موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد ::التجــديد العــربي:: ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست" ::التجــديد العــربي:: الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين ::التجــديد العــربي:: ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير ::التجــديد العــربي:: أمير الكويت يفتتح مؤتمرا دوليا لمكافحة الفساد ::التجــديد العــربي:: وزير الخارجية المصري يلتقي الأمين العام للأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: «أرامكو السعودية» تستحوذ بالكامل على «أرلانكسيو» ::التجــديد العــربي:: مصر: ارتفاع صافي الاحتياطيات النقدية الأجنبية إلى 42.5 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: تشكيليون: منيرة موصلي «حالة خاصة».. أضاءت بألوانها عتمة الحياة ::التجــديد العــربي:: مهرجان «أفلام السعودية» ينطلق في الدمام بمارس ويبدأ في استقبال المشاركات ::التجــديد العــربي:: «معرض جدة»: يخطو إلى الأمام... ويمزج ما بين كتاب وفنون تصويرية ::التجــديد العــربي:: فيتامينات ضرورية للراغبين في الإقلاع عن التدخين ::التجــديد العــربي:: تحديد 2 مارس موعدا لمواجهة كلاسيكو ريال مدريد وبرشلونة ::التجــديد العــربي:: منتخب فلسطين يتعادل مع الأردن ويحافظ على آماله الضعيفة في كأس آسيا ::التجــديد العــربي:: الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله ::التجــديد العــربي:: مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن ::التجــديد العــربي:: الشرطة الفرنسية: توقيف 43 شخصا في احتجاجات "السترات الصفراء" في باريس ::التجــديد العــربي:: مقتل وجرح فلسطينيين برصاص الاحتلال ::التجــديد العــربي:: انفجار في مخبز في قلب العاصمة الفرنسية باريس يقتل رجلي إطفاء ويصيب العشرات ::التجــديد العــربي::

بين تشومسكي وبابيه والكيان

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

نعوم تشومسكي المفكر وعالم اللسانيات المشهور، هو أحد أكثر من شغلوا الناس طوال الثلث الأخير من القرن العشرين، وصولاً إلى القرن الحالي، ليس في بلاده أمريكا؛ بل في العالم كله. هو عالم وأكاديمي ينتقد الصهيونية والكيان، الذي يعده منشقاً، ويهودياً كارهاً لنفسه، حتى أنه مُنع من الدخول إلى الضفة الغربية المحتلة قبل بضعة أعوام لإلقاء محاضرة في جامعة بير زيت. تشومسكي شخّص استراتيجيات التضليل العشر، التي تهدف الأوساط الحاكمة الأمريكية إلى تسيّدها من خلال وسائل الإعلام. جاء ذلك في مقالة حديثة له في إحدى الصحف الأمريكية، نشرت ترجمتها العديد من الصحف العربية. قارئ المقالة يلاحظ بلا أدنى شك انطباق هذه النقاط على الإعلام الصهيوني. يأتي ذلك في الوقت الذي صدر فيه كتاب جديد للمؤرخ اليهودي المشهور إيلان بابيه بعنوان «عشر خرافات عن «إسرائيل». بابيه هو من المكروهين صهيونياً و«إسرائيلياً» وهو يُحارَب أيضاً في الكيان، سبق له أن نشر كتاباً مهماً بعنوان «التطهير العرقي للفلسطينيين»، الذي رفضت دور النشر الصهيونية طباعته سواء في الخارج أو في الكيان، وقام بنشره بالإنجليزية في دار نشر بريطانية.

 

بالطبع، في عصرنا الحالي، فإن وسائل الإعلام قادرة على تشكيل رأي عام حول فكرة أو ظاهرة عادلة، لتقلبها عكساً؛ حيث تصبح ظاهرة إجرامية بشكل عام أو يجري التشكيك بها في أقلّ الحالات! فمثلاً ظاهرة مقاومة الاستعمار والاحتلال، عملت الآلة الإعلامية الغربية والصهيونية للترويج لها باعتبارها «إرهاباً»! أما استراتيجيات التضليل وفقاً لتشومسكي فهي: استراتيجية تشتيت الذهن (الإرباك/ الحيرة أو الإلهاء) باعتبارها أهم آلية للسيطرة على المجتمع، وحرف التفكير عن حدث إلى قضية أخرى. استراتيجية خلق المشاكل ثم طرح الحلول الموائمة للهيئات الحاكمة، لتعبيد الطريق أمامها لتصبح مقبولة. استراتيجية التدرج في الهدف؛ حيث يجري الحد من دور الحكومات لصالح الخصخصة، وهي الطريقة التي استعملت لفرض «النيوليبرالية» خلال ثمانينات وتسعينات القرن الماضي. استراتيجية المماطلة والتأجيل، من أجل تقبل المجتمعات لخطوات ستطبق لاحقاً، ويجرى تصويرها بأنها قد تكون قاسية ومؤلمة. التعامل مع الشعب وكأنه طفل قليل النضوج!؛ حيث يجري الترويج لمواقف تخترع لها مفردات خاصة، ثم إشعال جدال مجتمعي ركيك حولها؛ حيث لا يتم نقد الخطوة بطريقة علمية. اللعب على العواطف. إبقاء المجتمع مغيباً وترسيخ الانطباع لديه بمحدودية قدراته. تشجيع العامة على الرضوخ والقبول بالأمر الواقع. إلقاء اللوم على الذات؛ حيث يقبل الناس لوم أنفسهم. خلق شعور عام بأن السلطة تفهم الفرد أكثر مما هو يفهم نفسه.

