موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ثقافة الدمام تحتفي بجماليات الفنون والنحت ::التجــديد العــربي:: وجبات العشاء المتأخرة "تهدد" حياتك! ::التجــديد العــربي:: قمة البشير - السيسي تمهّد لتسهيل التجارة وتنقل الأفراد ::التجــديد العــربي:: شعلة دورة الألعاب الآسيوية تصل إندونيسيا ::التجــديد العــربي:: 80 بليون دولار قيمة متوقعة للتبادل التجاري بين الإمارات والصين ::التجــديد العــربي:: معرض فارنبره الجوي يعلن عقد صفقات شراء بقيمة 192 مليار دولار ::التجــديد العــربي:: 2.7 بليون دولار حجم التبادل التجاري بين مصر وروسيا في 5 أشهر ::التجــديد العــربي:: الجيش السوري يحرر سلسلة من القرى والتلال بين درعا والقنيطرة ::التجــديد العــربي:: ماتيس يؤيد إعفاء بعض الدول من عقوبات إذا اشترت أسلحة روسية ::التجــديد العــربي:: إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة ::التجــديد العــربي:: الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية» ::التجــديد العــربي:: الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة ::التجــديد العــربي:: السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي" ::التجــديد العــربي:: ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف ::التجــديد العــربي:: «النهضة» التونسية تطالب الشاهد بعدم الترشح للانتخابات الرئاسية المقرر تنظيمها العام المقبل ::التجــديد العــربي:: السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020 ::التجــديد العــربي:: ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة" ::التجــديد العــربي:: وزارة الصحة العراقية: 8 قتلى و56 مصابا بين المدنيين منذ بداية الاحتجاجات ::التجــديد العــربي:: مصر: ضبط عصابة تهريب آثار بحوزتها 484 قطعة أثرية ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن: نتائج قمة بوتين-ترامب قد تزيل الخلافات ضمن المجلس حول سوريا ::التجــديد العــربي::

تعالوا نفكر

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

تمردت لأفكر. حطمت بعض القواعد وتجاوزت بهدوء بعضا آخر. انعزلت قليلا ولكن لم أنفصل. اعتذرت عن حضور مؤتمرات واجتماعات ولقاءات كلها بدون استثناء متخصصة فى حرماننا من ممارسة هبة التفكير. امتنعت لساعات عامدا متعمدا عن الاختلاء بهاتفى النقال وجهازى الآيباد والتليفزيون. قاومت بكل النوايا الطيبة وبالاعتذارات المهذبة إغراءات النميمة وقصص الفساد وتقييد الحريات وتسريبات المفاوضات ومناورات صنع السياسة وفضائح آخر رؤساء الدولة الأعظم وصراعات السلطة فى بعض دول الخليج، قاومت ونجحت فقد حصلت لنفسى على وقت للتفكير.

 

شد اهتمامى، وربما راعنى، ندرة الوقت الذى أمنحه للتفكير. هزنى بقوة انتباهى إلى أننى صرت أفضل عدم الإجابة على سؤال أو الاستجابة لحوار تفاديا لبذل جهد البحث عن وقت للتفكير. سألت ولاحظت لأكتشف أننى لست وحيدا أو نادرا بين المعتذرين أحيانا أو كثيرا عن عدم الإجابة تهربا من التفكير. تسرب فى داخلى حس بتأنيب الضمير والتقصير بعد كل مرة أقول لا أذكر وأنا أعنى فى الحقيقة أننى لا أريد أن أفكر. أعرف ويعرف معظم أبناء جيلى أننا، كبار أو صغار، كنا نفكر أكثر. كنا نفكر ونحن فى انتظار أوتوبيس الجامعة أو جالسين لساعات على مقعد فى قطار أو حافلة صحراوية أو على الرمل أو الخضرة فى خلوة. كنا نفكر خلال أوقات ممتدة لا نجد فيها ما نفعله غير التفكير. كان التفكير تدريبا محببا. كان أيضا، وما يزال، ضرورة. نحن نفكر لأن علينا مسئوليات وتحدونا رغبات تنتظر تلبيتها. صحيح أن بعض هذه المسئوليات والرغبات تلبيها الآن آلات وأجهزة ووسائط متعددة تعتمد على الأفكار المعلبة والجاهزة، الصحيح أيضا أن ثقتنا فى معظم هذه «التلبيات» تبقى متدنية لأنها تمر عبر قنوات غير قنوات التفكير المعتادة.

