موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
فنجان من القهوة يوميا يطيل العمر 9 دقائق ::التجــديد العــربي:: وزير الطاقة السعودي خالد الفالح يدعو إلى خفض الإنتاج العالمي للنفط إلى مليون برميل يوميا ::التجــديد العــربي:: دوري أبطال أوروبا: برشلونة أول المتأهلين إلى الدور ثمن النهائي ::التجــديد العــربي:: فرنسا: نيكولا ماتيو يفوز بجائزة غونكور الأدبية العريقة عن روايته "أولادهم من بعدهم" ::التجــديد العــربي:: تعيين الجنرال المتقاعد جون أبي زيد سفيرا لأميركا في السعودية ::التجــديد العــربي:: ترمب لماكرون: لولا أميركا لهزمتم في الحربين العالميتين ::التجــديد العــربي:: الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعدينية ::التجــديد العــربي:: اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان ::التجــديد العــربي:: فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه ::التجــديد العــربي:: مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة ::التجــديد العــربي:: الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة ::التجــديد العــربي:: انتخابات التجديد النصفي للكونغرس: التصويت في انتخابات مصيرية لترامب ::التجــديد العــربي:: بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بقيمة تتجاوز 16 مليار ريال ::التجــديد العــربي:: واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة» ::التجــديد العــربي:: المملكة تؤكد حرصها على المضي قُدماً نحو حماية وتعزيز حقوق الإنسان ::التجــديد العــربي:: بريطانيا تفتح في عُمان قاعدة تدريب عسكري ::التجــديد العــربي:: الكويت_تغرق للمرة الأولى منذ أكثر من 50 عامًا ::التجــديد العــربي:: مصر: مستوى قياسي لاحتياط النقد الأجنبي ::التجــديد العــربي:: إعفاء دول من العقوبات على إيران يضغط على أسعار النفط ::التجــديد العــربي:: معرض الشارقة الدولي للكتاب يفتتح اليوم: اليابان ضيف الشرف ::التجــديد العــربي::

العولمة والإعلام

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

مفهوم العولمة ليس جديدا، ولكنه كظاهرة لها أبعاد متعددة ومتداخلة، لا يمكن اختصارها في بعد واحد، اقتصادي مثلا، أو مرحلة متقدمة من تطور الرأسمالية العالمية ، أصبحت شاغلة للوعي والفكر المعاصر وبرزت أكثر من خلال تداعياتها وتأثيراتها، التي لم تقتصر بعد في المجال الاقتصادي والمالي، بل امتدت إلى المجالات الأخرى، السياسية والثقافية والاجتماعية والإعلامية وغيرها.

 

ظاهرة العولمة، في تعريفاتها العديدة، عبّرت عن عالم جديد، بلا حدود اقتصادية أو سياسية أو ثقافية أو إعلامية وغيرها، أو كشفت عن فضاء كوني مفتوح، منطلقة من الشركات العابرة للقوميات، وشبكات المنظمات الاقتصادية والسياسية والثقافية والتقنية المهنية غير الحكومية. وبأيديولوجية الليبرالية الجديدة. التي وضعت برامج وخططا منفلتة، وجاءت انعكاساتها المباشرة، بعد البعد الاقتصادي والمالي، الذي وصف بالتوحش، أكثر خطرا في المجال السياسي والعلاقات الدولية، والقانون والتشريعات المحلية، من خلال الاستئثار في النظام الدولي وفي الزعامة وفرض التفرد في القرار السياسي، وانتهاك القانون الدولي المتعارف عليه في ميثاق الأمم المتحدة مثلا والعمل على” تقويض” السيادة الوطنية والاستقلال الوطني، ودفع الدول إلى التبعية والتخادم على حساب خصوصيتها أو إرادة شعبها. كما حصل في حالات الغزو والاحتلال لأفغانستان والعراق وما لحقهما من تدخلات صارخة في بلدان أخرى. وإذا كانت تلك المتغيرات سلبية أو بمعنى ما تجاوزا بلا حدود، فهناك ثمة جانب إيجابي لها، مثلا ما حصل في العلاقات داخل الاتحاد الأوروبي، بالاتفاق والاختيار، لا سيما في رفع الحدود وتوحيد العملة والتشريعات في أغلب المجالات التبادلية والبينية.

