موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

إسرائيل تقمع يهودها أيضاً!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


بات أمراً عادياً أن ينجو طفل أبكم من بلدة بيت فوريك، شرق مدينة نابلس شمال الضفة المحتلة، من موت محقق بعد خطفه وتعذيبه على أيدي مستوطنين أرادوا حرقه! وأصبح أمراً طبيعياً أن يعطب مستوطنون إطارات مركبات ويخطون شعارات معادية على جدران الكنائس والمساجد،

وأن يطلقوا قطعان خنازيرهم لإتلاف حقول قمح وشعير الفلسطينيين! وأصبح أمراً روتينياً أن يدهس مستوطن طفلاً فلسطينياً ويلوذ بالفرار! بل بات أمراً مألوفاً أن يقدم جنود الاحتلال على قتل أطفال وفتيان فلسطين بدم بارد بزعم حملهم سكيناً.. وغير ذلك الكثير من الجرائم ضد الفلسطينيين. وكل هذا يدخل في نطاق «العادي» و«الطبيعي»، طالما أن الأمر يتعلق بيهود إسرائيليين متطرفين يمارسون جرائمهم ضد عرب عُزّل!

 

غير أن ما هو «غير عادي» و«غير طبيعي» أن تمارس الحكومة والكنيست والأحزاب الإسرائيلية الحاكمة انتهاكاتها ضد يهود إسرائيليين يختلفون معهم في السياسة، رغم أن الدولة الصهيونية في فلسطين قامت على الفاشية والإرهاب واتخذتهما استراتيجية ثابتة لبقائها. وها إن هذه الفاشية وذلك الإرهاب يطالان يهود إسرائيل بعد أن طالا عرب فلسطين وغيرهم. ويأتي هذا التطور (أو بالأحرى التدهور) بعد أن أكدت استطلاعات الرأي العام الإسرائيلي في الآونة الأخيرة أن العقيدة اليهودية، في نخستها المغرقة في التعصب، ومعها العقيدة القومية المتعصبة والمتطرفة هي أيضاً، أضحتا المحرك الرئيسي لإسرائيل، تليهما المصالح السياسية. وهذا كله لم يكن مستبعداً؛ فإسرائيل القائمة على منطق القوة والعنصرية والاستيطان، فقدت قدرتها على التحول إلى دولة ديمقراطية ويهودية ومحتلة في آن معاً!

وأظهر استطلاع للرأي العام أجرته قناة التلفزة في الكنيست بوساطة معهد «بانس بوليتيكس» المتخصص في شؤون الاستطلاعات، أن «58% من الإسرائيليين يؤيدون وثيقة «المدونة الأخلاقية» التي وضعها البروفسور «آسا كشير» بناءً على طلب وزير التربية والتعليم «نفتالي بينت»، رئيس حزب «البيت اليهودي» المتعصب حتى النخاع، وتنص الوثيقة على أنه لا يجوز للمحاضرين الأكاديميين (الإسرائيليين) التعبير عن رأيهم في مواضيع سياسية أمام طلبتهم إلّا إذا تطلبت المواد الدراسية ذلك، وأن 34% يعارضونها. وقد وقع نحو 1000 محاضر في الجامعات الإسرائيلية عريضة يعلنون فيها التزامهم بتجاهل الوثيقة. وتوالت ردود الفعل الرافضة والمستهجنة من قبل العلمانيين والليبراليين الإسرائيليين (اليهود والعرب)، حيث اعتبر عضو الكنيست (البرلمان الإسرائيلي) «عوفر شيلح» (من حزب «يوجد مستقبل») أنها «شكل من أشكال شرطة الأفكار»، فيما أكد عضو الكنيست «أريئيل مارغليت» (من حزب «المعسكر الصهيوني») أن «الهدف الوحيد هو إسكات الأصوات الناقدة وإخافة المحاضرين». واعتبرت عضو الكنيست «تسيبي ليفني» (من «المعسكر الصهيوني») أنها (أي «المدونة» آنفة الذكر) «غير أخلاقية وتشكل خطوة أخرى من طرف الحكومة الإسرائيلية لإسكات أي خطاب مغاير وأي فكر حر». وأشارت عضو الكنيست «زهافا غالئون» (رئيسة «حزب ميرتس») إلى أنها مدونة «بلشفية تقوض التربية الديمقراطية وثقافة التعددية».

