موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

شهداؤنا ..مناراتنا.. نفتقدكم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

أيها السباقون إلى التضحية والفداء, يا من سقطتم فداء للوطن. نظل مقصرين بحقكم مهما كتبنا, ومهما تذّكرنا, غير أنكم مخزونون في ذاكرة شعبكم مثل لحن المقاومة الخالد , مثل النشيد الفلسطيني السابح في نسغ حروف شعبنا الفلسطيني وأمتنا العربية. تملأونها أملاً بربيع قادم لا محالة. تروون بدمائكم ظمأ سنديانة ظلّت صامدة عبر مراحل التاريخ, وكأنها أدركت شكل الحنين الأزلي إلى الوطن! تجسدتم في جذوعٍ سندياناتنا, خط عليها أبناء شعبنا حقيقة الارتباط بين الكنعاني اليبوسي العربي تاريخاً والفلسطيني حاضراً ومستقبلاً, وبين الانتماء للأرض العربية الفلسطينية الطاهرة. أنتم أيها النابضون عشقاً لثراها!ندرك أن حبات ثرى فلسطيننا التحمت مع أجسادكم, يا شهداء شعبنا,عبر التاريخ ومع احورار مآقيكم لتكون مصدراً للصلابة الساكنة في أفئدة مناضلينا.أعداؤنا, لا يدركون حقيقة عطاء الفلسطيني حيًّا أو شهيدًا, فأنتم باستشهادكم تظلون أحياءً تسكنون تجاويف القلوب … تظلون منبعًا أصيلًا للعطاء الأزلي ومعركة التحرير النهائية , تغيبون شكلًا وتظلون مضمونًا مثل قوس قزح, ما أن يغيب, حتى يظهر مرةً أخرى, وهكذا دواليك.

 

وإن أخص بالذكر صديقي وقائدي أبو علي مصطفى ,لأنه وفي مثل هذا اليوم تمر ذكرى استشهاده في السابع والعشرين من أغسطس2001 . قبل سفرك إلى الشهادة, مررت علينا في البيت, وقلت لي أنك ستزورني في عيادتي لشأن خاص, وزرتني فعلا. تحدثنا طويلا ثم انطلقت بك السيارة. إنها المرة الأولى التي خرجت من عيادتي لوداعك في الساحة القريبة حيث السيارة ومرافقك. وكأني بك وبي ندرك أيها القائد الصديق, أنه سيكون لقاءنا الأخير! بعدها بأيام فجّروك بصواريخهم الجبانة الغادرة, وسكنت أرض فلسطين الخالدة خلود عروبتها وفلسطينيتها وانتمائها العربي.

أبا علي , قلتها بعد أن عبرت نهر الأحزان والشوك والشوق… نطق بها قلبك قبل فكرك ولسانك: “جئنا لنقاوم, لا لنساوم”. شهدت الأراضي المحتلة مقدار عطائك, وأحس أبناء شعبنا الفلسطيني بأهمية وجودك بينهم, ورفاقنا بالتصاقك بهم وبجهودك من أجل إثراء قضيتنا.أبو علي..اعتقدوا أنهم دمرّوك بصواريخهم. خسئوا, فأنت الحي, وهم الميتون حتى وإن تنفسوا واقترفوا مذابحهم اليومية, فهم الجِيَف النتنة أولاً وأخيراً. اجتمعت فيك صلابة الألماس ورقة النسيم في معادلة رائعة. صلابة, حين يستلزم الموقف ذلك… ورقّة, في مواضعها. لا تتطلع إلا إلى السماء, عمادك العزة والوفاء والكرامة ومصالح شعبنا, وأولا وأخيرا: المقاومة والكفاح المسلح. في حياتك كنت بسيطًا مثل الماء… في عطائك مثل بيدر, تعطي بلا حدود لا تكّل ولا تملّ… حانيًا مثل أمٍّ رؤوم, يتسع قلبك لكل الناس. تحزن لدمعة طفل, وتدمع عيناك لكل موقف عاطفي وإنساني. يتعلم الآخرون من خصالك كيف يكون الإنسان إنسانًا,والمناضل مناضلاً, والقائد قائداً. باختصار كنت يعقوبياً ثوريا نقيّا وطاهرا. لم تتلوث سمعتك يوماً… قضية يشهد بها منتقدوك سياسياً قبل رفاقك وأصدقائك وأهلك.

أغسطس غني بشهادة العديد من الفلسطينيين وموت كفاءاتهم. الشهادة واجب.. والموت حق… وما بين الاثنين… يسير الفلسطيني المقاوم بالسلاح, والكلمة. وبالرواية, والمقالة.. والقصيدة, وبالقلم والمسرحية. والإخلاص والعطاء لفلسطين من كل المواقع, وبالانتماء إلى الوطن الفلسطيني الكنعاني اليبوسي العربي الأصيل والحضن الشعبي العربي .. ورغم جراح العربي ومآسيه تظل فلسطين دوما جرحه النازف حتى تحريرها كاملة غير منقوصة, فلا بقاء لهذا المشروع الفاشي…ستة عشر عامًا مضت على غياب جسدك القسري, لكن فكرك ومبادئك وكلماتك استوطنت قلوبنا.

