موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي:: مطار دبي يتصدر قائمة أكبر المطارات من حيث حركة المسافرين ::التجــديد العــربي:: مصر: لم نمنع مرور سفن متجهة إلى سوريا عبر قناة السويس ::التجــديد العــربي:: مصر تنتهي من تجديد مقبرة توت عنخ أمون وتعيد فتحها للزائرين بنظام جديد ::التجــديد العــربي:: ماري منيب: غوغل يحتفي بـ"أشهر حماة في السينما المصرية" في عيد ميلادها 114 ::التجــديد العــربي:: التهاب الأمعاء: كيف يؤثر الهواء الملوث على صحة أمعائك؟ ::التجــديد العــربي:: هل يعد تناول وجبة الإفطار فكرة جيدة دائما؟ ::التجــديد العــربي:: ليفربول يستعيد صدارة الدوري الإنجليزي ومحمد صلاح يعزز صدارته للهدافين ::التجــديد العــربي:: ريال يكسب "ديربي" مدريد وينتزع وصافة الليغا من أتلتيكو ::التجــديد العــربي:: الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ ::التجــديد العــربي:: موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر ::التجــديد العــربي:: البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان ::التجــديد العــربي:: دونالد-ترامب-يتعهد-بمواصلة-الحرب-حتى-هزيمة-«داعش»- والسيطرة-الكاملة-على-أرض-خلافتة- وإخراج إيران من سورية ::التجــديد العــربي:: ماكرون يغضب تركيا باحياء ذكرى إبادة الأرمن ::التجــديد العــربي:: الخارجية الروسية تحذر من اللجوء إلى الحل العسكري في فنزويلا ::التجــديد العــربي::

المجد للمقاومة والخلود للشهداء

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

يقومون بتهويد القدس , ويوغلون في سرقة أراضينا الفلسطينية,زيادة عن كل الذي سرقوه من قبل عام 1948 حتى هذه اللحظة! يذبحوننا يومياً, وينكّلون بنا, يعتقلوننا , يغتالون منّا, ويستغربون أن يمارس الفلسطينيون مقاومتهم المشروعة! هؤلاء الفاشيون الجدد, الذين جاءوا من مختلف بقاع الأرض ليسرقوا أرضاً ليست لهم, ويستوطنونها طاردين أهلها بقوة السلاح! قلناها مرارا, إنهم لا يعرفون معدن الفلسطيني, إنه يشّع مقاومة وعزّأً, لا يستكين,لا هو ولا أرضه, لمحتلّ وغاصب, نقاومهم وتلفظهم أرضنا, وينصرفون إلى مزابل التاريخ.

 

بعد عملية البراق الشامخة, أتت في هذا اليوم العظيم من أيام الجمع المباركة, وفي باحات المسجد الأقصى الشريف”الذي باركنا حوله”, عملية الأقصى, انطلقت رصاصات المقاومة من شبّان ثلاثة, آمنوا بوطنهم وعدالة قضيتهم, لتطيح باثنين من الشرطة الصهيونية, وتجرح آخرين منها. جاءت لتؤكدّ إعلانها بعروبة المسجد الأقصى والقدس وكل الأرض الفلسطينية من البحر إلى النهر, ومن رأس الناقورة حتى رفح. جاءت الرصاصات لتئزّ من جديد في آذان الغرباء المستوطنين, وتحذرهم من أجل أن ينصرفوا من أرضنا, من تاريخنا, من دمنا, من سمائنا, من بحرنا وشواطئنا, من مدننا وقرانا, من شمسنا وقمرنا ومن صفحاتنا.

