موقع التجديد العربي

للتواصل عبر البريد الإلكتروني: arabrenewal2002@gmail.com 

 
  • default color
  • green color
  • blue color
اصابات خلال مواجهات مع الاحتلال في "الاقصى" ::التجــديد العــربي:: السعودية والهند.. ميزان دقيق لمصالح اقتصادية مشتركة ::التجــديد العــربي:: علماء يحذرون من خطر الخبز المحمّص! ::التجــديد العــربي:: «الأوسكار» تعلن أسماء 13 نجماً سيشاركون في حفل توزيع الجوائز ::التجــديد العــربي:: مهرجان الجبل الثقافي الأول ينطلق في 24 يناير في الفجيرة ::التجــديد العــربي:: مانشستر يونايتد يخسر بهدفين أمام باريس سان جيرمان في ذهاب دور الستة عشر بدوري أبطال أوروبا ::التجــديد العــربي:: موسكو: المساعدات الأمريكية لفنزويلا ذريعة للتدخل العسكري ::التجــديد العــربي:: المبعوث الأممي إلى اليمن: طرفا الحرب في اليمن اتفقا مبدئيا على إعادة الانتشار بالحديدة ::التجــديد العــربي:: مصدر مصري: المتفجرات التي كانت بحوزة الانتحاري تكفي لتدمير حي بأكمله ::التجــديد العــربي:: بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية ::التجــديد العــربي:: محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم ::التجــديد العــربي:: بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا ::التجــديد العــربي:: تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية ::التجــديد العــربي:: ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة ::التجــديد العــربي:: البحرية الجزائرية تبحث عن مهاجرين قضوا في البحر ::التجــديد العــربي:: السلطة الفلسطينية تبحث عن دعم عربي في رفضها مؤتمر وارسو ::التجــديد العــربي:: عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة ::التجــديد العــربي:: مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا ::التجــديد العــربي:: الانسحاب الأمريكي من سوريا: قائد عسكري أمريكي يرجح سحب القوات الأمريكية خلال أسابيع ::التجــديد العــربي:: 3 قتلى بتحطم مروحية للأمم المتحدة جنوب السودان ::التجــديد العــربي::

خيارات روحاني الصعبة بعد الانتخابات

إرسال إلى صديق طباعة PDF

 

 

فرضت الانتخابات الرئاسية الإيرانية التي أجريت يوم الجمعة الماضي (19-5-2017) العشرات من الأسئلة المهمة على المواطن الإيراني، لكن ظل سؤال محوري يشغل الملايين من الإيرانيين متقدماً على كل ما عداه من أسئلة هو سؤال: أي إيران نريد؟

 

ربما لا يكون هذا السؤال المهم جديداً، أو أنه يطرح للمرة الأولى، نظراً لأن النظام الإيراني، والصراع عليه، وحوله، ظل هاجساً يشغل الإيرانيين على مدى العقود الأربعة التي مضت من عمر الجمهورية الإسلامية، لكن السؤال هذه المرة كان له وقع خاص، بسبب الاستقطاب الحاد الذي شهدته البلاد في ظل هذه الانتخابات، وبسبب الانحياز العلني الواضح والصريح من جانب المرشد على خامنئي، لأحد طرفي هذا الاستقطاب، ما يعني أن التصويت لمرشح الطرف الآخر من هذا الاستقطاب سيكون بمثابة تصويت واضح وصريح أيضاً للمرشد نفسه، وهنا التحدي الحقيقي الذي كان يواجه الإيرانيين طوال الأيام التي سبقت الانتخابات، هل يمكن التصويت ضد المرشد؟ وما هي التداعيات التي يمكن أن تحدث نتيجة لذلك؟

المفاجأة أن الإيرانيين فعلوها، وانحازوا للمرشح الآخر، وجددوا للرئيس حسن روحاني وأسقطوا إبراهيم رئيسي مرشح المرشد والأصوليين المحافظين والحرس الثوري. ليس هذا فقط، بل إنهم أسقطوا الرجل الذي كان يتردد أنه ربما يكون المرشح لخلافة المرشد في منصب ولاية الفقيه، وأن فوزه بمنصب رئاسة الجمهورية سيجعله الأقرب إلى مقام الزعامة. هذا يعني أن الإيرانيين صوتوا ضد إرادة المرشد مرتين وبتصويت واحد: صوتوا ضد إبراهيم رئيسي مرشحاً لرئاسة الجمهورية، وصوتوا ضده مرشحاً محتملاً لولاية الفقيه، ووضعوا نهاية لفرصة لم تبدأ بعد، حيث بات مستحيلاً إعادة طرح اسم رئيسي مرشحاً محتملاً لمنصب الولي الفقيه.

