موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
تيريزا ماي تنجو من "سحب الثقة" في حزب المحافظين ::التجــديد العــربي:: ترامب يختار الناطقة باسم الخارجية لخلافة هايلي لدى الأمم المتحدة ::التجــديد العــربي:: اصطدام قطار سريع في أنقرة يقتل تسعة أشخاص على الأقل وأصيب 47 آخرون ::التجــديد العــربي:: مطاردة ضخمة لمنفذ هجوم ستراسبورغ ومقتل 3 واصابة 13 ::التجــديد العــربي:: السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم ::التجــديد العــربي:: تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا ::التجــديد العــربي:: السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ::التجــديد العــربي:: الإفراج عن المديرة المالية لشركة هواوي بكفالة ::التجــديد العــربي:: الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق ::التجــديد العــربي:: ذكرى ميلاد أديب نوبل نجيب محفوظ الـ107 ::التجــديد العــربي:: الكشف عن مقبرة ترجع لعصر الأسرة الـ18 بكوم أمبو ::التجــديد العــربي:: مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية ::التجــديد العــربي:: 74 مليون مسافر عبر مطار دبي خلال 10 أشهر ::التجــديد العــربي:: لهذا السبب أكثروا من تناول الخضار والفاكهة ::التجــديد العــربي:: القهوة قد تحارب مرضين قاتلين! ::التجــديد العــربي:: بعد قرار المغرب المفاجئ.. مصر تتأهب للترشح لاستضافة كأس أمم إفريقيا ::التجــديد العــربي:: فوز ليفربول على ضيفه نابولي 1 / صفر ضمن بطولة دوري أبطال أوروبا لكرة القدم ::التجــديد العــربي:: ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي::

الاعتقالات والتنكيل.. ولكن.. سنظل نقاوم

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

حملات اعتقال هستيرية تقوم بها قوات الاحتلال الصهيوني يوميا في القدس وكافة أنحاء الضفة الغربية. الاعتقالات لم تتوقف بالطبع منذ بدء الاحتلال للضفة الغربية وغزة والأراضي العربية الأخرى عام 1967, لكن سلطاته, وبعد اضراب الأسرى الأخير ,الذي حقق فيه أبطالنا إنجازات كبيرة, وكذلك بعد عملية “وعد البراق” الفدائية البطولية الأخيرة, زادت من وتائر اعتقالها, وبخاصة للمشتبه فيهم من التنظيمين اللذين تبنيا العملية (الجبهة الشعبية وحماس) , بالشكل الذي يلفت فيه الانتباه. لقد طالت عمليات الاعتقال غالبية الأسرى المحررين في صفقات سابقة, كما كتبت منظمات حقوقية في داخل الكيان الصهيوني, معنية بحقوق أهلنا في “منطقة 48″ عن الاعتقالات الكبيرة بين صفوفهم, وعن التعذيب الفاشي البشع لهم ولكل المعتقلين على أيدي المخابرات الصهيونية المجرمة, كذلك عن منع المحامين من اللقاء بهم. الاعتقالات ما زالت تجري على قدم وساق, وللأسف وسط صمت مريب عنها!. أطفال دون السن القانونية, نساء حوامل, شابات, شبان وشيوخ يعتقلون يوميا, ووفق إحصائية لجهات فلسطينية مسؤولة عن الأسرى. فإنه ومنذ بداية حزيران/يونيو الحالي حتى مساء 25 منه, بلغ عدد المعتقلين 723 معتقلا ومعتقلة (والرقم قابل للزيادة بالطبع, يومياً).

 

من ناحية أخرى, صادق رئيس وزراء الاحتلال الصهيوني, على خطة تقييد لحركة الفلسطينيين في منطقة باب العامود في القدس الشرقية المحتلة, هذا المكان (بوابة دمشق) يقع في السور القديم للمدينة, ويؤدي إلى الأسواق القديمة في البلدة القديمة, فضلا عن كونه ممرا إلى المسجد الأقصى وكنيسة القيامة. قال نتنياهو حول الخطة , “لقد أصبح هذا المكان رمزا “للإرهاب”, وفي الوقت ذاته أصبح رمزا للعمل على دحر “الإرهاب” ومكافحته, مضيفا…لهذا السبب طالبت بإعداد خطة وإجراء تغييرات وانتهاج وسائل عقابية, سنبدأ في تنفيذها حالا”. للعلم, قبل خطة نتنياهو, كانت سلطات الاحتلال قد عززت تواجدها بشكل ملحوظ في منطقة باب العامود, ونصبت العديد من كاميرات المراقبة في المكان, كما أزالت العديد من الأشجار المزروعة في محيطه. كما تقوم هذه السلطات الفاشية, بايقاف الفلسطينيين وإخضاعهم لعمليات تفتيش جسدي بعد إانتظارهم لساعات طويلة تحت شمس حزيران اللاهبة, بمن فيهم النساء والشيوخ والأطفال

