موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

فرص وتحديات التقارب الإيراني - التركي

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تفرض الأحداث الكردية المتسارعة حالياً، سواء في العراق أو في سوريا، نفسها كمتغير شديد الأهمية على العلاقة بين إيران وتركيا، وهي العلاقة التي تشهد توترات شديدة أحياناً بسبب تنازع المصالح داخل سوريا ، على الرغم من كونهما قوتين ضامنتين مع روسيا للمحادثات التي بدأت في العاصمة الكازاخستانية «أستانة».

 

التطورات الكردية بدأت تتحول إلى خطر مشترك يتهدد الأمن القومي في البلدين، لكن هل يمكن أن يتحول التعاون في مواجهة هذا الخطر المشترك إلى «تحالف سياسي- عسكري» بينهما؟ وهل يمكن أن ينعكس هذا التحالف على الأزمة السورية.. وفي أي اتجاه.. وكيف ستتعامل الأطراف الأخرى الدولية والإقليمية مع مثل هذا التطور إن حدث؟ وماهي العوامل المحفزة لحدوثه.. وماهي العوامل المعرقلة؟ بتحديد أكثر ماهي الفرص وماهي التحديات أمام هذا الاحتمال؟

الإجابة عن هذه الأسئلة تتوقف بالطبع على مستوى ما يمثله الحدث الكردي من خطورة في إدراك صانع القرار في كل من طهران وأنقرة على الأمن القومي في البلدين من ناحية، وعلى مستوى الحوافز والمعوقات من ناحية أخرى.

فبعد مسيرة طويلة وصعبة من الأزمات المتصاعدة بين حكومة إقليم كردستان العراق في أربيل وبين الحكومة المركزية العراقية في بغداد، كان آخرها الصدام السياسي والإعلامي بينهما إثر قرار حكومة أربيل رفع العلم الكردستاني على المنشآت الحكومية في كركوك المتنازع عليها، قررت حكومة أربيل إجراء استفتاء حول حق تقرير المصير للشعب الكردي في مدن وقرى الإقليم والمناطق الأخرى المتنازع عليها يوم 25 سبتمبر/‏أيلول 2017، الأمر الذي فجر أزمة مازالت متصاعدة بين الحكومة العراقية وبين إقليم كردستان العراق.

خطورة هذا التطور من جانب أكراد العراق وزعيمهم مسعود برزاني تفاقمت مع حدوث تطور مشابه على جبهة الأكراد السوريين، ففي توقيت متزامن تقريباً، حددت ما تسمى ب «الجمعية التأسيسية ل (اتحاد شمال سوريا) روج آفا - شمال سوريا» في 12 يوليو/‏تموز 2017، أي بعد أقل من شهر من إعلان مسعود برزاني تحديد موعد إجراء الاستفتاء على حق تقرير المصير لأكراد العراق، موعد إجراء أول انتخابات على مختلف المستويات للإدارات المحلية والمناطق التي تديرها في شمال سوريا على طول الحدود مع تركيا، في خطوة اعتبرت تمهيداً لإعلان إقليم كردي مستقل في شمال سوريا. ضربتان في الرأس مرة واحدة بالنسبة لتركيا وإيران مازالت تفاعلاتهما مستمرة ولم تنقطع ردود أفعالهما على كافة المستويات. لذلك نلحظ توافقاً مشتركاً في رفض الاستفتاء الكردي في العراق جرى التعبير عنه بشكل منفصل في كل من طهران وأنقرة، ثم جاءت زيارة رئيس أركان الجيش الإيراني الجنرال محمد باقري لأنقرة ولقاؤه نظيره التركي الجنرال خلوصي أكار (الأربعاء 2017/‏8/‏16) فرصة لبلورة موقف إيراني - تركي إزاء الخطر الكردي المتصاعد وتوظيف هذا التعاون المشترك لصالح مزيد من التعاون والتنسيق الذي قد يتصاعد إلى تحالف في السياسات الإقليمية، أو قد ينتكس ويتراجع كما هي العادة في مسار العلاقات بين البلدين، خصوصاً على ضوء ما ورد من تصريحات على لسان الجنرال باقري (2017/‏8/‏21) من أنه جرت أثناء زيارته لأنقرة «مباحثات مفيدة وكاملة بشأن الأمن الإقليمي، وكذلك بشأن سوريا والعراق» كما تم الحديث عن دور إيران وتركيا في إرساء الأمن في سوريا وتقوية عملية «أستانة».

هناك إذاً فرص لإحياء التعاون العسكري والسياسي التركي - الإيراني، وتطوير مجالات التعاون الاقتصادي كدعائم لخيارات التعاون العسكري والسياسي، لكن هذه الفرص تواجَه بتحديات حقيقية.

في مقدمة هذه التحديات يأتي إدراك واشنطن لخطورة اتساع فجوة عدم الثقة بينها وبين تركيا، ولذلك بادرت في أوج تداعيات التقارب التركي - الإيراني المشار إليه بإيفاد وزير الدفاع الأمريكي إلى أنقرة التي وصلها قبل أن يصل إلى بغداد وأربيل (2017/‏8/‏23). وكان البنتاجون حريصاً على توضيح أن ماتيس سيلتقي الرئيس التركي خلال وجود في أنقرة لتأكيد «التزام الولايات المتحدة القوي بدعم تركيا كشريك مهم في حلف الناتو، كما سيبحث مع المسؤولين الأتراك سبل تعزيز الأمن الإقليمي لتركيا والمخاوف الأمنية لأنقرة، ومن بينها ما يتعلق بحربها ضد حزب العمال الكردستاني».