قمة متعتى ومن أهم دوافع فضولى منظر طفل يفكر. تماما كما كان ولا يزال يثير إعجابى وخيالى منظر تمثال رودان «رجل يفكر». لا يقلل من متعتى أن الطفل بعد أن فكر راح يبكى ولا يضعف من إعجابى بتمثال رودان الانتشار الواسع لظاهرة نشر العديد من المؤلفين لصورهم وهم فى أوضاع تمثال رودان، أوضاع تفكير عميق. ليس كل من وضع قبضته تحت خده فهو يفكر، كما أنه ليس كل من ينصت ساكتا والآخرون يتحدثون فهو يفكر، وليس كل ما يكتب للنشر فى الصحف كمقالات رأى وتحليل فهو محصلة تفكير، وليس كل ما ينطق به مسئول وعظيم فهو قرار أو حكم صادر بعد تفكير. أظن، وأتمنى أن أكون مخطئا، أن نسبة متصاعدة من الناس لم تعد تمنح التفكير المساحة المناسبة والوقت اللازم قبل أن يكتبوا أو يقرروا وقبل أن يفرحوا أو يغضبوا وقبل أن يحبوا ويكرهوا.

تعودت ألا أنتظر عملا سديدا من زميل يفكر وهو غاضب. أنا شخصيا لا أفهم أن إنسانًا مهما درس وتدرب يستطيع أداء وظيفتين فى وقت واحد بالكفاءة المرجوة، وفى رأيى ورأى مؤلفى كتاب «العقل المشوش» أن القيام بوظائف متعددة فى وقت واحد لا يمكن أن يأتى بنتائج طيبة لأن كل واحدة من الوظيفتين لن تحظى بالوقت اللازم لأدائها على الوجه الأكمل. لا يجوز مثلا اجتماع التفكير والغضب فالتفكير وظيفة والغضب وظيفة ولا يجوز اجتماعهما فى وقت واحد. لا أراه تصرفا حكيما أن تعنف أم طفلها بينما هى تفكر فى أمر آخر، فهى إما تتسبب فى أذى يصيب الطفل أو ترتكب خطأ فى تقدير ما تفكر فيه. أراه تصرفا غير حكيم ما يفعله المراقب فى امتحان بمقاطعة الطالب للتخفيف عنه أو حتى لتشجيعه، فقد أثبتت جامعة ميللون الأمريكية فى دراسة حديثة أن مقاطعة طالب فى امتحان يمكن أن تتسبب فى خفض مستوى إجابته بنسبة تصل إلى 20%، للسبب نفسه أستطيع أن أقدر ما يمكن أن يتسبب فيه وجود هاتف نقال وغيره من أدوات الاتصال الإلكترونى فى غرف النوم.

أغلبنا صار يقضى يومه والهاتف النقال لا يغادر موقعه فى يده أو على الأذن، حتى أن باحثا أمريكيا وجد أن ما لا يقل عن 12% من عينة بحثه يستخدمون هواتفهم حتى وهم تحت الدش أو مستلقين فى أحواض الاستحمام، وأن 9% من العينة لا يتخلون عنه وهم يمارسون الحب. باحثون آخرون سجلوا اعتراف 85% من المبحوثين بأنهم لا يجدون أى وقت للتفكير. سجلوا أيضا شهادات 10% تكشف عن أنهم «يظنون أنهم يفكرون». 5% فقط قالوا: إنهم يمارسون وظيفة التفكير بانتظام. بمعيار ديكارت، «أنا أفكر فأنا موجود»، نستطيع أن نقرر أن 85% من الناس الذين نعرفهم ونعاشرهم ونشاهدهم على الشاشات ونستمع إلى خطبهم ونطيع أوامرهم أو نتمرد عليهم هم غير موجودين لأنهم لا يفكرون.

ذات يوم فى عهد من عهود الحكم فى مصر انتهزت لحظة صدق لأتعرف على رأى مسئول إعلامى كبير فى مسألة عزوف الناس عن التفكير فى السياسة والشأن العام. قال، وفى ظنى الآن أن العهود التالية ورثت هذا الرأى حرفيا، قال: لماذا تريد منهم أن يفكروا ونحن موجودون. نحن هنا لنفكر نيابة عنهم. يومها أدركت سوء المصير الذى نقاد إليه. الزعيم يفكر للشعب والمرشد يفكر لأعضاء الجماعة ورئيس الحزب يفكر لأتباعه ورب البيت يفكر، أو يظن أنه يفكر، لأولاده. لا أحد من هؤلاء يريد للناس أن تفكر.

ما أحلى التفكير فى غير المألوف والمعتاد. ما أحلى كسر القيود على التفكير. ينصحون الشباب خاصة بشحذ أدوات وطاقة التفكير لديهم بين الحين والآخر ورفض أساليب النقل والحفظ والتقليد. أنصحهم، إن هم أرادوا النصيحة، بأن يقضوا وقتًا أطول فى الإنصات إلى الطبيعة، ينصتون إلى السكون وزقزقة العصافير وإلى صوت الرعد والريح العاتية وأنغام المياه متدفقة فى القنوات والأنهار والشلالات. أدعوهم إلى التفكير تحت المطر إن تهيأ لهم الظرف والمكان. قالوا وصدقتهم وما زلت أصدقهم، قالوا: الحياة كوميديا إذا أنت فكرت وتراجيديا إذا أنت استسلمت وتركت غيرك يفكر لك.

