موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
الاتحاد الافريقي يطالب ترامب باعتذار بعد "وصف دول افريقية بالحثالة" ::التجــديد العــربي:: روسيا: واشنطن لا تنوي الحفاظ على وحدة سوريا ::التجــديد العــربي:: سوريا وروسيا وتركيا تنتقد تشكيل الولايات المتحدة قوة حدودية جديدة شمالي سوريا ::التجــديد العــربي:: الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم ::التجــديد العــربي:: الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين ::التجــديد العــربي:: محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا ::التجــديد العــربي:: هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد ::التجــديد العــربي:: السعودية تفتح الطريق أمام أول مشروع للسيارات الكهربائية ::التجــديد العــربي:: إيرادات السياحة بمصر تقفز لأكثر من سبعة مليارات دولار وأعداد الوافدين لى مصر لتتجاوز ثمانية ملايين زائر ::التجــديد العــربي:: 70 لوحة تحكي تاريخ معبد ملايين السنين في مكتبة الإسكندرية ::التجــديد العــربي:: 48 شاعرا من بين 1300 شاعر يتنافسون على بيرق الشعر لـ 'شاعر المليون' ::التجــديد العــربي:: الزبادي والبروكلي يكافحان سرطان القولون والمستقيم ::التجــديد العــربي:: برشلونة يفلت من الهزيمة امام ريال سوسييداد و يقلب تخلفه بهدفين أمام مضيفه إلى فوز بأربعة أهداف في الدوري الاسباني ::التجــديد العــربي:: ليفربول يكبد مانشستر سيتي الخسارة الأولى في الدوري الانكليزي ::التجــديد العــربي:: مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة ::التجــديد العــربي:: مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة ::التجــديد العــربي:: رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة" ::التجــديد العــربي:: اعتقال 22 فلسطينياً بمداهمات في مدن الضفة المحتلة ::التجــديد العــربي:: مصر تعدم 15 شخصا مدانا بارتكاب أعمال إرهابية ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يتهيأ عمليا للانسحاب من اليونسكو ::التجــديد العــربي::

عولمة على الطريقة الصينية

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

ثلاث مرات في أقل من شهر أسمع ما يذكرني بخطة مارشال للإنعاش الأوروبي. كنت شاهداً عن بعد على احتفالات متواضعة في أوروبا وواشنطن بمناسبة مرور ثمانين عاماً على إطلاق فكرة تخصيص صندوق للإنفاق منه على برنامج لإصلاح بعض ما دمرته الحرب العالمية الثانية في أوروبا. ففي شهر يونيو/حزيران من عام 1947 وقف جورج مارشال وزير الخارجية الأمريكي على منبر في جامعة هارفارد يعلن النية الأمريكية لإنعاش أوروبا والمساهمة في تخفيف وطأة الخراب وتوقف الإنتاج وتوسع أرقام البطالة.

 

في المرة الثانية كنت أتابع باهتمام الاستعدادات الجارية في هامبورج وبولندا لعقد مؤتمر «قمة العشرين»، أي قمة للدول الأغنى في العالم. تابعت أيضاً بعض أعمال المؤتمر الذي كما توقعت لم يكن يستحق الوقت الذي بذلته أنا وغيري في هذه المتابعة. ومع ذلك كانت استفادتي عظيمة حين تحققت من أن نقاشاً من نوع آخر يجري خارج قاعات المؤتمر؛ بل وبعضه جرى خارج هامبورج. كان هناك داخل وفود الدول الكبيرة، وكلها كما ذكرت، وفود دول بالغة الثراء، من يفكر في قضية خلافة الولايات المتحدة في منصب قيادة العالم، وكله أيضاً بهذه المناسبة، مع استثناءات تكاد لا تذكر، رأسمالي. كنا نسمي «قمة السبع» في بداياتها قمة العالم الحر. الآن يتردد أغلب السياسيين وقادة الإعلام في استخدام هذا التعبير لوصف اجتماع عالمي. لا «قمة السبع» تمثل العالم الحر ولا «قمة العشرين»، فقد تقلصت مساحة العالم الحر لتشمل مالا يزيد ربما على حفنة دول في الاتحاد الأوروبي.

الآن ومع انسحاب أمريكا من اتفاقية باريس حول المناخ، وتعطيل المفاوضات حول اتفاقية المنطقة الحرة لدول عبر الباسيفيكي، والتهديد بوقف العمل بالاتفاقية حول الأمريكيتين تراجعت الثقة الدولية في قدرة أمريكا على الاستمرار في توجيه وقيادة العالم، فهي أيضاً غير قادرة على تحمل أعباء إنعاش إقليمين، أحدهما دمرته الميليشيات والجيوش المعادية لثورات ما يُسمى «الربيع العربي» وهو الشرق الأوسط، إضافة إلى أفغانستان والعراق، والآخر هو إفريقيا التي لم تجد بعد فرصتها للانطلاق. كلاهما في حاجة إلى خطة توازي في أهميتها خطة مارشال لإنعاش أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية.