العملية والتي سبقتها(عملية البراق), تشكلان تحولاً نوعياً في النضال الوطني التحرري الفلسطيني. يتباهون بسيطرتهم الأمنية على مدينة القدس, مدينة الإسراء والمعراج, وفي قلبها تجري المقاومة المسلّحة, رغم أنوفهم وجبروت سلاحهم! منذ عام 1967 ينقبون عن آثار تخصهم, وبخاصة هيكلهم المزعوم! ولم يجدوا شيئاً, هذا ما قاله ويقوله علماء التاريخ والتنقيب(بمن فيهم اسرائيليون). تفتقت أذهانهم عن إحضار آثار من العراق , سرقها حلفاؤهم الأميركيون أثناء احتلاله, وهي تقدّر بـ 15000 قطعة استولوا عليها من متاحفه , وقاموا بتدمير تلك الأثار التي لا يمكن سرقتها, وذلك عن طريق انشاء طرق داخل معسكرات للجيش الأميركي, تم اختيار مواقعها عمداً في تلك المناطق ,التي يتواجد بها اثار بهدف تدميرها من خلال ممرات تحت الأرض في مواقع معسكرات الجيش الأميركي. وبعد انسحاب القوات الأميركية من ارض الرافدين, تم توكيل مهمة الأستمرار بتدمير الأثار الى داعش وكيلاً عنهم. لقد طالب العراق باسترداد آثاره, وبعد اخذ ورد وافقت الولايات المتحدة على اعادة 2000 قطعة فقط. أما الآثار الأخرى التي لن يتم اعادتها؟ فقد وجدت طريقها الى “اسرائيل” بهدف وضعها في الحفريات التي تجري في اسفل المسجد الأقصى, لكي يتم الأدعاء بان المسجد قد جرى بناءه فوق هيكل سليمان.

عمليتا القدس الأخيرتان, أثبتتا تكامل وحدة الشعب الفلسطيني في كل أجزاء الوطن والشتات, في المنطقة المحتلة عام 1948, ومن إحدى المدن الرئيسية فيها, المدينة الخالدة أم الفحم, ومن إحدى عائلاتها الأصيلة “الجبارين”, انطلق ثلاثة من مقاومي الشعبنا الفلسطيني الأبطال (وهم محمد 29 عاما, ومحمد حماد 19 عاما, ومحمد فضل جبارين 19 عاما, للقيام بأجرأ عملية تتم في عاصمة فلسطين الأبدية, القدس. انطلاق شباب آمنوا بعروبتهم ووطنهم ليجعلوا من إقامة الغرباء على أرضنا, لهباً يحرقهم. وكعادتها, فرضت قوات الاحتلال طوقا أمنيا شاملا على المدينة, وأعلنت منع إقامة صلاة الجمعة بالأقصى المبارك, وإخلاءه من جميع المصلين وإغلاق جميع أبوابه. في سابقة هي الأولى منذ حريق الأقصى عام 1969. تعتبر هذه العملية المسلحة الثانية في غضون ثلاثة أسابيع التي ينفذها أبناء شعبنا داخل مدينة القدس, وربما تكون الأولى التي يحدث فيها اشتباك مسلح داخل باحات المسجد الأقصى. لقد وصف وزير الأمن الصهيوني جلعاد أردان هذه العملية, بالخطيرة بكل أبعادها, وقال, إن ذلك ربما يتطلب من الشرطة, العمل على اتخاذ إجراءات جديدة من حيث الترتيبات الأمنية, سواء أكان ذلك في المسجد الأقصى أو محيط البلدة القديمة.

من ناحية ثانية, استشهد في هذا اليوم أيضا, في مخيم الدهيشة أحد أبطال المخيم الشجعان الشهيد براء محامدة , والذي على الرغم من صغر سنه, أقض مضاجع الاحتلال أثناء خوضه ورفاقه الاشتباكات مع جنود الاحتلال على مداخل مدينة بيت لحم, وأثناء اقتحامهم لمخيم الدهيشة أكثر من مرة, حيث قام الاحتلال على اثر ذلك باعتقاله أكثر من مرة, وقد تعرض للإصابة مرات عديدة أثناء خوضه المواجهات. يأتي ذلك, تزامناً مع شن الاحتلال الصهيوني المجرم حملة اعتقالات مسعورة بحق كوادرشعبنا الفلسطيني , وبخاصة في صفوف الجبهة الشعبية, إن في مخيم الدهيشة وقرية دير أبو مشعل, أو في أكثر من بقعة في الضفة المحتلة, مما يؤكد على أن شعلة المقاومة ستبقى ملتهبة ومضيئة, ولن تستطيع إجراءات الاحتلال من قتل واعتقال وهدم بيوت ومصادرة أراضي واستهداف كادرات المقاومة , أن تطفئها.