من هنا بالتحديد يزداد الموقف تعقيداً أمام الرئيس روحاني الذي اختاره الشعب للمرة الثانية رئيساً، وبأغلبية تفوق الاختيار السابق، ما يعني أن الشعب أعطاه ثقة أعلى بشخصه وبرنامجه على الرغم من كل ما تعرض له من انتقادات، وصلت إلى مستوى الإهانات من المرشد شخصياً، ومن القوى المتطرفة الداعمة للمرشد، سواء كان آيات الله الكبار في كل من مجلس خبراء القيادة، أو مجلس صيانة الدستور، أو من منتسبي ما يسمى ب«حزب الله» الإيراني التابعين للحرس الثوري الذين هتفوا ضده وأجبروه على الخروج من «حسينية المرشد» وطردوه من المراسم التي كان قد أقامها مكتب خامنئي.

فكيف ستكون اختيارات روحاني: هل ينحاز إلى الشعب ويعلي من شأن إرادته التي تجسدها دعوة الزعماء الكبار للتيار الإصلاحي الذي ساند روحاني، خاصة دعوة «الحاكمية للشعب» التي كان الرئيس الأسبق محمد خاتمي من أبرز دعاتها، وهنا سيكون قد اختار الصدام مع المرشد وتيار الأصوليين المحافظين والحرس الثوري، أم أنه سيختار التوفيق بين إرادة الشعب ومطالب تيار الإصلاحيين، وبين المرشد وتيار الأصوليين المحافظين، الذين يتمسكون بأن «الحاكمية للمرشد» وأن الخروج على إرادة المرشد خروج على إرادة الله، ما يعني أن إرادة المرشد هي الإرادة الأعلى من إرادة الشعب؟

قد يكون الاختيار صعباً، فقبول الرئيس روحاني بالخيار الثاني سيجعله يكرر مواقفه المترددة إزاء قضايا الإصلاح السياسي والتنمية السياسية التي أكدتها نتائج الانتخابات على المستوى الداخلي، والمزيد من الانفتاح والاعتدال في إدارة ملفات سياسة إيران الخارجية، التي بسببها كاد أن يسقط في الانتخابات، لولا أن الإصلاحيين جددوا رهانهم عليهم رغم عجزه على مدى السنوات الأربع الماضية عن الوفاء بوعوده لهم، خاصة وعوده بإنهاء الإقامة الجبرية المفروضة على زعمائهم، خاصة مير حسين موسوي، ومهدي كروبي منذ عام 2011، كما أن هذا الموقف الوسطي لن يشفع له عند المرشد الذي وقف ضد التجديد له. أما إذا أخذ بالخيار الأول فإنه سيضع نفسه وجهاً لوجه أمام المرشد وأمام المحافظين والأصوليين والحرس الثوري، وسيزيد من تفاقم حالة الاستقطاب، وهذا سيحول، دون تمكينه من اتخاذ خطوات جادة في طريق تنفيذ وعوده الانتخابية على المستويين الداخلي والخارجي التي يستحيل أن ينجح فيها في ظل تفاقم الانقسام الوطني الداخلي والانشغال بالصراعات بين القوى السياسية.

الأرجح أن حسن روحاني، سيكون مهتماً بالتركيز على مجموعة من الملفات ذات الأولوية عند الإصلاحيين ولكن من دون استفزاز المرشد والمحافظين الأصوليين والحرس الثوري، في ظل إدراكه أن فوزه يعكس رغبة الطبقات الاجتماعية المختلفة في دعم الاعتدال والإصلاحات والانفتاح على الخارج، والحريات العامة، والشخصية، ورفض الصدام مع العالم والانعزال عنه، وفي ظل وعيه بأن فوزه جاء بفضل الدعم القوي والعلني من جانب الإصلاحيين وزعمائهم.

كما أنه من المرجح أن يعطي أولوية أيضاً لملف المصالحة الوطنية الداخلية التي كان بدأها قبل الانتخابات نائبه اسحق جهانجيري في لقاء مميز له مع المرشد الذي ألمح إلى موافقات مهمة بهذا الخصوص. البدء بهذا الملف يمكن أن يؤدي إلى استعادة التوحد الداخلي على رؤية الاعتدال، خصوصاً في ظل التطورات الإقليمية الجديدة بعد زيارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب للرياض ونتائج هذه الزيارة.

msiidries@gmail.com

 

د. محمد السعيد ادريس

رئيس وحدة الدراسات العربية والإقليمية بمركز الأهرام للدراسات السياسية والاستراتيجية، وعضو الأمانة العامة للمؤتمر القومي العربي

 

 

شاهد مقالات د. محمد السعيد ادريس

صحافة وإعلام

مواقــــع

أخبار منوعة

بوتين والملك سلمان يؤكدان نيتهما تعزيز العلاقات الروسية السعودية

News image

أكد الرئيس الروسي فلاديمير بوتين والعاهل السعودي الملك سلمان عبد العزيز في مكالمة هاتفية نيت...

محادثات "نووية" بين واشنطن وسيئول قبل قمة ترامب وكيم

News image

أفادت وكالة "يونهاب" بأنه من المتوقع أن يجتمع المبعوثان النوويان الكوري الجنوبي والأمريكي في فيت...