اتفقت التحليلات، في معظمها على الأقل، على أن ألمانيا، أو أي دولة أخرى منفردة لا تستطيع أن تتحمل أعباء الإنعاش في الإقليمين إلى جانب الاستمرار في دعم الاقتصادات الأوروبية؛ لذلك كان مثيراً التحليل الذي توصل إلى أن الحل يكمن في شراكة تكون ألمانيا طرفاً فيها، ويمكن للصين أن تكون طرفاً آخر. عدت إلى الأرقام لأكتشف أن ميزانية خطة مارشال التي بدأ تنفيذها في إبريل/نيسان 1948 لم تزد على 13 بليون دولار وهو رقم يعادل بالقيمة الراهنة حوالي 130 بليون دولار. تخصص للمملكة المتحدة 26% منها وفرنسا 18% وألمانيا الغربية 11%. ألمانيا وحدها لا تستطيع؛ ولكن ألمانيا بشراكة مع الصين ربما تستطيع. هذه الشراكة لن تنال الصدقية اللازمة إلا إذا قامت في سياق جديد، هو الرضا الدولي العام على بزوغ قيادة جديدة للنظام الدولي، قيادة تشاركية بين ألمانيا، تدعمها فرنسا، من جهة والصين من جهة أخرى.هكذا يقوم لأول مرة في التاريخ نظام دولي تكون قاعدته هذه المساحة الشاسعة المسماة بأوراسيا وهذه الجماعة السكانية الهائلة وهذا المزيج الفريد من ثقافات وعقائد.

سمعت عبارة خطة مارشال للمرة الثالثة خلال فترة قصيرة عندما كنا نناقش تقريراً يعرض ويحلل مبادرة الحزام والطريق. المبادرة هي الشكل الجديد لمبادرة صينية انطلقت في القرن الثالث عشر وربما قبل ذلك التاريخ. الهدف منها تيسير طرق آمنة تحمل بضائع من الصين إلى أقاليم بعيدة وبالعكس.

أما القسم الثاني من المبادرة، ويحمل اسم الطريق فهو الشكل الجديد لطريق الحرير الذي قرأنا عنه نحن وأجدادنا، وتاريخه يعود إلى أيام الرحالة الإيطالي ماركو بولو.

الحلم يتحقق.. عرضه الرئيس شي على القطاع الخاص العالمي في دافوس. ومن وسط الصين خرج قطار من وسطها ليصل إلى لندن في أقل من نصف الوقت الذي تأخذه السفن في رحلتها من موانئ جنوب آسيا عبر قناة السويس.

عرفنا أن المبادرة لم تقر ويبدأ تنفيذها إلا بعد أن نوقشت بالتفصيل وبكل الصراحة من جانب مراكز البحوث والجامعات الصينية. هناك مثلاً الباحث جيا داشاو الذي ينبه إلى أن مبادرة الحزام والطريق يجب النظر إليهما في حجمهما واتساعهما الطبيعي. بمعنى آخر لا يجوز النظر إليهما كما ينظر الضفدع إلى السماء من موقعه الضيق في قاع البئر فلا يرى إلا أقل القليل. المبادرة سوف تصل إلى كل دول العالم باستثناء الولايات المتحدة.

من ناحية أخرى، يعتقد تيان وينلين أن قدرة أمريكا على الهيمنة على الشرق الوسط ضعفت وأصبح من الصعب الاعتماد عليها. هذا الوضع سوف يدفع دول المنطقة إلى التعاون مع الصين. بينما يدعو جاو شانتاو من معهد العلاقات الدولية في جامعة وزارة الخارجية إلى السعي لجعل السعودية الهدف الواعد في المنطقة تليها الإمارات.

اختم باقتباسين لخبيرين صينيين أحدهما يطالب الحكومة الصينية بالتزام مبادئ «اللاءات الثلاث»: لا نسعى لخلق دول عميلة، ولكن ننصح ونتوسط. لا نسعى لملء فراغ ولكن نتوسع في إطار شبكات التعاون التي تحقق منافع لكل الأطراف.

الخبير الثاني وهو لي شاوشيان يختم دراسته محذراً بمقولة شهيرة وهي أن الشرق الأوسط معروف بسمعته كمقبرة للدول الكبرى.

حذرة أم غير حذرة، مترددة أم حاسمة، لا فرار للصين من الانغماس في مشكلات الشرق الأوسط بعد أن شكلت بالفعل شبكاتها للتعاون أو بالأحرى شبكات الهيمنة الاقتصادية، وبعد أن أصبح لها مطالب لدى حكومات في الإقليم تتعلق بمسائل سياسية وأخرى أمنية، وبعد أن صارت هدفاً لتيارات إسلامية متشددة، وبعد أن كادت غواية ملء الفراغ تعصى على المقاومة.

gmf.club@gmail.com

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الإمارات والمغرب على قائمة أميركية للدول الأكثر آمانا في العالم

News image

الرباط – صنفت الولايات المتحدة المغرب ودولة الإمارات ضمن قائمة الدول الأكثر آمانا لرعاياها الر...