نعم, المجد للمقاومة والخلود للشهداء…. (“على صدوركم…. باقون”.. من أرضنا.. سترحلون..وفي..المعارك.. تهزمون..يا أيها الضّالون…انصرفوا ما دام لكم.. عيون!..أو انتظروا طرداً.. سوف يكون).المجد والخلود للشهدء االأربعة ولكل شهداء فلسطين, أنتم قبلتنا…لغتنا.. طريقنا للتعامل مع هذا العدو الفاشي, الذي لا يفهم سوى لغة المقاومة المسلّحة… أنتم نور عيوننا..بكم نرى مستقبل الوطن المحرّر من دنس العدو… بنوركم نرى الطريق إلى تحريره..

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع

News image

قال الجنرال جوزيف فوتيل، قائد القيادة العسكرية المركزية الأمريكية، إن سحب القوات الأمريكية من سور...

3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان

News image

تحطمت مروحية عسكرية اثيوبية في مجمع للامم المتحدة في منطقة أبيي بين السودان وجنوب الس...

الاحتلال يقصف غزة والفصائل الفلسطينية ترد بصواريخ

News image

قصفت مدفعية الاحتلال مساء الأربعاء مرصدين تستخدمهما الفصائل الفلسطينية في قطاع غزة، ورد الجانب الف...

موسكو تعلن انسحابها من معاهدة الصواريخ مع واشنطن خلال 6 أشهر

News image

أعلن وزير الخارجية سيرغي لافروف، أن روسيا سترد بالمثل على الولايات المتحدة، وستنسحب من معا...

البشير يتعهد بالإفراج عن صحفيين معتقلين في السودان

News image

استخدم الرئيس السوداني عمر حسن البشير نبرة تصالحية جديدة مع المتظاهرين أمس الأربعاء قائلا إن ...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

مؤتمر وارسو بين استهداف المقاومة والتطبيع مع الاحتلال

د. زهير الخويلدي

| السبت, 16 فبراير 2019

  مرة أخرى تنظم مؤتمرات في أماكن محددة من العالم من طرف قوى مهيمنة يكون ...

المنطقة بعد وارسو وسوتشي «المزيد من الشيء ذاته»

عريب الرنتاوي

| السبت, 16 فبراير 2019

  في توقيت متزامن، أنهى مؤتمرا وارسو وسوتشي أعمالهما الخميس الفائت، من دون أن يترتب ...

جهاز القضاء وتصاعد الإرهاب اليهودي

عوني صادق

| الخميس, 14 فبراير 2019

    ليس في القول مبالغة إن قيل: إن الكيان الصهيوني «كيان إجرامي»، فقد قام على ...

لا يهم إن كانت ديمقراطية أو ديكتاتورية

جميل مطر

| الخميس, 14 فبراير 2019

    سئلت فاحترت، وفي غمرة الحيرة لم أجب. سئلت وأنا الملم ببعض أفرع علم السياسة، ...

مواجهة موضوع العلوم المهمل

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 14 فبراير 2019

    عبر القرنين الماضيين، طرح العديد من المفكرين العرب موضوع الإصلاح والتجديد كمدخل لخروج أمتهم ...

العدوان على المقابر المقدسية والحجر المقدسي يبلغ ذروته

راسم عبيدات | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    العدوان على شعبنا الفلسطيني في مدينة القدس لم يطل فقط الأحياء بل وحتى الأموات،فالمحتل ...

ماذا عن اللاجئين الفلسطينيين في البيان الوزاري؟

هيثم أبو الغزلان | الأربعاء, 13 فبراير 2019

    تشكّلت الحكومة اللبنانية بعد طول انتظار، قدّم مسؤولون فلسطينيون التهنئة بتشكيلها، ولكن البيان الوزاري ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم4033
mod_vvisit_counterالبارحة49600
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع106295
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر888007
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65042460
حاليا يتواجد 3652 زوار  على الموقع