وعلى صعيد مختلف، لكنه متمم، فقد تعرضت المدونة لانتقاد شديد من المنظمات اليسارية الإسرائيلية التي باتت تمثل كابوساً يؤرق الدولة الصهيونية، حيث دأبت هذه المنظمات، وعلى رأسها منظمتا «بتسيلم» و«كسر الصمت»، على فضح جرائم الاحتلال الإسرائيلي بحق المجتمع الفلسطيني، بما في ذلك تجاوزات قوات الجيش والأمن إسرائيلية وإفراطها في استخدام السلاح والذخيرة الحية، وانتهاكاتها الصارخة وتجاهلها تام لحياة الفلسطينيين ولحقوقهم الأساسية، فضلاً عن المضايقات اليومية المستمرة ضد المواطنين الفلسطينيين بلا مبرر ولا سبب واضح. ‬

وقد أكد نتنياهو مؤخراً ‬أن ‬حكومته ‬سوف ‬تقدم ‬مشروع ‬قانون ‬جديد ‬يحدد ‬حجم ‬التمويل ‬المسموح ‬به ‬لجمعيات ‬إسرائيلية (‬يتم ‬تصنيفها ‬على ‬أنها ‬يسارية) ‬من ‬طرف ‬الحكومات ‬الأجنبية، ‬وهو ‬الذي ‬طالما ‬اتهم ‬تلك ‬الحكومات ‬بتجاوز ‬الخطوط ‬الحمراء ‬والتجسس ‬على ‬الجيش ‬الإسرائيلي.

وفي السياق ذاته، حذّر زعيم المعارضة الإسرائيلية وزعيم حزب «المعسكر الصهيوني» (يتسحاق هرتسوغ) حتى قبل أيام، قائلاً: «إسرائيل تتجه نحو الفاشية، ومصيرها كدولة ديمقراطية على المحك. ينبغي على كل من يقلق على مصير الدولة، ويود منع الفاشية أن يدعم الانتقال إلى كتلة سياسية كبيرة ومعتدلة». ويتحدث هرتسوغ هنا عن مساعي تشكيل ائتلاف جديد يميل نحو اليسار، لمنافسة الائتلاف اليميني الحاكم الأكثر تطرفاً في تاريخ الحكومات الإسرائيلية، والذي يقوده نتنياهو. ومن جهتها، أوضحت صحيفة «جروزاليم بوست» ما تراه مؤشراً خطيراً في إسرائيل، حيث أوردت تقول إن «الحكومة الحالية تهدد الفنانين وقضاة المحكمة العليا، وتهدد الصحفيين وتطردهم. والأكاديميون والأساتذة يتعرضون حالياً للتهديد ويخشون فتح أفواههم». وفي هذا السياق أيضاً، يقول الكاتب الإسرائيلي «أوري مسغاف»: «لا يمكن إصلاح اليمين الإسرائيلي. فهو غير قابل للإصلاح. كل الدعوات والمحاولات لإصلاحه مآلها الفشل. فمنذ اللحظة التي عقد فيها اليمين الإسرائيلي حلفاً ظلامياً مع الفاشية والشعبوية، لم يعد له أي علاج». وتابع مسغاف: «أقول لمن يتمنون إصلاح اليمين وشفاءه: هذا لن يحصل في إسرائيل لعدة أسباب؛ أهمها ثبات اليمين المحلي على أساس القومية الدينية المتطرفة، بل وأحياناً المسيحانية. ولمن يختار أن يواصل العيش هنا (إسرائيل) لا يوجد له ترف اليأس. لا معنى حقيقياً للوجود في إسرائيل دون مقاومة الظلام والشر اليميني (القومي والديني) الإسرائيلي».

 

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

استذكار باريس: لماذا يغيب العرب؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    على الرغم من ثقل الأحداث في قطاع غزة والعدوان «الإسرائيلي» المفتوح، فلا يمكن لكاتب ...

بين الليبرالية والرأسمالية

د. حسن حنفي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    يتساءل المفكر والمتابع السياسي لتجارب بعض الدول: أيهما أسبق تاريخياً، الليبرالية أم الرأسمالية؟ وأيهما ...

خلاص العرب في الدولة المدنية والمواطنة

عدنان الصباح

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    لا وجود لقيمة دون ناسها وبالتالي فلا يجوز لعن القيمة دون لعن ناسها كان ...

الأمة بين الجمود وضرورات التجديد

د. قيس النوري

| الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    النزوع نحو التطور جوهر وأساس الفكر الإنساني، فغياب العقل الباحث عن الأفضل يبقي الإنسان ...

غداً في غزةَ الجمعةُ الأخطرُ والتحدي الأكبرُ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الجمعة, 16 نوفمبر 2018

    إنها الجمعة الرابعة والثلاثين لمسيرة العودة الوطنية الفلسطينية الكبرى، التي انطلقت جمعتها الأولى المدوية ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم27859
mod_vvisit_counterالبارحة49579
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع77438
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر897398
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60681372
حاليا يتواجد 3648 زوار  على الموقع