موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اتفاق برعاية مصرية لوقف إطلاق النار بين الاحتلال والفصائل الفلسطينية في غزة بعد أكثر من 40 غارة جوية ::التجــديد العــربي:: إصابة 12 شخصا في انفجار في مصنع للكيماويات قرب مطار القاهرة بالعاصمة المصرية ::التجــديد العــربي:: احتجاجات العراق: مقتل شخصين في اشتباكات مع الشرطة ::التجــديد العــربي:: واشنطن ترفض إعفاء شركات أوروبية من العقوبات ضد طهران ::التجــديد العــربي:: الصين تتقدم لمنظمة التجارة بشكوى من رسوم أميركية مقترحة و تهدد الولايات المتحدة بفرض رسوم نسبتها عشرة في المئة بقيمة 200 بليون دولار ::التجــديد العــربي:: رحلة مع الموسيقى «من قرطاجة إلى أشبيلية» ::التجــديد العــربي:: «منتدى الشعر المصري» ينطلق بأمسية عربية ::التجــديد العــربي:: النظام النباتي.. "المعيار الذهبي" لخفض الكوليسترول ::التجــديد العــربي:: وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي ::التجــديد العــربي:: فرنسا بطلة لمونديال روسيا 2018 ::التجــديد العــربي:: فرنسا تقسو على كرواتيا 4 / 2 وتحقق لقب كأس العالم للمرة الثانية في تاريخها ::التجــديد العــربي:: الفائزين بجوائز مونديال روسيا 2018: الكرواتي لوكا مودريتش بجائزة " الكرة الذهبية " كأفضل لاعب والبلجيكي تيبو كورتوا بجائزة " القفاز الذهبي " كأفضل حارس مرمى و الفرنسي كيليان مبابي أفضل لاعب صاعد ::التجــديد العــربي:: بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم ::التجــديد العــربي:: الرئيسة الكرواتية تواسي منتخبها برسالة مؤثرة ::التجــديد العــربي:: الفرنسيون يحتفلون في جادة الشانزليزيه‬‎ بفوز بلادهم بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي ::التجــديد العــربي:: ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم" ::التجــديد العــربي:: احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم ::التجــديد العــربي:: بوتين لعباس: الوضع الإقليمي معقد ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يستعيد أول بلدة في محافظة القنيطرة ::التجــديد العــربي::

لورنس فلسطين وفلسطينيوه الجدد!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


عام 2005، وتحت شعار "السلام من خلال الأمن"، والدور الأميركي المطلوب لتطوير أجهزة الأمن في سلطة الحكم الذاتي الإداري الفلسطينية المحدود تحت الاحتلال، شكَّلت الولايات المتحدة، بالتفاهم مع الاحتلال والسلطة، ما دعته “فريق التنسيق الأمني الأميركي بين الطرفين، والمرمز إليه "USSC"”،

وأوكلت إدارته لأحد أمنييها المتمرسين هو الجنرال كيث دايتون، ومنحته صفة الملحق في سفارتها بتل أبيب، أما مهمته فكما وصفها الجنرال بنفسه هي الإشراف على صناعة فلسطينيين جدداً، بمعنى منزوعي العداء لمحتلي وطنهم. مهمة دايتون استمرت وجدِّدت حتى خلفه لاحقاً جنرال آخر هو مولر السائر على نهج سلفه.

 

فريق دايتون أميركي، لكن تم تطعيمه ببريطانيين وكنديين واتراكاً، ذلك انسجاماً مع توجهاتهم في العقدين الأخيرين نحو إعطاء حروبهم ومهامهم الكونية سمة أو تغطية أممية، كمسمى “التحالف الدولي، في حربيهم على افغانستان والعراق، أو حربهم هم والناتو التي قادوها من الخلف على ليبيا، وراهناً على سوريا تحت ذريعة "الحرب على الإرهاب"”... يقول دايتون ممتدحاً وملقياً ضوءً على مهام وتخصصات فريقه: "الكنديون والبريطانيون هم عيوننا وآذاننا"! ولم يقتصر الأمر على عيونه وآذانه، بل أشار إلى التعاون مع فريق آخر تابع للاتحاد الأوروبي يرمز له ﺑ"EUPO" مسؤول عن "اصلاح النظام القضائي الفلسطيني"! ومع "الرباعية الدولية" في حقبة بلير ثم من خلفه، وكلة تحت ذات الشعار "السلام من خلال الأمن"، ومعزوفة "حل الدولتين"، التي تبخرت بعد ان وضعها التهويد في خانة ما لا محل له من الإعراب... وهي بالمناسبة ذات منشأ صهيوني الأصل كان قد طُرحت عام 1951، أي بعد النكبة بثلاث سنوات، والآن باتت خلف ظهر طارحيها.