في مقاربة للعولمة، وفي مجال الإعلام، وعدم إنكار توحشها في المجالات الأساسية التي دخلتها مسبقا، أصبح الخطر فيها أو ما يثير الأسئلة، هو ما تعلق بالإعلام عموما والثقافة خصوصا، لتماسه بوعي الإنسان ودوره الإنساني. وفي هذا المجال يتداخل مفهوم العولمة في أركان الاتصال والتواصل. فمنذ اكتشاف التلجراف في 1793 إلى الإنترنت في التسعينيات من القرن الماضي والبشر يتبادل الأخبار، والمعلومات، والبضائع، والسلع المادية والرمزية، والخدمات والقيم، وغيرها من الأمور التبادلية أو المتنقلة، بسرعة متزايدة، ووفق التطورات والثورات العالمية التي تدرجت أو تقدمت تاريخيا حتى اليوم. حيث كان لوسائل الاتصال الفردية والجماهيرية دور أساسي في امتداد تداعيات العولمة في هذه الميادين. فمن منا لم يقم بشيء من ذلك، أو يعرف عنه، وهو يشارك عمليا، إيجابيا أو سلبيا في مظهر أو آخر منها.

بمعنى آخر عكست تطورات الأداة التقنية، كركن رئيسي، وما تحمله طبيعة أو مكانة العولمة من خلال تلبية حاجات اجتماعية وثقافية مختلفة عن تلك التي سبقت، وفي المحصلة منها، كل الارتباطات بينها تحمل مضامين غير محايدة ومختلفة، حسب العملية الجارية والاستهداف المقصود أو المتضمن فيها وصلاتها بمختلف مرجعيات تعريفها أو تحديد مفاهيمها العامة.

ترابط العولمة في الإعلام خصوصا في الفترة المعاصرة ظاهر للعيان ولا يمكن إخفاؤه، أو إنكاره. إذ لا يمكن أن يتحقق اقتصاد السوق دون وسائل الإعلام، التسويق الإعلامي للسلع مؤثر وكاشف كبير للصلة المتبادلة وتأثيراتها المباشرة في الوعي والدور والتغيرات في الجوانب الأخرى. ولكن التداعيات عنه تظل مثار التساؤل أو الاستفسار أحيانا أو الغضب من أطراف تشعر بقوة التغيير لما هي تسعى إليه. لا سيما وأن هناك من يرى “أن العولمة هي محاولة جادة ومستميتة لتنميط العالم ثقافياً باستغلال ثورة وشبكة الاتصالات العالمية وهيكلها الاقتصادي والإنتاجي بعماده المتمثل في شبكات نقل المعلومات والسلع وتحريك رؤوس الأموال.. وقدرة الغرب على امتلاك أدوات نشر عالية التقنية، شديدة التأثير والجذب والفاعلية.. سريعة التواجد والحضور.. دائمة البث والإرسال.. ومن بين هذه الأدوات نظم الفضائيات الحديثة، ونظم تخزين المعارف والعلوم وتكنولوجيا الإنترنت والقدرة المنظمة الهائلة على البحث والابتكار والإبداع”.

مع كل هذا، لم يعد الإعلام أو صورته المعروفة ثابتة، دون تغيير كبير فيها وفي أدواتها طبعا. إذ يسرت العولمة والثورات التقنية إمكانات واسعة للجميع، فأصبح بإمكان أي شخص أن يصدر صحيفة في شبكة الإنترنت بدون الالتزام بقوانين النشر وغيرها من قواعد العمل المهنية السابقة، وبإمكان أي شخص أن ينشأ له صفحة إلكترونية، موقعا أو مدونة، وينشر فيها ما يخطر له أو يرغب فيه، كما أصبح بإمكان أي شخص أن يبث برامج إذاعية أو تلفزية عبر شبكة الإنترنت أو يؤسس دارا لنشر الكتب الإلكترونية أو الموسيقية وغيرها. إضافة إلى ما تقدمه اليوم وسائل التواصل الاجتماعي المباشرة. بمعنى أن ما يقوم به فرد في مكان ما يتواصل مع غيره، فرد أو مجموع في زمان واحد، خارج حدود الزمكان المعروفة. وكذلك استفادت المؤسسات وكل أنواعها من شبكة الإنترنت في التعبير عنها، والإعلان عن أهدافها وفعالياتها. كما يعرف اليوم عن صراع شركات الاتصال والإعلام والترفيه متعددة الجنسيات و”غزوها” المستمر للإعلام في أي منطقة ومنها العربية طبعا. وربما تكفي الإشارة هنا إلى أن الفضائيات العربية تحصل من الإعلان فقط ما يقدر بحوالي ثلاثة مليارات دولار سنويا، إضافة إلى ما يدخل تلك الفضائيات من أثمان مكالمات الهاتف ورسائل الهاتف في برامجها العامة والخاصة.