إضافة إلى ذلك يأتي تركيز الأطراف المناوئة للتقارب التركي- الإيراني على التضخيم من مخاطر «الأطماع الإيرانية في سوريا» وانعكاساتها سلبياً على تركيا خصوصاً إذا نجحت إيران في تنفيذ خطتها بإقامة الخط البري الممتد من إيران إلى شواطئ البحر المتوسط في سوريا ولبنان عبر الأراضي العراقية والسورية. إضافة إلى حرص واشنطن على توسيع شقة الخلاف بين روسيا وإيران يواجه بتحديات من إيران التي تعرقل هذا المسعى لصالح الخيار العسكري لتوسيع سيطرة الجيش السوري على أوسع مساحات من الأراضي السورية على حساب المناطق التي تسيطر عليها المعارضة، وعلى الأخص مناطق انسحاب تنظيم «داعش» واقترابه بالتالي من الحدود التركية.

هذه العوامل التي قد تدفع تركيا للتراجع، أو على الأقل للتريث، في تصعيد تعاونها مع إيران تقابلها عوامل أخرى تحفز إيران على الإمساك بالفرصة المتاحة لتعميق العلاقة مع تركيا من أبرزها أجواء الأزمة المتصاعدة التي تخوضها إيران مع الإدارة الأمريكية حول ملفها النووي، وهذه الأزمة تجعل إيران في حاجة إلى حلفاء مثل تركيا، إلى جانب الحرص الأمريكي على تجديد الوجود والنفوذ العسكري في العراق على حساب النفوذ الإيراني.

أسباب وحوافز مهمة تدفع إيران إلى التقارب مع تركيا لكنها تواجَه بعراقيل قد تفسر هذه الطموحات، وهذا ما سوف تظهره، الزيارة المحتملة للرئيس التركي رجب طيب أردوغان لطهران.

msiidries@gmail.com

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

العدوان على غزة ليس عفويا ولا بريئا

جميل السلحوت | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    من يتابع العدوان الاسرائيليّ الجديد على قطاع غزّة، والذي بدأ بتسلّل وحدة عسكريّة إسرائيليّة ...

سياجُ الوطنِ جاهزيةُ المقاومةِ ويقظةُ الشعبِ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    العملية العسكرية التي جرت أحداثها في بلدة خزاعة شرق مدينة خانيونس بقطاع غزة، والتي ...

عن التهدئة ورفع الحصار

معتصم حمادة

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    التهدئة لن ترفع الحصار عن القطاع. فالحصار مفروض على القطاع لأنه يتبنى خيار المقاومة ...

مبدأ ترامب وأركانه الخمسة

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 14 نوفمبر 2018

    أثار فوز الديمقراطيين في مجلس النواب للانتخابات النصفية للكونجرس الأمريكي، طائفة من الأسئلة حول ...

مراكز البحث أو مخازن الفكر (1 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    عنوان أصبح متداولا ومعروفا بعد غموض وضبابية في الاسم والمضمون، أو في الشرح والترجمة ...

المغرب والجزائر.. هل يذوب الجليد؟

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    دعا العاهل المغربي، الثلاثاء الماضي، الجزائرَ إلى إنشاء آلية لحوار ثنائي مباشر وصريح من ...

اختراقات الغواية والإغراء

علي الصراف

| الثلاثاء, 13 نوفمبر 2018

    أيام كانت الهزائم هي الرد الطبيعي على الشعاراتية الصاخبة، كان من الصعب على الكثير ...

سياسيون وطنيون لا أتباع هو ما يحتاجه البلد

د. صباح علي الشاهر

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

  ليس بالإمكان استنساخ عبد الناصر، وتيتو، ونهرو، وسوكارنو، لسبب بسيط أن هؤلاء الكبار نتاج ...

المجلس المركزي بديل عن منظمة التحرير الفلسطينية

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

لم يخرج البيان الختامي للمجلس المركزي الذي التأم يومي 28- 29 أكتوبر الجاري عن سيا...

فلسطينُ ضحيةُ الحربِ العالميةِ الأولى

د. مصطفى يوسف اللداوي | الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    ما من شكٍ أبداً أن فلسطين كانت أكبر ضحايا الحرب العالمية الأولى، وأكثرها تعرضاً ...

رئيس برازيلي بثوب إسرائيلي

د. فايز رشيد

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    سارع الرئيس البرازيلي المنتخب جايير بولسونارو فور فوزه للإعلان عن نقل سفارة بلاده في ...

النظام العالمي وتبعاته الإنسانية والعربية ـ الهجرة والأسئلة التي تطرحها

الفضل شلق

| الاثنين, 12 نوفمبر 2018

    تتناقض الدولة مع حرية الهجرة. يفترض بالدولة أن تكون سجلاً للمواطنين، وأن يكونوا أحراراً ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم32862
mod_vvisit_counterالبارحة55320
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع191246
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي316540
mod_vvisit_counterهذا الشهر639889
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60423863
حاليا يتواجد 4580 زوار  على الموقع