موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
أحمد موسى يقود النصر لاستعادة الصدارة «مؤقتا» بهاتريك في القادسية ::التجــديد العــربي:: السيسي يشدد على أهمية «الضربات الاستباقية» للإرهاب ::التجــديد العــربي:: قوات الدفاع الجوي الملكي السعودي تعترض صاروخاً باليستياً وتدمره ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة للكتاب يفتح آفاقاً جديدة للنشر ::التجــديد العــربي:: الإمارات تترقب تأسيس كيان مصرفي بأصول قيمتها 110 بلايين دولار ::التجــديد العــربي:: احذر من دخان السجائر.. فهو يؤثر على حدة بصرك! ::التجــديد العــربي:: تدشين المركز الإعلامي الموحد لليوم الوطني الـ 88 ::التجــديد العــربي:: بوتين وأردوغان يتفقان على إنشاء منطقة منزوعة السلاح في إدلب ::التجــديد العــربي:: غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو ::التجــديد العــربي:: غياب الكاتب والشاعر الفلسطيني خيري منصور ::التجــديد العــربي:: جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك ::التجــديد العــربي:: مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة ::التجــديد العــربي:: وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما ::التجــديد العــربي:: الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام ::التجــديد العــربي:: علماء يعثرون على أقدم رسم بشري عمره 73 ألف سنة ::التجــديد العــربي:: الاتفاق يكرم ضيفه الباطن بثلاثية.. والوحدة والفتح يتعادلان للجولة الثانية على التوالي ::التجــديد العــربي:: حبس نجلي الرئيس المصري الاسبق حسني مبارك على ذمة قضية فساد المعروفة إعلاميا بـ"التلاعب في البورصة" ::التجــديد العــربي:: أهالي الخان الأحمر يتصدّون لجرافات الاحتلال ::التجــديد العــربي:: محمد الحلبوسي النائب عن محافظة الانبار يفوز برئاسة الدورة الجديدة لمجلس النواب العراقي ::التجــديد العــربي:: مصر توقع صفقة للتنقيب عن النفط والغاز مع شل وبتروناس بقيمة مليار دولار ::التجــديد العــربي::

خياران إسرائيليان للخروج من المأزق

إرسال إلى صديق طباعة PDF


يتابع الإسرائيليون باهتمام بالغ مآلات الأزمات والحروب المتفجرة على خريطة وطننا العربي، باعتبارها أزمات تصب في مصلحتهم، ما يعني أن ما يشغل إسرائيل الآن هو إدارة هذه المصالح. هي تتابع باهتمام شديد إلى أين ستنتهي الأزمات في العراق وليبيا وسوريا،