على صعيدالاستيطان, لقد أعلن نتنياهو قبل ايام قليلة ,انه وضع حجر الأساس لبناء مستوطنة جديدة سماها “عميحاي” قرب مدينة نابلس في الاراضي الفلسطينية المحتلة. جاء ذلك قبيل استقباله مبعوثي الرئيس الاميركي ترامب, وهما جاريد كوشنير زوج ابنته, وجيسون جرينلات اليهوديين الصهيونيين, وهذا يحدث لاول مرة في التاريخ الاستيطاني الصهيوني, أن تقام مستوطنة قبيل قيام مندوبين أميركيين يزيارة للكيان! ماذا يعني ذلك, باختصار يعني : موافقة أميركية على سياسة الاستيطان الإسرائيلي. لقد وصف أحد المسؤولين الفلسطينيينمن الذين حضروا لقاء الرئيس عباس معهما , المبعوثين الأميركيين, بأنهما ممثلان لنتنياهو, فقد طالبا الرئيس الفلسطيني بوقف تسليم عائلات الأسرى والشهداء الفلسطينيين مخصصاتهم! ولم يتطرقا مطلقا للاستيطان الإسرائيلي.

من ناحية أخرى,معروف أن مدينة قلقيلية (مدينة كاتب هذه السطور), هي مدينة محاصرة تماما بالجدار من جوانبها الأربع , وكان المجلس الوزاري الصهيوني المصغر قد صادق على خطة توسيع مسطحات البناء فيها ,نظرا للازدحام السكاني الشديد فيها (75 ألف نسمة) من أجل توفير احتياجات الزيادة الطبيعية لسكانها, وما لبث أن أثار القرار معارضة المستوطنين وخلافات إسرائيلية داخلية, تخللتها مزاودات وحسابات حزبية وشخصية تسببت بتجميد الخطة.إن إحدى كوارث اتفاقيات أوسلو, أنها أبقت بعض المدن والبلدات والقرى الفلسطينية في المنطقة “ج” , وهي بالتالي عرضة للخضوع للقرارات الإسرائيلية. كان المجلس الوزاري الصهيوني المصغر, قد بحث موضوع خريطة قلقيلية الهيكلية, وصادق على مخطط لبناء ستة آلاف شقة سكنية فيها, وصادق على خطة التوسيع, لكن نتنياهو وبناءً على الخلافات الداخلية, ادّعى أنه لا يذكر مناقشة الخطة, وأصدر قرارا بتجميدها. جريدة “يديعوت أحرونوت” كذّبت نتنياهو , وقامت بتفنيد مزاعمه , وكتبت (قبل أيام) إن بحوزتها تسجيلاً لاجتماع المجلس الوزاري المذكور وفيه تمت المصادقة على الخطة وبموافقة نتنياهو, وتابعت “بعدما سمعنا أن هناك من نسي أو أنكر وجود اجتماع للمجلس الوزاري المصغر حول قلقيلية, عدنا لأرشيف الحكومة وتأكدنا من الأمر” .

نسوق هذه الأحداث التي وقعت كلها خلال الفترة القريبة الماضية, لنثبت للقارئ الكريم, استحالة جنوح هذا العدو الفاشي لأي شكل من أشكال السلام مع الفلسطينيين أو العرب, وأنه ماضٍ في خطته الاستيطانية بالاستيلاء على معظم الأراضي الفلسطينية في الضفة الغربية, وأنه مستمر في تهويده للقدس, وأنه سيخصم 100 مليون دولار سنويا من الأموال التي يسلمها للسلطة الفلسطينية, والتي تجنيها من الضرائب التي تأخذها من الفلسطينيين على المعابر الحدودية, وهي تساوي حجم الأموال السنوية التي تدفعها السلطة, لعائلات الشهداء والأسرى. في المحصلة يهدف العدو الصهيوني إلى: تيئيس شعبنا من مقاومة الكيان, وإيصاله إلى حالة من القناعة بلا جدوى مواجهة الكيان, وتصفية القضية الفلسطينية, والقبول بما “تجود” به علينا إسرائيل من “حقوق” تتخلى عنها “إكراما” لنا!

ما نقوله للكيان, وقادته ورئيس وزرائه: ما دام فلسطيني واحد حي على وجه البسيطة المقاومة مستمرة حتى تحرير كامل التراب الفلسطيني من رأس الناقورة حتى رفح, ومن النهر إلى البحر, مقاومة حتى اقتلاع آخر مستوطن صهيوني من وطننا الفلسطيني العربي الكنعاني اليبوسي الخالد! إننا أقوياء أيضا بهذه القوى المقاومة العربية الأبية, التي تدرك مخاطر المشروع الصهيوني على فلسطين وعلى أمتنا العربية الخالدة, التي لم تستكن يوما لغازأو محتل. إننا أقوياء بحلفائنا على صعيد المنطقة والعالم, وفي الأخير نردد ما قاله المبدع الفلسطيني الكبير المرحوم سميح القاسم, في رائعته “خطاب في سوق البطالة.. سنقاوم”: ربما أفقد –ماشئت- معاشي…ربما أعرض للبيع ثيابي وفراشي..ربما أعمل حجاراً.. وعتالاً.. وكناس شوارع..ربما أبحث, في روث المواشي، عن حبوب..ربما أخمد.. عريانا.. وجائع…يا عدو الشمس.. لكن.. لن أساوم…وإلى آخر نبض في عروقي.. سأقاوم. ربما تسلبني آخر شبر من ترابي..ربما تطعم للسجن شبابي..ربما تسطو على ميراث جدي..من أثاث.. وأوان.. وخواب…ربما تحرق أشعاري وكتبي..ربما تطعم لحمي للكلاب..ربما تُبقى على قريتنا كابوس رعب..يا عدو الشمس.. لكن.. لن أساوم..وإلى آخر نبض في عروقي.. سأقاوم.