بوغدانوف: مستعدون للتعاون مع واشنطن لاستكمال القضاء على الإرهابيين في سوريا

News image

أعرب المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى الشرق الأوسط وإفريقيا ميخائيل بوغدانوف عن استعداد موسكو للت...

تفجير الأزهر: مقتل 3 من أفراد الشرطة المصرية

News image

قتل 3 من أفراد الشرطة المصرية، بينهم ضابط، وجرح 6 آخرون لدى تعقب "إرهابي" في ...

ولي العهد يغادر إسلام آباد ويؤكد: نأمل في شراكات جديدة

News image

غادر ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الدفاع الأمير محمد بن سلمان بن عبد...

عبد العزيز بوتفليقة: رئيس الجزائر يترشح لولاية خامسة

News image

أعلن الرئيس الجزائري، عبد العزيز بوتفليقة، ترشحه لانتخابات الرئاسة المقررة في أبريل/ نيسان، على الر...

مصر تتسلم رئاسة الاتحاد الافريقي من رواندا

News image

تسلم الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس رئاسة الاتحاد الأفريقي في أول رئاسة دورية مصر...

مجموعة التجديد

Facebook Image

المزيد في قضايا ومناقشات

عن قمة الأخوة والتسامح

د. عبدالعزيز المقالح

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  كانت قمة «الأخوة الإنسانية» التي انعقدت في أبوظبي الأسبوع الماضي، بين شيخ الأزهر الشريف ...

ما تغير بعد مؤتمر وارسو ومالم يتغير

د. نيفين مسعد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  انتهت، يوم الخميس 14 فبراير 2019، في وارسو أعمال المؤتمر الذي أُطلِقَ عليه “مؤتمر ...

رصيد مصر في أفريقيا

أحمد الجمال

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  في مصر القديمة، وقبل ظهور علوم الجغرافيا السياسية والاستراتيجية، حدد القادة المصريون أمن وطنهم ...

شبح «ربيع لاتيني» في فنزويلا

د. محمد السعيد ادريس

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  اعتاد الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، منذ أن تولى مقاليد السلطة منذ عامين، أن يسير ...

همروجة تطبيعية!

عبداللطيف مهنا

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

  لم تعد قمة "تحالف دولي سياسي واقتصادي وعسكري" ضد إيران.. تضاءلت إلى "قمة وارسو ...

صراع «الجنرال» نتنياهو للفوز

د. فايز رشيد

| الثلاثاء, 19 فبراير 2019

معروف عن بنيامين نتنياهو ضآلة خبرته العسكرية، فهو أدّى خدمة العلم في الجيش لمدة عام...

حول الدولة الوطنية

د. حسن مدن | الثلاثاء, 19 فبراير 2019

    بصرف النظر عن المسارات والتجليات المختلفة لتشكّل الدولة الوطنية العربية، إلا أن هذه الدول ...

«البريكسيت» وترشيد الديمقراطية

د. أحمد يوسف أحمد

| الاثنين, 18 فبراير 2019

    مازالت الجماعة السياسية البريطانية غارقة إلى أذنيها في معضلة البريكسيت ما بين الخروج من ...

أوجلان.. ما الذي بقي وما الذي تغير؟

د. محمد نور الدين

| السبت, 16 فبراير 2019

مساء الاثنين في 15 فبراير/ شباط 1999 تعرضت السيارة التي كانت تقل زعيم حزب الع...

الأسرى الفلسطينيون والتمسك بالأمل

د. أسعد عبد الرحمن

| السبت, 16 فبراير 2019

قضية الأسرى الفلسطينيين في سجون الاحتلال الإسرائيلي ليست قضية إنسانية فحسب، فهي تشكل أحد أهم...

ألغام مؤتمر وارسو

عبدالله السناوي

| السبت, 16 فبراير 2019

في مؤتمر وارسو، الذي ترعاه الولايات المتحدة، لإحكام الحصار الاقتصادي والسياسي على إيران وتسويق «صف...

نعم لرفع الحصار عن غزة، ولكن ليس بأي ثمن

د. إبراهيم أبراش

| السبت, 16 فبراير 2019

  رفع الحصار أو تخفيفه حق لأهل غزة وواجب على كل فلسطيني وعلى كل إنسان ...

المزيد في: قضايا ومناقشات

-
+
10

قالت الصحف

Joomla Templates and Joomla Extensions by JoomlaVision.Com
mod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_countermod_vvisit_counter
mod_vvisit_counterاليوم31320
mod_vvisit_counterالبارحة50459
mod_vvisit_counterهذا الاسبوع184041
mod_vvisit_counterالاسبوع الماضي351400
mod_vvisit_counterهذا الشهر965753
mod_vvisit_counterالشهر الماضي1550056
mod_vvisit_counterكل الزوار65120206
حاليا يتواجد 2642 زوار  على الموقع