موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019 ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين ::التجــديد العــربي:: وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما ::التجــديد العــربي:: حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين ::التجــديد العــربي:: العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين ::التجــديد العــربي:: بوتين يدعو أردوغان إلى ترسيخ هدنة إدلب ::التجــديد العــربي:: منسق الإغاثة بالأمم المتحدة يحذر: اليمن "على حافة كارثة" ::التجــديد العــربي:: سوناطراك الجزائرية توقع عقدا بقيمة 600 مليون دولار لرفع إنتاج الغاز ::التجــديد العــربي:: الصين وأمريكا تواصلان محادثات التجارة ووقف فرض تعريفات جديدة ::التجــديد العــربي:: مهرجان مراكش يعود بمختلف لغات العال ::التجــديد العــربي:: للكرفس فوائد مذهلة.. لكن أكله أفضل من شربه وهذه الأسباب ::التجــديد العــربي:: "علاج جديد" لحساسية الفول السوداني ::التجــديد العــربي:: مادة سكرية في التوت البري "قد تساعد في مكافحة الخلايا السرطانية" ::التجــديد العــربي:: ريال مدريد ينتزع فوزا صعبا من فالنسيا في الدوري الأسباني ::التجــديد العــربي:: رونالدو يقود يوفنتوس للفوز على فيورنتينا في الدوري الإيطالي ::التجــديد العــربي:: بروكسل.. مصادرة أعمال لبانكسي بـ13 مليون إسترليني ::التجــديد العــربي:: ميزانية الكويت تسجل فائضا 10 مليارات دولار بـ7 أشهر ::التجــديد العــربي:: توتر متصاعد بين موسكو وكييف..نشر صواريخ "إس 400" بالقرم ::التجــديد العــربي:: روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات ::التجــديد العــربي:: السعودية تعلن تقديم دعم بمبلغ 50 مليون دولار لوكالة "الأونروا" ::التجــديد العــربي::

في التهويد ترحيباً بغرينبلت!

إرسال إلى صديق طباعة PDF


رحَّب بنيامين نتنياهو بمبعوث الرئيس الأميركي دونالد ترامب جيسون غرينبلت وفقما تقتضيه عادةً طريقته المفضلة ازاء ضيوفه من مبعوثي "السلام"، أو وسطائه، من الأميركيين. استقبله بإعلان من حكومته عن إقرارها بناء مستعمرة جديدة في الضفة شمال شرق رام الله.

هذه ليست سابقة نتنياهوية بالنسبة لمن شاء أن يتذكَّر عوائده معهم، وآخرهم كان وزير الخارجية جون كيري. وفي كل الأحوال هي عوائد ليس من شانها إن تفسد يوماً للود بين واشنطن الراعية الحنونة وحليفتها المدللة، أو ثكنتها في المنطقة، قضية. السؤال بات الآن هو، وكيف سيستقبل نتنياهو من بعده، ونعني غرينبلت، مبعوث ترامب اللاحق المزمع قدومه لفلسطين المحتلة، صهره وكبير مستشاريه جارد كوشنر، والذي يعد قدوم سابقه طليعة ممهدة لمقدمه!

 

كل الأنظار يراد لها الآن أن تنشدَّ حول تباشير موهومة ترامب التصفوية "صفقة القرن"، وكل الدلائل والمعطيات الموضوعية تشي بأنها لو كانت فلن تكون بغير ما يباركها نتنياهو، بمعنى تلك التي لا يختلف عليها مع نفتالي بينت، ويقبل بها ليبرمان، وبالتالي صفقته المرادة والتي لا تخرج عن مفهومه لتصفية القضية، أو حلوله المعروفة المعادلة لتصفيتها مغلَّفةً يسلوفان الوساطة الأميركية بماركتها الترامبوية.

كل هذا لو قيِّض للصفقة انعقاداً، لكنما أيضاً، كل الدلائل والمعطيات العمليةً، وإقرار بناء المستعمرة واحدة منها، تدل على أن هذه الفقاعة تنفخ وتنفخ بهدف الإفادة من لوك أوهامها عبر دوامة من مفاوضات مديدة لهدفين لا ثالث لهما، استدرار المزيد من التنازلات من فلسطينيي التفاوض، وكسب المزيد من الوقت لتهويد ما لم يهوَّد بعد.