بالرغم من كل ذلك، فإن عولمة الإعلام لها أهداف أبعد من الربح والتجارة والأسواق الحرة، وغيرها من أسسها الرئيسية، بل تعمل على نشر ثقافتها التي تروّج إلى روح الهيمنة والتفرد والنموذج الأعلى، مما يؤثر فعلا على الخصوصية والأصالة والتراث والهوية الحضارية والتطور الإيجابي المتواصل. مع التأكيد على أن ما تطرحه العولمة في قضايا التغيير الواسع، في الثورات التقنية والتكتلات الكبيرة له ما يفيد أو يقع في الصالح العام الذي يمكن استثمارها وتقبلها كمتغير إيجابي، كما هو حاصل في بعض استخدامات الإنترنت والهواتف الذكية وبرامج التواصل الاجتماعي وأنظمة الاتصال العالمية.

فرضت العولمة عبر وسائل الإعلام سلطتها المرغوبة أو المتسربة رضائيا، عبر أنظمة تقنية ومعلوماتية معقدة، عابرة الحدود الوطنية للدول، تتحكم فيها شركات متعددة الجنسيات، يتسم مضمونها بالعالمية، متخطية حواجز الزمكان واللغة والهويات، ومتوجهة أو معنية بمستهلكين من كل الانتماءات العقيدية والأيديولوجية والفكرية، ومن كل الأعمار، ومن الجنسين، ولهذا استغلت أجهزة رقابية محددة حكومية أو تجارية في المتابعة والمعلومات والخرق للخصوصيات والحقوق الشخصية، بحثا عن برامجها ومشاريعها الخاصة، التي تتجاوز الحدود السياسية والثقافية بين المجتمعات، وقد تخدم أهدافا لها أيضا على حساب دور الدولة في المجالات المختلفة، وأبرزها الإعلام والاتصال والتواصل الاجتماعي.

هكذا يصبح الإعلام في ظل عصر العولمة مجالا من مجالاتها المؤثرة والخطيرة بكل معانيها لأهميته في بناء وعي الإنسان ودوره الوطني والقومي والإنساني، وصلاته في المجتمع ومؤسساته العامة. ولهذا يتوجب الانتباه والعمل بوعي متقد وعواطف حارة وعقل بارد مع تطوراته العملية والتقنية وتأثيراته الإيجابية.

*مداخلة في الندوة العلمية الرمضانية، والتي كانت بعنوان (العولمة ووسائل الاتصال) التي أقيمت بلندن 2017/6/11

 

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

الملك سلمان سيتفقد أحوال المواطنين في المنطقة الشمالية للمملكة ويقوم بتدشين مشروعات تنموية في مناطق شمالية من بينها مدينة وعد الشمال للصناعات التعديني

News image

الرياض - قال الديوان الملكي السعودي الثلاثاء إن العاهل السعودي الملك سلمان بن عبدالعزيز سيس...

اليمن: التحالف العربي يوافق على إجلاء جرحى حوثيين إلى سلطنة عمان

News image

وافق التحالف العربي الذي تقوده السعودية في اليمن على مقترح إجلاء نحو خمسين جريحا من ...

فصائل غزة توافق على تهدئة إذا أوقف الاحتلال عدوانه

News image

غزة/القدس المحتلة - قال مسؤولون فلسطينيون إن الفصائل المسلحة في قطاع غزة وافقت اليوم الث...

مجلس الأمن يفشل في الإجماع على قرار غزة

News image

أعلن مندوب الكويت الدائم لدى الأمم المتحدة منصور العتيبي، أن المشاورات التي أجراها مجلس الأ...

