانت منظمة «لاهافاه» (منع الاندماج) ليست نازية جديدة فما هي النازية الجديدة؟ إذا كانت «لافاميليا» (منظمة يهودية من مشجعي فريق «بيتار» الرياضي لكرة القدم، تحرض على قتل وسرقة العرب والمسلمين) ليست نازية جديدة، فما هي النازية الجديدة؟ إذا كان إحراق عائلة في قرية دومَا وقتل الفتى محمد أبو خضير ليست أعمالاً نازية جديدة، فما هي إذن الأعمال النازية الجديدة؟! هذا، وناهيكم عن اللافتة التي تقول إن هذه المنطقة تحت سيطرة يهودية و«دخول العرب إلى هذه المنطقة ممنوع، لأنهم يشكلون خطراً على حياتنا»!

على وقع تحولات الدولة الصهيونية المتسارع نحو الفاشية النازية، لن يكون بالإمكان الرهان على فرص تسوية شاملة ومتوازنة للصراع الفلسطيني الإسرائيلي (اللهم إلا إذا قرر الغرب فرض مثل تلك التسوية). فالدولة الصهيونية اليوم، بصورة أوضح من الأمس، أضحت ملامح الفاشية النازية فيها حقيقة لا ينكرها إلا جاهل.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان

News image

أكدت المملكة العربية السعودية حرصها على المضي قُدما نحو تعزيز وحماية حقوق الإنسان، وتحقيق الت...

بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري

News image

أعلنت بريطانيا أمس أنها ستفتح قاعدة تدريب عسكري مشتركة في سلطنة عُمان في شهر آذا...

الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا

News image

شهدت الكويت أحوالاً جوية سيئة في اليومين الماضيين مما أدى إلى هطول أمطار غزيرة تحولت إل...

لقاء متوقع بين ترامب وبوتين في باريس 11 نوفمبر

News image

أعلن مستشار البيت الأبيض للأمن القومي جون بولتون، أمس، أن الرئيس الأميركي دونالد ترامب يرغ...

مجلس الوزراء السعودي: ينوّه بتغليب الحكمة بدلاً من الإشاعات

News image

أعرب مجلس الوزراء السعودي، الذي ترأسه أمس خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز عن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

في خضم الأزمات.. تلوح الفرص

د. عبدالله القفاري

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    من يتأمل صروف الحياة وأحداثها، من يقرأ تاريخها، من يحاول أن يرصد عواقب التعامل ...

الحصيلة العجفاء لربع قرن من «أوسلو»

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تاريخ قضيّة فلسطين منذ نكبتها الأولى، قبل قرن (وعد بلفور)، ونكبتها الثانية، قبل سبعين ...

انتخابات أميركا.. قراءة اجتماعية

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    لو توقفنا عند الأرقام المنشورة، جاز لنا القول بأن الانتخابات النصفية الأميركية الأخيرة لم ...

نحو مستقبل مشرق لبلادنا !

د. سليم نزال

| الأحد, 11 نوفمبر 2018

    اسوا امر يضرب المجتمعات عندما تحتكر مجموعة الحقيقه و تفرضها على المجتمع باسره .و ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم50499
mod_vvisit_counterالبارحة50485
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع153563
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر602206
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60386180
حاليا يتواجد 5690 زوار  على الموقع