الإمارات تعلن ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقاتلات قطرية خلال رحلة إعتيادية متجهة إلى البحرين

News image

أبوظبي – اعلنت الإمارات صباح الاثنين ان احدى طائراتها المدنية تم اعتراضها من قبل مقا...

محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية ينجو من محاولة اغتيال في صيدا

News image

صيدا (لبنان) - أصيب محمد حمدان المسؤول في حركة حماس الفلسطينية بجروح الأحد في تفج...

هجوم انتحاري مزودج اودى بحياة أكثر من ثلاثين في ساحة الطيران في بغداد

News image

بغداد - دعا رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي الاثنين إلى "ملاحقة الخلايا الإرهابية النائمة" بعد...

مهرجان مئوية عبد الناصر في الناصرة

News image

لجنة إحياء مئوية جمال عبد الناصر، الرجل الذي اتسعت همته لآمال أمته، القائد وزعيم الأ...

مليون وحدة استيطانية جديدة في الأراضي المحتلة

News image

أعلن وزير الإسكان والبناء يؤاف غالانت، أن حكومته تخطط لبناء مليون وحدة استيطانية جدي...

رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته "احتجاجا على احتكار جماعات معينة للسلطة والثروة"

News image

أعلن رئيس برلمان إقليم كردستان العراق يعلن استقالته احتجاجا على ما وصفها بسيطرة زمرة من ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

خطاب عباس وقرارات المركزي

د. فايز رشيد

| الخميس, 18 يناير 2018

    استمعت لخطاب الرئيس الفلسطيني محمود عباس في افتتاح المجلس المركزي في دورته الأخيرة. حقيقة ...

دعاوى الستين سنة!

عبدالله السناوي

| الخميس, 18 يناير 2018

  بقدر الأدوار التى لعبها، والمعارك التى خاضها، اكتسب «جمال عبدالناصر» شعبية هائلة وعداوات ضارية ...

السرية المريبة

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 18 يناير 2018

    أصبحت السرية المريبة صفة ملازمة للمشهد السياسى العربى. كما أصبحت ممارستها من قبل بعض ...

معضلة الديمقراطية والقيادة الأمريكية

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 18 يناير 2018

    عندما يُسأل المواطن السوى عن نظام الحكم الأفضل يجيب دون تردد أنه النظام الديموقراطي، ...

من يرث النظام الإقليمي

جميل مطر

| الخميس, 18 يناير 2018

    ذات يوم من أيام شهر نوفمبر من العام الماضى بعث زميل من اسطنبول بصورة ...

المئوية والمستقبل

أحمد الجمال

| الخميس, 18 يناير 2018

    سينشغل البعض بتفسير ذلك الزخم الإعلامى والسياسى وأيضا الفكرى والثقافي، وكذلك الوجدانى الذى يصاحب ...

إلى دعاة السلبية والإحباط واليأس

د. صبحي غندور

| الخميس, 18 يناير 2018

    ما تشهده بلاد العرب الآن من أفكار وممارسات سياسية خاطئة باسم الدين والطائفة أو ...

في الذكرى المئوية لميلاده…ناصر لم يزل حاضراً !!

محمود كعوش

| الخميس, 18 يناير 2018

    في الخامس عشر من شهر يناير/كانون الأول من كل عام، يُحيي القوميون العرب، الذين ...

الانتخابات العراقية القادمة وجريمة المشاركة فيها

عوني القلمجي

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يبدو ان معالم الخوف أصبحت واضحة في وجوه اركان عملية الاحتلال السياسية. فتسويق الانتخابات وخد...

تحية إليه فى يوم مولده

د. محمد السعيد ادريس

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    علمنا جمال عبد الناصر فى حياته أن الثورة، أى ثورة، لا يمكن إلا أن ...

فليكن للعالم موقف.. ضد العدوان والعنصرية

د. علي عقلة عرسان

| الأربعاء, 17 يناير 2018

    مشروع إنشاء “إسرائيل الثانية”، نواة ما يُسمَّى “كردستان الكبرى”، بدأ عملياً في الأراضي السورية، ...

ترامب وقرار العدوان الثاني

منير شفيق

| الأربعاء, 17 يناير 2018

يجب اعتبار قرار الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بوقف تمويل وكالة غوث اللاجئين الفلسطينيين (أونروا)، مكم...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم9445
mod_vvisit_counterالبارحة40928
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع208591
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي276850
mod_vvisit_counterهذا الشهر697804
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1142770
mod_vvisit_counterكل الزوار49353267
حاليا يتواجد 2926 زوار  على الموقع