الحريري يتهم نصرالله بتعطيل الحكومة

News image

ذكر الرئيس المكلف تأليف الحكومة اللبنانية سعد الحريري على ما وصفه بـ»البهورات والتهديدات» التي أطل...

بمناسبة زيارتة الى منطقة القصيم : خادم الحرمين يوجه بإطلاق سراح جميع السجناء المعسرين من المواطنين بالقصيم في قضايا حقوقية و يدشن أكثر من 600 مشروع بق

News image

بمناسبة الزيارة الكريمة التي يقوم بها خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز آل سعو...

واشنطن تدشّن المرحلة الثانية من العقوبات وتهدد بضغوط على إيران «بلا هوادة»

News image

تشكّل الرزمة الثانية من عقوبات مشددة فرضتها واشنطن على طهران، وبدأ تطبيقها أمس، اختباراً للن...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

مراكز البحث أو مخازن الفكر (2 ـ 2)

د. كاظم الموسوي

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    اراد المؤلفان التأكيد على أهمية مراكز الفكر كلاعب أساسي في الديمقراطية إلا أنهما استمرا ...

حول «البريكسيت» والديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    يثير الجدل المحتدم الراهن في المملكة المتحدة حول الخروج من الاتحاد الأوروبي قضية بالغة ...

تداعيات التجديد النصفي للكونجرس

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 20 نوفمبر 2018

    فوز الديمقراطيين برئاسة مجلس النواب الأمريكي كان متوقعاً، نتائج الانتخابات هي استفتاء على أداء ...

مفارقات ثلاث في التجربة اليسارية العربية

د. عبدالاله بلقزيز

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    دخلت الماركسيّة المجال العربيّ- في بدء اتصال العرب بها- في سنوات ما بين الحربيْن. ...

الإسلام والمواطَنة الشاملة

د. السيد ولد أباه

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    في الكلمة التي تقدم بها الشيخ عبد الله بن بيه، رئيس تعزيز منتدى السلم ...

انتهى عصر السلم الأميركي ليخلّف فراغاً خطيراً

جميل مطر

| الاثنين, 19 نوفمبر 2018

    شاهدت مع ملايين المشاهدين إحدى الحلقات الأخيرة في مسلسل نهاية «عصر السلم الأميركي». امتدت ...

بين حربين عالميتين وثورتين مصريتين

عبدالله السناوي

| الأحد, 18 نوفمبر 2018

    وسط صخب الاحتفالات التي جرت في باريس بمئوية الحرب العالمية الأولى، والتغطيات الصحفية الموسعة ...

غزة تُسقط ليبرمان

سميح خلف | الأحد, 18 نوفمبر 2018

لماذا بدأت المعركة؟ وكيف بدأت المواجهة؟ ولماذا استقال ليبرمان؟ أسئلة من المهم ان ندقق فيه...

ليبرمان إستقال بدافع حساباته السياسية الانتخابية وليس بدافع الخلافات الأمنية

راسم عبيدات | السبت, 17 نوفمبر 2018

    ليبرمان المحسوب على معسكر الصقور الصهيوني،بل ربما الأكثر تطرفاً و" حربجية" في هذا المعسكر،هو ...

ماضون في تحقيق إعلان الاستقلال

حسن العاصي

| السبت, 17 نوفمبر 2018

  الدكتور لؤي عيسى سفير فلسطين في الجزائر في الذكرى الثلاثين لإعلان قيام دولة فلسطين ...

سينتصر ثبات المقاومين على إجرام العنصريين

د. علي عقلة عرسان

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    رأيت، في الساعة الحادية عشرة، من يوم الأحد ١١/١١/٢٠١٨، وأنا أتابع الاحتفال بإحياء الذكرى ...

قصة موت معلن وغير معلن

علي الصراف

| السبت, 17 نوفمبر 2018

    الحكايات المُرّة التي تُبحر مع قوارب الباحثين عن هجرة، ليست حزينة لمجرد أنها تحمل ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم30768
mod_vvisit_counterالبارحة50244
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع130591
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي371317
mod_vvisit_counterهذا الشهر950551
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1644529
mod_vvisit_counterكل الزوار60734525
حاليا يتواجد 4838 زوار  على الموقع