استذكاري ﻟ"مصنع دايتون، هو بسبب من توسُّع المصانع الرديفة المتلطية خلف ما يدعى مؤسسات المجتمع المدني الناشطة مصانعها لإنتاج الفلسطينيين الجدد مركِّزة على السلام الاقتصادي في خدمة الأمني ومعهما الثقافي التطبيعي محققةً في هاته الحقول قدراً لا بأس به من طموحات دايتون... وأضف إليه، بيان لنقابة الصحفيين الفلسطينيين صدر مؤخراً في رام الله، سآتي إليه لاحقاً، بعد وجوب العودة لمصنع دايتون مرةً أخرى.

في السابع من الشهر الخامس من العام 2009 استضاف "معهد واشنطن لسياسات الشرق الأوسط"، المعروف بأنه الذراع الفكرية والبحثية للوبي الصهيوني في الولايات المتحدة، الجنرال دايتون محاضراً في ندوة حول مصنعه الفلسطيني، حيث قدَّم نفسه سوبرماناً ذو نجاحات من عيار هوليودي مبهر، بل كلورنس الفلسطينيين بامتياز، وبعد أن طمئن من يحاضر في معهدهم قائلاً: "نحن لا نقدِّم شيئاً للفلسطينيين ما لم يتم التنسيق بشأنه مع دولة إسرائيل"، وإن ثلاثة أجهزة استخبارات، هي اﻟ"CIA" والاستخبارت البريطانية وثالثة عربية، تشرف مع فريقة على اختيار المنتسبين للأجهزة التي يعد هو وفريقة رجالها، بمعنى الجديرين بالانتساب لمنتج مصنعه، وبالتاي بتم نقلهم إلى معسكر الإعداد الخاص في الأردن، يجمل الجنرال إنجازاته على الوجه التالي:

"ما الذي بنيناه، أقول هذا تواضعاً، ما فعلناه هو بناء رجال جدد تتراوح أعمارهم بين 20، 22 عاماً، وهؤلاء الشبان يعتقدون أن مهمتهم هي بناء دولة فلسطين". ويستشهد بما اقتطفه من خطاب لمسؤول كبير في السلطة في دورة لخريجين من هذه المدرسة الدايتونية، خاطب فيه هؤلاء قائلاً: أنتم لم تأتوا هنا لتتعلَّموا كيف تقاتلون إسرائيل، بل جئتم هنا لتتعلَّموا كيف تحفظون النظام وتصونون القانون، وتحترمون جميع مواطنيكم، وتطبِّقون حكم القانون من أجل أن نتمكَّن من العيش بأمان وسلام مع إسرائيل".

وإلى جانب استشهاده بأقوال مسؤول السلطة، نقل انبهار ضباط الاحتلال بجودة منتجه وسؤالهم إياه: "كم من هؤلاء الرجال تستطيع أن تصنع وبأية سرعة؟! "... ويضيف من عنده "يا للروعة حدثت مظاهرات كبيرة ضد غزو غزة بالطبع، لم تخرج عن نطاق السيطرة، وطبَّق رجال الشرطة والدرك ما تدرَّبوا عليه في الأردن"!

... وبالعودة لبيان نقابة الصحفيين الفلسطينيين في رام الله، والتي عبَّرت فيه عن صدمتها من تواجد صحافيين وطواقم من القناتين الثانية والعاشرة من كيان الاحتلال في المقاطعة، أو مقر رئاسة السلطة، لتغطية الزيارة الملكية الأردنية الأخيرة، معتبرةَ في بيانها أن تسهيل أمر تواجدهم هذا "يشكِّل صفعةَ وإهانة لكل صحفي، خاصة أنها تأتي في وقت مازالت فيه دماء الفلسطينيين تنزف من رصاص وعصي الاحتلال في القدس ومختلف الأراضي الفلسطينية"، مشيرةً في بيانها إلى ما مجموعه 192 اعتداءً وانتهاكاً احتلالياً ضد الصحافيين في الشهر المنصرم وحده، بيد أنها في المحصلة قد افرغت بيانها من كل ما أوهم علواً في نبرتهً، ذلك بجعلها في حدود الغضبة النقابية المحضة، أي بما يعفيها من تهمة التعبير عن راهن غضبة شعبية ووطنية شاملة، وألحقته، بتجاهل أن وجود صحافة وطواقم أجهزة اعلام الاحتلال في المقاطعة ما كان له أن يكون لولا التنسيق الأمني المسبق لحفظ أمنها، وما كان هذا ليكون لولا موافقة المقاطعة عليه، الأمر الذي أوقع هذه النقابة في مفارقة مناشدة الرئاسة بمحاسبة من سهَّلت وجودهم في حماها ووفرت حمايتهم، أي ما جعل من غضبتها لا تخرج وفق المعايير الدايتونية عن "تحت السيطرة"!!!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

وصول الرئيس الروسي إلى هلسنكي: مسائل دولية ساخنة على طاولة بوتين وترامب في قمة هلسنكي

News image

يلتقي الرئيس الأمريكي، دونالد ترامب، نظيره الروسي، فلاديمير بوتين، في العاصمة الفنلندية هلسنكي، في قمة...