أما أولى خرافات بابيه، فهي: أن «فلسطين كانت أرضاً بلا شعب»؛ إذ يؤكد المؤلف في الفصل الأول، أن الفضاء الجيوسياسي الذي يطلق عليه اليوم فلسطين هو بلد معترف به منذ العصر الروماني، مضيفاً أنه منذ القرن السابع فصاعداً، كان تاريخ فلسطين يرتبط ارتباطاً وثيقاً بالعالمين العربي والإسلامي. الخرافة الثانية تكمل الأولى، ف«أرض فلسطين التي هي بلا شعب «تحتاج حتماً إلى» شعبٍ يهودي وهو الشعب الوحيد في العالم الذي لا أرض له». يعالج الكاتب سؤالاً يبني عليه، أن اليهود الذين وصلوا فلسطين عام 1882 هم أحفاد أولئك الذين طردهم الرومان منها عام 70 للميلاد، لكن المؤلف يدحض ذلك قائلاً: إن ما قبل عهد الصهيونية كانت الرابطة بين المجتمعات اليهودية في العالم -بما فيه فلسطين- علاقة روحية ودينية وليست سياسية.

الخرافة الثالثة، تتناول تعدد مواقف اليهود تجاه الصهيونية، ويتطرق للخداع الذي مارسته هذه الحركة إن بتحوير الديانة اليهودية لأسباب استعمارية أولاً واستراتيجية لاحقاً، أو خداعها لليهود أنفسهم بالأساطير التضليلية التي اخترعتها. الخرافة الرابعة، تدّعي الحركة الصهيونية أنها «حركة تحرر وطني لليهود» وليست «حركة استعمارية»!، لكن المؤلف يبين الحقيقة الاستعمارية للحركة الصهيونية، يشبهها بالمشروع الاستعماري الذي جرى في جنوب إفريقيا وأستراليا والولايات المتحدة ضد السكان الأصليين.

الخرافة الخامسة، تدّعي الحركة الصهيونية أن «الفلسطينيين غادروا وطنهم وأرضهم طوعاً»، يدحض المؤلف هذا الافتراء. الخرافة السادسة، يؤكد بابيه أن الاستيلاء على الضفة الغربية وقطاع غزة يمثل إنجازاً واستكمالاً للعمل الذي بدأ في عام 1948. الخرافة السابعة، ينقلنا المؤلف إلى الأساطير الصهيونية في الحاضر، وخرافة أن «إسرائيل» هي «الديمقراطية الوحيدة» في الشرق الأوسط، ويكذب هذه المقولة الثامنة؛ حيث تستعرض ما سماه محقاً ب«أساطير أوسلو». التاسعة تتطرق إلى «الأكاذيب حول غزة» يتناول الفصل العاشر، ما يراه المؤلف حلّاً خرافياً يجري الترويج له من آلة الدعاية الصهيونية، وهو أن «حل الدولتين» هو الطريق الوحيد للمضي إلى الأمام. يشبّه الكاتب هذا الحل بجثة ترقد في المشرحة، وبين الحين والآخر يجري إخراجها وتزيينها وتقديمها على أنها شيء حي، ثم عندما يكتشف الجميع زيف ذلك يعاد إدخالها إلى المشرحة لتعاد الكرة.

Fayez_Rashid@hotmail.com

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

مقتل14 شخص من بينهم 4 عسكريين أمريكيين وجرح 3 جنود أخرين جراء التفجير في سوق منبج شمالي سوريا

News image

أفاد مصدر مطلع لـ"RT" بمقتل 4 عسكريين أمريكيين بتفجير انتحاري استهدف اليوم الأربعاء قوات للتحالف ...

الرئيس الفلسطيني ثاني رئيس عربي يزور دمشق قريبا ويلتقي الأسد

News image

كشف القيادي في حركة فتح، عزام الأحمد، عن زيارة قريبة للرئيس الفلسطيني محمود عباس، إلى...