والجديد هو الأزمة الخليجية، ولا تغفل لحظة عن الأزمة المكبوتة بين مصر وإثيوبيا وهم حريصون على فعل كل شيء لمنع حدوث أي تطور في إدارة هذه الأزمات ينحرف بها في اتجاه يهدد المصالح الإسرائيلية، ومن هنا جاءت حالة الهلع الحالية داخل أروقة صنع القرار الاستراتيجي في إسرائيل من التطورات المستجدة بالنسبة للأزمة السورية خشية أن تؤثر هذه التطورات على الهدفين الإسرائيليين المحوريين في الأزمة السورية وهما أولاً الحصول على اعتراف دولي بالسيادة الإسرائيلية المطلقة على هضبة الجولان المحتلة وضمها نهائياً إلى إسرائيل. وثانيا منع إيران من خلق أي وجود عسكري أو نفوذ سياسي دائم لها في سوريا، أو على الأقل منع إيران والميليشيات والتنظيمات «الشيعية» الحليفة التي تقاتل معها في سوريا من الاقتراب من جنوب سوريا خشية أن يؤدى ذلك إلى تمكين إيران وحزب الله «اللبناني» من تأسيس جبهة مواجهة جديدة على الحدود الشمالية الإسرائيلية مع سوريا في الجولان. تدرك إسرائيل أنها، وحدها، ستكون عاجزة عن تحقيق أي من هذين الهدفين. من هنا جاء التوجه الإسرائيلي نحو روسيا باعتبارها القوة الدولية الكبرى القادرة على التأثير أكثر من غيرها في مجريات الأزمة السورية ولكن دون الإخلال بأسس وقواعد التحالف مع الولايات المتحدة الأمريكية الحليف الأول التاريخي والاستراتيجي، لذلك كان قرار المجلس الوزاري الأمني الإسرائيلي المصغر (الكابينيت) بتحميل رئيس حكومته بنيامين نتنياهو طلباً إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بألا تتضمن أي تسوية حول سوريا في المستقبل وجود أي نفوذ لإيران. وأعد هذا المجلس خطة حملها نتنياهو معه في لقائه مع ترامب (2017/2/5) هدفها «صد التهديد الإيراني الذي قد ينشأ على الحدود الشمالية لإسرائيل في حال حظيت إيران بنفوذ في سوريا». وللسبب نفسه كان لقاء نتنياهو مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين (2017/3/9) وهي الزيارة الأولى التي يقوم بها نتنياهو إلى موسكو هذا العام سبقتها أربع زيارات في العام الماضي. كانت الزيارات الأربع السابقة تستهدف التنسيق مع روسيا سواء بخصوص الحصول على ضوء أخضر روسي لضرب أهداف في سوريا تتعلق أساساً بعمليات نقل أسلحة متقدمة إلى «حزب الله» من شأنها أن تكسر التوازن الذي يعمل لمصلحة إسرائيل، والتنسيق مع روسيا لمنع حدوث أي احتكاك غير مقصود بين الطيران الإسرائيلي والطيران الروسي في الأجواء السورية، وغالباً ما كانت تنتهي تلك الزيارات بقدر لا بأس به من التوافق مع القيادة الروسية، لكن الزيارة الأخيرة كانت تتعلق ﺑ«خطوط حمراء إسرائيلية» تستهدف احتواء الدور المستقبلي لإيران في سوريا، ومنع إيران و«حزب الله» من الوصول إلى الحدود مع إسرائيل في الجولان، إضافة إلى تلميح إسرائيلي برفض أي تسوية لسوريا تبقي بشار الأسد، باعتبار أن بقاء الأسد «ليس في المصلحة الأمنية الإسرائيلية» ولكونه يعني أيضاً أن «إيران وحزب الله سيبقيان في سوريا».

 

بغض النظر عن الجواب الروسي، فالواضح أن هناك تفاهمات حول هذه المطالب: تفاهمات إسرائيلية- روسية، وإسرائيلية- أمريكية، والجديد الآن هو التفاهمات الأمريكية الروسية من خلال المشاركة الأمريكية في محادثات «أستانة» والتي ركزت جولتها الأخيرة على تحديد المناطق الأربع الآمنة في حمص وأدلب ودمشق إضافة إلى جبهة درعا في الجنوب، حيث طرحت أفكار لمنع إيران أو أية ميليشيات شيعية من أن يكون لها وجود في جبهة درعا الجنوبية التي تحظى باهتمامات أمنية أردنية وإسرائيلية. وإذا لم تحقق هذه التفاهمات ما تريده إسرائيل وتدعمه الولايات المتحدة فإن إسرائيل ستكون مضطرة للسير في خيارين بشكل متوازٍ لتحقيق ما تهدف إليه.