بوتين: روسيا تصدت لنحو 25 مليون هجوم إلكتروني خلال كأس العالم

News image

نقل الكرملين الإثنين عن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين قوله إن بلاده تعرضت خلال استضافتها كأس...

بوتين: كل من يملك هوية المشجع لديه الحق بدخول روسيا دون التأشيرة حتى نهاية العام الحالي

News image

أعلن الرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أن جميع المواطنين الأجانب الذي يملكون بطاقات هوية المشجع لمو...

ماكرون يحتفي بفرنسا "بطلة العالم"

News image

عرضت محطات التلفزيون الفرنسية صور الرئيس الفرنسي، إيمانويل ماكرون، وهو يحتفي بفوز منتخب بلاده بكأ...

احتفالات صاخبة تجتاح فرنسا بعد التتويج بكأس العالم

News image

غصت شوارع العاصمة الفرنسية باريس مساء الأحد بالجموع البشرية التي خرجت للاحتفال بفوز بلادها بكأ...

مقتل 54 شخصا في غارة أمريكية استهدف تجمعا في مصنع للثلج في قرية السوسة السورية بالقرب من الحدود العراقية مع سوريا

News image

قال التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق إنه نفذ ضرب...

ترامب: سأترشح لانتخابات 2020.. ولا يوجد ديموقراطيون يمكنهم هزيمتي

News image

نقلت صحيفة «ميل أون صنداي» عن الرئيس الأميركي دونالد ترامب قوله في مقابلة إنه ينو...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

في الانفصال بين السياسة والرأسمال الثقافي

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    المعرفة والثقافة من الموارد الحيويّة للسياسة، وهي ليست منها بمنزلة المضافات التي قد ترتفع ...

ثلاث مراحل في تاريخ «الأونروا»

د. فايز رشيد

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    بالتزامن مع محاولات تنفيذ «صفقة القرن»، لتصفية القضية الفلسطينية، يجري التآمر من أطراف في ...

إسرائيل و«الخطر الديموغرافي»!

د. أسعد عبد الرحمن

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    منذ سنوات يركز الإسرائيليون، الساسة منهم والعسكريون، على مسألة «الخطر الديموغرافي»، لأسباب عديدة أبرزها ...

العرب والعصر الصيني

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 16 يوليو 2018

    في المؤتمر التاسع عشر للحزب الشيوعي الصيني الذي انعقد السنة المنصرمة، تم اعتماد خطة ...

الرسائل السياسية في المونديال

عبدالله السناوي

| الأحد, 15 يوليو 2018

    بقدر الشغف الدولي بمسابقات المونديال والمنافسة فيها، تبدت رسائل سياسية لا يمكن تجاهل تأثيراتها ...

النظام الدولي الجديد

محمد خالد

| الأحد, 15 يوليو 2018

    يتكلم الأغنياء في العالم لغة متقاربة، ويحملون هماً مشتركاً هو كيفية المحافظة على أقلية ...

إرث باراك أوباما في البيت الأبيض

د. محمّد الرميحي

| السبت, 14 يوليو 2018

    العنوان السابق هو قراءتي لما يمكن أن يكون زبدة الكِتاب المعنون بالإنجليزية «العالم كما ...

دروس تعددية الممارسات العولمية

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 12 يوليو 2018

    بغياب إيديولوجية، أو منظومة فكرية اقتصادية مترابطة، ومتناسقة في بلاد العرب حالياً، كما كان ...

لبنان الحائر والمحيّر!!

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 12 يوليو 2018

    غريب أمر هذا البلد الصغير في حجمه والكبير في حضوره، المتوافق مع محيطه والمختلف ...

الصين.. قوة عالمية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 12 يوليو 2018

    كتبت في المقالة السابقة بعنوان «النظام الدولي إلى أين؟» عن اتجاه البنية القيادية للنظام ...

القضية الفلسطينية والأمم المتحدة

عوني صادق

| الخميس, 12 يوليو 2018

    مع الدخول في شهر يونيو/حزيران الجاري، تصاعد الحديث عن خطة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ...

إصلاح العرب

جميل مطر

| الخميس, 12 يوليو 2018

    تشكلت مجموعة صغيرة من متخصصين في الشأن العربي درسوه أكاديمياً ومارسوه سياسياً ومهنياً. عادوا ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23980
mod_vvisit_counterالبارحة32663
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع56643
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي177493
mod_vvisit_counterهذا الشهر420465
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55336944
حاليا يتواجد 4177 زوار  على الموقع