ماي تواجه تحديا جديدا بالتصويت على حجب الثقة عن حكومتها بعد رفض خطتها.. وماكرون يستبعد إعادة التفاوض بشأن اتفاق "بريكست"

News image

أعرب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون عن شكه في أن يعيد الاتحاد الأوروبي التفاوض على اتف...

الأردن يستضيف جولة المشاورات الثانية بين الحكومة اليمنية والحوثيين

News image

أعلنت المملكة الأردنية عن موافقتها على طلب الأمم المتحدة استضافة عمّان اجتماع حول اتفاق تبا...

ماكرون يدعو الفرنسيين إلى نقاش وطني كبير

News image

دعا الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون اليوم في رسالة إلى الفرنسيّين إلى المشاركة في نقاش وطن...

الفنانة التشكيلية السعودية منيرة موصلي في ذمة الله

News image

"انا لله وإنا اليه راجعون، إنتقلت إلى رحمة الله الفنانة التشكيلية السعودية ‎منيرة موصلي، ومو...

مصر .. مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأمن

News image

أعلنت وزارة الداخلية المصرية عن مقتل 6 مسلحين في تبادل لإطلاق النار مع قوات الأ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

"انقسام" و"جواسيس"... تأمُّلات في سوريالية مرحلة!

عبداللطيف مهنا

| الخميس, 17 يناير 2019

  كنا في أيام خوالٍ نحذّر من أن تغدو الخيانة في ساحتينا الوطنية والقومية مجرَّد ...

«الكلمات المتقاطعة» في استباحة الضفة

عوني صادق

| الخميس, 17 يناير 2019

  منذ مطلع شهر أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وتحديداً بعد تنفيذ الشهيد أشرف نعالوة، عملية ...

قلتم... وقلتم... وسَكَتُّم، وعند خراب مالطا، لنزع الشرعية والأهلية عنه تناديتم!

د. أيوب عثمان

| الخميس, 17 يناير 2019

قبل انتهاء ولايته بشهر أو نحوه، استمر تلفازكم الرسمي في وضع ساعة ظلت عقاربها تتح...

عباس وحماس ومجموعة اﻟ«77 + الصين»

عريب الرنتاوي

| الخميس, 17 يناير 2019

تسلّمت فلسطين رئاسة مجموعة اﻟ«77 + الصين» من مصر يوم أمس، في سابقة هي الأ...

سورية … ماذا مهمة بيدرسون وماذا عن تعقيدات مسار جنيف !؟

هشام الهبيشان | الاثنين, 14 يناير 2019

    بالبداية ، من الطبيعي ان يبدأ المبعوث الأممي الجديد لسورية الدبلوماسي النرويجي جير بيدرسون ...

في المواطنة الحل

د. حسن مدن | الاثنين, 14 يناير 2019

    في الأنباء أن الرئيس الموريتاني محمد ولد عبد العزيز شارك شخصياً في مسيرة جرت ...

فتح وحماس وطيّ صفحة المصالحة

د. فايز رشيد

| الاثنين, 14 يناير 2019

    للأسف الشديدة, وصلت لغة الانتقادات والأخرى المضادة, كما الإجراءات العقابية وردود فعل كل من ...

سودانُ الزوبعة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 14 يناير 2019

    ما من أحدٍ متمسّك بالمبادئ الوطنيّة والقوميّة يقْبَل أن يكون السودان ساحةً جديدةً لفوضى ...

أحاديث يناير.. عودة إلى نظرية الـ «ستين سنة»

عبدالله السناوي

| الأحد, 13 يناير 2019

    تقول رواية متواترة إن الطالب جمال عبد الناصر لعب دور «يوليوس قيصر» في مسرحية ...

ذاتَ زَمَن في الأندلس.. مرآةُ الماضي وسيفُ الحاضر

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 12 يناير 2019

    لا يمكنك بحال من الأحوال، أن تتفلَّت من تأثير حدث ضاغط يستثير يجرحك في ...

الثمن الباهظ للغباء !

د. سليم نزال

| السبت, 12 يناير 2019

  لم اعد اذكر اسم المؤرخ البريطاني الذى اعتبر ان تاريخ البشر هو تاريخ من ...

أين كنا وكيف أصبحنا؟

محمد خالد

| السبت, 12 يناير 2019

  السؤال الصاعق: أين كنا وكيف أصبحنا؟ * أين كنا؟   العروبة هي حاضنة الحضارة التي ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم14285
mod_vvisit_counterالبارحة41055
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع14285
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي338402
mod_vvisit_counterهذا الشهر961579
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1459590
mod_vvisit_counterكل الزوار63565976
حاليا يتواجد 3530 زوار  على الموقع