الخيار الأول هو إقامة «حزام أمني إسرائيلي في الجولان»، على غرار الحزام الأمني الذي سبق أن أنشأته عام 1976 في جنوب لبنان تحت اسم «جيش لبنان الجنوبي» (مجموعة المرتزقة تحت قيادة سعد حداد ومن بعده أنطون لحد)، ولكن هذه المرة من خلال المجموعات الإرهابية الموالية التي تسيطر على بعض المواقع قرب حدود الجولان في شمال درعا، إذ تشير المعلومات إلى أن ما تقدمه إسرائيل من دعم وإسناد لوجستي وعسكري واستخباراتي وصحي لهذه المجموعات يدخل في إطار التمهيد لهذه الخطوة. ووفقاً لموقع «دافار» فإن إسرائيل توصلت إلى تفاهمات مع تنظيمات مثل «جبهة النصرة» (هيئة تحرير الشام) وجبهة «أحرار الشام» بشأن المنطقة لإبعاد الجيش السوري وإيران والتنظيمات المؤيدة عنها».

هذا الخيار تحدث عنه بوضوح شديد «ألوف بن» المحرر العسكري لصحيفة «هاآرتس» بقوله إن «إنشاء منطقة حزام أمني في الجولان تسيطر عليها ميليشيات سورية موالية لإسرائيل بات في نظر القادة العسكريين شبيهاً بما كان يُعرف سابقاً بجيش لبنان الجنوبي الذي كان يسيطر على الحزام الأمني الذي أقامته إسرائيل في جنوب لبنان». وقد اعترف «تسفي برئيل» في صحيفة «هاآرتس» بأن إسرائيل تقدم مساعدات إنسانية وعسكرية للميليشيات التي تعمل في هضبة الجولان السورية وفي منطقة درعا جنوب سوريا، وأن إسرائيل أبلغت روسيا والولايات المتحدة أنها «لا توافق على مشاركة الميليشيات الشيعية في الرقابة على المنطقة الآمنة الجنوبية في محيط مدينة درعا».

أما الخيار الثاني الذي لا يلغي الخيار الأول الذي يحاول «إنقاذ ما يمكن إنقاذه» بمنع وصول إيران وحزب الله إلى الحدود الشمالية لإسرائيل في الجولان، فهو المبادرة بشن عدوان على لبنان على غرار عدوان عام 2006 لإرباك كل الحسابات الإيرانية وحتى الروسية في سوريا اعتقاداً منها أنها سيكون بمقدورها، نتيجة لهذا العدوان، فرض نفسها كقوة شريكة وفاعلة في فرض ما تريده في سوريا. الخيار الأخير في حاجة إلى قرار أمريكي، أو هو بالأحرى لن يكون إلا قراراً أمريكياً ولن يصدر إلا إذا وصلت واشنطن إلى طريق مسدود مع موسكو في إدارة الأزمة في سوريا.

خياران إسرائيليان للخروج من المأزق، لكنهما خياران مأزومان في ذاتهما، فمصير الحزام الأمني المأمول في الجولان قد يلقي مصير نظيره اللبناني، أما التورط بحرب في لبنان قد تكون مدخلاً لواقع أكثر مأساوية بالنسبة لإسرائيل نفسها التي يبدو أنها باتت فاشلة في هندسة الخيارات، وأنها ستبقى أسيرة واقعها المأزوم وحساباتها الخاطئة.

 

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

غضب روسي وصيني بسبب عقوبات أمريكية على بكين عقب شراء أسلحة من موسكو

News image

قررت الولايات المتحدة فرض عقوبات على الجيش الصيني إثر شرائه أسلحة من روسيا، وهو ما ...

جاويش أوغلو: لقاء ثلاثي روسي إيراني تركي حول سوريا في نيويورك

News image

أعلن وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو أنه سيعقد على هامش أعمال الجمعية العامة للأ...

مصر: القمة العربية - الأوروبية تتناول التعاون وقضايا الهجرة

News image

أعلنت وزارة الخارجية المصرية أن القمة العربية - الأوروبية المقرر عقدها في مصر تتناول أوج...

وفاة رئيس فيتنام تران داي كوانغ عن عمر يناهز 61 عاما

News image

توفي رئيس فيتنام، تران داي كوانغ، اليوم الجمعة، عن عمر يناهز 61 عاما، وفق ما ...