 

أرشيف وثائق وتقارير

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

إستشهاد 4 فلسطينيين بقصف للاحتلال في قطاع غزة

News image

أستشهد أربعة فلسطينيين وأصيب العشرات خلال قصف لجيش الإحتلال على عدة مواقع على قطاع غزة...

الرئاسة الفلسطينية تدين إقرار الكنيست لما يسمى بقانون «الدولة القومية اليهودية»

News image

رام الله - دانت الرئاسة الفلسطينية، إقرار الكنيست الإسرائيلي لما يسمى بقانون "الدولة القومية الي...

الامارات والصين تتفقان على تأسيس شراكة استراتيجية كاملة

News image

اتفقت الامارات اليوم (السبت) مع الصين على «تأسيس علاقات شراكة استراتيجية شاملة» بين البلدين، في ...

السعودية ترفض قانون "الدولة القومية للشعب اليهودي"

News image

أكد مصدر مسؤول في وزارة الخارجية، رفض المملكة واستنكارها لإقرار الكنيست االقانون المسمى «الدولة الق...

ترامب يدعو بوتين لزيارة واشنطن في الخريف

News image

دعا الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، نظيره الروسي فلاديمير بوتين، لزيارة الولايات المتحدة في الخريف، بحس...

السيسي يتحدث عن "نقلة كبيرة" لمصر في عام 2020

News image

كشف الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، عما ستشهده مصر في عام 2020، مشيرا إلى أن ...

ترامب: الناتو أصبح أقوى بجهودي فقط ولقائي مع بوتين أفضل من قمة الناتو ويصف القمة بأنها "ناجحة ورائعة"

News image

أعلن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب أنه "قد" يكون قادرا على سحب بلاده من حلف الن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراجعات 23 يوليو

عبدالله السناوي

| الأحد, 22 يوليو 2018

    بأي تعريف كلاسيكي للانقلاب العسكري، فإن «يوليو» الانقلاب الوحيد في التاريخ المصري الحديث، تنظيم ...

ما هي دلالات الحراك الشعبي في جنوب العراق؟

نجيب الخنيزي | الأحد, 22 يوليو 2018

    المظاهرات الشعبية الواسعة التي اندلعت في محافظة البصرة (يبلغ عدد سكانها 4 ملايين نسمة) ...

التحية لأيرلندا

د. فايز رشيد

| السبت, 21 يوليو 2018

    وافق مجلس الشيوخ الأيرلندي على مشروع قرار يرفض إدخال منتجات المستوطنات الصهيونية على الأراضي ...

العلاقات الأميركية الروسية

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 21 يوليو 2018

    رغم محاولات بعض الدوائر الأميركية لإلغاء، أو أقلها تأجيل، قمة هلسنكي بين الزعيمين الأميركي ...

هل استسلم ترامب لبوتين في سوريا؟

د. عصام نعمان

| السبت, 21 يوليو 2018

    ما من عاصفة تعنيف تعرّض لها رئيس أمريكي في التاريخ المعاصر، كتلك التي تعرض ...

تظاهرات جنوب العراق وطموحات التغيير

د. محمد السعيد ادريس

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    إذا كان الشعب العراقي قد استطاع أن يعبر عن موقفه من النظام الذي يحكم ...

نازحون أم مهاجرون ؟

د. عبدالعزيز المقالح

| الجمعة, 20 يوليو 2018

    يكثر الحديث الآن - وله أن يكثر- عن مواكب النازحين الذين يغادرون أوطانهم بحثاً ...

وهج العقلانية العربية ممكن عودته

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 19 يوليو 2018

  في قلب الكثير من مشاكل الأمة العربية موضوع ثقافي يتعلق بمدى وجود العقلانية ومقدار ...

عناصر منشودة لنهضة عربية جديدة

د. صبحي غندور

| الخميس, 19 يوليو 2018

    العديد من المفكّرين العرب يكتفون بعرض ما لديهم من فكر ولا يساهمون في بناء ...

مستقبل الإقليم.. تكامل أم تناحر؟

د. عبدالحسين شعبان

| الخميس, 19 يوليو 2018

    «عليك دائماً أن تعمل كرجل فكر، وأن تفكّر كرجل عمل»؛ ذلك ما قاله المفكر ...

العرب والصين

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 19 يوليو 2018

    انعقدت يوم الثلاثاء الماضي أعمال الدورة الثامنة للاجتماع الوزاري لمنتدى التعاون العربي الصيني، وهو ...

الخان الأحمر و«صفقة القرن»!

عوني صادق

| الخميس, 19 يوليو 2018

    في وقت يغرق فيه الفلسطينيون في «فقه صفقة القرن»، يتحرك «الإسرائيليون» لتنفيذ بنودها، بضوء ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم16948
mod_vvisit_counterالبارحة31552
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع16948
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي295277
mod_vvisit_counterهذا الشهر676047
mod_vvisit_counterالشهر الماضي904463
mod_vvisit_counterكل الزوار55592526
حاليا يتواجد 2408 زوار  على الموقع