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

السلطات الفرنسية تناشد "السترات الصفراء" عدم تنظيم احتجاجات يوم السبت القادم

News image

حثّ الممثل الرسمي للحكومة الفرنسية، بنيامين غريفو، أعضاء حركة "السترات الصفراء" على التعقل وعدم تنظ...

تحذير أمريكي عقب إعلان تركيا عن عملية جديدة ضد الأكراد في سوريا

News image

حذرت الولايات المتحدة من القيام بأي إجراء عسكري أحادي الجانب في شمال سوريا، وذلك بعد...

السعودية: اتفاق لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن

News image

أعلنت السعودية اتفاقاً لتأسيس كيان لدول البحر الأحمر وخليج عدن ويضم السعودية و مصر و ...

الأمم المتحدة تسلم الأطراف اليمنية 4 مسودات اتفاق

News image

أعلنت الأمم المتحدة أن طرفي الصراع اليمني في محادثات السلام بالسويد تسلما أربع مسودات اتف...

مشاورات حاسمة لتشكيل الحكومة اللبنانية

News image

شدد رئيس مجلس النواب نبيه بري على حاجة لبنان إلى حكومة منسجمة لمواجهة الاستحقاقات الق...

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

حول المسالة الفلسطينية

د. سليم نزال

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    يمكن تعريف النشاط السياسى الى مستويات اساسيية الاول المستوى الوطنى و الثاني المستوى الدولى ...

هل توجد خطة اسمها «صفقة القرن» ؟

عوني صادق

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    منذ سنتين يدور حديث يعلو ويهبط، وأحياناً يتوقف عن «خطة سلام» مزعومة تعود حقوق ...

ماذا بعد هزيمة الجماعات الإرهابية؟!

د. صبحي غندور

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    ما الذي سيحصل بعد النجاح في هزيمة أماكن الجماعات الإرهابية داخل مشرق الأمة العربية ...

الأنماط الحياتية القابعة وراء الأشخاص

د. علي محمد فخرو

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    أبدا، يعيد التاريخ نفسه المرة تلو المرة فى بلاد العرب. مما يتكرر فى مسيرة ...

ماكرون وتيريزا ماى: المصير الغامض

عبدالله السناوي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

  «أتوقف اليوم عن ممارسة مهامى رئيسا للجمهورية الفرنسية».   هكذا فاجأ «شارل ديجول» الفرنسيين والعالم ...

إنعاش المجتمعات المحلية تصحيح لمسيرة العولمة

جميل مطر

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    المشهد المألوف هذه الأيام منظر بعض فرسان العولمة يترجلون مثل دونالد ترامب وكثيرين من ...

العودة إلى إفريقيا

د. أحمد يوسف أحمد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    على الرغم من أن مصر تقع فى أقصى الطرف الشمالى الشرقى لإفريقيا فإنها مثلت ...

أسطوانة نتنياهو المشروخة

د. فايز رشيد

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    طلع علينا نتنياهو بالعملية التي أسماها «درع الشمال» والتي تهدف إلى تفجير ما ادّعاه ...

الابتكار أو الاندثار

د. محمّد الرميحي

| الخميس, 13 ديسمبر 2018

    كثيرة هى التقارير التى تصدر من مؤسسات مختلفة تتناول الوضع العربي، إلا أن تقرير ...

ثقافة «حلف الفضول»

د. عبدالحسين شعبان

| الأربعاء, 12 ديسمبر 2018

    إذا كانت الأمم والشعوب والبلدان تؤكد على رافدها الثقافي لحقوق الإنسان، فمن حق العرب ...

تعالوا نتأمل موقف مارك لامونت هل

رشاد أبو شاور

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

    اسمه يتردد منذ يوم 29 بعد ظهوره الشجاع على منبر إحدى قاعات مبنى الأمم ...

الوجود الحضاري الغربي بصدد التفكك

د. زهير الخويلدي

| الثلاثاء, 11 ديسمبر 2018

  " الثورة هي تحول تافه في تركيز المعاناة "   الرأسمالية تحمل في ذاتها بذور ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم19398
mod_vvisit_counterالبارحة55445
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع270824
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر607105
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61751912
حاليا يتواجد 4804 زوار  على الموقع