الفلسطينيون يشيّعون سابع شهيد خلال 3 أيام

News image

شيّع مئات الفلسطينيين ظهر أمس، جثمان الشهيد الطفل مؤمن أبو عيادة (15 سنة) إلى مثواه ...

لافروف: روسيا ستستهدف معامل سرية لتركيب طائرات مسيرة في إدلب

News image

أعلن وزير الخارجية الروسي، سيرغي لافروف، أن روسيا ستعمل على إنهاء نشاطات المعامل السرية الم...

إثيوبيا وإريتريا توقعان في جدة بالسعودية اتفاقا يعزز علاقاتهما

News image

أعلن المتحدث باسم الأمم المتحدة، فرحان حق، أن زعيمي إثيوبيا وإريتريا سيلتقيان في مدينة جدة...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

لا تلعب مع الروس

د. فايز رشيد

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    العنوان مثلٌ معروف, بأن الروس لا يُلتعب معهم. نقول ذلك, بسبب إسقاك طائرة “إيل ...

روسيا «المسلمة»!!

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 26 سبتمبر 2018

    لم يخطر ببالي أن أحاضر في موسكو بالذات عن «الإسلام»، ولكن مجلس شورى المفتين ...

صرخة النائبة العراقية وحكايتها

هيفاء زنكنة

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

في «العراق الجديد»، وفي ظل واحدة من أكثر الحكومات فسادا، محليا وعالميا، هل يلام الم...

مستقبل العالم في ضوء المتغيرات

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

"إن العالم المعاصر هو بصدد اجتياز أكبر أزمة الإنسانية منذ الحرب العالمية الثانية" من الم...

ربع قرن على أوسلو

عريب الرنتاوي

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

يندرج بعض ما يقال في هجاء اتفاق أوسلو في باب «الحكمة بأثر الرجعي»... هذا لا ...

لبنان والعراق حكم المحاصصة والفساد

حسن بيان

| الثلاثاء, 25 سبتمبر 2018

    كما الحال في لبنان، هي الحال في العراق، اشهر تمضي على إجراء انتخابات نيابية، ...

خطاب الرئيس محمود عباس بين القديم والجديد

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    وفق السياسة التي ينتهجها الرئيس محمود عباس منذ توليه رئاسة السلطة الفلسطينية وهو يحافظ ...

تجاوز الخلافات الداخلية لمواجهة العدو المشترك

د. إبراهيم أبراش

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    بسبب تراكم المعرفة نتيجة تراكم الخبرة المستمدة من تجارب الشعوب والدول في السلطة والحكم ...

من خطاب إلى خطاب

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 24 سبتمبر 2018

    نجحت فرضية توسل حقوق الإنسان، في الحرب الأيديولوجية السياسية ضد الأعداء والخصوم، في اختبار ...

و نحن نتذكر وعد بلفور : ماذا نفعل بقناة السويس..؟

د. محمد عبد الشفيع عيسى

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    من المعروف أن المشروع الصهيونى بدأ عمليا من خلال المؤتمر الصهيوني الأول عام 1897 ...

عن «اعترافات» عريقات

معتصم حمادة

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

  اعترافات عريقات إقرار واضح وصريح بأن الكرة باتت في ملعب القيادة الرسمية   ■ التصريحات ...

كلمة هيكل في آخر اليوم الطويل

عبدالله السناوي

| الأحد, 23 سبتمبر 2018

    كانت «الأهرام» قد دعت محمد حسنين هيكل إلى احتفال خاص بعيد ميلاده الحادي والتسعين، ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم23964
mod_vvisit_counterالبارحة38795
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع132081
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي240899
mod_vvisit_counterهذا الشهر885496
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1158712
mod_vvisit_counterكل الزوار57963045
حاليا يتواجد 3913 زوار  على الموقع