في زمن الردة, يبحث الشعب عن نفرٍ من القادة, لم يساوموا يومًا في حق. لم ينطقوا مرّة بغير الصدق. ولاؤهم الوحيد لفلسطين وتحريرها. وقبلتهم مصالح شعبهم. فلسطين في أذهانهم لا تحتمل التجزئة ..إنها كلها فلسطيننا العربية الخالدة. كنت أيها الصديق فارس أولئك القادة. امتشقت فلسطين في فؤادك النابض بتاريخها الكنعاني العربي, وبحاضرها المؤلم حتى النخاع, انتظارًا لفرسان قادمين, يمحون دنس ورجس أولئك المغتصبين لثراها الطاهر, آمنت بمستقبلها المشرق, وأريج زهرها الجوري, وصفاء مياه بحرها .أسوارها الحصينة ,ما انكسرت يومًا أمام عواصف التاريخ، ظلت عصية على الغزاة. مثّلت لغة التخاطب الوحيدة بين أسوار المدينة والغزاة. كنت حبر التفاهم بين أشياء المدينة والإله. انطبعتَ أيها الصديق, صفحة نقية على وجه التاريخ الأزلي المقاوِم, وظلت حقيقة أبدية هي… الفلسطينية الخالدة. تجسّدت أملًا قادمًا عنوانه: الانتصار, ليعود الثوب الفلسطيني المطرّز إلى جذوره الأصيلة في مناطقه ومدنه وقراه… وعَبَقِهِ برائحة الأرض, التي تعيش في تلافيف دماغ الفلسطيني في منفاه. يحملها أهزوجة النصر القادم, والعودة المظفرة لأرضنا المشتاقة دومًا لأبنائها.

يحاولون تزوير التاريخ, واختراع أساطير وأضاليل جديدة لوجه وطننا, مثلما حاول غزاة آخرون مرارًا قبلهم. لا يدرك أولئك القتلة: أن أرض فلسطين تضيء وجه القمر, تظلل السماء بعبق زيتها العتيق, وحبات زيتونها, وأريج أزهار برتقالها وليمونها, تنزرع خلودًا قبل التاريخ, وقد أخذ صفحات وجهه من أزليتها وأبديتها الخالدة .. عنوان وجودها.

ها أنت أيها الوطن تنادي أبا علي! يوم ترجَّل عن فرسه, أظلمت السماء, حزنًا على الجسد المخبء في شظية .. وفي بطن حلم, عنوانه: العودة إلى الأرض حيًّا أو شهيدًا, حيث يتنادى الشهداء مرحبين بالقادم الجديد, عنوانًا للتضحية, وتجسيدًا للوفاء, وتعبيرًا حيًّا عن التزام الفاسطيني بثرى ترابه الوطني, في علاقة يحار الغازون في طبيعتها, بل في وجودها من الأصل. تتمثل حُلمًا في عقل طفل, وتراثًا حاضرًا يؤسس لمستقبل أكثر حضورًا في رأس شيخ… حمل مفتاح بيته, عبر فيه كل المنافى, ظل ملتصقًا بكوشان الأرض , ليكون معلمًا أساسيًّا من معالم الفلسطيني حيثما يتواجد.

أبا علي كم نفتقدك… وأنتم شهداءؤنا…. أنتم منارات شعبنا, أيها البررة البواسل كم نفتقدكم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

“المصالحة” لوأد “التهدئة” و”التمكين” لدفن “المصالحة”!

عبداللطيف مهنا

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    كتب لي عديدون في الآونة الأخيرة حول رأيي وتوقُّعاتي بشأن موضوع بعينه، وهو إلى ...

فركة أذن لا أكثر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    بعد مئتي عدوان إسرائيلي سافر ووقح على سوريا، بمعرفة روسيا، وبتنسيق مع قواتها في ...

لعبة الأمم في اتفاق إدلب وسوريا

د. محمد نور الدين

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    عكس اتفاق إدلب بين تركيا وروسيا «لعبة الأمم» في الساحة السورية. فبعد فشل قمة ...

الخوف على الإسلام!

د. محمّد الرميحي

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    الافتراض الرئيسي لمجمل طيف حركات الإسلام السياسي النشيطة، من «القاعدة» إلى الصحوة، مروراً بكل ...

جولة نقاش مع المثبّطين

منير شفيق

| السبت, 22 سبتمبر 2018

    هل مر يومٌ بالثورة الفلسطينية منذ الأول من عام 1965 لم يُعتبر بأنها تمر ...

اتفاقية باريس الاقتصادية ارتهانٌ وتسلطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | السبت, 22 سبتمبر 2018

    تكاد لا تغيب عن الذاكرة اليومية الفلسطينية اتفاقيةُ باريس الاقتصادية، التي تحكم العلاقة الاقتصادية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم11339
mod_vvisit_counterالبارحة33860
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع80661
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر834076
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57911625
حاليا يتواجد 1991 زوار  على الموقع