مفهوم الصفقة عند ترامب لا يختلف عنه في عالم الصفقات العقارية، وحل القضية الفلسطينية عنده هو بمعنى تصفيتها والخلاص منها كمعيق في وجه دمج الكيان الغاصب في المنطقة، الأمر الذي يرى أن إنجازه يخدم المصالح الاستراتيجية الأميركية فيها. وإذ هذا هو فهمه فهو إن لم يتطابق مئة في المئة مع الاستراتيجية الصهيونية فيمكنها توظيفه واستغلالها له... هذه الاستراتيجية، ونقولها للمرة الألف، تظل الثابتة والتي لم ولن تتبدل، وهي تهويد كامل فلسطين والخلاص ما أمكن من أهلها، الأمر الذي لا يعيقه سوى صمودهم عليها، لذا بات هذا الصمود هاجسهم والمشكِّل الدائم لمزمن فوبياهم الوجودية المرعبة.

اعلان إقرار بناء المستعمرة عشية وصول غرينبلت مرتبط بقاعدة لا يشذ عنها صنف من صنوف المستوى السياسي الفاعل في الكيان الغاصب، أيسمونه يساراً أم يميناً، معتدلاً أم متطرِّفاً أم أشد تطرُّفا. حزب العمل هو أول من أطلق صفارة انطلاق حمى التهويد وقطع بها مشواراً قبل أن يستلمها شارون ومن بعده وصولاً لنتنياهو ومن سيخلفه.

المفارقة هي في أن كل ما رآه نبيل أبو ردينة، الناطق باسم السلطة في رام الله، في تعقيبه على قرار بناء المستعمرة الجديدة، أنها خطوة يراد بها "احباط جهود" ترامب... رام الله تبدو هذه الأيام أكثر انشغالا بتدارس المزيد من إجراءات التضييق على غزة المحاصرة غير المنصاعة لسلطتها التي لا يتسنى لها بسطها على رام الله، وغزة بتوسل ما يتيسر لها من سبل المناورة ابتغاء التخفيف من هول ضائقة مريعة تطبق الخناق على مليوني إنسان فيها.

في مثل هذا الواقع الفلسطيني، ناهيك عن العربي، بدى أن لا أحد بات معنياً بأمر انتفاضة الفدائيين التي لم تتوقف، بمعنى أن لا أحد في وارده احتساب كلمة الشعب الفلسطيني... بدمه الذي يسجِّل يومياً رفضه لتصفية قضيته واستعداده الأسطوري لبذل أسمى آيات التضحيات في سبيل المحافظة عليها. عملية البراق، فدائيو باب العمود في القدس وشهدائها الثلاثة الأبطال ذكَّرت حتى من تسهل عليهم الإشاحة بوجوههم تجاهلاً بهذه الحقيقة الفلسطينية، هذه التي منها وتعبيراً عنها انطلقت هذه الانتفاضة المتجددة وبها تستمر.

تقول لنا الإحصائيات. إنه في شهر رمضان المبارك هذا قد شُنَّت خمس عمليات فدائية ضد الاحتلال، عمليتان منها بالسلاح الناري، وثلاث بالطعن، يضاف لهن ست عمليات تفجير لعبوات ناسفة. عملية البراق كانت الأبرز، لكنما عملية الشهيدة نواف عقاب في جنين ذات العمر الذي لا يتجاوز الستة عشر ربيعاً كان لها معناها... معناها الذي أقله ما فيه أن المعاناة الفلسطينية المديدة تصنع أجيالاً لا حقها أشد بأساً وإيماناً بفلسطينه وإصراراً على تحريرها من سابقه، وإن القادم منها، أناثاً وذكورا، هي الأكثر فدائية في دربها النضالي العنيد لتحرير فلسطين...

نضيف إلى ما تقدم ما تم إحصائه من أكثر من ثلاثين حادثة إلقاء زجاجات حارقة وأكواع متفجرة على جيش الاحتلال في أكثر من 223 مواجهة شعبية مع المحتلين، نجم عنها إصابة 21 جندياً، واستشهاد سبعة مناضلين وإصابة 95 مواطناً، واعتقال 195 من بينهم 23 قاصراً. نحن هنا نتحدث عن شهر رمضان فحسب، أما شهداء الانتفاضة منذ مطلع هذا العام وحده فهم 325 شهيد وشهيدة في الضفة وغزة، القدس قدَّمت وحدها 44 منهم، ومن مجمل هؤلاء الشهداء بعامة 89 طفلاً وطفلة، والشهيدات تحديداً بلغن الواحدة والثلاثين شهيدة، 13 منهن قاصرات.

... وبعد، كيف لمثل هذا الشعب الفدائي أن يغيَّب، وكيف لصفقة ترامب أن تمر؟؟!!

 

 

عبداللطيف مهنا

فنان تشكيلي ـ شاعر ـ كاتب وصحفي

مواليد فلسطين ـ خان يونس 1946 مقيم في سورية

 

 

شاهد مقالات عبداللطيف مهنا

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

ترمب: اللقاء المقبل مع زعيم كوريا الشمالية أوائل 2019

News image

أكد الرئيس الأمريكي دونالد ترمب مساء أمس السبت إنه من المرجح أن يلتقي مع الز...

ولي العهد يغادر الأرجنتين ويبعث برقية شكر للرئيس الأرجنتيني بعد ترؤسه وفد المملكة المشارك في قمة قادة دول مجموعة العشرين

News image

غادر صاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سلمان بن عبدالعزيز ولي العهد نائب رئيس مجل...

وفاة الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن 94 عاما

News image

توفي الرئيس الأمريكي السابق جورج بوش الأب عن عمر يناهز 94 عاما، حسبما أعلنت أسر...

حركة "السترات الصفراء": استمرار الاشتباكات في باريس والشرطة تعتقل مئات المتظاهرين

News image

تسلق محتجوحركة "السترات الصفراء" قوس النصر وسط باريس بينما استمرت الاشتباكات بين المتظاهرين وشرطة مكا...

العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط جثة هامدة في البحرين

News image

أعلن الجيش_الأميركي  العثور على قائد عمليات البحرية الأميركية في الشرق الأوسط نائب الأدميرال، سكوت_ستيرني،جثة هام...

روسيا تخلي محطة قطار و12 مركزا تجاريا بسبب تهديد بهجمات

News image

أفادت وسائل إعلام محلية بقيام الشرطة الروسية بإخلاء محطة قطارات و12 مركزاً تجارياً في موس...

ترامب: خطة البريكست قد تضر بالاتفاقات التجارية مع الولايات المتحدة

News image

قال الرئيس الأمريكي دونالد ترامب إن اتفاق رئيسة الوزراء البريطانية تيريزا ماي للخروج من الا...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

الظاهرة الطبيعية في انطلاقة الجبهة الشعبية

د. سامي الأخرس

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    أيام قليلة وتوقد الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين شمعة ميلادها الواحدة والخمسون وهي تعيش في ...

الفردانيّة والمواطنة

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 10 ديسمبر 2018

    كلّ حديثٍ في المواطَنة يقود، حُكمًا، إلى الحديث في الدولة الوطنيّة؛ إذْ ما من ...

نصر محفوف بالمخاطر !

د. عادل محمد عايش الأسطل | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    خلال الأيام القليلة الفائتة، أسقطت الجمعية العامة للأمم المتحدة، مشروع قرار، يقضي بإدانة حركة ...

صورة قاتمة و لكن هناك امل !

د. سليم نزال

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    انتمى لجيل الاحلام الكبرى .عندما كان لدينا اعتقاد ان وحدة بلاد العرب على قاب ...

نهايةُ عهدِ نيكي هايلي فشلٌ وسقوطٌ

د. مصطفى يوسف اللداوي | الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حزينةً بدت، مقهورةً ظهرت، حسيرةً جلست، ساهمةً حائرةً، تعض على شفتيها، ولا تستطيع أن ...

بين ثورتين .. فانتازيات سياسية

عبدالله السناوي

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    بقرب مئوية ثورة (1919) يتوجب الالتفات إلى ضرورات إحياء الإرث الوطني المشترك باختلاف مدارسه ...

المشكلة ليست فى العولمة وإنما فى إدارة النظام الدولى

د. حسن نافعة

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    فى مقال بعنوان «عولمة تنتهى وعولمة تبدأ»، نشر فى صحيفة الشروق يوم 5 ديسمبر ...

المشروع الأمريكي لإدانة حماس (انتهاك للشرعية الدولية ولحق المقاومة)

د. إبراهيم أبراش

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    في نفس اليوم الذي كان فيه العالم ومن خلال الجمعية العامة للأمم المتحدة يحتفل ...

سبتُ المخاطر والمصائر

فيصل جلول

| الأحد, 9 ديسمبر 2018

    حركة "السترات الصفر" منظوراً إليها بعيون بعض المحللين العرب، هي ردّ فعلٍ ناجمٍ عن ...

في معنى الدولة

الفضل شلق

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    كثير من الناس يعتبرون الدولة مسألة حكم وسيطرة وسلطة. وأن السياسة هي صراع على ...

من يحمي من؟

مقرودي الطاهر

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    أجاب الرئيس الأميركي، دونالد ترامب، في مقابلة لافتة مع صحيفة واشنطن بوست، عن سؤال ...

مؤسف هذا الاختراق الإسرائيلي لإفريقيا والعالم!

د. فايز رشيد

| السبت, 8 ديسمبر 2018

    في زمن الرئيس الراحل عبدالناصر كانت إفريقيا شبه مغلقة على كيان الاحتلال الإسرائيلي. للأسف ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم47769
mod_vvisit_counterالبارحة52882
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع100651
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي293133
mod_vvisit_counterهذا الشهر436932
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1360833
mod_vvisit_counterكل الزوار61581739
حاليا يتواجد 4293 زوار  على الموقع